عشبة الرجلة؛ تعرف معنا على فوائد وأضرار هذا النبات ومكوناته الكيميائية

Shimaa Mohamed20 أبريل 2024آخر تحديث :
عشبة الرجلة؛ تعرف معنا على فوائد وأضرار هذا النبات ومكوناته الكيميائية

يشيع استخدام عشبة الرجلة أو البقلة؛ نظرًا لفوائدها الجمة. فهي دواء لكل داء؛ لأنها تعالج الكثير من الأمراض، جدير بالذكر فهي تحمي الجسم من الإصابة بمرض السرطان، وأيضًا تساعد على الوقاية من مرض القلب. فهي تملك العديد من العناصر الهامة للجسم. تعرف معنا على فوائد وأضرار هذا النبات ومكوناته الكيميائية.


تعريف عن عشبة الرجلة

تعد الرجلة من عائلة برسلين (portulacaceae) ولها مسميات أخرى، كالبقلة، وعشبة الخنزير، وسبانخ الأطفال من خلال الجدول التالي سنتعرف على التصنيف العلمي للعشبة.

الاسم العلميportulaca oleracea
المملكةالنباتات
الشعبةشعبة البذريات
الرتبةقرنفليات
الأسماء الشائعةرجلة، بقلة، عشبة الخنزير، سبانخ الأطفال
موسم الإنباتفي منتصف الصيف وحتى أوائل الخريف

الوصف النباتي للرجلة

يعتبر نبات الرجلة من النباتات الصيفية السنوية، يبلغ طولها 6 بوصة وعرضها 2 بوصة، تتفرع الرجلة عند القاعدة ولها سيقان مستديرة وسميكة، كما تتميز أوراقها باللون الأخضر، كما أنها متقابلة وناعمة، تظهر أزهارها أما منفردة أو في مجموعات، وتكون كل زهرة بعرض 1/4 بوصة، وتتكون الزهرة من 5 بتلات صفراء و2 سيبلات خضراء. وتحتوي هذه الأزهار على بتلات مرنة، و بعد ذلك تتفتح تلك الأزهار للحصول على ضوء الشمس لبضع ساعات.


موطن نبات الرجلة

تعتبر أوروبا وآسيا هما الموطن الأصلي للرجلة، وتوجد أيضًا في أستراليا والصين، ويمكن أن تنبت في جميع المناطق خاصة في مجاري الوديان، بحيث تغطي مساحات واسعة في وقت هطول الأمطار، ويكثر وجودها على جوانب الطرقات وعلى حواف القنوات.


الأجزاء المستعملة من نبات الرجلة

تستعمل كافة الأجزاء الهوائية للنبات  فيما عدا الجذور منها:

  • الأوراق.
  • السيقان.
  • الأزهار.
  • البذور.

المكونات الكيميائية للعشبة

تحتوي الرجلة على العديد من المركبات فهي تحتوي على قلويدات وفلافونيدات، وتحتوي أيضًا على كومارينات وجلوكوزيدات قلبية، وحامض الهيدروسينات، وعلاوة على ذلك فهي غنية جدًا بالكالسيوم، ونترات البوتاسيوم، وكولوريدات البوتاسيوم، وكبريتات البوتاسيوم.


فوائد الرجلة

نقدم لك فيما يلي أهم 7 منافع طبية وجمالية لها:

الفوائد الطبية

تحسين صحة القلب

تحتوي الرجلة على نسبة عالية من أحماض أوميجا 3 الدهنية، وهي التي تقوم بدورها في  خفض الكوليسترول الضار في الجسم، لذلك فهي تعمل على تعزيز توازن الكوليسترول الصحي في الدم، كما تعمل أوميجا 3 على تقليل الإصابة بمرض القلب.

تقوية العظام

يحمل نبات الرجلة العديد من العناصر الهامة كالكالسيوم، والمغنسيوم، والحديد، والمنجنيز، جدير بالذكر أن هذه العناصر تساهم في تطوير أنسجة العظام، كما تساعد في الوقاية من هشاشة العظام.

تساعد الرجلة في إنقاص الوزن

تساعد الرجلة في إنقاص الوزن فهي لا تحتوي على سعرات حرارية عالية، وعلاوة على ذلك فهي غنية بالمغذيات، ومليئة أيضًا بالألياف الغذائية، فهي تعد إضافة جيدة لنظام غذائي صحي لفقدان الوزن.

خفض مستوى السكر في الدم

أجريت دراسة على أشخاص يعانون من مرض السكر وقاموا بتناول بذور الرجلة، فلوحظ انخفاض في مستويات كتلة الجسم ومن ثم انخفاض في مستويات الدهون الثلاثية في الدم.

تساعد عشبة الرجلة في علاج الربو

في إحدى الدراسات التي أجريت تبين أن الرجلة تساعد في علاج الربو بالمقارنة مع العلاجات الأخرى، فهي تعمل على تحسين وظيفة الرئة لدى مرضى الربو.

تقلل من خطر الإصابة بالسرطان

تحتوي الرجلة على كمية جيدة من مركب البيتا كاروتين، والذي يعمل على تقليل عدد الجزور الحرة في الجسم، لأن زيادة عدد الجزور الحرة يعمل على تلف الخلايا في الجسم وبالتالي تزيد من خطورة الإصابة بمرض السرطان، وجدير بالذكر أن زيادة نسبة البيتا كاروتين في الرجلة هي بمثابة وقاية من الإصابة بمرض السرطان.

الفوائد الجمالية

العناية بالبشرة

تساعد عشبة الرجلة في علاج العديد من الأمراض، وفي دراسة أجريت أظهرت فيها أن أوراق الرجلة تحتوي على نسبة عالية من فيتامين أ، إلى جانب ذلك تحتوي على العديد من المركبات التي تساعد في تقليل الالتهاب الجلدي، كما أنها تساعد أيضًا في تحسين البشرة وتقليل التجاعيد، وتعمل على تحفيز شفاء خلايا الجلد لإزالة الندبات.


طريقة تناول عشبة الرجلة

لا توجد كمية محددة لتناول الرجلة، ومع ذلك فلا بد أن تتوخى الحذر في الإفراط بتناولها، يمكنك تناولها نيئة ولكن سلقها سيجعلها أكثر قبولًا، علاوة على ذلك فالسلق يعمل على التخلص من حمض الأكساليك (Oxalic acid) الموجود بالعشبة دون أن يفقدها العناصر الغذائية الأخرى. فيما يلي طريقة تناول عشبة الرجلة:

مكونات سلطة نبات الرجلة

  • ثوم.
  • بصل أخضر.
  • سكر.
  • ملح.
  • فلفل.
  • زيت.
  • صلصة صويا.

طريقة تحضير السلطة

  • في قدر على النار ضعي الملح أولًا ثم الرجلة لمدة دقيقة.
  • ثم أزيلي الرجلة وضعيها في طبق خارجي.
  • بعد ذلك ضعي مقلاة على النار ثم ضيفي الزيت إليها.
  • اتركي الزيت يسخن، ثم بعد ذلك ضعي كلًا من الثوم، والبصل، والفلفل، والثوم، وصلصة الصويا لمدة دقيقة مع التقليب.
  • ثم بعد ذلك امزجي الرجلة مع المكونات السابقة وضعيها في طبق.

أضرار الرجلة

إن التفريط بتناول الرجلة قد يسبب ضررًا ومضاعفات صحية للمرضى الذين يعانون من مشاكل في الكلى؛ لأن نبات الرجلة يحتوي على تركيز عالي من حمض الأكساليك الذي يقوم بدوره في تكوين حصوات في الكلى وأيضًا في المسالك البولية. كما يجب تناوله بحذر في حالات الإصابة بفرط في أوكسالات البول، لا ينصح به للنساء الحوامل على وجه الخصوص؛ لأنه يعزز تقلصات الرحم وبالتالي يؤدي إلى الإجهاض، وأيضًا من أضرار الرجلة أنها تقلل من امتصاص الكالسيوم؛ لاحتوائها على الأوكسالات التي تؤدي إلى نقص الكالسيوم في الجسم، لذا نجد النساء هم أكثر عرضة للإصابة بنقص الكالسيوم نتيجة لارتفاع نسبة الأوكسالات في أجسادهن.


الاستزراع والإنتاجية

يحتاج نبات الرجلة في زراعته إلى تربة جيدة التصريف وتكون درجة حموضتها ما بين 5.5-7.5، وتتكاثر العشبة عن طريق البذور كما يمكن زراعتها أيضًا من قصاصات الساق، وفي غضون 26 يومًا تبدأ بذور العشبة في الإنبات، وتتم فترة التكاثر ما بين منتصف الصيف وحتى أوائل الخريف.


مقالات مقترحة:


بذلك نكون قد تعرفنا على عشبة الرجلة وعلى فوائدها الجمة، وتعرفنا أيضًا على طريقة تناول الرجلة، وأحطنا العلم على أضرار الرجلة الناجمة عن التفريط بتناولها.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة