تساقط الشعر

Hair Loss

تساقط الشعر من المشاكل المنتشرة والمزعجة للكثيرين، هل لاحظت وجود أعداد كبيرة من شعرك في فرشاة الشعر؟ إليك أهم أسباب تساقط الشعر.

0

يحدث تساقط الشعر للرجال وللنساء وللأطفال بشكل طبيعي، لكن عندما يحدث تساقط الشعر بكثرة يصبح كابوسًا، هناك عدة أسباب تؤدي إلى سقوط الشعر، هل يمكن علاج تساقط الشعر؟ الإجابة تعتمد على معرفة أسباب تساقط الشعر ومن ثم حلها.

النمو الطبيعي للشعر

ينمو الشعر في كل مكان على جلد الإنسان باستثناء كف أيدينا وباطن أقدامنا. ولكن العديد من الشعيرات دقيقة جداً لدرجة أنها غير مرئية تقريبًا. يتكون الشعر من بروتين يسمى الكيراتين، يتم إنتاجه في بصيلات الشعر في الطبقة الخارجية من الجلد. بينما تنتج البصيلات خلايا شعر جديدة، يتم إخراج الخلايا القديمة من خلال سطح الجلد بمعدل حوالي ست بوصات سنوياً.

يفقد الإنسان عادة حوالي 100 شعرة يومياً.  عادة لا يسبب هذا تغيراً ملحوظاً في كثافة الشعر، لأن الشعر الجديد ينمو في نفس الوقت. من الممكن أن يؤثر تساقط الشعر على فروة الرأس أو الجسم بالكامل. يمكن أن يكون نتيجة الوراثة، التغيرات الهرمونية، أو حتى الأدوية. يمكن أن يتعرض أي شخص لتساقط الشعر، لكنه أكثر شيوعًا عند الرجال.

بعض الأشخاص يفضلون ترك التساقط دون علاج أو حتى إخفاء. قد يخفيه آخرون بقصات الشعر أو المكياج أو القبعات. لكن، البعض الآخر يختار واحداً من العلاجات المتاحة، لمنع المزيد من التساقط. لكن قبل متابعة العلاج من المهم جداً مناقشة طبيبك حول أسباب التساقط لديك. فما هي أسباب تساقط الشعر؟

اقرأ أيضًا: فوائد حليب جوز الهند للشعر


أسباب تساقط الشعر

يعتمد التساقط عادة على واحد أو أكثر من العوامل التالية:

  • تاريخ العائلة (الوراثة): السبب الأكثر شيوعاً من أسباب تساقط الشعر للرجال والنساء هو حالة وراثية تسمى الصلع عند الذكور أو عند الإناث. عادة ما يحدث الصلع تدريجياً مع تقدم العمر وبطريقة يمكن التنبؤ بها.
  • التغيرات الهرمونية: هناك العديد من الحالات التي تسبب تساقط الشعر للنساء بشكل دائم أو مؤقت، بما في ذلك التغيرات الهرمونية بسبب الحمل والولادة، وانقطاع الطمث، ومشاكل الغدة الدرقية.
  • الأدوية والمكملات الغذائية: يمكن أن يكون التساقط من الآثار الجانبية لبعض الأدوية، مثل: أدوية علاج السرطان، التهاب المفاصل، الاكتئاب، مشاكل القلب، النقرس، وارتفاع ضغط الدم.
  • الضغوط النفسية: كثير من الأشخاص يعانون من وقوع الشعر بعد صدمة نفسية أو عاطفية. وهذا النوع غالباً ما يكون مؤقت، وعادة ما يزول بزوال السبب.
  • الإجراءات التجميلية للشعر: صبغة الشعر، والعلاجات الكيميائية للشعر كالبروتين، والغسيل المتكرر للشعر بالشامبو، تؤدي إرهاق الشعر وجعله ضعيف وهش.
  • المشاكل الطبية: مثل مرض السكري، وأنيميا نقص الحديد.
  • النظام الغذائي: غالباً ما يؤدي النظام الغذائي الفقير في العناصر الغذائية خاصة البروتين إلى تساقط الشعر بكثرة.

 

اقرأ أيضًا: ما هي فوائد المشط الخشبي؟


أعراض تساقط الشعر

تختلف أعراض تساقط الشعر بين الرجال والنساء والأطفال.

علامات التساقط لدى الرجال

  • تقل كثافة الشعر بشكل ملحوظ.
  • فراغات في الشعر.
  • نحول الشعر في مقدمة الرأس على شكل حدوة حصان.

علامات التساقط لدى النساء

  • تقل كثافة الشعر بوجه عام خاصة في مقدمة الرأس.

كيفية تشخيص سقوط الشعر

قبل إعطاء التشخيص، من المرجح أن يقوم الطبيب بفحصك والسؤال عن تاريخك المرضي وتاريخ عائلتك. قد يقوم أيضاً بإجراء الاختبارات التالية:

  • فحص الدم: يساعد هذا الاختبار في الكشف عن إذا ما كانت هناك مشكلة طبية قد تكون سبباً في تساقط الشعر بكثرة.
  • اختبار السحب: يقوم الطبيب بلطف بسحب عدة شعرات من رأسك. يساعد هذا على تحديد مرحلة التساقط.
  • أخذ خزعة من فروة الرأس: يقوم الطبيب بأخذ عينة من فروة الرأس لفحص جذور الشعر. يساعد هذا في تحديد ما إذا كانت هناك عدوى في فروة الرأس تسبب التساقط.
  • المجهر الضوئي: يستخدمه الطبيب في فحص الشعر للكشف عن الاضطرابات المحتملة في جذع الشعرة.

اقرأ أيضًا: بلسم طبيعي للشعر الجاف


علاج تساقط الشعر

هناك علاجات فعالة لبعض أنواع سقوط الشعر، قد تكون قادراً على استعادة نمو الشعر، أو على الأقل الإبطاء من تساقطه. إذا كان تساقط شعرك ناتجاً عن مرض أساسي، فسيكون علاج هذا المرض ضرورياً. أما إذا تسبب دواء معين في وقوع الشعر، فقد ينصحك الطبيب بالتوقف عن استخدامه لمدة ثلاثة أشهر على الأقل. تشمل علاجات تساقط الشعر الأدوية أو الجراحة، لا تتردد في استشارة طبيبك لتحديد العلاج المناسب لحالتك.

جراحة زراعة الشعر

في أكثر أنواع التساقط شيوعاً، لا يتأثر إلا الجزء العلوي من الرأس، ويمكن لعملية زراعة الشعر معالجة الأمر. أثناء إجراء العملية يقوم طبيب الجلدية أو جراح التجميل بإزالة بقع صغيرة من الجلد -كل منها يحتوي على عدة شعرات- من الجزء الخلفي أو الجانبي من فروة الرأس، ويقوم بزراعة بصيلات الشعر في أماكن الصلع. يوصي بعض الأطباء باستخدام المينوكسيديل بعد عملية الزرع، وذلك للتقليل من وقوع الشعر. قد تحتاج إلى أكثر من عملية جراحية للحصول على التأثير الذي تريده.

العلاج بالليزر

وافقت هيئة الغذاء والدواء على جهاز ليزر كعلاج لتساقط الشعر الوراثي لدى الرجال والنساء. وأظهرت بعض الدراسات أنه يحسن من كثافة الشعر. لكن مازالت هناك حاجة للمزيد من الدراسات لإظهار آثاره طويلة الأجل.

 


الوقاية من مرض تساقط الشعر

على رغم أنه لا يمكنك تجنب الصلع الوراثي عند حدوثه، إلا أنه يمكنك حماية الشعر من التلف الذي قد يؤدي في النهاية إلى التساقط. كثير من الأشخاص يعرضون شعرهم لضغوط هائلة، فمثلاً: استخدام مجففات الشعر، بكرات الشعر الساخنة، صبغات الشعر، الضفائر الضيقة، منتجات تنعيم الشعر. كل هذه الأشياء تجعل الشعر ضعيفاً، وهشاً مما يعرضه للتساقط.

هناك بعض النصائح للحفاظ على شعرك من التلف وبالتالي منع التساقط:

  • كن طبيعياً: اتركي لشعرك لونه وملمسه الطبيعي، وإذا لم يكن هذا الخيار متاحاً، فامنحي شعرك وقتاً للتعافي بين المعالجات الكيميائية.
  • اختر المنتجات بحكمة: استخدم شامبو مخصصاً لنوع شعرك، استخدم بكرات اسفنجية أقل ضرراً عند تجعيد شعرك.
  • صفف الشعر بشكل صحيح: تفريش الشعر بطريقة صحيحة يمكن أن يفعل الكثير لشعرك.
  • اختر فرشاة مناسبة: كن لطيفاً، وتجنب تفريش الشعر عندما يكون مبللاً، ومن الأفضل استخدام مشط واسع الأسنان على الشعر الرطب؛ حتى لا يحدث تساقط الشعر بكثرة.

 


علاج تساقط الشعر –  Hair loss يعتمد على السبب الكامن وراءه، لكن التغذية السليمة وخاصة مستويات جيدة من الحديد وفيتامين ب، والاهتمام الجيد بالشعر غالباً ما يساعد في الحفاظ عليه. مع ذلك إذا لاحظت تساقطاً في شعرك بكميات تفوق الحد الطبيعي فلا تتردد في استشارة طبيبك؛ لأنه قد يكون هذا مرض تساقط الشعر.

اشترك في نشرتنا البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات، التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.