مرض السعار

رئيس التحرير
2021-05-21T16:02:41+04:00
التحديثات
رئيس التحريرتحديث علي ملص22 مارس 202028 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد

مرض السعار (Rabies) هو مرض ينتقل إلى الإنسان عبر لعاب الحيوانات المصابة الذي يحتوي على فيروس الربدي.

نبذة عن السعار

السعار (داء الكلب): ينشأ عن دخول فيروس الربدي (Rhabdovirus) إلى جسم الإنسان من خلال لعاب الحيوانات المصابة.

عادة ما ينتقل الفيروس عن طريق عضة حيوان مصاب أو لمس اللعاب لجرح مفتوح. حيث يؤدي إلى تطور الأعراض سريعًا ويمثل خطرًا على الحياة إذا لم يتم علاجه بشكل سريع.

حيوانات تسبب مرض السعار

لا تقتصر نشر العدوى فقط على الكلاب. ولكن يمكن لكل من الحيوانات البرية والأليفة نشر فيروس داء الكلب مثل:

  • الخفافيش.
  • القوارض.
  • القطط.
  • الأبقار.
  • الماعز.
  • الخيل.
  • الأرانب.
  • القنادس.
  • القرود.
  • الثعالب.
  • الراكون.
  • الظربان.
  • الفئران الجبلية.

أسباب الإصابة بمرض السعار

يعتبر داء الكلب الأكثر شيوعًا في البلدان التي تتواجد فيها الكلاب الضالة بأعداد كبيرة، خاصة في آسيا وإفريقيا.

ينتقل الفيروس من خلال اللعاب. ويمكن أن يتطور داء الكلب إذا تلقى الشخص عضة من حيوان مصاب، أو إذا لامس لعاب حيوان مصاب جرح مفتوح أو عبر غشاء مخاطي، مثل العينين أو الفم. ولكن لا يمكن أن يتسبب في العدوى إذا لامس الجلد السليم.

تتسبب حيوانات الراكون، والذئاب، والخفافيش، والظربان، والثعالب في نشر الفيروس على الأرجح. وقد تم العثور على الخفافيش التي تحمل داء الكلب في جميع الولايات الـ 48.

يمكن لأي ثديي أن يحمل الفيروس وينقله، لكن الثدييات الصغيرة، مثل القوارض، نادراً ما تصاب بالعدوى أو تنقل داء الكلب. ومن غير المرجح أن تنشر الأرانب مرض السعار.

اقرأ أيضًا: التهاب اللثة – Gingivitis


أعراض السعار

تنقسم أعراض مرض السعار لخمس مراحل مختلفة:

  1. فترة الحضانة.
  2. الأعراض الأولية.
  3. الأعراض العصبية الحادة.
  4. فترة الغيبوبة.
  5. الموت.

فترة الحضانة

هي الفترة من وقت حدوث العدوى وحتى ظهور الأعراض. عادة ما تستمر من 3 إلى 12 أسبوعًا، ومن الممكن أن تستغرق أقل من 5 أيام لأكثر من عامين. كلما اقترب مكان العضة من الدماغ، كلما كان ظهور الأعراض أسرع.

الأعراض الأولية

عادة ما تشبه الأعراض الأولية للسعار مرض الإنفلونزا. حيث تتضمن الأعراض المبكرة الشبيهة بالأنفلونزا ما يلي:

  • ارتفاع درجة الحرارة (38 درجة مئوية) أو أعلى.
  • الصداع.
  • التهاب في الحلق.
  • السعال.
  • قئ وغثيان.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • حكة في موقع العضة.

ويمكن أن تستمر هذه الأعراض من 2 إلى 10 أيام، وتتفاقم مع مرور الوقت.

أعراض عصبية حادة

  • الحصول على لقاح داء الكلب قبل السفر إلى البلدان النامية، أو العمل عن كثب مع الحيوانات، أو العمل داخل مختبر يتعامل مع فيروس السعار.
  • تطعيم الحيوانات الأليفة.
  • الحفاظ على الحيوانات الأليفة الخاصة بك من التجوال في الخارج.
  • تجنب ملامسة الحيوانات البرية أو الاقتراب من الحيوانات الضالة.
  • منع الخفافيش من دخول أماكن المعيشة أو غيرها من المباني القريبة من منزلك.
  • الإبلاغ عن أي علامات تشير إلى وجود حيوان مصاب إلى إدارات مكافحة الحيوان أو الصحة المحلية.تتطور الأعراض العصبية عند انتشار الفيروس عبر الجهاز العصبي المركزي، بما في ذلك:
    • الارتباك والقلق.
    • العدوانية.
    • الشلل الجزئي.
    • تصلب في عضلات الرقبة.
    • التشنجات.
    • صعوبة التنفس.
    • كثرة سيل اللعاب .
    • الخوف من الماء، بسبب التشنجات التي تحدث في الحلق عند محاولة البلع.
    • الهلوسة والكوابيس والأرق.
    • رهاب الضوء.

    عند اقتراب نهاية هذه المرحلة، يصبح التنفس سريعًا وغير متسق.

    الدخول في غيبوبة والموت

    إذا دخل الشخص في غيبوبة، فمن المحتمل حدوث الوفاة في غضون ساعات، في حالة عدم وضع المريض على جهاز التنفس الصناعي.

    يعتبر ظهور الأعراض علامة غير جيدة حيث يصعب بعدها التحكم في فيروس الريبيدي. يجب طلب المساعدة الطبية في الحال عند التعرض للفيروس دون انتظار ظهور الأعراض.

كيفية تشخيص مرض السعار

عادة لا توجد طريقة لمعرفة ما إذا كان الحيوان مصابًا بالسعار أو لا أثناء حدوث العضة. قد تكشف الاختبارات المعملية عن وجود أجسام مضادة، ولكنها لا تظهر إلا بعد فترة من تطور المرض.

يتم عزل الفيروس من اللعاب أو من خلال خزعة الجلد. ومع ذلك، بحلول الوقت الذي يتم فيه تأكيد التشخيص، قد يكون الوقت قد فات لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

لهذا السبب، يجب على المريض عادةً البدء في العلاج الوقائي فورَا بعد التعرض للإصابة، عن طريق أخذ جرعة وقائية من لقاح مرض السعار لتجنب ظهور الاعراض، دون انتظار نتيجة التشخيص.

اقرأ أيضًا: دواء زانوسار – Zanosar

علاج السعار

إذا تعرض الشخص للعض أو الخدش أو لعق لجرح مفتوح من قبل حيوان مصاب بداء الكلب، فيجب على الفرد أن يغسل فوراً مكان العضة أوالخدش لمدة 15 دقيقة بالماء والصابون أو اليود بوفيدون أو المنظفات. هذا قد يقلل من عدد الفيروسات التي من الممكن أن تخترق الجلد.

طلب المساعدة الطبية بسرعة حيث تشمل الاستراتيجيات ما يلي:

  • إعطاء جرعة سريعة المفعول من الجلوبيولين المناعي على مقربة من الجرح أو مكان العضة.
  • حقن سلسلة من لقاحات داء الكلب في الذراع خلال الأسبوعين أو الأربعة أسابيع بعد حدوث الإصابة. حيث يساعد اللقاح الجسم على مكافحة الفيروس كلما تعرض له.

قد يتسبب لقاح مرض السعار والغلوبيولين المناعي في ظهور بعض الاثار الجانبية، مثل:

  • حكة في مكان الحقن.
  • صداع ودوخة.
  • قئ وغثيان.
  • آلام في المعدة.
  • آلام في العضلات.

لا يوجد علاج فعال إذا تطورت الأعراض ووصلت إلى مرحلة الأعراض العصبية.

اقرأ أيضاً: الإسعافات الأولية لعضات الكلاب.

الوقاية من مرض السعار

الحصول على لقاح داء الكلب قبل السفر إلى البلدان النامية، أو العمل عن كثب مع الحيوانات، أو العمل داخل مختبر يتعامل مع فيروس مرض السعار.يمكن الوقاية من مرض السعار عن طريق اتباع بعض الإجراءات البسيطة:

  • تطعيم الحيوانات الأليفة.
  • الحفاظ على الحيوانات الأليفة الخاصة بك من التجوال في الخارج.
  • تجنب ملامسة الحيوانات البرية أو الاقتراب من الحيوانات الضالة.
  • منع الخفافيش من دخول أماكن المعيشة أو غيرها من المباني القريبة من منزلك.
  • الإبلاغ عن أي علامات تشير إلى وجود حيوان مصاب إلى إدارات مكافحة الحيوان أو الصحة المحلية.
 
 
والآن عزيزي القارئ نصيحتي إليك حافظ على صحة حيوانك، تجنب اختلاطه بالحيوانات الضالة، وراقب أي تغير في سلوكه، لتجنب إصابته بمرض السعار-Rabies. ودمتم سالمين.
موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.