ارتفاع ضغط الدم عند النساء (Hypertension in women)؛ تعرف على أهم أسبابه وأعراضه ومضاعفاته وعلاجه

ارتفاع ضغط الدم عند النساء (Hypertension in women)؛ تعرف على أهم أسبابه وأعراضه ومضاعفاته وعلاجه

ارتفاع ضغط الدم عند النساء (Hypertension in women) من الأمراض الخطيرة والمنتشرة كثيراً. تعرفي على أبرز أسبابها وطرق علاجها الدوائية وغير الدوائية.

ارتفاع ضغط الدم عند النساء (Hypertension in women) مرض شائع ومنتشر جداً وله العديد من عوامل الخطر، لكنه غالباً لا يعطي أي عرض. تعرف على أبرز أسباب ارتفاع ضغط الدم عند النساء، وكذلك أهم 11 زمرة دوائية للعلاج، وبعض النصائح للوقاية منه.


ما هو مرض ارتفاع ضغط الدم عند النساء؟

الاسم العلمي للمرض ارتفاع الضغط الشرياني
أسماء أخرى القاتل الصامت
تصنيف المرض أمراض القلب والأوعية
التخصص الطبي المعالج داخلية قلبية
أعراض المرض صداع، رعاف
درجة انتشار المرض شائع
الأدوية المعالجة حاصرات بيتا، المدرات وغيرها

ضغط الدم هو قوة الدم التي تدفع وتضغط باتجاه الأوعية الدموية، وعندما تكون هذه القوة أكبر من الطبيعي تسمى الحالة ارتفاع ضغط الدم. يمكن أن يصيب ارتفاع ضغط الدم الذكور والإناث، وهو مرض خطير يطلق عليه القاتل الصامت، لأن معظم المرضى لا يعانون من الأعراض ويكتشف صدفةً في كثير من الحالات. يؤدي ارتفاع ضغط الدم عند النساء إلى مشاكل خطيرة فهو يؤذي الأوعية الدموية، والقلب، والدماغ، والكلى، والعين، والأعضاء الأخرى. كذلك تشكل النساء 52% من الوفيات الناتجة عن ارتفاع الضغط. من الجدير ذكره أن ضغط الدم يعد مرتفعاً إذا كانت قيمته فوق 140/90 أو 150/90 عند المرضى الأكبر من 80 سنة.


أسباب ارتفاع ضغط الدم عند النساء

أسباب ارتفاع ضغط الدم عند النساء

يقسم فرط ضغط الدم إلى أولي (أساسي) وثانوي، ويكون الأولي مجهول السبب وهو يشكل حوالي 90% من الحالات. أما الثانوي فهو يشكل 10% وله أسباب متنوعة منها ما هو خاص بالنساء ومنها ما هو عام لكل البشر. تتعلق أسباب ارتفاع ضغط الدم عند النساء بالحمل كذلك قد تسبب حبوب منع الحمل حدوث فرط الضغط. يقسم ارتفاع الضغط أثناء الحمل إلى أربع أنواع وهي:

  • ارتفاع الضغط المزمن (الذي يكون موجود قبل الحمل).
  • ارتفاع الضغط الحملي (يحدث بعد الأسبوع 20 من الحمل ويزول خلال شهرين من الولادة).
  • مقدمة الارتعاج (تتطور عادةً بعد الأسبوع الحملي 20 وتتظاهر بارتفاع ضغط الدم مع علامات على أذية أعضاء أخرى مثل الكلية والكبد والدماغ).
  • ارتفاع الضغط المزمن مع مقدمة الارتعاج (تفاقم ارتفاع الضغط الموجود قبل الحمل مع ظهور أعراض مقدمة ارتجاع).

الأسباب الأخرى العامة لارتفاع الضغط الثانوي

توجد إضافةً إلى أسباب ارتفاع ضغط الدم عند النساء خاصةً أسباب عامة لكلا الجنسين منها:

  • قصور الكلية وأمراض الكلية الأخرى وخاصةً الوعائية.
  • السكري.
  • تضيق برزخ الأبهر.
  • توقف التنفس الانسدادي أثناء النوم.
  • قصور أو فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • متلازمة كوشينغ.
  • ضخامة النهايات.
  • فرط إفراز الألدوستيرون.
  • ورم القواتم.
  • فرط نشاط الغدد جارات الدرق.
  • بعض أمراض النسيج الضام مثل الذئبة الحمامية
  • الجهازية وصلابة الجلد.
  • بعض الأدوية مثل:
    • الستيروئيدات.
    • مضادات الاحتقان.
    • مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية (NSAIDs).
    • بعض الأعشاب مثل السوس.
    • المخدرات مثل الكوكايين والأمفيتامين.
    • بعض مضادات الاكتئاب مثل مثبطات استرداد السيروتونين والنورأدرينالين الانتقائية (SSNRI).

“اقرأ أيضاً: دواء أسترامورف


العوامل التي تزيد خطر الإصابة بارتفاع ضغط النساء

يكون خطر الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم عند النساء قبل سن اليأس وخلال فترة النشاط التناسلي أقل من الذكور من نفس العمر. لكن بعد سن اليأس يزداد خطر الإصابة قليلاً بسبب هبوط مستويات الإستروجين فيتساوى احتمال الإصابة بين الجنسين. كذلك فإن الأمراض التي تصيب المرأة خلال الحمل مثل قبل الارتعاج والارتعاج (الانسمام الحملي) وارتفاع الضغط الحملي كلها تزيد خطر الإصابة بارتفاع الضغط المزمن بعد انتهاء الحمل.

علاوة على ذلك توجد أمراض أخرى تصيب النساء وتؤثر على توازن الهرمونات في جسمها الأمر الذي يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بارتفاع الضغط. من الأمثلة على تلك الحالات متلازمة المبيض متعدد الكيسات، وفشل المبيض المبكر، والعقم. أما عوامل الخطورة الأخرى فهي مشتركة بين الجنسين مثل:

  • التقدم في العمر.
  • العرق (السود أكثر من البيض).
  • القصة العائلية.
  • التدخين.
  • زيادة الوزن.
  • قلة النشاط وعدم ممارسة الرياضة.
  • الإفراط في شرب الكحول والقهوة.
  • ارتفاع شحوم الدم.
  • التوتر، وتناول الملح المفرط، ونقص البوتاسيوم.

“اقرأ أيضاً: الآثار الجانبية لدواء أدلات


علامات وأعراض ارتفاع ضغط الدم عند النساء

أعراض ارتفاع ضغط الدم عند النساء

تكون غالبية المريضات بلا أعراض حتى إن وصلت أرقام الضغط إلى قيم مرتفعة جداً، لكن قد يعاني القليل من المرضى مما يلي:

  • الصداع.
  • الرعاف.
  • قصر النفس.
من الأعراض النادرة الأخرى التعرق، والقلق، ومشاكل النوم، واحمرار الوجه.

“اقرأ أيضاً: اتينولول وكلورثياليدون


مضاعفات ارتفاع ضغط الدم الشرياني عند الإناث

يؤدي عدم السيطرة على ضغط الدم إلى أذية الأوعية الدموية في  أعضاء متنوعة ما يسبب مشاكل خطيرة مثل:

  • السكتات الدماغية.
  • أذية الكلية.
  • احتشاء القلب.
  • مشاكل في الرؤية.
  • العته.
  • أمهات الدم.
  • تسلخ الأبهر.
  • المتلازمة الاستقلابية.
قد لا يكتشف ارتفاع الضغط عند المريضة إلا من خلال أحد تلك المضاعفات.

“اقرأ أيضاً: دواء أمنيستيم لعلاج حب الشباب


كيف يتم تشخيص مرض ارتفاع ضغط الدم عند النساء؟

غالباً يكون فرط ضغط الدم بدون أعراض ولا يكشف إلا بقياس الضغط وذلك بإجراء عدة قياسات بأزمنة منفصلة. يمكن إجراء القياس بشكل دوري إذا كان المريض مرتفع الخطورة للإصابة بهذا المرض. كذلك يمكن إجراء قياس الضغط عند الطبيب أو في المنزل أو باستخدام جهاز قياس الضغط الجوال الذي يسجل قيم الضغط على مدار اليوم.

“اقرأ أيضاً: حقن أمفوتك


علاج ارتفاع الضغط عند النساء

علاج ارتفاع الضغط عند النساء

يتألف علاج ارتفاع ضغط الدم عند النساء من مكونين مركزيين هما العلاج الدوائي وتغيير نمط الحياة. يجب على كل المريضات محاولة تغيير نمط الحياة واتباع نصائح الطبيب بخصوص العلاج غير الدوائي، وإذا لم يكفِ وحده للسيطرة على الضغط المرتفع نبدأ باستخدام الأدوية.

العلاج غير الدوائي (تغيير نمط الحياة)

يساعد علاج ارتفاع الضغط عند النساء بدون أدوية على تقليل المخاطر المتعلقة بأمراض القلب والأوعية فهو يفيد في:

  • إنقاص ضغط الدم المرتفع.
  • تأخير أو منع ارتفاع ضغط الدم.
  • تحسين فعالية أدوية السيطرة على الضغط.
  • تقليل خطر اختلاطات الضغط المرتفع.

يشمل العلاج اللادوائي إنقاص الوزن وتعديل الحمية الغذائية وتناول الغذاء الصحي للقلب، بالتالي تقليل أخطار ارتفاع الضغط والمساعدة في السيطرة عليه. تتضمن الحمية المطلوبة الإكثار من الأغذية الصحية الآتية:

  • الخضار والفواكه.
  • الحبوب الكاملة والبقول.
  • منتجات الألبان قليلة الدسم.
  • السمك والدجاج (بدون الجلد).
  • المكسرات.
  • زيوت الخضار اللامدارية مثل زيت الزيتون والكانولا (Rapeseed oil) ودوار الشمس.

كذلك يجب تقليل ما يلي:

  • الدهون المشبعة والتقابلية.
  • القهوة.
  • الصوديوم والملح (يسمح بأقل من 6 غرامات يومياً).
  • اللحوم الحمراء.
  • الحلويات والمشروبات المحلاة بالسكر.

علاوة على ذلك يمكن اتباع حمية داش DASH التي أثبتت فعاليتها في السيطرة على ارتفاع ضغط الدم عند النساء والرجال. كذلك يجب التوقف عن شرب الكحول والتدخين، والبدء بإجراء التمارين الرياضية مثل المشي وتمارين التمطيط والأيروبيك والمشي السريع. أخيراً يجب السيطرة على التوتر والقلق.

الأدوية المستخدمة في علاج مرض ارتفاع ضغط الدم عند النساء

تستخدم عدة زمر دوائية في بروتوكولات علاج ارتفاع الضغط عند النساء وعموم مرضى فرط الضغط وهي:

المدرات لتدبير ارتفاع ضغط الدم عند النساء

تساعد المدرات على التخلص من الماء والملح الزائد والسيطرة على ضغط الدم وتستخدم عادةً بالمشاركة مع أدوية أخرى مثل:

  • المدرات الثيازيدية:
    • كلورثاليدون (هيغريتون).
    • كلوروثيازيد (ديوريل).
    • هيدروكلورثيازيد (إيسيدريكس).
    • إنداباميد (لوزول).
    • ميتولوزون (زاروكسولين).
  • مدرات العروة:
    • فوروسيميد (لازيكس).
    • بوميتانيد (بوميكس).
  • المدرات الحافظة للبوتاسيوم:
    • سبيرونولاكتون (أبداكتون).
    • تريامتيرين (ديرينيوم).
    • هيدروكلوريد أميلوريد (ميدامار).

يعد نقص بوتاسيوم الدم من أضرار المدرات (الثيازيدية والعروة) الأمر الذي يسبب أعراض مثل الضعف العضلي، وتشنجات الساق، والتعب. تعد هجمات النقرس بعد الاستخدام المطول للمدرات من الأعراض النادرة الأخرى. كذلك ترفع المدرات مستوى سكر الدم عند مرضى السكري.

حاصرات بيتا

تعد حاصرات بيتا أحد أدوية ارتفاع ضغط الدم عند النساء، وتعمل على تقليل ضربات القلب وتخفيف الحمل البعدي الذي يقاوم خروج الدم من القلب، بالتالي يخفض الضغط ويحمي القلب. من أهم حاصرات بيتا ما يلي:

  • أسيبوتولول (سيكتىال).
  • أتينولول (تينورمين).
  • بيتاكسولول (كيرلون).
  • بيزوبرولول(زيبيتا).
  • كارتيولول (كارترول).
  • ميتوبرولول تارتارات (لوبريسور).
  • ميتوبرولول سوسينات (توبرول XL).
  • نادولول (كورغارد).
  • سلفات بينبوتولول (ليفاتول).
  • بيندولول (فيسكين).
  • بروبرانولول (إنديرال).
  • سولوتول (بيتابيس).
  • تيمولول (بلوكادرين).

من أهم آثار حاصرات بيتا الجانبية ما يلي:

  • برودة اليدين والقدمين.
  • الأرق.
  • التعب أو الاكتئاب.
  • بطء دقات القلب.
  • أعراض مرض الربو.

تدبير ارتفاع ضغط الدم عند النساء بواسطة مثبطات الإنزيم المحول للإنجيوتنسين (ACEI)

تقلل هذه الأدوية من تصنيع الإنجيوتنسين بالتالي ترتخي جدران الأوعية الدموية وتتوسع وينزل ضغط الدم. من أبرز أدوية مثبطات  ACE ما يلي:

  • هيدروكلوريد بينازيبريل (لوتينسين).
  • كابتوبريل (كابوتين).إينالابريل (فازوتيك).
  • فوسينوبريل الصوديوم (مونوبريل).
  • ليزينوبريل (زيستريل).
  • ميوكسيبريل (يونيفازك).
  • بيريندوبريل (أسيون).
  • كوينابريل (أكوبريل).
  • راميبريل (ألتيس).
  • تراندولابريل (مافيك).

كذلك تعد الأعراض الآتية من أشيع تأثيراته الجانبية:

  • فقد حاسة التذوق.
  • الطفح الجلدي.
  • جفاف مزمن.
  • سعال مستمر.
  • أذية كلوية.
  • فرط بوتاسيوم الدم.

علاج ارتفاع ضغط الدم عند النساء باستخدام حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين 2 (ARBs)

تمنع هذه الأدوية ارتباط الإنجيوتنسين 2 مع مستقبلاته في خلايا الهدف بالتالي تمنع تأثيره عليها. لذلك فإن هذه الزمرة تؤدي إلى نفس نتائج مثبطات ACE في خفض ضغط الدم وتوسيع الأوعية، ولها نفس الآثار الجانبية والمخاطر. من أهم أدوية ARBs ما يلي:

  • كانديساتران (أتاكاند).
  • إيبروسارتان (تيفيتين).
  • إيبيسارتان (أفابرو).
  • لوزارتان (كوزار).
  • تيلميسارتان (ميكارديس).
  • فالسارتان (ديوفان).

حاصرات قنوات الكالسيوم

تعمل حاصرات قنوات الكالسيوم على منع دخول الكالسيوم إلى العضلات بالتالي ترخيها وتمنع تقبضها. يؤدي ذلك إلى توسيع الأوعية الدموية وبطء دقات القلب وخفض ضغط الدم. من أشهر هذه الأدوية:

  • أميلودبيلين (لوتريل).
  • بيبريديل (فازوكور).
  • ديلتيازيم (تيازاك).
  • فيلوديبين (بلينديل).
  • إزراديبين (ديناكريك).
  • نيكاردبين (كاردين).
  • نيفيديبين (أدالات).
  • نيزولدبين (سولار).
  • فيراباميل (فيريلان).

كذلك من أبرز آثارها الجانبية ما يلي:

  • خفقان.
  • وذمات وتورم الكاحل.
  • صداع.
  • دوار.
  • إمساك.

حاصرات ألفا

توسع هذه الأدوية الأوعية الدموية فتنقص الضغط، لذلك تستخدم في حالات ارتفاع ضغط الدم عند النساء ومن أهمها:

  • دوكزاسوسين (كاردورا).
  • برازوسين (مينيبريس).
  • تيرازوسين (هيترين).

قد تسبب هذه الأدوية تسرع القلب، والدوار، وهبوط الضغط المفاجئ عند الوقوف.

شادات مستقبلات ألفا 2

تنقص الاستجابة للجهاز الودي على الأوعية الدموية، بالتالي توسعها وتخفض الضغط، ومن أشهرها دواء ميثيل دوبا. قد تسبب هذه الأدوية النعاس أو الدوار.

تدبير ارتفاع ضغط الدم عند النساء باستعمال حاصرات ألفا وبيتا المشتركة

تستخدم هذه الأدوية كخط رابع في علاج أزمة فرط ضغط الدم عند هؤلاء المرضى ومن أهم الأمثلة عليها كارفيديلول ولابيتالول. قد تسبب هذه الأدوية هبوط ضغط الدم فجأةً عند الوقوف.

الشادات المركزية

تنقص هذه الأدوية قدرة الأوعية الدموية على التشنج والتضيق بالتالي تقلل من ارتفاع ضغط الدم عند النساء ومن أشهرها:

  • ألفا ميثيل دوبا.
  • كلونيدين.
  • جوانابنز أسيتات.
  • غوانفاسين.

قد يسبب ألفا ميثيل دوبا هبوط ضغط الدم المفاجئ في وضعية الوقوف، أو الشعور بالضعف أو الإغماء، أو النعاس والكسل، كذلك جفاف الفم والحمى وفقر الدم. بقية تلك الأدوية قد تسبب النعاس والإمساك وجفاف الفم الشديد. يمنع إيقاف الشادات المركزية فجأةً حتى لا يحدث هبوط ضغط خطير.

المناهضات الأدرينالينية المحيطية

لا تستخدم هذه الأدوية إلا عند فشل الأدوية الأخرى في السيطرة على الضغط، وتعمل من خلال حصر بعض النواقل العصبية في الدماغ. يؤدي ذلك إلى عدم وصول الإشارات العصبية الآمرة بالتقبض إلى الأوعية الدموية. من أبرز هذه الأدوية غوانادريل وغوانيثيدين وريزيربين. قد يسبب الريزربين إسهال وانسداد الأنف وحرقة الفؤاد، لكن عليك إخبار الطبيب إذا أصبحت ترى الكوابيس أو أصبت بالقلق والاكتئاب. تسبب الأدوية الأخرى إسهال قد يصبح مستمر وضعف ودوار.

الموسعات الوعائية لعلاج ارتفاع ضغط الدم عند النساء

توسع هذه الأدوية الأوعية الدموية وتخفض الضغط ومن أشهرها دواء هيدرالازين ومينوكسيديل. قد يسبب الهيدرالازين الصداع والتورم حول العينين وخفقان القلب وألم المفاصل، أما المينوكسيديل فيسبب نمو زائد للشعر وحبس السوائل بالتالي زيادة الوزن.

بعض النصائح بشأن العلاج الدوائي لارتفاع الضغط عند النساء

يعد دواء ميثيل دوبا (من شادات مستقبلات ألفا 2) الخط الأول في علاج ارتفاع ضغط الدم عند الحامل، ومن الأدوية التي يمكن استخدامها لابيتالول، وهيدرالازين، ونيفيدبين. كذلك يمنع استخدام مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين وحاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين 2 عند الحوامل لأنها تؤذي الجنين وقد تكون قاتلة له. علاوة على ذلك تعد المدرات أفضل خيار لأجل علاج ارتفاع الضغط عند النساء بعد سن اليأس واللواتي يعانين من هشاشة العظام. من الجدير ذكره أن النساء أكثر عرضة لاختبار الآثار الجانبية لأدوية خفض الضغط.

“اقرأ أيضاً: علاج العضة المفتوحة


كيفية الوقاية من مرض ارتفاع ضغط الدم عند النساء

إليكِ بعض النصائح للوقاية من ارتفاع ضغط الدم عند النساء:

  • مارسي التمارين بانتظام حوالي 30 إلى 45 دقيقة يومياً لخمس أيام في الأسبوع.
  • تناولي الأطعمة ذات المحتوى المعتدل من الحرارات والأطعمة الصحية وتجنب الشحوم المشبعة.
  • توقفي عن التدخين وشرب الكحول.
  • قللي من شرب القهوة.
  • سيطري على التوتر وأزيلي كل مصادر التوتر من حياتك.

مشاهير إناث أصيبوا بارتفاع الضغط الشرياني

إليكِ قائمة ببعض المشاهير الإناث الذين يعانون من فرط ضغط الدم:

  • توني براكستون.
  • أوبرا وينفري.
  • ويتني هيوستن.

الأسئلة الشائعة حول مرض ارتفاع ضغط الدم عند النساء

ما هي قيم ضغط الدم الطبيعي؟

تقع القيم الطبيعية للضغط بين 60 إلى 90 بالنسبة للضغط الانبساطي وبين 80 إلى 120 بالنسبة للضغط الانقباضي. أما الأشخاص فوق 80 سنة فيجب أن يكون الضغط تحت 150/90.

هل شرب الماء يساعد في خفض ضغط الدم؟

لا، بل إن الإفراط في شرب الماء يرفع الضغط، كذلك فإن عدم شرب الماء يؤذي الكلى ويرفع الضغط أيضاً، لذلك يجب شرب الماء باعتدال.

هل السبانخ يسبب ارتفاع ضغط الدم؟

لا، بل يساعد على السيطرة على الضغط بسبب محتواه العالي من البوتاسيوم.

تحدثنا عن أهم المعلومات عن ارتفاع ضغط الدم عند النساء (High blood pressure in women)، وأبرز أسبابه، وأعراضه، ومضاعفاته، وعلاجه. يعد مرض فرط الضغط خطير، ويجب متابعته وعلاجه لمنع أو تأخير حدوث المضاعفات.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق