فوائد الثوم الصحية

Health benefits of garlic

فوائد الثوم الصحية كثيرة ومتعددة منها: علاج نزلات البرد والإنفلونزا، علاج ضغط الدم المرتفع، تقليل الإصابة بالسرطان، وغيرها من الفوائد التي رصدتها الأبحاث العلمية.

كتابة: غادة أحمد | آخر تحديث: 26 أبريل 2020 | تدقيق: د. هبة حجزي
فوائد الثوم الصحية

فوائد الثوم الصحية متعددة؛ ولأنه من أهم المكونات في الكثير من الأطعمة لدينا، وجب علينا معرفة هذه الفوائد.

مكونات الثوم الغذائية

عند تحليل الثوم كيميائيًا لمعرفة محتوياته الغذائية، وذلك لكي نستطيع أن نحدد فوائده الطبية بشكل علمي، وبعيدًا عن الوصفات الشعبية التي قد تكون غير صحيحة في بعض الأحيان وُجد أنه كل 100 جرام من الثوم يحتوي على الآتي [1]:

ماء (جرام) 59
سعرات حرارية (ك كالوري) 149
دهون (جرام) 0.5
كربوهيدرات (جرام) 33.07
ألياف (جرام) 2.1
منجنيز (ملجرام) 1672
بوتاسيوم (ملجرام) 401
كبريت (ملجرام) 70
كالسيوم (ملجرام) 181
فوسفور (ملجرام) 153
ماعنيسيوم (ملجرام) 25
صوديوم (ملجرام) 17
فيتامين ب 6 (ملجرام) 1235
فيتامين سي (ملجرام) 31
حمض الجلوتاميك (جرام) 0.805
الأرجنين (جرام) 0.634
حمض الأسبارتيك (جرام) 0.489
الليوسين (جرام) 0.308
اللايسين (جرام) 0.273

توجد مكونات أخرى لكنها نادرة أو قليلة مثل حمض الفوليك، فيتامين ب1، ب2، ب3، الزنك، السيلينيوم وغيرها.

“اقرأ أيضاً: الفوائد الصحية للزعفران السنوسي


فوائد الثوم الطبية والصحية

  1. علاج نزلات البرد والانفلونزا

    • أُجريت الكثير من الدراسات العلمية حول فوائد الثوم العلاجية، وتم تجربته في علاج الكثير من الأمراض.
    • فيما يتعلق بنزلات البرد خاصة تلك المزعجة والتي تطول مدتها، تم اختبار فوائد الثوم العلاجية حول أعراض البرد، فلوحظ أنه عدد أيام نزلة البرد في المجموعات التي تناولت الثوم كعلاج كانت أقل من تلك التي لم تأخذ الثوم، أيضًا أعراض البرد وحدته كانت أقل في المجموعات التي تناولت الثوم.
    • دراسات مماثلة أُجريت على المرضى الذي يعانون من الإنفلونزا، ولوحظت نتائج مشابهة.
    • يمكن هرس فصوص الثوم مع قليل من العسل، ويمكن إضافة الزنجبيل إليها أيضًا، كما يمكن إضافة الثوم المهروس إلى الشوربات المختلفة بعد انتهاء تجهيزها، المهم هو عدم تعرض الثوم للطبخ ودرجات الحرارة حتى لا يفقد فوائده العلاجية.
  2. يساعد في خفض ضغط الدم المرتفع

    • أُجريت دراسات حول علاقة الثوم أو مكملات الثوم وارتفاع ضغط الدم، لوحظ أن تناول أربع فصوص ثوم يوميًا على مدار 24 أسبوع يشابه تأثير واحد من أدوية تخفيض ضغط الدم المرتفع.
    • السبب في قدرة الثوم على خفض ضغط الدم المرتفع هو احتواء الثوم على نسبة من البوتاسيوم، ارتفاع مستوى البوتاسيوم بالدم من شأنه أن يخفض من ارتفاع ضغط الدم.
    • أيضًا يحتوي الثوم على مضادات الأكسدة الطبيعية، تساعد تلك المواد على خفض مستويات الكوليسترول، بالتالي تقليل الضيق في الأوعية الدموية.
  3. يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب

    • يحتوي على الجسم على الدهون الثلاثية، زيادة تراكم هذه الدهون في الجسم هو بداية الطريق لأمراض القلب والأوعية الدموية، أثبتت الدراسات أنه من خواص الثوم العلاجية القدرة على خفض مستويات الدهون الثلاثية لكن ليس بشكل كبير.
    • يحتوي الجسم على نوعين من الكوليسترول، أحدهما سيء وآخر نافع للجسم، فيما يتعلق بالكوليسترول الضار للجسم (LDL) فأثبتت الدراسات العلمية قدرة الثوم على خفض مستويات الكوليسترول الضارة بالجسم بشكل ملحوظ، بينما لم يحدث تأثير على مستويات الكوليسترول الجيدة (HDL).
    • أمراض القلب والأوعية الدموية ليست متعلقة بمستويات الدهون المرتفعة وحسب، بل إن ارتفاع ضغط الدم أحد الأسباب التي تؤدي إلى اعتلالات في القلب، وقد أوضحنا أن الثوم له خواص علاجية تفيد في خفض ضغط الدم المرتفع.
  4. مقاومة العدوى البكتيرية والطفيلية

    • إذا كنت تعاني من حب الشباب خاصة الحبوب المتقيحة (التي بها صديد بسبب عدوى بكتيرية)، لا بد وأنك سمعت نصيحة من أحد ما باستخدام الثوم، لم يخطئوا في هذه النصيحة، فالثوم يحتوي على مجموعة من المواد التي تُعتبر مضادات حيوية طبيعية؛ بمعنى أنها تقاوم بعض أنواع من البكتريا.
    • دراسة أُجريت على الأطفال الذين يعانون من الإصابة بالدودة الشريطية (مرض طفيلي)، تم إعطائهم مستخلص من الثوم، فلوحظ أن من فوائد الثوم خواص علاجية ومضادة لهذا الطفيل.
  5. يقلل من خطر الإصابة بأمراض السرطان

    • دراسات علمية صدرت حول علاقة الثوم وفرص التعرض للإصابة بسرطان القولون والمستقيم والمعدة، خلُصت هذه الأبحاث إلى أن تناول الثوم بشكل يومي من شأنه أن يقلل من الإصابة بمرض السرطان.
    •  ترجع فوائد الثوم الصحية وقدرته على مقاومة الإصابة بأمراض السرطان إلى احتوائه على مجموعة من مضادات الأكسدة التي تحارب الطفرات والتغيرات في الخلايا، والتي تتسبب في ظهور الخلايا السرطانية.
  6. التخلص من السموم والمعادن الثقيلة

    • في روتين الحياة بين تناول الطعام وشرب المياه وتنفس الهواء، جميعهم قد يكونوا محملين ببعض العناصر الثقيلة مثل الزئبق، والكادميوم، والرصاص وغيرهم، تنتج هذه المعادن الثقيلة من الملوثات الكثيرة أشهرها عوادم السيارات، ودخان المصانع وغيرها.
    • تتراكم هذه المعادن الثقيلة في الجسم مع مرور الوقت متسببة في أضرار بالغة قد تصل إلى الإصابة بالسرطان وغيره من الأمراض.
    • في دراسة بحثية أُقيمت على مجموعة من العاملين في مصنع خاص بصناعة بطاريات السيارات حيث التعرض لمادة الرصاص السامة، تم إعطاء هؤلاء العمال مستخلصات الثوم، وثبت أن تناول الثوم لمدة أربعة أسابيع تسببت في خفض مستويات الرصاص في الدم بنسبة 19 ٪، أيضًا أعراض التسمم التي يسببها الرصاص مثل ارتفاع ضغط الدم،والإصابة بالصداع انخفضت بنسبة ملحوظة.
    • ترجع فوائد الثوم الصحية في قدرته على التخلص من السموم إلى وجود مركبات الكبريت، عزى العلماء هذا الأمر إلى قدرة الكبريت على المحافظة على الأعضاء من التلف.
  7. زيادة اللياقة البدنية والنشاط الرياضي

    • قديمًا في الألعاب الأوليمبية تم إعطاء الثوم للرياضيين لزيادة قدرتهم الرياضية وتحسين أدائهم.
    • الأسباب العلمية ترجع إلى ما سبق ذكره من فوائد الثوم الصحية والتي تتمثل في: قدرة الثوم على التخلص من السموم، خفض مستويات الكوليسترول، تنظيم ضغط الدم المرتفع، كل هذه الأمور من شأنها أن تحافظ على سلامة جسم، بالتالي تستطيع التركيز أكثر، وممارسة المجهود البدني لفترة أطول دون الشعور بالتعب.
  8. الثوم قد يكون مفيدًا لمرضى هشاشة العظام

    • في البحوث العلمية التي أُجريت حول فوائد الثوم الصحية وقدرته على معالجة مرض هشاشة العظام، ثبت أن للثوم فعالية في تحسين صحة العظام لدى الفئران وعلى النساء بعد انقطاع الطمث.
    • فسَّر العلماء هذا الأمر بأن الثوم يستطيع رفع هرمون الإستروجين الذي ينقص بشكل طبيعي في سن اليأس، هرمون الإستروجين يعزز من صحة العظام، ويحارب ظهور هشاشة العظام.
  9. خواص جمالية

    1. الشعر

      • ثبت أن تدليك فروة الرأس بالثوم المهروس، أو زيت الثوم لفترة من شأنه أن يقلل من تساقط الشعر، ويساعد بصيلات الشعر على النمو.
      • يقاوم الثوم العدوى الفطرية التي تصيب فروة الرأس، والتي تسبب في ظهور حكة بالشعر وتكون القشرة بالشعر.
    2. البشرة

      • بفعل مضادات الأكسدة التي يحتوي عليها الثوم فإنه يستطيع مقاومة الشقوق الحرة التي تسبب في كبر البشرة وظهور علامات الكبر عليها مثل التجاعيد.
      • من فوائد الثوم الجمالية للبشرة أنه يساعد على بطء استنفاد الكولاجين الذي يُعد العامل الأساسي في مرونة البشرة ونضارتها وإكسابها مظهر الشباب.
      • يساعد في علاج الإكزيما بشكل كبير بفعل مركبات الكبريت.
      •  له دور فعال في علاج العدوى الفطرية أو البكتيرية المختلفة التي تتكون على البشرة.
  • للثوم خواص علاجية كثيرة لا تُعد ولا تُحصى، لكن انتبه لاستخدامه بشكل صحيح، الثوم النيء هو الأفضل لأن طهي الثوم وتعريضه لدرجات الحرارة بفقد الكثير من مكوناته الفعالة، يمكن إضافة الثوم المهروس إلى العسل أو الزنجبيل أو بعض الأطعمة الباردة، أو غير ذلك للتخلص من رائحته.
  • مرضى الربو وأمراض الجهاز التنفسي يجب ألا يستخدموا الثوم كمادة علاجية، إلا بعد استشارة الطبيب لأن له آثار جانبية عليهم.
  • قبيل إجراء عملية جراحية توقف عن استخدام الثوم.
  • ليس من الصحيح الإفراط في استهلاك الثوم اليومي للحصول على أكبر قدر من فوائد الثوم، بل الاعتدال في كل شيء مطلوب.

“اقرأ أيضاً: فوائد الفستق الحلبي


لو استطردنا في ذكر فوائد الثوم الصحية لكتبنا مئات الصفحات، لكن هذا ملخص صغير لما توصلت إليه الأبحاث العلمية حول خواص الثوم العلاجية، لكن يجب الانتباه إلى استخدامه بطريقة صحيحة.

المراجع

  1. Martins, N., Petropoulos, S., & Ferreira, I. C. (2016). Chemical composition and bioactive compounds of garlic (Allium sativum L.) as affected by pre-and post-harvest conditions: A review. Food chemistry211, 41-50.
    ISO 690
823 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق