تورم العين

Swollen Eyes

تورم العين أو الانتفاخ تحت العين مصدر قلق تجميلي شائع، عادةً لا يحتاج إلى علاج. ومع ذلك، في بعض الحالات، قد يكون التورم علامة على حالة صحية بسيطة أو أكثر خطورة.

كتابة: د. هبة حجزي | آخر تحديث: 24 يونيو 2020 | تدقيق: غادة أحمد
تورم العين

تورم العين وانتفاخها عرض يحدث عندما يكون هناك التهاب أو سوائل زائدة (وذمة) في الأنسجة الضامة المحيطة بالعين. قد تكون تورم العينين مؤلمة أو غير مؤلمة، كما أن فترة اختفاء التورم والانتفاخ، تعتمد على الأسباب المؤدية إلى تلك الحالة.


ما الذي يسبب تورم العين ؟

قد يكون تورم العين موروثاً في عائلتك،كما يمكن أن تتسبب الشيخوخة في إضعاف الأنسجة حول العين. هذا يؤدي إلى تحرك الدهون في الجفون السفلية، مما يجعلها تبدو منتفخة، إذ أن الجلد حول عينيك رقيق وحساس للغاية.

إذا كان لديك مشكلة صحية، يمكن أن يساعد علاج المشكلة الأساسية في تنعيم منطقة العين.

فيما يلي 10 أسباب لتورم العين.

1. تناول الكثير من الملح

الكثير من الملح أو الصوديوم في نظامك الغذائي ليس جيدًا لجسمك أو مظهرك. يمكن للصوديوم الإضافي أن يجعل جسمك يحتفظ بالماء، مما يسبب انتفاخ في الوجه والجسم. هذا أمر شائع خاصة في الصباح بعد تناول وجبة مالحة.

العلاج المتبع:

  • توصي جمعية القلب الأمريكية بتناول ما لا يزيد عن 1500 ملليجرام من الملح يوميًا.
  • اقطع الملح في نظامك الغذائي اليومي للمساعدة في تهدئة التورم تحت العين.
  • قلل أو تجنب الأطعمة المصنعة والمعبأة التي تحتوي على أملاح مضافة.
  • اشرب الكثير من الماء للمساعدة على طرد الصوديوم.
  • يساعد تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم أيضًا على مقاومة الملح. وتشمل هذه:
    • موز.
    • زبادي.
    • بطاطا.
    • مشمش مجفف.

2. البكاء

يسبب البكاء تجمع السوائل حول عينيك، مما يؤدي إلى الانتفاخ لفترة قصيرة. من المحتمل أن يزول التورم تحت العين الذي يحدث من حين لآخر من تلقاء نفسه.

3. قلة النوم

وجدت دراسة بحثية مصدرا موثوقا به أن عدم الحصول على قسط كاف من النوم يمكن أن يسبب لك تورم العين.

كما يمكن أن يسبب أيضًا الجفون المتدلية والعيون الحمراء والهالات السوداء تحت العينين، إضافة إلى علامات أخرى مثل بشرة شاحبة وفم متدلي.

قلة النوم يمكن أن تضعف العضلات حول عينيك، وتؤدي أيضًا إلى فقدان الكولاجين – الأنسجة المرنة – تحت العين. يؤدي ذلك إلى تجمع السوائل في المنطقة، مما يجعل المنطقة تحت عينك تتورم.

قد يستمر التورم تحت العين بسبب قلة النوم لبضع ساعات إلى 24 ساعة، كما يمكن أن تصبح بعض العلامات دائمة إذا كنت تعاني من قلة النوم بانتظام.

[tds_info]يحتاج معظم البالغين إلى سبع إلى تسع ساعات من النوم كل ليلة.[/tds_info]

4. الحساسية

يمكن أن تتسبب الحساسية في تراكم السوائل في الجيوب الأنفية وحول عينيك. هذا يمكن أن يؤدي إلى تورم العين.

يمكن أن يؤدي رد الفعل التحسسي أيضًا إلى جعل عينيك حمراء وبها حكة ومائية. تشمل الحساسية الشائعة للعين ما يلي:

  • لقاح.
  • غبار.
  • دخان.
  • التلوث.
  • وبر الحيوانات.
  • مواد كيميائية
  • عطر

الحساسية هي سبب شائع لانتفاخ العينين. يحدث هذا لأن الخلايا الواقية في عينيك، تسمى الخلايا البدينة ، تعطي بروتينات مناعية تسمى الهيستامين لمحاربة مسببات الحساسية.

العلاج المتبع لحساسية العين.

  • تجنب المواد المسببة للحساسية قدر الإمكان للمساعدة في منع الأعراض.
  • يساعد غسل أنفك واستخدام قطرات عين صناعية لشطف عينيك.
  • يمكن أن تساعد الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية في تخفيف التورم تحت العين. مثل:
    • مضادات الهيستامين (كلاريتين، بينادريل)
    • مزيلات الاحتقان (سودافد، عفرين)
    • قطرات العين (Visine , Alaway)
  • قد يصف لك الطبيب أيضًا جرعة ستيرويد أو حساسية تجعلك أقل حساسية لمسببات الحساسية.

5. التدخين

تدخين السجائر أو الشيشة أو السيجار يمكن أن يهيج عينيك. قد يكون لديك أيضًا رد فعل تحسسي إذا كنت تدخن سلبي، مما قد يجعل عينيك تتورم.

الوقاية المتبعة

  • الإقلاع عن التدخين من أي نوع وتجنب التدخين السلبي للمساعدة في منع انتفاخ العين والأعراض الأخرى.
  • تنظيف الأسطح والعناصر في منزلك وسيارتك إذا كنت حساسًا لجزيئات الدخان المتبقية.
  • غسل شعرك وملابسك بعد التواجد حول الأشخاص الذين يدخنون.

6. التهابات العين

يمكن أن تسبب عدوى العين تورمًا تحت العين في إحدى العينين أو كلتيهما، يمكن أن يكون لديك عدوى في العين أو الجفن.

تشمل أنواع التهابات العين التي يمكن أن تسبب تورم العين ما يلي:

العلاج المتبع

  • تجنب لمس أو فرك عينيك.
  • عادةً ما تزول عدوى العين في غضون أسبوع.
  • قد تحتاج إلى علاج بالمضادات الحيوية.
  • يمكنك تخفيف التورم حول عينك بمنشفة رطبة ونظيفة. إذا كنت تعتقد أنك مصاب بعدوى ، فاستشر طبيبك على الفور.

7. انسداد القناة الدمعية

تستنزف قنوات الدموع الدموع والمياه الطبيعية في العين.فإذا تم حظرها، فقد يتجمع السائل حول العين. مما يؤدي إلى تورم تحت العين.

أيضاً يُعد انسداد القناة الدمعية أمرًا شائعًا عند الأطفال، ولكن يمكن أن يحدث في الأطفال والبالغين، يمكن أن يحدث الانسداد بسبب العدوى أو جزيئات الماكياج أو إصابة العين، وفي معظم الحالات، تزول من تلقاء نفسها بعد بضعة أيام.

العلاج المتبع

  • يساعد الضغط الدافئ وغسل العين بمحلول ملحي معقم على إزالة الانسداد.
  • في الحالات الأكثر خطورة، قد تحتاج إلى علاج.

8. الكدمات والإصابة المباشرة

يمكن أن يحدث خدش أو شق صغير حول العين من ظفر أو فرشاة مكياج، هذه الإصابة يمكن أن تؤدي إلى تورم العين.

أيضاً يمكن أن يسبب الضرب على العين أو حولها الانتفاخ، فتؤدي الضربة الناتجة عن لكمة أو جسم صلب إلى تحرك العين قليلاً لأسفل ثم العودة إلى مكانها؛ هذا يجلب الدم المتدفق إلى المنطقة. مما يتسبب في حدوث تورم أو كدمات تحت العين.

9. مرض جريفز

يُسمى مرض جريفز أيضًا مرض العين الدرقية. يحدث ذلك عندما لا توازن الغدة الدرقية هرمونات الغدة الدرقية.

يمكن أن يحدث مرض جريفز أحيانًا أيضًا إذا كنت تتناول الكثير من أدوية الغدة الدرقية. ستحتاج للعلاج على الفور. قد يوصي طبيبك بأدوية أو علاج آخر.

حوالي 30 بالمائة من المصابين بهذه الحالة يعانون من أعراض في العين. وتشمل هذه الأعراض:

  • انتفاخ العينين وتورم تحت العين، بسبب تغيرات في الأنسجة حول العينين. تشمل العلامات والأعراض ما يلي:
    • إحساس حارق.
    • ألم أو ضغط.
    • احمرار.
    • الحساسية للضوء.
    • رؤية مزدوجة.
    • عدم وضوح الرؤية أو فقدان الرؤية.

10. كريات الدم البيضاء

قد تكون تغيرات العين والرؤية، بما في ذلك تورم تحت العين، علامة على خلل عدد كريات الدم البيضاء، وتسمى هذه العدوى أحيانًا “مرض التقبيل“، ولكن يمكنك أيضًا التقاطها من العطس والسعال.

“اقرأ أيضاً: نمش العين


الفرق بين انتفاخ العين وتورم العين

غالبًا ما يستخدم مصطلح “العيون المنتفخة” كمرادف لمصطلح “العيون المتورمة”، لكن الحالتين مختلفتين.

تستخدم العين المتورمة بشكل عام لوصف الاستجابة المناعية للحساسية أو العدوى أو الإصابة.

في حين أن “العيون المنتفخة” تستخدم على الأرجح للإشارة إلى الخصائص الفيزيائية الخارجية للعين المتورمة من احتباس الماء أو قلة النوم أو السمات الوراثية مثل الهالات السوداء تحت العيون.

“اقرأ أيضاً: كيفية التخلص من الهالات السوداء تحت العين


أعراض مصاحبة لتورم العين وانتفاخها

تورم الجفون هو عرض من الأسباب الكامنة، مثل الحساسية أو العدوى. يصاحب تورم العين عادة واحد أو أكثر من الأعراض التالية:

  • تهيج العين، مثل الإحساس بالحكة.
  • الحساسية للضوء (رهاب الضوء).
  • انسداد الرؤية (اعتمادًا على مدى التورم).
  • إنتاج أو تفريغ الدموع الزائدة.
  • تهيج العين.
  • احمرار العين.
  • جفاف العين.
  • الألم، خاصة عندما تكون الجفون المتورمة ناتجة عن العدوى.

كيفية تقليل انتفاخ وتورم العين

في معظم الحالات يزول تورم العين من تلقاء نفسه، ويعتمد ما إذا كنت بحاجة إلى علاج أم لا على السبب.

قد يصف طبيبك علاجًا مثل:

  •  الأدوية المضادة للحساسية.
  •  دواء مضاد حيوي أو مضاد للفيروسات.
  •  مرهم مضاد للبكتيريا.
  •  قطرات العين المضادة للبكتيريا.
  •  قطرات العين الستيرويد.

 العلاجات المنزلية

يمكنك تهدئة منطقة تحت العين في معظم الحالات.  جرب أحد هذه العلاجات المنزلية لمساعدة عينيك على الارتداد بعد ليلة سهرت فيها لوقت متأخر، أو بعد تناول وجبة مالحة أو نوبة بكاء:

  • كمادات باردة.

    • ضع منشفة نظيفة مبللة على منطقة العين، أو برد ملعقة في الثلاجة واستخدم ظهر الملعقة لتدليك المنطقة بلطف.
    • يمكنك أيضًا وضع كريم العين أو المصل في الثلاجة وتطبيقه كجل تبريد.
  •  أكياس الشاي

    • يحتوي الشاي على مادة الكافيين، مما قد يساعد على سحب المياه من منطقة تحت العين وتقليل التورم.
    • جرب نقع كيسين من الشاي في الماء البارد. ضعها فوق عينيك المغلقتين واستلقي لمدة 15 إلى 20 دقيقة.
  •  تدليك الوجه

    •   استخدم أصابعك أو بكرة الوجه المعدنية الباردة لتدليك وجهك.
    •   قم بالتدليك بلطف أو اضغط حول عينيك وجيبك للمساعدة على التخلص من السوائل الزائدة.
  • استخدم محلول ملحي لشطف عينيك إذا كان هناك إفرازات.
  • ارفع رأسك ليلًا لتقليل احتباس السوائل.

“اقرأ أيضاً: أسباب إصفرار العين، وعلاجه


متى يجب أن ترى الطبيب

راجع طبيبك إذا كان لديك تورم حول عينيك لا يزول بعد 24 إلى 48 ساعة. يمكن أن تزول عدوى العين الخفيفة من تلقاء نفسها.

من المهم فحصها في حالة كونها أكثر خطورة.  يمكن أن تسبب العدوى مضاعفات في عينك إذا تركت دون علاج.

احصل على عناية طبية فورية إذا كان لديك أعراض عدوى العين أو حالة صحية أخرى. وتشمل هذه:

  •  احمرار.
  •  ألم.
  •  سائل أبيض أو صديد.
  •  تورم في عين واحدة فقط.
  •  الضغط.
  •  رؤية ضبابية.
  •  فقدان البصر.
  •  حمى.
  •  عيون دامعة.
  •  فقدان الوزن.

يمكن أن يكون تورم العين علامة على مشكلة صحية أكثر خطورة وتهديدًا للبصر ، مثل التهاب النسيج الخلوي المداري ومرض جريفز وهربس العين، من المهم أن تزور طبيب العيون لإجراء فحص شامل للعين إذا استمرت الأعراض أو ساءت أو تغيرت.

المراجع

  1. 1. Noreen Iftikhar, MD (February 26, 2019) 10 Causes of Under-Eye Swelling?, Available at: https://www.healthline.com/health/eye-health/10-causes-of-under-eye-swelling (Accessed: 24/6/2020).
  2. 2. Aimee Rodrigues (March 2020) What are swollen eyelids?, Available at: https://www.allaboutvision.com/conditions/swollen-eyelids.htm (Accessed: 24/6/2020).
  3. 3. Melissa Conrad Stöppler, MD (9/10/2019) Swollen Eyes: Symptoms & Signs?, Available at: https://www.medicinenet.com/swollen_eyes/symptoms.htm (Accessed: 24/6/2020 ).
  4. Traci Angel (March 7, 2019) Swollen Eyelid: Causes, Treatment, and More, Available at: https://www.healthline.com/health/swollen-eyelid-treatment (Accessed: 24/6/2020 ).
375 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق