سيلان الأنف

Nasal Discharge

سيلان الأنف Nasal discharge عرض محرج يحدث للكثير أثناء نزلات البرد وغيرها، فما هي أسبابه الأخري، وكيف يمكن علاج ومنع سيلان الأنف؟

كتابة: زينب سلطان | آخر تحديث: 22 أبريل 2020 | تدقيق: د. رنا جمال
سيلان الأنف

سيلان الأنف Nasal discharge من أشهر الأعراض التي تحدث بسبب نزلات البرد، ما هي أسبابها، وكيف يمكن منعها؟

ما هي إفرازات الأنف؟

المخاط ليس مجرد مادة لزجة في أنفك – بل له هدف مفيد، حيث يحجز البكتيريا، والجراثيم الأخرى، والحطام ويمنعها من دخول رئتيك.

في بعض الحالات مثل عندما يكون لديك نزلة برد أو حساسية، قد يتدفق المخاط من أنفك أو إلى حلقك.

عندما يخرج المخاط من أنفك، يطلق عليه إفرازات الأنف Nasal Discharge، ويمكن أن يسمى أيضًا بالتنقيط الأنفي أو سيلان الأنف.

على الرغم من أنه مزعج، إلا أن الإفرازات الأنفية شائعة وغالبًا ما تزول من تلقاء نفسها، ولكن في بعض الحالات تكون علامة على مشكلة صحية أساسية قد تتطلب عناية طبية.


ما الذي يسبب سيلان الأنف؟

هناك العديد من الأسباب المحتملة لسيلان الأنف Nasal Discharge، أكثرها شيوعًا هي الالتهابات والحساسية.

نزلات البرد أو الإنفلونزا سبب سيلان الأنف

تنجم نزلات البرد عن عدوى فيروسية في أنفك وحلقك. يمكن أن تسببه أنواع عديدة مختلفة من الفيروسات. على الرغم من أنه قد يجعلك تشعر بالاكتئاب، إلا أنه عادة ما يكون غير ضار على المدى الطويل.

  • تحدث الإنفلونزا بسبب فيروس يهاجم أنفك وحلقك ورئتيك.
  • سلالات فيروس الانفلونزا تتغير باستمرار.
  • يمكن أن تكون الأنفلونزا خطرة على الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بمضاعفات.
  • يشمل هذا الأطفال الصغار وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.

يعتبر سيلان الأنف Nasal Discharge من الأعراض الشائعة لكل من نزلات البرد والإنفلونزا. عندما تكون مريضًا بهذه الأمراض، ينتج جسمك مخاطًا إضافيًا لاحتجاز الفيروس قبل أن يصل إلى رئتيك وأجزاء أخرى من الجسم. يترك بعض هذا المخاط جسمك من خلال أنفك.

الحساسية سبب سيلان الأنف

قد تعاني من سيلان الأنف Nasal Discharge، إذا استنشقت أو تناولت أو لمست مواد معينة لديك حساسية منها.

المواد التي تسبب رد فعل تحسسي تسمى المواد المسببة للحساسية تشمل

  • الغبار.
  • شعر الحيوانات الأليفة.
  • العشب.

يتفاعل جسمك مع المواد المسببة للحساسية بطريقة مماثلة كما لو كانت بكتيريا ضارة، مما يتسبب في سيلان الانف.

التهاب الجيوب الأنفية

يحدث التهاب الجيوب الأنفية عندما تلتهب الجيوب الأنفية أو ممرات أنفك، وتكون مصحوبة بالألم والتورم والاحمرار. يمكن أن يؤدي ذلك إلى تضييق الممرات الأنفية، مما يسبب صعوبات في التنفس وتراكم المخاط.

إذا كنت تعاني من هذه الحالة، فقد يخرج المخاط من أنفك. في بعض الحالات، قد تشعر أنها تصب في الحلق. عادة ما يكون المخاط المرتبط بالتهاب الجيوب الأنفية سميكًا. يمكن أن يكون لها أيضًا لون أصفر أو أخضر.

الأسباب المحتملة الأخرى لسيلان الأتل

تشمل الأسباب المحتملة الأخرى لسيلان الأنف أو إفرازات الأنف ما يلي:

  • جدري الماء.
  • الحمل.
  • انحراف الحاجز الأنفي.
  • الصداع العنقودي.
  • إدمان المخدرات.
  • دخان التبغ.

 “اقرأ أيضاََ: مرض الغثيان


كيف يمكنك علاج سيلان الأنف

ستعتمد خطة العلاج الموصى بها على السبب الكامن وراء سيلان الأنف Nasal Discharge.

في كثير من الحالات، يمكنك اتخاذ خطوات لتخفيف الأعراض باستخدام العلاجات المنزلية البسيطة. في بعض الحالات، قد يوصي طبيبك بأدوية أو علاجات أخرى.

  • إذا كان البرد أو الإنفلونزا يسببان إفرازاتك الأنفية، فقد تكون خيارات العلاج محدودة.
  • في معظم الحالات، يتعافى جسمك من تلقاء نفسه.
  • يجب أن تتأكد من حصولك على الكثير من الراحة وشرب الكثير من السوائل.
  • قد تساعد الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية في تخفيف بعض أعراضك.
  • إذا كانت أعراض الإنفلونزا شديدة، فقد يصف لك الطبيب دواءً مضادًا للفيروسات. قد يقلل هذا من الوقت الذي تستغرقه للشفاء.

العلاجات المنزلية

يمكن أن يتسبب المخاط السميك واللزج في مشاكل في تنفسك. يمكن أن يعرضك أيضًا لخطر مضاعفات أكبر، مثل التهابات الأذن.

اتخذ خطوات لتخفيف المخاط. قد يساعد في تخفيف الأعراض ويقلل من خطر حدوث مضاعفات.

لتخفيف المخاط

  • اشرب الكثير من السوائل.
  • استخدام رذاذت الأنف المالحة.
  • قم بتشغيل جهاز ترطيب لإضافة الماء إلى الهواء.
  • استنشاق البخار من وعاء من الماء الساخن.
  • لا تستخدم رذاذ احتقان الأنف لأكثر من ثلاثة أيام متتالية، ما لم يخبرك طبيبك بذلك.

مضادات الهيستامين لعلاج سيلان الأنف

مضادات الهيستامين هي أدوية يمكن أن تساعد في منع وعلاج أعراض الحساسية. يمكن لبعض مضادات الهيستامين أن تجعلك تشعر بالنعاس الشديد. تحقق دائمًا من الملصق للحصول على توصيات حول تشغيل الآلات الثقيلة أو أداء مهام أخرى أثناء تناول مضادات الهيستامين.

يمكن أن تتفاعل مضادات الهيستامين أيضًا مع بعض الأدوية الأخرى. تأكد من التحدث إلى طبيبك قبل تناول مضادات الهيستامين، خاصة إذا كنت تستخدم بالفعل مرخيات العضلات أو حبوب النوم أو المهدئات.


هل يمكن منع سيلان الأنف

لا يمكنك منع جميع حالات سيلان الأنف Nasal Discharge، ولكن يمكنك اتخاذ خطوات لتقليل خطر الإصابة ببعض الحالات التي تسبب إفرازات الأنف المفرطة.

لتقليل فرص إصابتك بنزلات البرد أو الأنفلونزا

  • اغسل يديك في كثير من الأحيان لإبقائها خالية من الجراثيم المسببة للأمراض.
  • استخدم منديلًا عند نفخ أنفك ورمي المناديل المستعملة على الفور.
  • اغسل يديك بعد نفخ أنفك.
  • الحصول على لقاح الإنفلونزا كل عام.

إذا كنت تعاني من الحساسية، فاتخذ خطوات لتجنب مسببات الحساسية لديك. يمكن أن يساعد ذلك في منع أعراض الحساسية، بما في ذلك إفرازات الأنف.

إذا كنت لا تعرف سبب أعراض الحساسية لديك، فاحتفظ بدفتر يومي لممارسة أنشطتك وأعراضك. قد يساعدك هذا وطبيبك في تحديد مسببات الحساسية لديك. قد يوصي طبيبك أو أخصائي الحساسية باختبار الحساسية.

يمكن أن يساعد تجنب دخان السجائر والمهيجات الأخرى أيضًا في منع تهيج الممرات الأنفية والتهابها.


سيلان الأنف – Nasal Discharge، عرض محرج جداً ويعرض الذي يعاني منه من الإحراج الشديد، لذا يجب علاجه بطرق صحيحة وعدم الاستهوان به.

504 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق