تحليل نسبة العدلات؛ لنتعرف على أبرز المعلومات حول هذا الإجراء التشخيصي

محمد موسىتعديل Howayda Sayed12 أبريل 2024آخر تحديث :
تحليل نسبة العدلات؛ لنتعرف على أبرز المعلومات حول هذا الإجراء التشخيصي

تحليل نسبة العدلات؛ ويعرف باللغة الإنجليزية باسم neutrophils percentage test من الاختبارات الدموية التي تجرى في العديد من الحالات، وذلك كإجراء إضافي من أجل تحديد سبب المشكلات ومدى تطورها. لنتعرف في هذا المقال على أبرز المعلومات حول هذا الإجراء التشخيصي، وكيف يتم اختبار العدلات في الدم للشخص؟ ومتى يكون تحليل neutrophils منخفض؟

ما هو تحليل نسبة العدلات؟

هو نوع من اختبارات الدم التي تقيس النسبة المئوية للعدلات في دم الشخص، والعدلات هي نوع من خلايا الدم البيضاء التي تلعب دوراً أساسياً في جهاز المناعة في الجسم، مما يساعد على محاربة العدوى وأنواع أخرى من الغزاة الضارة.

يمكن أن توفر النسبة المئوية للعدلات neutrophils فحص نسبتها في الدم معلومات قيمة حول الحالة الصحية العامة للشخص. على سبيل المثال إذا كانت نسبة العدلات مرتفعة جداً، فقد يشير ذلك إلى وجود عدوى بكتيرية حادة أو التهاب في الجسم، ومن ناحية أخرى إذا كانت قيمة تحليل نسبة العدلات منخفضة جداً، فقد يشير ذلك إلى وجود عدوى فيروسية أو اضطراب في المناعة الذاتية أو مشاكل في نخاع العظام.

الحالات التي تتطلب إجراء تحليل نسبة العدلات

قد يطلب الطبيب إجراء اختبار neutrophils فحص العدلات لعدة أسباب، فعندما يكشف تحليل تعداد الدم الكامل اضطراب في نسبة خلايا الدم، يمكن أن يتم طلب تحليل نسبة العدلات في الدم، ومن أبرز الأسباب الأخرى لطلبه:

  • إذا كان لدى الشخص أعراض عدوى بكتيرية مثل الحمى أو القشعريرة أو الألم الموضعي والتورم.
  • في حال كان الشخص يعالج من عدوى فقد يطلب الدكتور تحليل نسبة العدلات لمراقبة الاستجابة للعلاج.
  • اضطراب المناعة الذاتية المشتبه بها مثل الذئبة أو التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • مشاكل نخاع العظام حيث قد تشير النسبة المنخفضة من العدلات في الدم أيضاً إلى مشاكل في نخاع العظام.
يشكل عام يمكن أن يوفر تحليل نسبة العدلات أي فحص كميتها في الدم معلومات مهمة حول وظيفة الجهاز المناعي للشخص والحالة الصحية العامة، ويمكن أن يساعد في توجيه العلاج الطبي بما يتناسب مع المريض.

الاستعدادات قبل تحليل نسبة العدلات في الدم

لا توجد تحضيرات خاصة مطلوبة بشكل عام قبل تحليل نسبة العدلات، ومع ذلك فمن الأفضل دائماً اتباع أي تعليمات محددة يقدمها الطبيب، ولعل مع أشيع التحضيرات المحتملة نذكر الصيام لكن يجب التنويه أنه في معظم الحالات لا يشترط الصيام قبل إجراءه. لكن إذا أعطى الطبيب تعليمات محددة للصيام قبل الاختبار، فيجب التأكد من اتباع هذه التعليمات بعناية.

من الأفضل أن يتم إخبار الطبيب عن أي أدوية يتناولها الشخص حالياً، حيث يمكن أن تؤثر بعض الأدوية على نتائج الاختبار، إذ قد يطلب الطبيب التوقف مؤقتاً عن تناول بعض الأدوية قبل الاختبار، ويلزم أيضاً ارتداء ملابس مريحة تسمح للطبيب أو الممرض بالوصول السهل لذراع الشخص لسحب الدم.

القيمة الطبيعية لاختبار نسبة العدلات

يمكن أن يختلف المعدل الطبيعي بشكل طفيف حيث يمكن أن يختلف تحليل نسبة العدلات باختلاف العمر وعوامل أخرى، ولكنه يكون عموماً بين 40٪ و 60٪ من إجمالي خلايا الدم البيضاء، ومع ذلك قد يختلف النطاق الطبيعي قليلاً اعتماداً على المختبر الذي يجري الاختبار. فمن الضروري ملاحظة أن تفسير نتائج الاختبار يجب أن يتم بواسطة طبيب خبير يمكنه أن يأخذ في الاعتبار التاريخ الطبي للفرد والأعراض والعوامل الأخرى، لأنه قد تشير النتائج غير الطبيعية إلى حالة طبية مرضية وقد تتطلب مزيداً من الاختبارات أو البدء العلاج.

ارتفاع قيمة تحليل نسبة العدلات

ارتفاع قيمة تحليل نسبة العدلات

إن الحالة التي ترتفع فيها معدلات العدلات بصفة غير طبيعية تسمى زيادة نسبة العدلات الدموية، وإن قيمة تحليل نسبة العدلات العالية ليست تشخيصاً نهائياً لأي حالة معينة ويجب تفسيرها بالاقتران مع المعلومات السريرية الأخرى. قد يكون من الضروري إجراء مزيد من الاختبارات والتقييم لتحديد السبب الكامن وراء ارتفاع عدد العدلات، وقد يكون هذا بسبب مجموعة متنوعة من الأسباب بما في ذلك:

  • الالتهابات البكتيرية

العدلات هي خط الدفاع الأول ضد الالتهابات البكتيرية وتزداد أعدادها بسرعة استجابة للعدوى، حيث يمكن أن تسبب جميع الحالات مثل الالتهاب الرئوي والتهاب السحايا والتهابات المسالك البولية نسبة عالية من العدلات.

  • تلف الأنسجة

يمكن أيضاً إطلاق العدلات في مجرى الدم استجابةً لتلف الأنسجة، مثل النوبة القلبية أو الجراحة أو الصدمة.

  • الأدوية

يمكن أن تسبب بعض الأدوية مثل الستيرويدات والليثيوم وجود نسبة عالية من العدلات.

  • السرطان

إن بعض أنواع السرطان مثل اللوكيميا والأورام اللمفاوية، يمكن أن تسبب زيادة في عدد العدلات.

أسباب انخفاض قيمة تحليل العدلات في الدم

يمكن أن يؤدي انخفاض عدد العدلات إلى زيادة خطر الإصابة بالعدوى، لذلك قد يحتاج المرضى الذين يعانون من انخفاض الأعداد إلى اتخاذ احتياطات إضافية لتجنب التعرض للعدوى، وربما تشمل أهم أسباب انخفاض قيمة هذا التحليل:

  • الالتهابات الفيروسية

يمكن أن تسبب بعض أنواع العدوى الفيروسية، مثل فيروس نقص المناعة البشرية والتهاب الكبد والإنفلونزا انخفاضاً في عدد العدلات.

  • مشكلات المناعة الذاتية.
  • اضطرابات نقي العظام.
  • أنواع العلاج الكيميائي والإشعاعي المختلفة

يمكن أن تتسبب علاجات السرطان هذه في إتلاف نخاع العظام وتقليل إنتاج العدلات.

  • الأدوية

بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية والأدوية المضادة للالتهابات، يمكن أن تسبب أيضاً انخفاض في عدد العدلات.

نصائح مهمة بعد إجراء تحليل نسبة العدلات

بعد إجراء تحليل نسبة العدلات هناك عدة نصائح مهمة يجب وضعها في الاعتبار، حيث يجب مناقشة النتائج مع الطبيب حيث سيتمكن من شرح نتائج الاختبار وما تعنيه لصحة الفرد، ويمكنه أيضاً مساعدة الأفراد في تحديد ما إذا كان أي اختبار أو علاج آخر ضرورياً. فيجب اتباع أي خطط أو علاج موصى به فإذا كانت نتائج اختبار نسبة العدلات تشير إلى حالة طبية مرضية، فقد يوصي الطبيب بخطة علاج محددة، ومن المهم اتباع توصياته بشكل صحيح للمساعدة في علاج الحالة.

يمكن أن يساعد نمط الحياة الصحي في دعم جهاز المناعة والصحة العامة بعد إجراء تحليل نسبة العدلات، وهذا يشمل تناول نظام غذائي متوازن (Balance) وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والحصول على قسط كافٍ من النوم وتجنب التدخين والإفراط في تناول الكحوليات.

كذلك يجب اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب العدوى فإذا كان عدد العدلات لدى الشخص منخفضاً، فقد يكون في خطر متزايد للإصابة بالعدوى، ويجب اتخاذ احتياطات إضافية لتجنب التعرض للإصابة بالعدوى، مثل غسل اليدين بشكل متكرر وتجنب الاتصال الوثيق مع الأشخاص المرضى والحصول على اللقاح.

من الضروري أيضاً المتابعة مع الطبيب على النحو الموصى به اعتماداً على نتائج اختبار نسبة العدلات في الدم، فقد يوصي الدكتور باختيار مواعيد للمتابعة، ومن المهم حضور هذه المواعيد واتباع أي توصيات إضافية منه للمساعدة في علاج الحالة المرضية.

اختبارات أخرى يمكن أن تطلب مع تحليل نسبة الدم

هناك العديد من الاختبارات الأخرى التي يمكن طلبها جنباً إلى جنب مع تحليل نسبة العدلات للمساعدة في تشخيص ومراقبة الحالات الطبية، وتتضمن أشيع 6 اختبارات يمكن أن تطلب معه ما يلي:

  • تعداد الدم الكامل (CBC)

يقيس هذا الاختبار عدد خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية في الدم، ويمكن أن يساعد CBC في تشخيص فقر الدم والالتهابات واضطرابات الدم الأخرى، وبإمكانك التعرف عليه بشكل مفصل بالضغط على  فحص الدم الشامل.

  • تحليل Crp.
  • معدل ترسيب كرات الدم الحمراء

يقيس هذا الاختبار مدى سرعة استقرار خلايا الدم الحمراء في أنبوب الاختبار، وقد يشير ارتفاع قيمته إلى وجود التهاب.

  • مزرعة الدم

يستخدم هذا الاختبار لتحديد البكتيريا أو الفطريات في الدم، والتي يمكن أن تساعد في تشخيص العدوى البكتيرية أو الفطرية.

  • اختبارات التصوير

قد يتم طلب اختبارات التصوير مثل الأشعة السينية والأشعة المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي للجسم، للمساعدة في تشخيص ومراقبة الحالات الطبية المختلفة.

  • الخزعة

تتضمن الخزعة إزالة عينة صغيرة من الأنسجة لتحليلها تحت المجهر، حيث يمكن استخدام هذا الاختبار للمساعدة في تشخيص السرطان والالتهابات والحالات الأخرى.

ستعتمد الاختبارات المحددة المطلوبة على التاريخ الطبي للفرد والأعراض ونتائج الفحص البدني، وسيتم تحديدها من قبل الطبيب المعالج.

ما هي العدلات في تحليل الدم؟

في اختبار الدم تسمى النسبة المئوية للعدلات التي هي كريات دموية في إجمالي عدد خلايا الدم البيضاء بالعدد المطلق للعدلات، ويستخدم هذا العدد لتقييم قدرة الجسم على محاربة العدوى. حيث يمكن أن تكون الزيادة في عدد العدلات، علامة على وجود عدوى أو التهاب أو حالات طبية أخرى مثل سرطان الدم أو اضطرابات التكاثر النقوي.

على ماذا يدل انخفاض العدلات؟

يمكن أن يشير انخفاض قيمة نسبة العدلات في تحليل neutrophils إلى وجود مشكلة صحية في الجسم، ويمكن أن يكون هذا الانخفاض نتيجة لعدة أسباب بالإضافة إلى الأسباب التي ذكرناها سابقاً:

  • فقر الدم الذي يؤدي إلى نقص الكريات الحمراء في الدم وإلى انخفاض العدلات.
  • الأمراض الناتجة عن نقص الكريات البيضاء مثل اللوكيميا.
  • المشكلات الناتجة عن نقص الصفائح الدموية مثل الأنيميا الناتجة عن نقص الحديد.
  • المشاكل الناتجة عن اضطرابات في النخاع العظمي.
  • بعض الأدوية يمكن أن تؤدي إلى انخفاض العدلات، مثل الأدوية المضادة للأورام والأدوية المضادة للالتهابات.

ماذا يعني انخفاض lymphocytes وارتفاع neutrophils في الدم؟

إذا كان هناك انخفاض في عدد اللمفاويات وارتفاع في عدد العدلات في نتائج تحليل الدم، فقد يشير ذلك إلى وجود التهاب أو عدوى بكتيرية في الجسم. حيث أن اللمفاويات هي نوع من خلايا الدم البيضاء التي تلعب دوراً هاماً في نظام المناعة، وتساعد في مكافحة العدوى والأمراض، وعندما يكون هناك انخفاض في عددها، فإن هذا يعني أن الجسم يواجه صعوبة في مكافحة العدوى. من ناحية أخرى، تعتبر العدلات نوعًا آخر من خلايا الدم البيضاء التي تلعب دوراً في مكافحة العدوى، وتعمل على تدمير البكتيريا والفطريات، وعندما يكون هناك ارتفاع في عددها، فإن هذا يشير إلى وجود عدوى بكتيرية في الجسم.

اقرأ المزيد:

ختاماً فقد تعرفنا على تحليل نسبة العدلات؛ وذكرنا لكم أهم التحضيرات اللازمة قبل إجرائه، كذلك تعرفنا على أبرز الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع وانخفاض قيمة التحليل، وأيضاً تعرفنا على أهم النصائح اللازم اتباعها بعد القيام به. ففي النهاية نود أن نشير إلى أن neutrophils percentage test هو اختبار نادراً ما يطلب لوحده، وإنما يطلب بالتزامن مع القيام بالعديد من الاختبارات الدموية الأخرى، لتحديد سبب المرض والبدء باختيار العلاج المناسب من قبل الطبيب المشرف على الحالة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة