الإسعافات الأولية لنوبة الصرع

الإسعافات الأولية لنوبة الصرع تساعد على منع المضاعفات وحماية المريض. تعرف على طريقة التعامل مع النوبات وكيف يتم إسعاف مريض الصرع.

0

تساعد الإسعافات الأولية لنوبة الصرع “First Aid for Seizures” على منع المضاعفات وحماية المريض. إليك كيف تسعف مريض الصرع وطريقة التعامل معه أثناء النوبة.


ما هي نوبات الصرع ؟

مرض الصرع.
نوبات الصرع.

مرض الصرع هو مجموعة من الاضطرابات العصبية المزمنة التي تؤثر على النشاط الكهربائي للدماغ. الإصابة بنوبات متكررة غير مبررة من أهم أعراض مرض الصرع. تنتج هذه النوبات عن خلل مفاجئ في الإشارات الكهربائية في الدماغ، وتسبب تغييرات في حركة المصاب وتصرفاته وشعوره الداخلي، وقد تسبب أيضاً فقدان الوعي.

لا تتضمن بالضرورة جميع نوبات الصرع التشنجات وفقدان الوعي، قد تستمر النوبة من بضع ثوانِ وحتى عدة دقائق. يعاني ثلث المصابين بمرض الصرع من نوبات لا يمكن تجنبها أو علاجها.

يمكن أن تسبب النوبات السقوط وبعض الإصابات الأخرى التي قد تؤدي إلى الوفاة؛ لذلك تهدف الإسعافات الأولية لنوبة الصرع بصورة عامة إلى حماية المصاب حتى تتوقف النوبة.

أعراض نوبات الصرع:

  • التقلصات العضلية أو التشنجات.
  • الإرتعاش.
  • عض اللسان والشفتان.
  • سلس البول.
  • فقدان الإحساس.
  • ضبابية الرؤية.
  • قد تسبب فقدان الوعي.

اقرأ أيضاً: مرض النوبة القلبية


أنواع نوبات الصرع

تعتمد الاسعافات الاولية لنوبة الصرع على نوع النوبة التي يعاني منها المريض ومدى حدتها، وتنقسم النوبات إلى:

النوبات الجزئية أو البؤرية (Focal or partial seizures)

هي اضطراب الإشارات الكهربائية في جزء واحد من الدماغ، وتنقسم إلى:

  • نوبات جزئية بسيطة (Simple partial seizures)

لا تسبب هذه النوبات فقدان الوعي، ولكن تشمل أعراضها: تغيرات في جميع الحواس، الدوخة وعدم الاتزان، بالإضافة إلى وخز وإرتعاش الأطراف.

  • نوبات جزئية معقدة (Complex partial seizures)

قد تسبب فقدان الوعي بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى مثل: عدم الاستجابة أو التحديق، وأداء حركات متكررة.

نوبات الصرع المعممة (Generalized seizures)

في هذا النوع يصيب الخلل جميع أجزاء الدماغ.

  • نوبات التغيب (Absence seizures)

وتسمى أيضاً نوبات الصرع الخفيفة (Petit mal)، تسبب هذه النوبات تحديقاً هادئاً و بعض الحركات المتكررة، بالإضافة إلى أنها قد تؤدي إلى فقدان الوعي لفترة قصيرة.

  • النوبات التوترية (Tonic seizures)

تسبب هذه النوبات تصلب العضلات.

  • نوبات الصرع الإرتخائية (Atonic seizures)

يتميز هذا النوع بارتخاء عضلات الجسم؛ مما يسبب السقوط المفاجئ.

  • النوبات الإرتجاجية (Clonic seizures)

تتميز بحدوث تشنجات متكررة في عضلات الوجه والرقبة والذراعين.

  • نوبات رمعية عضلية (Myoclonic seizures)

تسبب رعشةً سريعةً في الأطراف.

  • نوبات توترية إرتجاجية شاملة (Tonic-clonic seizures)

تسمى أيضاً نوبات الصرع الكبرى (Grand mal seizures)، وتشمل أعراضها: تصلب الجسم، والإهتزاز، وعدم السيطرة على المثانة والأمعاء، وعض اللسان، وفقدان الوعي.

اقرأ أيضاً: الإسعافات الأولية للتسمم الغذائي


أهم خطوات الإسعافات الأولية لنوبة الصرع

الإسعافات الأولية الصرع.
كيف تسعف مريض الصرع بطريقة صحيحة؟

تهدف كافة الإسعافات الأولية للإختلاجات إلى الحفاظ على سلامة المريض في أثناء النوبة وحتى انتهائها، ولكن إذا أردت معرفة كيف تسعف مريض الصرع بطريقة طبية صحيحة ينبغي تحديد نوع النوبة التي يعاني منها المريض ومدى حدتها.

كيف تسعف مريض الصرع في كافة أنواع النوبات

  • ابق هادئا.
  • لا تصرخ أو تحرك الشخص المصاب، لن يساعد ذلك في شيء.
  • اطلب من الموجودين الابتعاد للخلف قليلاً.
  • عند التعامل مع نوبة مريض الصرع يجب عدم تركه حتى تنتهي النوبة.
  • ساعد المصاب في الاستلقاء على جانبه إذا كان هذا ممكناً مع دفع زاوية الفك للأمام للمساعدة على التنفس.
  • ضع وسادة أسفل الرأس.
  • انزع ربطة العنق وجميع الأشياء التي قد تعيق التنفس.
  • لا تحاول كبح جماح المصاب إلا إذا كان عدم القيام بذلك سيسبب له أذى جسدي مثل عند حدوث التشنجات أعلى السلم أو على حافة حمام السباحة.
  • تخلص من الأشياء الحادة أو الصلبة الموجودة حول المصاب.
  • لا تضع أي شيء في أفواههم خلال النوبة.
  • حدد وقت النوبة ومدتها وأعراضها.

طريقة التعامل مع مريض الصرع في أثناء النوبات الجزئية

  • في أثناء النوبة الجزئية، قد تلجأ إلى التعامل مع مريض الصرع لمساعدته على التوجه إلى منطقة آمنة بعيداً الخطر.
  • طمئن المصاب أنك ستبقي بجانبه حتى انتهاء النوبة.
  • عند انتهاء النوبة، تحدث مع المصاب حتى يستعيد وعيه بصورةً كاملةً.

الإسعافات الأولية لنوبة الصرع الإرتجاجية

تشمل هذه الإسعافات نفس الخطوات السابق ذكرها وبالإضافة إلى ذلك بعد النوبة، يجب استمرار نوم المصاب على جانبه من (5-20) دقيقة حتى يسترد كامل وعيه؛ قد يحدث قيء في هذه الفترة.

بعض الحالات التي تستدعي طلب الرعاية الطبية الفورية

  • المرة الأولى التي يصاب فيها المريض بالنوبات.
  • إذا استمرت النوبة ٥ دقائق أو أكثر.
  • عدم استجابة الشخص لمدة ٥ دقائق بعد انتهاء النوبة.
  •  في حالات الحمل.
  • إذا كان المصاب يعاني من عدد نوبات أكثر من ما يعتاد.
  • أُصيب الشخص أو ازرق وجهه.

الإسعافات الأولية لنوبة الصرع في حالة الجلوس على كرسي متحرك

قد تبدأ النوبة للمريض في أثناء جلوسه على كرسي متحرك أوعلى كرسي القطار أو الحافلة. في هذه الحالة تشمل طريقة إسعاف مريض الصرع:

  • حماية المصاب من السقوط في حالات عدم وجود حزام أمان.
  • تأكد من أن الكرسي آمن تماماً.
  • دعم الرأس عن طريق وضع وسادة أو شيء ناعم أسفل الرأس إذا لم يكن هناك مسند مخصص للرأس.
  • إزالة الأشياء الحادة التي قد تضر الذراعين والساقين.
  • لا تحاول تحريك المصاب من الكرسي؛ قد يوفر الكرسي بعض الدعم.

الإسعافات الأولية لنوبة الصرع في حالة حدوثها في الماء

الإصابة بنوبات الصرع في أثناء السباحة أو الاستحمام أحد الأمور التي تتطلب رعاية طبية طارئة لأنها قد تهدد الحياة. لإسعاف مريض الصرع في هذه الحالة ينبغي لك:

  • أولاً دعم المصاب في الماء مع إمالة الرأس حتى تظل الرأس والرقبة فوق الماء.
  • اخراج المصاب من الماء بمجرد توقف الحركات النشطة للنوبة.
  • عند التعامل مع مريض الصرع يجب متابعة تنفسه ونبضه وبدأ الإنعاش إذا لزم الأمر.
  • طلب الرعاية الطبية على الفور، في جميع الحالات ينبغي أن يخضع المصاب لفحص طبي شامل لأن استنشاق الماء قد يسبب تلفاً في الرئة والقلب.
  • بعد تعافي المصاب لا ينبغي أيضاً ممارسة السباحة مرة أخرى في نفس يوم حدوث النوبة.

الإسعافات الأولية لنوبة الصرع عند الأطفال

نوبات الصرع عند الأطفال.
كيف تتم الاسعافات الاولية لنوبة الصرع عند الأطفال؟

لا تهدد النوبات حياة الأطفال على الإطلاق، فهي تدوم فقط لبضع دقائق، ولكن ليس من السهل مشاهدة طفل يعاني من نوبة الصرع.

أعراض النوبات عند الأطفال

  • التحديق وعدم الاستجابة.
  • الحركات اللا إرادية للساقين والذراعين.
  • الإرتعاش.
  • التشنجات العضلية.
  • التبول أو التبرز بصورة لا إرادية.
  • فقدان الوعي.

خطوات الإسعافات الأولية لنوبة الصرع عند الأطفال

  • اتصل بالطبيب الخاص بالطفل.
  • ضع الطفل برفق على الأرض على جانبه وتخلص من الأشياء الحادة القريبة منه.
  • إذا كان الطفل يعاني من القيء، حاول تنظيف فمه برفق.
  • انزع الملابس الموجودة حول الرقبة أو الرأس.
  • تأكد من تنفس الطفل بصورة طبيعية.
  • لا تمنع الطفل من الاهتزاز ولا تقيد حركته.
  • لا تضع أي شيء في فم الطفل في أثناء النوبة.
  • حدد المدة التي تستغرقها النوبة.
  • قد يشعر الطفل بالحاجة إلى النوم بعد النوبة وقد يستغرق بعض الوقت للعودة لحالته الطبيعية ابق بجانبه.

الإسعافات الأولية لنوبة الصرع تساعد على حماية المريض؛ لا يمكن علاج نوبات الصرع بصورة نهائية ولكن قد تفيد الأدوية وتجنب المثيرات في تقليل عدد النوبات وتخفيف حدتها.

 

اشترك في نشرتنا البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات، التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.