تخطيط كهربية العضل؛ ما أهم أسباب إجراء هذا الفحص وكيف تستعد له؟

مايا معلاتعديل Sabrin Elhawary12 أبريل 2024آخر تحديث :
دواعي إجراء تخطيط كهربية العضل، في الصورة طبيبة تجهز مريض لمخطط كهربية العضل

تخطيط كهربية العضل (electromyogram) أو ما يعرف بمخطط كهربائية العضلات؛ إجراء تشخيصي هام جداً لتقييم الفاعلية الوظيفية للعضلات والأعصاب المتحكمة بها (منطقة اللوحة المحركة أو ما يعرف بالوصل العصبي العضلي). ما أهم أسباب إجراء هذا الفحص وكيف تستعد له؟


لمحة عن مخطط كهربية العضلات (EMG)

إن هذا الإجراء التشخيصي يتم من أجل أخذ فكرة عن مدى صحة الخلايا العضلية والخلايا العصبية المتحكمة بها (الخلايا العصبية الحركية). وبالتالي، تكشف نتائج هذا الاختبار بعد الإجراء وجود مشاكل أو خلل في عمل الخلية العضلية أو العصبية أو وجود خلل في نقل الإشارة والأمر الحركي من العصب إلى العضلة.

الفيزيولوجيا الطبيعية للخلايا العضلية

إن الخلايا العصبية المحركة تقوم بنقل الإشارة العصبية التي تحمل الأوامر من الدماغ والمراكز العليا نحو العضلة التي ستقوم بتنفيذ أمر الحركة. بالتالي، ستتقلص العضلة كاستجابة طبيعية لهذا التنبيه. وما يقوم به هذا الفحص هو رصد هذا التقلص الحاصل.

جهاز تخطيط كهربية العضل

يسمى مُخطِّط كهربية العضل. وهو عبارة عن جهاز مدعّم بمسارات تخطيط خاصة لها نهايات صغيرة تسمى الأقطاب الكهربائية. وظيفة كل قطب هي استقبال الأمر الحركي والإشارة الكهربية. ثم، يتم بعد ذلك نقلها إلى جهاز التخطيط الذي بدوره يحوّلها لرسم بياني يتم دراسته من قبل مختص.

تخطيط كهربية العضل بالإبرة

تقنية خاصة يتم فيها إدخال الإبرة لداخل العضلة بشكل مباشر. حيث يكون هناك قطب كهربائي في نهايتها يتولى استقبال التنبيه الكهربائي ثم نقله للجهاز. وبالتالي، نحصل على مخطط يوضح الفاعلية الكهربائية لتلك العضلة.

دراسة النقل العصبي

يتم فيها تطبيق الأقطاب الكهربية على جلد المريض. ثم، يتم دراسة التوصيل العصبي. أي يتم دراسة ناقلية الإشارة من حيث السرعة والقوة المنقولة بين نقطتين أو أكثر من ذلك.


سبب إجراء تخطيط العضلات الكهربائي

سيتم طلب إجراء الفحص بحال ظهرت عليك أي علامات أو أعراض تدل على وجود خلل في عمل الخلايا العضلية والعصبية. من هذه الأعراض نذكر مثلاً:

  • الشعور بتنميل الأطراف.
  • حالة خدر في الطرف.
  • ضعف في العضلات.
  • تقلصات عضلية غير متحكّم بها.
  • الألم العضلي.
  • آلام الأطراف مجهولة السبب.

بالتالي، إن نتيجة تخطيط كهربية العضل لها دور كبير في تحديد وجود مشكلة أو نفيها. من أهم الحالات التي يلعب هذا الفحص دوراً في حسم تشخيصها على سبيل المثال:

  • أمراض العضلات واضطراباتها؛ التهاب العضل أو مرض الحثل العضلي.
  • الإصابات المرضية في منطقة الوصل العصبي العضلي (اللوحة المحركة) مثل الوهن العضلي الوخيم (الوبيل).
  • اضطرابات تصيب الأعصاب المحيطية (الواقعة خارج القناة الفقارية والنخاع الشوكي) مثل:
    • متلازمة النفق الرسغي (نفق الرسغ).
    • اعتلال الأعصاب المحيطية (الطرفية).
  • أمراض واضطرابات تؤثر على الخلايا العصبية المحركة في الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والنخاع الشوكي) مثل:
    • مرض شلل الأطفال.
    • التصلب الجانبي الضموري.
  • اضطرابات تصيب منطقة الجذر العصبي خاصة حالات الانزلاق الغضروفي الضاغط على العصب.

مخاطر إجراء تخطيط كهربية العضل

في الحقيقة، هذا الإجراء التشخيصي قد لا يحمل أي خطورة. لكن، هناك مضاعفات ومخاطر نادرة المصادفة. فيما يلي أبرز 3 مخاطر له (احتمال حدوثها ضئيل):

  • نزف بسيط.
  • عدوى تنتقل من الإبرة التي تم إدخال القطب الكهربائي بها.
  • إصابة للعصب عند إدخال الإبرة.

من الواجب ذكر، أنه بحال احتجت لفحص عضلات جدار الصدر بإبرة تُدخِل القطب الكهربائي، فهناك احتمال ضئيل وغير شائع لحدوث استرواح الصدر بسبب دخول الهواء للمنطقة الواقعة من الرئتين وجدار الصدر.


كيف تستعد لفحص الـ (electromyogram)؟

هناك توصيات يجب التقيد بها قبل إجراء تخطيط كهربية العضل:

  • الأغذية والدواء

قبل الذهاب للفحص، سيتوجب عليك سؤال طبيبك عن وجوب التوقف عن أدويتك الخاصة أو الاستمرار بها. فهناك أدوية تؤثر على الجهاز العصبي المركزي وبالتالي تعطي نتائجاً غير دقيقة للاختبار. (أهم هذه الأدوية دواء البيريدوستيغمين Pyridostigmine مثلاً).

  • بالنسبة للاستحمام

بالطبع، سيتوجب عليك غسل المنطقة التي سيتم وضع الأقطاب عليها من أجل إزالة الزيوت والأوساخ العالقة على مسام الجلد. من المهم أيضاً عدم وضع أي كريم على منطقة الفحص قبل التخطيط.

  • السوابق الطبية

سيتوجب عليك التحدث مع الطبيب الفاحص حول سوابقك الطبية بشكل عام، أخبره على سبيل المثال:

    • إذا كنت تستخدم جهازاً لتنظيم معدل ضربات قلبك.
    • لو كنت تستخدم أي دواء مميّع للدم (مسيّل للدم).
    • أمراض دم مثل الهيموفيليا، لأنها تزيد من زمن حدوث النزف بسبب اضطراب التخثر.

قبل فحص تخطيط كهربية العضل

  • سيتوجب عليك ارتداء لباس خاص بالمستشفى غالباً.
  • ثم، ستستلقي على طاولة الفحص الخاصة.
  • يبدأ الطبيب بتحضيرك لدراسة كهربية العضل عن طريق وضع مساري وأقطاب خاصة على جلدك.
  • يختلف مكان تطبيق المساري بحسب المنطقة المراد دراستها.
  • أيضاً، قد يتم اللجوء لاستخدام إبرة خاصة تدخل القطب الكهربائي لداخل العضلة بحسب حالتك.

أثناء فحص تخطيط كهربية العضل

  • خلال إجراء الدراسة سيقوم القطب الكهربائي بنقل التنبيه للجهاز device.
  • بسبب ذلك، قد تشعر بوخزة أو تشنج عضلي بسيط مكان وضع القطب.
  • بحال تم استخدام الإبرة فستشعر بالوخز في المكان لفترة وجيزة.
  • أيضاً، قد يرافق وضع الإبرة بعض الشعور بالألم.
  • بحال تم إدخال القطب بواسطة إبرة، سيلاحظ الطبيب وجود أي فاعلية عضلية خلال فترة الراحة (عدم التقلص).
  • ثم، سيلاحظ درجة الفاعلية العضلية عندما تبدأ العضلة بالتقلص.
  • عليك أن تتبع تعليمات الطبيب الكلامية بشأن الراحة أو تقليص العضلة خلال الفحص.
  • بحسب العضلة أو العصب المدروس، سيطلب منك أحياناً تبديل وضعية جسدك.
  • بحال انزعجت من الفحص، يمكنك الطلب من الطبيب أخذ استراحة لفترة وجيزة قبل الاستئناف.

بعد إجراء مخطط كهربائية العضلات

من الطبيعي أن يكون هناك كدمات خفيفة مكان الفحص لا تدعو للقلق. ترافق هذه الكدمات حالة إدخال الإبرة المزودة بالقطب لداخل العضلة. أيضاً، من المتوقع أن تذهب هذه الكدمة في غضون أيام قليلة. وفي حال استمر ظهورها، عليك بمراجعة الطبيب.

قراءة نتائج الفحص

يقوم الطبيب المختص بقراءة تخطيط كهربية العضل الخاص بك. ثم، تحديد المشكلة بحال وجودها أو نفي أي مشاكل توقّع وجودها قبل الاختبار.

مقالات مقترحة:


إن تخطيط كهربية العضل فحص سهل الإجراء، بسيط ولا يدعو للقلق. لكن الإلمام بمعظم المعلومات عنه قبل الخضوع له أمر ضروري.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة