الإسعافات الأولية لنزيف الأنف: كيفية التعامل معه عند الأطفال

First aid for epistaxis

الإسعافات الأولية لنزيف الأنف وكيف يمكن التعامل مع هذه المشكلة عند الأطفال؟ بالإضافة إلى أهم أسباب وأنواع نزيف الأنف، وهل يمثل خطورةً؟

0 56

نزيف الأنف من أكثر المواقف الشائعة التي تصيب العديد من الأشخاص خاصة الأطفال بصورةٍ متكررة؛ لذلك معرفة الإسعافات الأولية لنزيف الأنف وأنواعه يساعد على التعامل الصحيح مع هذه المشكلة وعلاجها.


أسباب الإصابة بنزيف الأنف

أسباب نزيف الأنف
نزلات البرد أحد أسباب نزيف الأنف.

يبدأ نزيف الأنف – أو كما يسمى طبيًا الرعاف – عند انفجار إحدى الأوعية الدموية الموجودة في بطانة الأنف. يحتوي الحاجز الفاصل بين فتحتي الأنف على العديد من الأوعية الدموية الصغيرة والهشة التي يمكن أن تتلف بسهولة لتسبب خروج الدم من إحدى الفتحتين أو كليهما.

تتراوح حدة نزيف الأنف من خفيف إلى شديد. وعادةً ما يمكن السيطرة عليه في المنزل باتباع الإسعافات الأولية لنزيف الأنف دون الحاجة إلى الرعاية الطبية.

تشمل العوامل التي قد تسبب الرعاف:

  • التهاب الأنف التحسسي أو نزلات البرد الحادة أو التهابات الأنف.
  • الإصابة بعدوى في الأنف أو الجيوب الأنفية أو اللحمية.
  • إصابات الأنف أو الوجه الناتجة عن الحوادث والسقوط.
  • المواد الكيميائية المهيجة، مثل: المنظفات والبخار والروائح القوية.
  • تكرار السعال والعطس.
  • الهواء الجاف الذي يسبب جفاف غشاء الأنف ويجعله أكثر عرضةً للنزف.
  • قطف الأنف.
  • دخول جسم غريب إلى الأنف.
  • انحراف الحاجز الأنفي.
  • الصعود إلى ارتفاعات عالية.
  • الإفراط في استخدام أدوية أو بخاخات الأنف لعلاج الاحتقان أو الحكة؛ قد يسبب أيضًا جفاف أغشية الأنف.
  • بعض الأدوية، مثل:
    مضادات تخثر الدم (الهيبارين والوارفارين والأسبرين ومضادات الالتهابات غير الستيرويدية)

تشمل الأسباب الأقل شيوعًا للرعاف:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أورام الأنف.
  • الحمل.
  • سرطان الدم.
  • تصلب الشرايين.
  • قلة الصفيحات المناعية.
  • جراحات الوجه والأنف.

اقرأ أيضًا: أنواع النزف الدماغي


خطوات الإسعافات الأولية لنزيف الأنف

الإسعافات الأولية للرعاف
الإسعافات الأولية للرعاف.

قد يسبب نزيف الأنف احساسًا بتدفق الدم نحو الحلق والحاجة إلى كثرة البلع بصورةٍ ملحوظة؛ لذلك تشمل الإسعافات الأولية للرعاف:

ينبغي طلب الرعاية الطبية الطارئة في هذه الحالات: 

اقرأ أيضًا: النزف الهضمي


الإسعافات الأولية لنزيف الأنف عند الأطفال

الإسعافات الأولية لنزيف الأنف عند الأطفال.
كيف يمكن التعامل مع نزيف الأنف عند الأطفال؟

نزيف الأنف من أكثر المشكلات الشائعة عند الأطفال خاصةً في الشتاء، عندما يكون الهواء جاف. وهي في معظم الحالات لا تستدعي القلق، ولكن ينبغي اتباع هذه الخطوات فقط:

  • طمأن الطفل، لأن البكاء يزيد من نزيف الدم. واجعله يجلس مع إمالة رأسه إلى الأمام، لا تسمح له بالانحناء إلى الخلف.
  • اضغط على الجزء الرخو من الأنف لمدة ٥ دقائق على الأقل.

ينبغي استشارة الطبيب المختص إذا كان الطفل:

  • يعاني نزيف الأنف بصورةٍ متكررة.
  • بدأ مؤخرًا في تناول أدوية جديدة.
  • يوجد شيئًا غريبًا في أنفه.
  • يظهر عليه كدمات بسهولة أو نزيف واضح من جروح بسيطة.

لا تتردد في طلب الرعاية الطبية إذا كان النزيف:

  • غزيرًا.
  • يصاحبه دوخة أو شحوب.
  • حدث نتيجة ضربة على الرأس أو سقوط.
  • استمر بعد مرتين أو ثلاث مرات من الضغط على الأنف لمدة ١٠ دقائق في كل مرة.
  • يحدث لطفل أقل من عامين.

علاج نزيف الأنف

يعتمد علاج الرعاف على السبب. تشمل طرق العلاج:

  • الكي
    يمكن إجراء الكي عن طريق استخدام مادة كيميائية، مثل: نترات الفضة أو طاقة حرارية لإغلاق الأوعية الدموية التي تنزف باستمرار.
  • استخدام الحشوة الأنفية
    استخدام قطعة من الشاش أو الأسفنج المخصص أو بالون مطاطي للضغط على موقع النزيف، ثم تترك في مكانها لمدة ٢٤- ٤٨ ساعة قبل أن يزيلها الطبيب المتخصص.
  • تعديلات دوائية
    إذا ظهر نزيف الأنف بعد تناول أحد الأدوية، يمكن تعديل الجرعة أو استبدال الدواء بعد استشارة الطبيب.
  • تصحيح انحراف الحاجز الأنفي أو إصلاح الأنف المكسور.
  • إزالة الجسم الغريب إذا كان هو سبب نزيف الأنف.

اقرأ أيضًا: نزيف الأنف عند القطط


أهم الملاحظات في أثناء الإسعافات الأولية لنزيف الأنف

خلال إجراء إسعافات أولية لنزيف الأنف، ينبغي ملاحظة التالي:

سوف يحتاج الطبيب إلى الحصول على إجابات هذه الأسئلة بالإضافة إلى معرفة الأدوية التي تتناولها وفحص الأنف لتحديد العلاج المناسب.

اقرأ أيضًا: الرعاف عند الخيول


الوقاية من نزيف الأنف

علاج نزيف الأنف
ارتداء واقيات للرأس يساعد على الوقاية من نزيف الأنف في أثناء الأنشطة.
  • استخدام المحلول الملحي الخاص بالأنف أو قطرات الأنف مرتين أو ثلاث مرات يوميًا، لمنع جفاف أغشية الأنف.
  • العطس وفمك مفتوح في منديل ورقي أو عند ثني ذراعك.
  • تجنب وضع أي شيء في أنفك بما في ذلك أصابعك.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • ارتداء واقيات الرأس عند المشاركة في أحد الأنشطة التي قد تسبب السقوط.
  • عدم الإفراط في استخدام مزيلات الاحتقان.
  • استخدام جهاز لترطيب الهواء في أثناء الليل.

أنواع نزيف الأنف

ينقسم الرعاف حسب درجة الخطورة إلى نوعين:

  • الرعاف الأمامي
    عندما يحدث النزيف في الجزء الأمامي من الحاجز الأنفي؛ نتيجة لتلف الشعيرات الدموية الهشة الموجودة في هذه المنطقة. الرعاف الأمامي هو أكثر أنواع نزيف الأنف شيوعًا، خاصةً في الأطفال، وهو أيضًا لا يستدعي القلق ويمكن السيطرة عليه عادةً باتباع الإسعافات الأولية لنزيف الأنف.
  • الرعاف الخلفي
    يحدث في المنطقة العميقة من الأنف؛ بسبب نزيف الأوعية الدموية الكبيرة في الجزء الخلفي من الأنف قريبًا من الحلق. وهو أكثر خطورةً؛ لأنه قد يسبب تدفق الدم إلى الحلق؛ لذلك فإنه قد يتطلب العناية الطبية.

الإسعافات الأولية لنزيف الأنف هي خطوات بسيطة يمكنك اتباعها للمساعدة في وقف النزيف والوقاية من العديد من المشكلات الصحية الأخرى. على الرغم من أن نزيف الأنف شعور مزعج، إلا أنه عادةً لا يشكل خطورة على المصاب.

اترك رد