رعاية مريض السكر Diabetic care؛ وما كيفية العناية بالقدم السكري

Salim Aliتعديل رند مزنر11 أبريل 2024آخر تحديث :
رعاية مريض السكر Diabetic care؛ وما كيفية العناية بالقدم السكري

رعاية مريض السكر Diabetic care، مرض السكر هو زيادة مستوى الجلوكوز في الدم ويعد أحد الأمراض الخطيرة؛ لذا تتطلب رعاية مريض السكر خطة علاج متكاملة مع الرعاية الصحية اليومية، والتي من شأنها تقليل الكثير من المُضاعفات المحتملة التي تهدد حياة المريض. وقد توقع الباحثون زيادة عدد المصابين إلى 578 مليون شخص في عام 2030، لذا كان موضوع اليوم العالمي لمرضى السكري للفترة الزمنية من عام 2021 إلى 2023 هو الوصول إلى رعاية مريض السكر والسيطرة على الحالة الصحية.

حياة مريض السكر

من أجل رعاية مريض السكر رعاية شاملة، فلنتعرف على أنواع هذا الداء المزمن، إذ ينقسم مرض السكر إلى نوعين: النوع الأول، يصيب الشخص في مرحلة الطفولة أو الشباب، وينتج عن عدم مقدرة البنكرياس على إفراز ما يكفي من الأنسولين. إذ أن البنكرياس يؤدي وظائف الغدد الصماء والخارجية الإفراز في نفس الوقت. والنوع الثاني، يسمى داء السكري الغير معتمد على الإنسولين ويصيب الأشخاص في منتصف العمر بسبب السمنة وخمول الجسم .ويسبب عدم انتظام مستوى السكر في الدم بمرور الوقت، ومضاعفات كثيرة طويلة المدى مثل:

  • التأثير على الرؤية نتيجة اعتلال الشبكية السكري، لذا يجب فحص النظر بشكل دوري.
  • يؤثر السكري على النظام الغذائي للمريض، فيجب الالتزام بالنظام الغذائي المناسب.
  • قد يتعرض المريض لاعتلال الكلية السكري، لذا ينبغي متابعة قياس مستوى السكر.
  • يتأثر وزن مريض السكر بالمرض فيجب ممارسة التمارين الرياضية يوميا.
  • يؤثر السكري على القلب والأوعية الدموية، بسبب قلة تدفق الدم.

العناية التمريضية لمرضى السكر

من المعروف أن فريق التمريض هو الأكثر أهمية للقيام بواجبات رعاية مريض السكر، حيث أن دورهم لا يقتصر فقط على إعطاء الأدوية مثل الأنسولين وغيره، بل يقدمون أيضًا النصائح الصحية والنفسية التي تساعد المرضى على مواجهة هذه الحالة الصحية المزمنة، ومن مسؤوليات التمريض في رعاية مريض السكر ما يلي:

  1. الاهتمام بمواعيد العلاج وإعطاء الأدوية الخاصة بالمريض تماما كما أرشد الطبيب.
  2. محاولة تعديل سلوك المريض لتحقيق هدف إنقاص الوزن وممارسة التمارين الرياضية.
  3. تفقد تحليل السكر التراكمي والتحقق من معدل ضبط سكر الدم خلال 3 أشهر ماضية.
  4. التأكد من إجراء فحص شحوم الدم، والتي تسهم في خطة علاج للوقاية من السكتات الدماغية.
  5. توجيه المريض للكشف عن البصر بصورة منتظمة للوقاية من ضعف أو فقدان البصر.
  6. الاطمئنان على قدم المريض بفحصها يوميا لتجنب مضاعفات المرض.
  7. إرشاد المريض إلى فحص الأسنان بصفة دورية.
  8. متابعة اختبار الدم صائم ومستوى الكيرياتينين وتحليل البول وتخطيط القلب.
  9. تقييم حالة المريض البدنية من خلال قياس الضغط أثناء الوقوف والجلوس.

كيفية التعامل مع نفسية مريض السكر

يأتي الأسلوب المناسب للتعامل مع الأحوال النفسية للمريض ضمن رعاية مريض السكر. إذ يؤثر هذا المرض على الحالة المزاجية والنفسية للمريض، مما يعرضه للمزيد من المضاعفات، ولكن مع رعاية مريض السكر رعاية صحية شاملة يمكن تلافي تطورات المرض، مع اتباع النصائح التالية:

  • ممارسة الرياضة بانتظام

سيساعد النشاط البدني لمريض السكري على تحسين المزاج والحفاظ على وزن صحي، فضلا عن تقليل مستوى الجلوكوز بالدم. وينصح بقياس مستوى سكر الدم ومتابعته قبل التمرين وبعده.

  • ممارسة اليوجا

إذ تعد من العلاجات التكميلية الفعالة، فلا تعمل ممارسة اليوجا على تحسين أعراض المرض الأولية فحسب، بل يتم التحكم في نسبة سكر الدم ،ومستويات الدهون، كما تسهم في انخفاض معدل الاكتئاب والقلق.

  • اتّباع حمية صحية

قد يكون اتباع نظام غذائي متوازن أو نظام غذائي لمرضى السكر، بتناول الغذاء الصحي بكميات معتدلة ويجب الالتزام بجرعات الدواء الموصى بها، مما يساعد في انتظام مستوى سكر الدم والوقاية من تغيرات الحالة النفسية للمريض.

  • استشارة الطبيب النفسي

قد يشعر مريض السكري بالرغبة في العزلة والانطواء نتيجة تفكيره في المرض، لذا تتطلب الرعاية الصحية النفسية لبعض الحالات شراف الأخصائي النفسي لمتابعة الحالة والمساعدة في تقبل المرض، ولتخفيف الإحساس بالقلق والاكتئاب.

تغذية مريض السكر

تتضمن رعاية مريض السكر، الاهتمام بأسلوب التّغذية، الذي يؤثر بشكل مباشر على مستويات سكر الدم لديه. وسواء كانت الإصابة بالنوع الأول أو النوع الثاني من السكري ، فإن اتباع النظام الغذائي الصحيح يعتبر أبرز وسيلة للحفاظ على مستوى السكر في الدم. وذلك لتقليل فرص التعرض للمضاعفات الخطيرة، مثل فقدان البَصر أو مشاكل القلب. كما يساعد تناول الأطعمة الصحية المناسبة في الوقاية من الإصابة بالسكري من النوع 2 فيما بعد.

ويجدر الذكر أنه لا يمكن لنظام غِذائي محدد أو برنامج للتغذية بعينه أن يناسب جميع المصابين بالسكري، ولكن مريض السكر ماذا يأكل؟، من الأطعمة الموصى بتناولها من أجل رعاية مريض السكر ما يلي:

  • الخضروات والفواكه.
  • الحبوب الكاملة، مثل الشعير والأرز البني والشوفان والقمح.
  • يحتاج المريض إلى البروتينات، مثل اللحوم غير الدهنية والدجاج والبيض والأسماك.
  • المكسرات والفول والعدس.
  • منتجات الألبان قليلة أو خالية الدسم، مثل الزبادي والحليب والجبن.
  • يجب التقليل من الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات.

علاوة على ذلك يجب تناول كمية طعام تناسب نمط حياة مريض السكري يوميًا، بحيث يحصل في كل وجبة على كمية مناسبة من الكربوهيدرات. كما ينبغي لمرضى السكري تناول الطعام في الأوقات المناسبة لتجنب انخفاض أو ارتفاع مستوى السكر في الدم. قد يتطلب رعاية مريض السكر توجيه النصح بتناول الأطعمة الصحية والتي تحتاج بعض الجهد،  للتحكم في نسبة سكر الدم، فيتعايش المريض بصحة جيدة مع مرض السكري.

ما هي وجبات مريض السكر ليوم كامل؟

ينبغي أن تشمل وجبات مرضى السكر الخضروات والحبوب، وتجنب تناول السكريات، وألا يتعدى الكربوهيدرات 260 جم يوميا، وتناول البروتينات بمعدل 60 – 110 جم مما يسهم في إفراز مادة الأنسولين. ومن أهم الوجبات المتوازنة في يوم المريض والتي تعد من أهم عوامل رعاية مريض السكر ما يلي:

  1. وجبة الإفطار:
    • تتضمن بيضة مسلوقة مع الخبز الأسمر.
    • كوب من الزبادي الطبيعي أو الحليب منزوع الدسم مع بعض شرائح الخيار.
    • ملعقتين مربى خاصة لحالات مرضى السكر.
    • تناول المشروبات الدافئة مثل القهوة أو الشاي بدون سكر.
    • تناول ثمرة واحدة من الفاكهة مثل البرتقال بعد وجبة الإفطار بساعتين.
  2. وجبة الغذاء:
    • طبق من الخضار السوتيه مع الخبز الأسمر.
    • طبق سلطة خضراء صغير مع 100 جم بروتين مثل (السمك المشوي أو الدجاج المسلوق).
    • تناول وجبة خفيفة بعد الغذاء بساعتين مكونة من قطعة بسكويت مع الشاي الأخضر بدون سكر.
  3. وجبة العشاء:
    • طبق سلطة خضراء وكوب حليب أو زبادي بدون دسم مع شريحة خبز أسمر.

التثقيف الصحي لمرضى السكري

يلعب القائمين على الرعاية بمرض السكري دوراً رئيسيا في تعليم وتثقيف ودعم هؤلاء المرضى، لتحقيق النتائج الصحية المرجوة. كما يساهموا في توضيح تشخيص حالتهم وعلاجهم. بالإضافة إلى إتاحة الفرصة لتطوير أسلوب رعاية مريض السكر رعاية ذاتية فعالة. ينبغي أن يكون مرضى السكري على دراية ببرامج التغذية الخاصة بهم، وآثار الأدوية الجانبية، وكيفية مراقبة مستويات الجلوكوز (Glucose) في الدم، والتمارين الرياضية. ويتمثل دور مقدم الرعاية الصحية لمرضى السكري في 4 طرق للتثقيف الصحي وهما:

  • رصد وتقييم جميع احتياجات المرضى.
  • رعاية مريض السكر بتقييم الإصابة بمرض السكري.
  • توجيه المرضى إلى كيفية الاعتناء بالنفس ذاتياً.
  • اقتراح النظام الغذائي المناسب من أجل رعاية مريض السكر وفقًا للحالة الصحية، وممارسة الرياضة.

علاج القدم السكري

تتضمن الرعاية الصحية لمرضى السكري، العناية بالقدم السكرية ومن الضروري تعلم السيطرة على الوضع وما كيفية العناية بالقدم السكري لمنع تطور مضاعفات المرض. يجب السيطرة والتحكم في مستوى الغلوكوز في الدم، بالإضافة إلى الكوليستيرول وضغط الدم. تشمل خطوات الرعاية ما يلي:

  • استعمال المحاليل المعقمة لتنظيف الجرح وتعد أهم خطوة على الإطلاق.
  • التخلص من الصديد إن وجد.
  • تعزيز التئام الجروح باستعمال الضمادة المعقمة.
  • استخدام المضادات الحيوية الوريدية أو عن طريق الفم للسيطرة على العدوى.
  • تناول بعض الأدوية لزيادة تدفق الدم إلى القدم.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • ارتداء الأحذية الطبية المناسبة للعناية بالقدم.

ما الجديد في علاج السكر 2022 النوع الأول؟

وافقت الهيئة الأمريكية للغذاء والدواء على حقن (Tzield)، التي تساعد على تأخير ظهور المرحلة الثالثة من النوع الأول لداء السكري. لا سيما لدى مرضى الأطفال بداية من  8 سنوات وكذلك للبالغين. ويعد علاجا جديدا يبعث الأمل في نفوس مرضى السكر المعرضين لخطر مضاعفات المرض. والجدير بالذكر أن الدواء له القدرة على حماية الخلايا التي تنتج الأنسولين؛ فتساهم في تأخير اعتماد المريض على الأنسولين لبضعة شهور أو سنوات.

نصائح لمرضى السكري

من أجل الوصول إلى أفضل مستوى من رعاية مريض السكر، ينبغي تقديم النصائح اللازمة لحماية المريض من مضاعفات المرض وتتمثل في:

  • اتباع نظام غذائي صحي متوازن.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية للسيطرة على الأعراض.
  • الامتناع تماما عن استعمال السكر.
  • الاهتمام بنظافة القدمين بغسلها يوميا، من أجل الوقاية من القدم السكري.
  • يجب تجنب أضرار المشروبات الغازية والبعد عن تناول مشروبات الكافيين.
  • التقليل من الملح في الأطعمة قدر الإمكان، والابتعاد عن الأطعمة المحتوية على الصوديوم.
  • زيارة الطبيب بصورة دورية للاطمئنان على مستوى سكر الدم.،

هل يستطيع مرضى السكري ممارسة الرياضة يوميا؟

نعم، يضبط النشاط البدني مستوى السكر في الدم، كما يساعد في خفض الكوليسترول والضغط، فضلا عن تحسين الحالة المزاجية.

هل يمكن علاج ضعف الانتصاب لدى مرضى السكر بالأعشاب؟

بعض النباتات قد يكون لها نتائج ايجابية إلى حد ما في تحسين أعراض تلك الحالة، ينصح باستشارة طبيب متخصص قبل إدراجها ضمن قائمة علاجاتك.

ما هي نصائح الرعاية الذاتية التي يجب تقديمها لمرضى السكري؟

من أجل التحكم بمستوى السكر، يحتاج المرضى إلى الرعاية الذاتية والتي تعني الكثير لعلاج هذا الداء المزمن، يجب اختيار وجبات صحية، وممارسة الرياضة، وتتبع مستوى سكر الدم. وإذا شعرت بالإرهاق فتحدث إلى فريق الرعاية الصحية لإدارة الحالة، كما يجب إجراء فحص أمراض الكلى مرة واحدة سنويا.

ما هو الطعام الذي يخفض السكر التراكمي؟

يمكنك تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل البروكلي والجزر والقرنبيط، والبقوليات بأنواعها كالعدس والحمص، الفول، بالإضافة إلى الزبادي غير المحلى.

مقالات مقترحة:

في الختام، بعد أن تعرفنا على كيفية رعاية مريض السكر Diabetic care وسلطنا الضوء على كيفية التعامل مع مريض السكري النفسي، أصبح من السهل السيطرة على المرض لديك وتوفير المعلومات اللازمة لتثقيفك ذاتيا. إذ تتوفر في كل الدول مراكز رعاية مرض السكر مثل معهد السكر والغدد الصماء، وجمعية رعاية مرضى السكر بمصر، وكذلك مركز دايابتر لتوفير الرعاية الشاملة لمرضى السكري في المملكة السعودية. فكن دائمًا عضوًا نشطًا في فريق الرعاية الصحية.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة