أشجار السرو؛ كافة المعلومات عن موطنها، فوائدها وأهم 5 أنواع لها

أشجار السرو؛ كافة المعلومات عن موطنها، فوائدها وأهم 5 أنواع لها

أشجار السرو cypress trees، السرو دائم الخضرة، أهم المعلومات عن أشجار السرو أين تُزرع وما هي أنواعها؟ بالإضافة لفوائدها الطبية والتجميلية العديدة.

شجرة السرو (cypress tree)، أو السرو دائم الخضرة، هي من الأشجار المعمرة دائمة الخضرة باختلاف أنواعها. حيث تنتشر هذه الأشجار في دول البحر المتوسط، وتُستعمل عادةً في حدائق المنزل للزينة وذلك لكبر حجمها كما يمكن الاستفادة من خشبها، بالإضافة لفوائد نبات السرو العديدة.


معلومات عن أشجار السرو

تتبع أشجار السرو للفصيلة السروية (cupressaceae) من الطائفة الصنوبرية وهي أشجار عطرية ذات منظر طبيعي جميل، تنمو في المناطق ذات المناخ المعتدل وشبه الاستوائي، كما تتميز بتحملها للبرودة والجفاف والحرارة المرتفعة، فهي شجرة تتقبل جميع أنواع المناخ والترب ما عدا الملوحة والتربة ذات التصريف السيء. فيما يلي جدول يوضح بعض المعلومات المختصرة عن نبات السرو:

الفصيلة السروية Cupressaceae
الاسم العلمي Cupressus sempervirens
الأسماء المتداولة السرو دائم الخضرة
الأسماء الأجنبية Eng. Cypress, Fr. Cipres, Es. Ciprés
موسم النمو فصل الخريف

الوصف النباتي لأشجار السرو

الوصف النباتي لأشجار السرو
الوصف النباتي لأشجار السرو

قد يبلغ طول شجرة السرو دائمة الخضرة في كثير من الأحيان 30 متر، وتعتبر شجرة ضخمة حيث يمكن أن يصل قطر جذعها إلى حوالي 1 متر، وهي هرمية الشكل بالأخص عندما تكون صغيرة. تمتلك أوراق كثيفة تشبه الحراشف في شكلها محدبة مثل الإبر تكون متقابلة ومرصوفة على أربع صفوف. أما لحاءها فيكون أملس ينفصل إلى شرائح رفيعة تسقط من الشجرة.

أزهار السرو وحيدة الجنس أحادية المسكن تجتمع الهياكل الذكرية في مخاريط صغيرة كروية تشبه ثمرة الجوز عددها بين 6 إلى 14 تكون في نهايات الأغصان، أما الأنثوية منها فتجتمع في مخاريط كروية بقطر من 2 – 3 سم ولها نتوء على سطحها الخارجي. تحمل قشورها الخصبة من 6 إلى 100 بذرة تنضج بعد الإخصاب، ويتم الاحتفاظ بالبذور حتى ينفتح المخروط، حيث تكون فترة الإزهار في فصل الربيع من شهر آذار إلى شهر أيار.


أنواع أشجار السرو

يشمل شجر السرو قسمين رئيسين أشجار السرو الحقيقية وأشجار السرو الكاذبة، تنتمي أشجار السرو الحقيقية إلى جنس السرو الصنوبري تحتوي على أوراق ناعمة دائمة الخضرة، أما السرو الكاذب اسمه الشائع هو السرو لكنه لا ينتمي لجنس السرو، وهنا أبرز أنواعها ومسمياتها:

السرو الليموني (Lemon cypress tree)

جاءت تسميته تبعاً لرائحة أوراقه التي تشبه رائحة الليمون، وهي أشجار جميلة منتصبة القوام ذاهية اللون بأوراق صفراء ذهبية يبقى لونها على مدار الفصول. تمتاز زراعتها بأنها لا تحتاج للكثير من العناية والتقليم. كما يوجد منها نوع سرو ليموني مصغّر (قزم) يصلح للتزيين.

السرو الأصلع (Taxodium distichum)

على عكس السرو الليموني، يفقد السرو الأصلع أوراقه في فصل الشتاء وهذا سبب تسميته بهذا الاسم. تنمو بجانب المستنقعات في فلوريدا، وهي شجرة ذات شكل مثلث تحب التربة الرطبة إلا أنها تتحمل أن تكون في تربة جافة. تتميز عن غيرها من الأنواع بأن جذورها تنمو حولها بشكل ظاهر فوق سطح الأرض.

سرو مونتري (Cupressus macrocarpa)

يمكن تمييز هذا النوع بسهولة من خلال حجمها المائل للمتوسط وسطحها المسطح، كما تنبعث أيضا من أوراقها رائحة الليمون الذكية. موطنها الأصلي كاليفورنيا وتنمو في أوروبا وبعض دول إفريقيا.

السرو الصيني (Cupressus funebris)

يُزرع هذا النوع غالبا في المناطق العامة والحدائق، كما يطلق عليها اسم (الأشجار الباكية) حيث تتميز بمظهر الأغصان المتدلية الشكل. أوراقها ذات لون أخضر فاتح دائمة الخضرة.

السرو الإيطالي (Cupressus sempervirens)

كما يطلق عليها أيضا اسم سرو البحر المتوسط، وهي أشجار طويلة نحيلة القوام بأوراق مدببة دائمة الخضرة. تحتاج إلى أشعة شمس وتربة ذات تصريف جيد كغيرها من الأنواع. وتتميز بخشبها العريض.

“اقرأ أيضاً: أعشاب تساعد على النوم


موطن أشجار السرو وأماكن انتشارها

موطن أشجار السرو
موطن أشجار السرو

تعد تركيا موطن أشجار السرو الأصلي، كما تنتشر بشكل طبيعي في سوريا ولبنان والأردن واليونان وإيطاليا والمغرب. إلا أنها انتشرت الآن بشكل أكبر لتشمل مناطق أوسع بكثير من مناطق وجودها الطبيعية. حيث تكثر في المناطق ذات التربة الخصبة والمعتدلة مناخياً (علما أنها أشجار تتحمل كل أنواع المناخ كما ذكرنا سابقًا) مما أدى إلى انتشارها في دول حوض البحر المتوسط. بالإضافة لانتشارها في أوروبا وأمريكا وبعض دول إفريقيا تبعا لكل نوع من أنواعها وتربة نموه المناسبة.


الأجزاء المستعملة من نبات السرو

يُستعمل من نبات السرو المخاريط والأغصان من خلال طحنها (يتم تجميعها قبل اكتمال النضج) حيث استخدمها المصريون القدماء في طب الأعشاب كدواء للعديد من الأمراض، وأيضا زيت السرو العطري المستخرج منها له العديد من الفوائد والتي سنتكلم عنها لاحقاً. كما يمكن الاستفادة من خشبها العريض لعدة أغراض بنائية كالمراسي والطوابق والقوارب فهو خشب يتميز بقوته ومقاومته للعوامل الجوية.


المكونات الكيميائية لشجرة السرو

أما بالنسبة لمكونات نبات السرو الكيميائية، تحتوي مخاريطه الأنثوية ونهايات أغصانه المورّقة على زيت عطري يتكون بشكل رئيسي من كحولات و فحوم تربينية، من مكوناتها: الكامفين (camphene)، السيدرول (cedrol)، الباينين (alpha pinene)، سيلفيسترين (sylvestrene) بالإضافة لكحولات الفورفورال (furfural) ومركبات حمضية عفصية وفلافونية.

“قد يهمك: عشبة الاسبغول


فوائد السرو دائم الخضرة

فوائد السرو دائم الخضرة
فوائد السرو دائم الخضرة

منذ القدم وحتى الوقت الحاضر تُستخدم أجزاء نبات السرو في العلاجات الطبية والتجميلية وغيرها، فما هي فوائد نبات السرو؟

فوائد السرو الطبية

استخدم الكثير من الأطباء القدامى أوراق السرو وأغصانه في علاج العديد من الأمراض حين اكتشفوا مكوناتها الغنية بالعناصر الشفائية. ومن بينهم ابن سينا حيث جاء في كتابه القانون في الطب العديد من الوصفات العلاجية التي تحتوي على نبات السرو ومن هذه العلاجات:

  • مضاد للتشنج بفضل زيته العطري الذي يتمتع بخواص مطهرة قابضة للأوعية الدموية.
  • يعمل كمضاد للفيروسات (مثل فيروس الهربس HSV-1)
  • يستخدم كعلاج للإسهال.
  • يستخدم على شكل مراهم موضعية لإيقاف نزيف الرحم.
  • علاج البواسير والدوالي.
  • علاج للسعال والزكام والتهاب القصبات.
  • يساعد في علاج مشاكل المعدة والكبد.
  • التخفيف من آلام الأسنان.
  • يستعمل في تنظيف الأقدام ومحاربة التعرق من خلال مغطس منقوع المخاريط.

فوائد السرو التجميلية

إلى جانب فوائده الطبية يحتوي نبات السرو على العديد من الفوائد الجمالية أيضاً بسبب تركيبته المطهرة، أهمها:

  • يساهم في التخلص من مشاكل البشرة كالبثور وحب الشباب.
  • التخفيف والحد من السيلوليت.
  • يستخدم كمقشر ومعطر للجسم بفضل رائحته العطرية الذكية.
  • حل مشاكل الشعر وزيادة حيويته وكثافته من خلال تطبيق الماسكات على الشعر بشكل دوري.

فوائد أخرى

لأشجار السرو فوائد صناعية أيضاً، حيث تدخل تركيبتها في صناعة العطور والشامبو والمنظفات والصابون، وكل ذلك بفضل محتواها المفيد ورائحتها العطرة المميزة.

“اقرأ أيضاً: فوائد الكركديه


محاذير استخدام نبات السرو

تعتبر النباتات الطبيعية وزيوتها مواد آمنة إلى حدٍ ما، إلا أن الحساسية وعدم اتباع الإرشادات، بالإضافة للاستخدام بجرعات زائدة، من الممكن أن يؤدي لبعض المشاكل، وهنا قائمة بالمشاكل التي يمكن أن تنتج عن سوء استخدام نبات السرو:

  • من الممكن أن يسبب تخريش أو تهيّج في الكلى.
  • بعض الآلام الحروق.
  • قد يسبب الحكة والإحساس بالقشعريرة.
  • التحسس، حيث يجب إجراء اختبار الحساسية قبل استخدام المنتجات المتعلقة به.
  • لا ينصح الحامل باستخدامه على الرغم من عدم وجود إثباتات تدل على ضرره لكن الحذر واجب.

الاستزراع والإنتاجية

تزرع بذور السرو في أكياس خلال فصل الخريف، ليتم نقلها إلى الأرض حيث التربة الرطبة والمناخ المعتدل تحت أشعة الشمس القوية بعد عام من زراعتها. وتتم العناية بها عن طريق التسميد والسقاية ورش المبيدات المكافحة للآفات، مع مراعاة المساحة الكافية لنموها.


الأسئلة الشائعة حول أشجار السرو

كم سنة تعيش شجرة السرو؟

يتراوح عمر شجرة السرو من 4000 إلى 4500 عام.

تمتلك أشجار السرو فوائد ومميزات كثيرة باختلاف أنواعها وأماكن انتشارها فبعد أن تعرفنا عليها أكثر أصبح ولا بد من الاستفادة منها ومن تركيبتها الفريدة، بالتأكيد مع الانتباه إلى حسن الاستخدام من خلال تفادي المحاذير فيما يتعلق بالاستعمالات الطبية والجمالية.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق