شجرة اللبان؛ تعرف على أهم المعلومات عن الكندر ومكانته المقدسة

الهام معلاتعديل Howayda Sayed20 أبريل 2024آخر تحديث :
شجرة اللبان؛ تعرف على أهم المعلومات عن الكندر ومكانته المقدسة

شجرة اللبان (Frankincense tree) من الأشجار التجارية التي حظيت بالتبجيل عبر التاريخ والعالم القديم، نظراُ لمكانتها المقدسة عند الكثير من الأديان. قد كانت شجرة اللبان العربي وبشكل خاص شجرة اللبان العماني تتمتع بأهمية تجارية خاصة منذ القدم، فقد نشطت القوافل التجارية في المنطقة بسبب جودة اللبان المستخرج منها. تعرف هذه الشجرة عند أغلب الناس باسم شجر اللبان الذكر، والآن تعرف على أهم 7 معلومات عن الكندر ومكانته المقدسة وأيضًا أهم 7 فوائد طبية تتمتع بها شجرة لبان الذكر.

تعريف عن شجرة اللبان

اللبان شجرة من الأشجار التي عرفت قديما عبر عدة حضارات، والتي تتبع الفصيلة البخورية، تسمى أيضاً بالشجرة المقدسة، وذلك لرمزيتها الدينية. سميت باللبان نسبة لمادة صمغية تستخرج من الشجرة (لبن الشجرة)، والذي يسمى أيضاً بالعلك المر أو الصمغ. حيث يمكن مضغه، علاوة على ذلك هذه المادة تستخدم كبخور نظراً للرائحة الذكية التي تصدر عنه.

الفصيلةالبخورية
الاسم العلميBoswellia
الأسماء المتداولةاللبان، الكندر، بسج، مدحرج
الأسماء الأجنبيةEng.Oliban، Olibanum، Frankincense tree. Fr. Arbre à encens
موسم النموفصل الصيف

الوصف النباتي لشجرة اللبان Frankincense tree

شجرة اللبان أوالكندر من الأشجارة الصغيرة الحجم، التي تنمو بشكل إفرادي على المنحدرات حيث لا يزيد ارتفاعها عن 2-8 متر. كما أنها من الأشجار المتساقطة الأوراق، وقد يكون جذعها واحد أو أكثر. حيث تنمو هذه الجذور على شكل وسادة في حال نمت الشجرة على الصخور في المنحدرات، وذلك من أجل تأمين الثبات للشجرة. تتميز أوراقها بكونها مركبة وريشية وترية، لاطئة ومتناوبة، ولها ما يقارب من 6-8 أشفاع مستطيلة. حافتها متموجة، بحيث يتراوح طولها بين 15-40 مم، أما عرضها يتراوح بين 8-20مم. أما بالنسبة للأزهار فهي صغيرة الحجم، لونها أبيض مصفر. تزهر من أيلول وحتى تشرين الثاني (من سبتمبر وحتى نوفمبر).

من الجدير بالذكر أنه يطلق بعض الأسماء على أنها أصناف مثل (شجرة اللبان الذكر، واللبان الأنثى). إلا أنها أسماء غير علمية، حيث أن أزهار الشجرة تحمل أعضاء التأنيث والتذكير معاً.

  • الثمرة

الثمرة علبية، بيضوية مقلوبة، يصل طولها لما يقارب 1 سم. تتكون من 3-5 زوايا وأجنحة في المقطع، وتنفتح إلى 3-5 أقسومات يضم كل منها بذرة واحدة.

  • اللبان

اللبان هو صمغ راتنجي يقرزه لحاء سيقان الشجرة بعد أن يتم حزها بأداة حادة، له طعم مر ورائحة مميزة. يصنف اللبان حسب اللون والنقاوة، كذلك وقت الجمع، ومكان نمو الشجرة، فالشجرة التي تنمو في منطقة بعيدة عن سقوط الأمطار يكون إنتاجها من حيث الكم والنوع أفضل.

  • استخراج اللبان

يستخرج اللبان من لحاء الشجر كل عام في شهر نيسان (أبريل)، ويستمر موسم الحصاد لمدة ثلاثة أشهر تبدأ العملية على ثلاث مراحل:

    • المرحلة الأولى

تبدأ هذه المرحلة بتجريح الشجرة في عدة مواضع، وبعد ذلك يتم كشط القشرة الخارجية حتى يظهر سائل حلبيبي اللون لزج، إلا أنه يترك بعدها لمدة ما يقارب 14 يوماً، حتى يتجمد نتيجة تعرضه للهواء.

    • المرحلة الثانية

أما عملية التجريح الثانية يكون إنتاج اللبان الذكر فيها بعد استخراجه ليس بجودة المرة الأولى كما تكون الكميات المنتجة من صمغ اللبان غير تجارية.

    • المرحلة الثالثة

هي مرحلة الجمع الحقيقي تبدأ بعد أسبوعين من التجريح الثاني، حيث تجرح الشجرة للمرة الثالثة ويستخرح السائل اللبني المتميز بجودته العالية وبلونه المائل للصفرة، وبكونه يستثمر في التجارة بشكل جيد.

تجدر الإشارة إلى أن أجود أنواع شجرة البان والأغلى ثمناً، هو اللبان ذو اللون الأبيض المشوب ببعض الزرقة، والخالي من الشوائب. حيث تقل جودة اللبان أو البخور كلما مال اللون للأحمر أو كان مختلطاً ببعض الشوائب.

ما هو موطن اللبان؟

الموطن الأصلي لشجرة اللبان هو شبه الجزيرة العربية. بشكل خاص تنتشر في سلطنة عمان في منطقة ظفار ومناطق عديدة من دولة اليمن. وكذلك تنتشر زراعتها على امتداد شريط الساحل من ناحية الشرق الشمالي للصومال وكذلك في الهند.

الأجزاء المستعملة من شجرة اللبان

يستعمل من شجر اللبان الذكر المادة التي يفرزها لحاء سيقان الشجرة بعد أن يتم حذها، حيث تسمى هذه المادة بالصمغ الراتنجي، يتميز الصمغ برائحته وبطعمه المر. إلا أن اللبان له تصنيفات مختلفة تبعاً للمصدر وللونه ونقاوته إضافة إلى وقت جمع ومكان النمو.

فوائد شجرة اللبان

تحتوي شجرة اللبان أوالكندر على العديد من الفوائد الهامة، كما يتمتع زيت اللبان بفوائد صحية هامة، على سبيل المثال:

فوائد طبية

يحتوي اللبان الذكر على العديد من الخصائص التي تزيد من قيمته وأهميته الطبية، على سبيل المثال:

  • الجهاز التنفسي

يفيد اللبان في علاج مرض الربو، والتخلص من أزمات الربو، كما أنه مضاد التهاب نافع في علاج السعال والتخلص من البلغم، وكذلك معالجة التهاب الشعب الهوائية والجيوب الأنفية.

  • التهاب المفاصل

من الفوائد الهامة لهذا النوع من الشجر هي معالجة الروماتيزم والتهاب المفاصل، كما يستخدم لبان الذكر عند حدوث الكسور، فهو يساعد على التئام الكسور عند استخدام صمغ اللبان على هيئه لصقات ومشمعات. كما يساعد في تخفيض نسبة التعرض لهشاشة العظام.

  • التهاب القولون

يعالج اللبان أو الكندر التهاب غشاء القولون المخاطي القرحي. كما يعمل على تنظيم حركة الأمعاء، ويخلص الجسم من الغازات وانتفاخ البطن، وبالتالي يعمل على تسكين آلام البطن. كما يخفف أعراض الاكتئاب المصاحبة لالتهاب القولون العصبي.

  • حماية الأسنان

اللبان أو الكندر مفيد لتطهير اللثة ومعالجة التهابها، وتقويتها، والحفاظ على الأسنان وحمايتها من التسوس. كما أنه يقضي على رائحة الفم الكريهة من خلال التخلص من البكتيريا.

  • الوقاية من بعض أنواع السرطان

للبان فوائد هامة لا يجب غفلها فيما يخص الحد من بعض أنواع السرطان. خاصة سرطان الدم (اللوكيميا أو ابيضا الدم). كما أشارت الدراسات الحديثة إلى أن اللبان يحارب الخلايا السرطانية عند الإصابة بسرطان الثدي والبروستات والبنكرياس والجلد والقولون، كما له دور في تخفيض الآثار الجانبية بعد علاج السرطان.

  • تقوية الجهاز المناعي

يساعد لبان الذكر في تقوية الجهاز المناعي من خلال مساهمته في القضاء على البكتيريا والميكروبات، كما استخدم قديماً في تطهير الجروح الخارجية والداخلية.

  • فوائد تجميلية

يستخرج من اللبان الزيوت الطيارة التي تفيد في في صناعة العطور وكريمات العناية بالوجه والجلد والجفاف، حيث يزيد من نعومة البشرة، ويعتبر فعال في معالجة حب الشباب، ومضاد للتجاعيد.

فوائد أخرى لشجرة اللبان

إليك أهم 7 فوائد إضافية يشملها نبات الكندر:

  • تخفيض نسبة دهون الدم.
  • مسكن للألم.
  • يقوي لبان الذكر جهاز المناعة.
  • يعزز نشاط الكبد.
  • يسهل عملية الهضم ويخلص من حموضة المعدة.
  • يخفف التوتر والاكتئاب والقلق.
  • يخفف أعراض وآلام الدورة الشهرية، كما أن هناك معلومات تشير أن للبان دور في تأخير انقطاع الطمث، إلا أنها معلومات غير مؤكدة علمياً.

محاذير استخدام اللبان

يوجد عدة محاذير لاستخدام لبان الذكر، حيث أنه قد يتسبب عند استخدمه بشكل موضعي تهيجاً في الجلد Skin لدى البعض من الأشخاص.

الاستزراع والإنتاجية

من الهام جداً معرفة كيفية زراعة شجرة اللبان، كونها من الأشجار التجارية، حيث يتم التكاثر بالبذور، وبالتالي يمكن زراعتها، إما عن طريق البذور أو عن طريق شتلات نبات الكندر ، وفق الآتي:

  • زراعة بذور اللبان

يمكن زراعة هذه البذور بعد نقعها، فمن الهام جداً زراعة البذورة وهي رطبة، إلا أنه لوحظ عند زراعة البذور المأخوذة من شجرة جرحت بشدة لاستخراج الصمغ، هو أقل من نسبة نجاح إنبات البذور المأخوذة من أشجار غير مجروحة.

  • زراعة الشتلات

أما بالنسبة لكيفية زراعة شجر اللبان الذكر عن طريق الشتلات، فهي تتم من خلال نقل الشتلات بعد إنباتها وتوريقها إلى أواني منفردة أو إلى التربة المجهزة لها. كما تعتبر طريقة الزراعة الأسهل للتكاثر هي طريقة العقل المتخشبة حيث أنه تجذر بسرعة وسهولة عند توفر الظروف المناسبة لها.

من الجدير بالذكر أن شجرة اللبان العربي تبدأ بالإنتاج في عمر 8-10 سنوات.

اقرأ المزيد:

شجرة اللبان العربي Frankincense tree المعروفة بشجرة اللبان الذكر شجرة تاريخية لعبت دوراً هاما في التجارة وحركة القوافل القديمة بين مختلف البلاد والحضارات في العالم، لما يقارب أكثر من 7 آلاف سنة. خاصة شجرة اللبان العماني التي تميزت بتجارة أجود الإنتاج من منطقة ظفار، حيث خرصت الهيئات المختصة في السلطنة على المحافظة على أشجار الكندر والمناطق التي تنتشر فيها زراعة شجرة البان.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة