رعاية مرضى الزهايمر؛ تعرف معنا على طرق العناية بهم في المنزل

سحر عبد العزيزتعديل Howayda Sayed12 أبريل 2024آخر تحديث :
رعاية مرضى الزهايمر؛ تعرف معنا على طرق العناية بهم في المنزل

رعاية مرضى الزهايمر (Alzheimer’s care)؛ قد تكون رعاية شخص مصاب بمرض الزهايمر أو الخرف المرتبط به مهمة شاقة تتطلب الصبر والمرونة والكثير من البحث لإدارة المهام اليومية المصاحبة للحالة، لذا من المهم لمقدمي الرعاية وأفراد الأسرة فهم أساسيات مرض الزهايمر، مثل تطوره وكيفية رعاية المريض، بالإضافة إلى ذلك، يجب على مقدمي الرعاية الاتصال بمراكز أبحاث مرض الزهايمر لمعرفة المزيد حول ما هو متوقع منهم وكيفية تلبية احتياجات الأشخاص المصابين بالخرف على أفضل وجه، من خلال هذا المقال تعرف معنا على طرق العناية بهم في المنزل.


كيفية رعاية مرضى الزهايمر في المنزل

من المهم جدا التعرف على كيفية خدمة ورعاية مرضى الزهايمر في المنزل بالتعاون مع أفراد العائلة لمنع تعرضهم للضغوط النفسية داخل المجتمع المحيط بهم ومنها التالي:

ابتكار روتين يومي

ضمن رعاية مرضى الزهايمر يُعد من المهم إنشاء تسلسل يومي من المهام والأنشطة في إطار يسهم في الحفاظ على رفع مستوى تركيز المرضى وتوجيههم وأيضا استقرار حالتهم، ولذلك نبدأ بمراقبة الروتين اليومي للمسنين والبحث عن أنماط مخصصة في مزاجهم وسلوكهم النفسي، ستساعدك هذه المعلومات على تغيير توقعاتك وتحسين خطة الرعاية الصحية الخاصة بك والتعامل معهم.

نصائح التواصل مع مرضى الزهايمر

يمكن أن يصبح التواصل مع مصابي الزهايمر أمرًا صعبًا للغاية، ويأتي هنا دور مقدمي ومتخصصون الرعاية الأسرية الذي يعتمد على التفاهم المتبادل بينهم وبين المريض، فيما يلي بعض الاقتراحات لتحسين التفاعلات وتسهيل مهام الرعاية اليومية للمريض ومعرفة كيفية التعامل مع مريض ألزهايمر العنيد:

  • اختيار كلمات بسيطة وجمل قصيرة واستخدام نبرة صوت لطيفة وهادئة.
  • التحدث ببطء ووضوح، وعدم التحدث مع الشخص المصاب بالزهايمر مثل الأطفال.
  • التقليل من المشتتات والضوضاء الخلفية، مثل التلفزيون أو الراديو، لمساعدة الشخص على التركيز على ما تقوله.
  • محاولة منحهم وقتًا كافيًا للرد، والحرص على عدم المقاطعة.
  • البحث عن أدلة غير لفظية في حال عدم فهم ما يحاولون قوله.
  • الحرص على تعلم تفسير الإيماءات والأوصاف والبدائل.
  • تقديم حلول وخيارات بدلاً من طرح أسئلة مفتوحة.

اطلع على: كرسي متحرك للمعاقين


كيف اجعل مريض الزهايمر ينام؟

يصيب العديد من مرضى الخرف والزهايمر اضطراب وسرعة انفعال في أواخر فترة ما بعد الظهر والمساء، ويشار إلى هذا باسم متلازمة الغروب أو غروب الشمس، فيما يلي بعض المقترحات حول كيف اجعل مريض الزهايمر ينام؟

  • التشجيع على ممارسة الرياضة والأنشطة التي تتطلب جهداً بدنياً أكبر خاصة في وقت مبكر من النهار، لأنها تميل إلى تحسين نوعية النوم.
  • التقليل من القيلولة مع التأكد من حصول مرضى الزهايمر على قسط كافٍ من الراحة.
  • التأكد من توفر إضاءة جيدة لتفادي إثارة خوف المريض من الظلام والظلال أو سلوكيات الغروب الأخرى.

التعامل مع أنشطة الحياة اليومية عند رعاية مرضى الزهايمر

تعد أنشطة الحياة اليومية المختلفة عند رعاية مرضى الزهايمر هي مهام عناية شخصية أساسية يمكن لمعظم الناس القيام بها بشكل مستقل، لكنها تزداد صعوبة على مرضى الزهايمر مع تدهور قدراتهم الوظيفية، وفيما يلي إليك أبرز 4 طرق للتعامل مع الأنشطة اليومية:

تجربة الاستحمام

من المهام الضرورية التي يجب القيام بها عند رعاية مرضى الزهايمر الاستحمام وهو تجربة مخيفة ومربكة لهم، فقد يعتقدوا أنهم قاموا بالاستحمام مؤخرًا، لكن في الواقع، كان آخر استحمام لهم قبل أيام أو حتى أسابيع، ويمكن أن يصابوا بالارتباك وذلك بسبب عملية الاستحمام ذاتها أو يخافون من الماء واحتمال السقوط، لذا يجب الحرص على التخطيط المسبق الذي يساعد في تسهيل وقت الاستحمام، فعلى سبيل المثال:

  • التأكد من الحصول على جميع منتجات الاستحمام والمناشف والأجهزة المساعدة التي نحتاجها قبل إحضار مرضى الزهايمر إلى الحمام.
  • اختبار درجة حرارة الماء قبل بدء الاستحمام، وتدفئة الغرفة مسبقًا إذا لزم الأمر، والاحتفاظ بمناشف إضافية ورداء في مكان قريب.
  • التقليل من مخاطر السلامة إلى حد أدنى من خلال استخدام رأس دش محمول ومقعد دش وقضبان إمساك وبساط حمام غير قابل للانزلاق، وعدم ترك المريض وحده في حوض الاستحمام أو الدش.
  • إذا احتاج المريض لمساعدة في الاستحمام، فيجب التحرك ببطء وأخبار الشخص بما سنفعله خطوة بخطوة، والسماح له بالمساعدة في العملية قدر الإمكان.

ارتداء الملابس

يواجه كل من مرضى الزهايمر ومقدمي الرعاية بعض العقبات في ارتداء الملابس، حيث يؤثر التدهور الجسدي والمعرفي على قدرة كبار السن على معرفة وإدراك الوقت المناسب لتغيير الملابس المتسخة واختيار العناصر المناسبة لارتدائها وخلع / ارتداء الملابس والأحذية، فيما يلي بعض النصائح لتفادي تلك المشكلة:

  • تخصيص وقت إضافي قبل النزهات والمواعيد حتى يتمكنوا من ارتداء ملابسهم دون ضغط أو الاضطرار إلى التسرع.
  • السماح لهم باختيار ما يريدون ارتدائه من مجموعة خيارات محدودة من الملابس.
  • الحرص على تخزين بعض الملابس في غرفة أخرى لتقليل عدد الخيارات المتاحة للمرضى للاختيار من بينها، لأن الكثير من الخيارات يمكن أن يربك المريض بالألزهايمر.
  • القيام بترتيب عناصر الملابس بالترتيب الذي تم ارتداؤه للمساعدة في إرشادهم خلال العملية.
  • اختيار ملابس مريحة وسهلة الارتداء والخلع مع العناية بها.

العناية بالمرحاض وسلس البول

مع تقدم المرض، يبدأ العديد من المصابين بالمرض في مواجهة صعوبات في استخدام المرحاض وانخفاض التحكم في المثانة والأمعاء، يمكن أن يكون سلس البول مزعجًا ومحرجًا لكبار السن ويصعب على مقدم الرعاية التعامل معه وإدارته، وفي بعض الأحيان يشير سلس البول إلى مرض جسدي، مثل التهاب المسالك البولية لذا يجب التأكد من تطبيق الخطوات التالية:

  • عمل برنامج والتخطيط المسبق للنزهات، كالبحث عن أماكن المراحيض، وطلب من كبار السن ارتداء ملابس بسيطة وسهلة الإزالة، وجلب مجموعة إضافية من الملابس ومستلزمات سلس البول في حالة وقوع حادث.
  • مراقبة الإشارات غير اللفظية التي قد يضطر أحد كبار السن لفعلها للتنبيه لحاجته إلى دخول الحمام، مثل القلق أو شد الملابس.
  • التدرب على التبخير في الوقت المناسب ومن الأفضل وضع جدولًا للحمام والالتزام به قدر الإمكان.
  • التقليل من تناول السوائل في المساء قبل النوم مباشرة.

تناول الطعام

مجال رعاية مرضى الزهايمر يشمل الاهتمام بمشاكل تناول الطعام للمريض فقد يوجد صعوبة في البلع عند مسنين alzheimers ويجب على الراعي أن يقوم بأخذها في الاعتبار مع مراعاة النظام الغذائى لمرضى الزهايمر فيما يلي نذكر بعض النصائح عند تناول الوجبات للمرضى:

  • السماح للشخص باختيار ما يود تناوله، مع تقليل عدد الخيارات للاختيار من بينها، ومحاولة تقديم أطعمة جذابة تختلف في المذاق والملمس واللون.مع تقديم أجزاء صغيرة أو عدة أطعمة صغيرة على مدار اليوم.
  • إذا كان الشخص يعاني من مشكلة في استخدام الأواني، فمن الأفضل استخدام وعاءً بدلاً من الطبق أو تقديم أواني ذات مقبض (handle) أكثر سمكًا وأسهل في الإمساك بها.
  • يمكن أيضًا معالجة صعوبة استخدام الأواني من خلال تقديم الأطعمة التي تؤكل بالأصابع، مثل السندويشات الصغيرة وأصابع الدجاج وقطع الفاكهة.

تعرف على: رعاية مريض السكر


البحث عن أنشطة اجتماعية جذابة لرعاية مرضى الزهايمر

من الأهمية البحث عن أنشطة اجتماعية جذابة لرعاية مرضى الزهايمر والتي تتوافق مع اهتمامات وقدرات المريض في خطة رعاية المرضى الخاصة بهم، نذكر منها الآتي:

  • مساعدة مرضى الزهايمر على البدء وتقسيم الأنشطة إلى خطوات صغيرة.
  • الانتباه لعلامات الانفعال أو الإحباط، فإذا شعروا بالضيق، يجب مساعدتهم أو إعادة توجيه انتباههم بلطف إلى شيء آخر.
  • للمساعدة في الحفاظ على المهارات الوظيفية، وتعزيز مشاعر السيطرة الشخصية والاستفادة الجيدة من الوقت، يجب محاولة تضمينها في عملية النشاط بأكملها.
  • الاستفادة من خدمات الرعاية النهارية لمرضى الزهايمر، والتي توفر العديد من الأنشطة والفرص الاجتماعية لكبار السن بالإضافة إلى وقت راحة لمقدمي الرعاية.

سلوكيات مرضى الزهايمر وكيفية إدارتها

نوجز لك فيما يلي أبرز أنواع السلوكيات التي ستواجهك عند رعاية مرضى الزهايمر:

الهلوسة والأوهام

مع تقدم المرض، قد يعاني مرضى الزهايمر من الهلوسة أو الأوهام، لذلك إن تعلم كيفية الاستجابة لهذه الأعراض هو عنصر حاسم في رعاية مرض الزهايمر وغالبًا ما يتطلب الكثير من الممارسة وفيما يلي نوضح لك طرق إعانة مرضى الزهايمر على تخطي تلك المشكلة:

  • يمكن أن تكون الهلوسة والأوهام علامات على المرض الجسدي، مثل التهاب المسالك البولية، فيجب الحرص على تتبع ما يمر به الشخص ومناقشته مع طبيبه في أقرب وقت ممكن.
  • عدم مجادلة المريض بشأن ما يعاني منه، بدلاً من ذلك، يجب التحقق من صحة مشاعرهم وطمأنتهم إذا كانوا خائفين.
  • تجنب البرامج التلفزيونية والأفلام العنيفة أو المزعجة، لأنه قد لا يتمكن الإنسان المصاب بمرض الزهايمر من تمييزها عن الواقع.

التجول خارج المنزل

يميل بعض الأشخاص المصابين بمرض الزهايمر إلى الابتعاد عن المنزل، مما قد يشكل خطرًا عليهم، لذلك إن وضع خطة منع التجول يحمي المرضى من الهروب والضياع، لذا فإن من المهم اتخاذ الاحتياطات المناسبة عند رعاية مرضى الزهايمر ونذكر التالي منها:

  • إخبار الجيران بأن المريض يميل إلى التجول، مع طلب منهم الاتصال بك على الفور إذا شوهد الشخص بمفرده خارج المنزل.
  • التأكد من غلق الأبواب الخارجية، ووضع في الاعتبار وجود قفل قوي ذي مفاتيح أو قفلًا إضافيًا منخفضًا أو مرتفعًا على الباب.
  • القيام بتثبيت منبه أو “نظام إعلان” للتحذير عند فتح الأبواب والنوافذ الخارجية.

مراكز رعاية مرضى ألزهايمر

تسمح المؤسسات الخيرية ومراكز دار رعاية المسنين داخل مصر بالمشاركة في دعم المهارات التي تخضع للإشراف خارج المسكن لعدة ساعات كل أسبوع. وقد تم تصميم بعض مراكز رعاية مرضى ألزهايمر والحفاظ على صحتهم. وتشمل خدمات جمعية الرعاية ما يلي:

  • الوجبات.
  • الفن والموسيقى.
  • النقل.
  • برمجة اجتماعية.
  • برامج التدريب.
  • مجموعات الدعم.
  • خدمات الرعاية المحدودة.

قد يهمك: شروط دخول دار المسنين


أمان وسلامة المنزل عند رعاية مرضى الزهايمر

عند رعاية مرضى الزهايمر يجب الاهتمام بتحسين سلامة المنزل وتحديد أسباب المخاطر وتصحيحها، كما يعد توفير بيئة منزلية آمنة إلى منع العديد من المواقف العصيبة والخطيرة، وتأمين حياة المريض وتبدأ هذه العملية بتقييم سلامة كل غرفة في المنزل كالآتي،

  • القيام بإزالة أقفال أبواب الحمام وغرفة النوم لمنع مرضى الزهايمر من القفل على أنفسهم عن طريق الخطأ.
  • وضع ملصقات على جميع الأدوية والاحتفاظ بها في خزانة مقفلة أو ضمن صندوق دواء.
  • التأكد من أن السكاكين والمقص والولاعات والبنادق والأدوات الكهربائية وأي عناصر أخرى يحتمل أن تكون خطرة مؤمنة وبعيدًا عن متناول اليد.
  • المحافظة على المنزل خاليًا من الفوضى والقيام بإزالة السجاجيد أو أي مخاطر أخرى قد تساهم في السقوط.
  • توقع مشكلات سلامة المطبخ، مثل نسيان إيقاف تشغيل الموقد أو الفرن، مع وضع في الاعتبار تثبيت مفتاح إيقاف التشغيل التلقائي على الأجهزة لمنع الحروق وحرائق المنزل.

كم من الوقت يعيش مريض الزهايمر؟

في المتوسط، يعيش الأشخاص المصابون بمرض الزهايمر ما بين 3 و 11 عامًا بعد التشخيص، لكن بعضهم يعيش 20 عامًا أو أكثر.

هل مريض الزهايمر يخاف؟

غالبًا ما يعاني الأفراد المصابون بالخرف من الخوف الذي قد يجعلهم يشعرون بالتوتر أو القلق أو يتسبب في عدم رغبتهم في أن يتركوا بمفردهم أو بعيدًا عن أعين القائمين على رعايتهم

لماذا ينام مريض الزهايمر كثيرا؟

النوم أكثر فأكثر هو سمة شائعة للخرف في مراحله المتأخرة. مع تقدم المرض، يصبح الضرر الذي يلحق بدماغ الشخص أكثر اتساعًا ويصبح تدريجيًا أضعف وأضعف بمرور الوقت.

اقرأ المزيد:

في الأخير نكون قد تعرفنا على رعاية مرضى الزهايمر (Alzheimer’s care) وعلى مراكز رعاية مرضى ألزهايمر وسلطنا الضوء على أنشطة اجتماعية جذابة لرعاية مرضى الزهايمر بالإضافة إلى كيف اجعل مريض الزهايمر ينام؟ وكيفية إدارة المهام اليومية لهم، فهو يعد مرضًا ذو مراحل تدريجية، يصيب النساء أو الرجال على حد سواء، ويختلف معدل تقدمه من شخص لآخر.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة