حبوب القمح، ما هي أبرز الشروط الزراعية، وما هو دورها الاقتصادي؟

حبوب القمح، ما هي أبرز الشروط الزراعية، وما هو دورها الاقتصادي؟

حبوب القمح من الحبوب الأكثر استهلاًكا في العالم. فما هي أبرز الشروط الزراعية لزارعة القمح؟ وما هو دوره الاقتصادي؟ وما هي أهميته السياسية؟

حبوب القمح هي عبارة عن نبات من الفصيلة النجيلية، ينتج العديد من الحبوب المركبة التي تتمظهر على شكل سنابل. ناهيك عن أن القمح من أقدم المحاصيل الزراعة، حيث يعرف بأنّ القمح هو من الحبوب الأكثر استهلاًكا في العالم.

فما هي أبرز الشروط الزراعية لزراعة حبوب القمح؟ وما هو دورها الاقتصادي؟ وما هي أهميتها السياسية؟


أنواع حبوب القمح

لا بدَّ أن نشير إلى أنّ للحبوب القمح أنواع متعددة، وهذه الأنواع تنقسم بدوره إلى قسمين، يتمظهران وفق الآتي:

أبرز أنوع القمح
أبرز أنواعه

النّوع الأول

هو عبارة عن نوع يرتبط بالوقت المناسب لزراعة القمح. وينقسم هذا الدور أيضًا إلى قسمين:

  • القسم الأوّل هو عبارة عن نوع  شّتوي الذي يتميز بخصائص متنوعة من أبرزها:
  1. انتشاره بشكل واسع في المناطق الدافئة.
  2. كما يمكننك زراعته في فصل الخريف، لتستطيع بعد ذلك حصاده في فصل الربيع.
  • القسم الثاني وهو النوع الربيعي الذي يعرف بأنّه:
  1. يمكننا زراعته في المناطق الباردة، في فصل الربيع.
  2. ولابدّ أن نؤكّد أن هذا النوع نستطيع أن نحصده في فصل الصيف.

النّوع الثاني

من المتعارف عليه أنّ هذا النوع له تركيبة خاصة. كما أنّ هذه التركيبة تقسم إلى نوعين:

  • النّوع الأوّل: هو ما يعرف بالنوع الصلب:
  1. إنّ هذا النوع من أكثر الأنواع انتشارًا في العالم.
  2. ناهيك عن أنّ نسبة البروتين فيه عالية جدًّا.
  3. إضافة إلى ذلك هذا النوع يمكننا أن نستخدمه في صناعة الخبز والمعكرونة.
  • النوع الثاني وهو القمح اللّين. يتميّز هذا النوع بأنّه:
  1.  يزرع في المناطق رطبة، نسبة المتساقطات فيها مرتفعة.
  2. هذا بالإضافة إلى أن نسبة البروتين المتوفرة في هذا النوع أقل من نسبة البروتين المتواجد في النوع الصلب.
  3.  ناهيك عن أن هذا النوع يمكننا استخدامه في صناعة الحلويات والخبر الذي يعرف بالخبز المسطّح.

ما هي أبرز الشروط الزراعية لزراعة حبوب القمح؟

تتجلى أبرز الشروط الزراعية لزراعة القمح في الآتي:

توفر حرارة ملائمة

يجب أن تتراوح الحرارة بين 5 درجات إلى تقريبا 37 درجة.

توفر المياه

  1. يجب أن تكون مناسبة  ومعتدلة.
  2. إضافة إلى ذلك يجب أن تتراوح الكمية تقريبًا بين  400 ملمترًا و800 ملمترًا طيلة مدار السنة.
  3. ولا بد أن نشير إلى أنّ هذه النسبة قد تختلف بين منطقة وأخرى.

توفر تربة ملائمة

ومن شروط زراعة حبوب القمح توفر تربة ملائمة:

  1. تربة خصبة وغنية بالمعادن.
  2. إضافة إلى ذلك يجب أن تكون غنية بالمعادن المتنوعة.
  3. ولا ننسى أيضًا أنّ من أفضل أنواع التربة هو: التّشيرنوزيو، تربة اللّويس الصّفراء، والتربة البركانية.

الرطوبة الملائمة من شروط زراعة حبوب القمح

تُعدُّ الرطوبة الملائمة منشروط زراعة القمح

  1. لا بد أن نشير إلى أن  رطوبة التربة( soil moisture) تختلف من منطقة إلى أخرى.
  2. كما أن الرطوبة تختلف من  فصل إلى آخر. ففي فصل الربيع  تكون الرطوية مرتفعة،أما في فصل الصيف يجب أن يكون الجوّ حارًا حتّى تجفَّ السنابل وينضج بسرعة.

“اقرأ أيضًا: التفكير العلمي، تعريفه، خصائصه، وأهم خطواته ومجالاته


أهم الشروط البشرية والاقتصادية لزراعته

بعد أن تحدّثنا عن شروط زراعة القمح، سنتكلّم على شروط زراعة حبوب القمح. تتجلّى  الشّروط البشريّة والاقتصادية لزراعته في الآتي:

  1. يتمظهر الشرط الأوّل في توفّر يد عاملة مناسبة ويقصد بذلك باليد العاملة الفنيّة.
  2. توفّر العديد من رؤوس الأموال، ناهيك عن تواجد العديد من الآلات الحديثة.
  3.  ناهيك عن بناء العديد من الأهراءات الضخمة التي تسمح بتوضيب جميع المحاصيل.
  4. السعي إلى إيجاد وسائل نقل ضخمة.
  5.  إنشاء مراكز خاصة للأبحاث العلمية  تسعى إلى تطوير زراعة الحنطة.

“اقرأ أيضًا:المنهج الوصفي في نظام seo


دوره الاقتصادي

تتجلّى أهميّة حبوب القمح الاقتصاديّة في ما يلي:

درو الاقتصادي للقمح
دوره الاقتصادي
  1. تأمين الكثير  من الموارد الماليّة لكلّ دولة مصدّرة.
  2.  تطوير قطاع الصناعة الغذائية، هذا لأنّ الحنطة تعد المادة الأوليّة لعدد كبير من الصناعات التي تختص بالغذاء من بينها الخبز الحلويات والفطائر.
  3.  تعتبر حبوب القمح من أبرز السلع في ما يختص بالتجارة الدوليّة.

“اقرأ أيضًا: “السياحة في الأردن للعروسين


أهمية حبوب القمح السياسية

تتمظهر الأهميّة السّياسية لحبوب القمح وفق ما يلي:

  1. يعدّ مادة استراتيجيّة، هذا لأنّه قد تحوّل إلى سلاج غذائي مهم بين الدّول التي تقوم بتصديره.
  2. هو عبارة عن قوة  سياسية، تستخدمه الدول المتطورة للضغط على الدول النامية. وذلك من خلال بسط قوتّها السياسية والعسكرية حتّى تجعل القمح حكرًا لها.
  3. إخضاع الدول المستوردة إلى حالة تعرف بالتبعية لكل دولة مصدّرة للقمح. وهذا الأمر يجعل الدول المستوردة توافق على جميع مقررات الدول المصدّرة.

اقرأ أيضًا: ” تربس القمح Grain thrips؛ وأهم 5 أسباب


أبرز التدابير التي تحد من احتكاره

تعد حبوب القمح ورقة ضغط على الدّول النّامية حتى ترضخ لسيطرة الدول المتطورة. لذا لا بد من إجراء  بعض التدابير لحدّ من سياسة الاحتكار. وتتمظهر أبرز التدابير التي تحد من احتكاره  في الآتي:

  1. يجب أن تسعى الدول النامية إلى تنوع في مصادر الغذاء.
  2.  إضافة إلى ذلك عليها اعتماد ما يعرف بالسياسة الزراعة التنمويّة التي تهدف إلى دعم زراعة حبوب القمح.
  3.  كما على الدول تشجيع الصناعة الغذائية الوطنية للقمح، والابتعاد عن استيراده.
  4. زد على ذلك على الدول النامية أن تتعاون مع بعضها حتى تزيد من نسبة إنتاجها.

إنّ حبوب القمح لها أهمية كبيرة بين الدول حيث أن القمح له أنوع متعددة لا يمكن الاستغناء عنها مهما حدث، لذا من الهام النظر في تشجيع صناعته.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق