تجميل وتبييض الأسنان؛ تعرف على 5 طرق لابتسامة مميزة

تجميل وتبييض الأسنان؛ ما هي وسائل تبييض الأسنان؟ كيف يتم تبييض الأسنان بالنانو؟ كيف يتم تجميل الأسنان بالفينير؟ وما تبييض الأسنان بالليزر؟ وبالعيادة؟ وبالمنزل؟

يعتبر تجميل الأسنان؛ من الأمور التي تشغل بال الكثير من الرجال والنساء، كمحاولة لتقليد المشاهير، وللحصول على ابتسامة مميزة وجذابة، وقد جرت الأبحاث الكثيرة الناجحة في هذا المجال، وسناقش في مقالتي هذه تجميل وتبييض الأسنان (Teeth whitening and cosmetic) بعدة طرق.


من المستهدفون بتجميل وتبييض الأسنان؟

تتعدد طرق تجميل وتبييض الأسنان، ولكن ليس الكل يحتاج إليها، ولكن يحتاجه:

  • الأشخاص الذين يعانون من أسنان متكسرة، أو أسنان غير منتظمة.
  • الأشخاص الذين يعانون من الفراغات بين الأسنان.
  • الأشخاص الذين يعانون من وجود تصبغات وبقع، بسبب التدخين، أو تناول بعض الأدوية، أو الإفراط بتناول الشاي والقهوة.
  • الأشخاص الذين يحتاجون إلى الشعور بالثقة بالنفس، فيجرون العملية لتحسين المنظر بدون أن يعانوا من مشاكل بالأسنان.

تبييض الأسنان بالنانو

تبييض الأسنان بالنانو
التبييض بالنانو

هل حلمت يومًا بابتسامةٍ رائعة؛ كأي شخص مشهور؟ هنا يمكن القول أن الماء قد يساعدك، إذ أن تقنية النانو في تجميل وتبييض الأسنان، هي استخدام جديد للمياه، لأن جزيئات الماء الصغيرة الكهروستاتيكية (electrostatic) النانوية؛ تستخدم الآن لتبييض الأسنان، حيث أراد المصممون الذين يعملون على تقنية تبييض الأسنان تقديمها بطريقة لطيفة ومريحة.

جهاز تبييض الأسنان بالنانو

توصل الخبراء إلى جهاز خاص، يقوم بتفتيت جزيئات الماء في حجرة صغيرة، تناسب رقبة المستخدم، ويمكن وضعه على الأسنان من خلال أنبوب رفيع، وفي نهايتها قطعة توضع في الفم تشبه الواقي الرياضي.

ولكن الأغرب هو أنه يمكن ربط تقنية الأسنان النانوية بالهواتف الذكية للمستخدمين، قبل بدء العملية، يمكنهم التقاط صورة ذاتية باستخدام تطبيق Nanoe الخاص، والاستمرار في التقاط الصور ومشاهدة التحسينات، مما يساعدهم على البقاء متحمسين.

معاجين أسنان بالنانو

تسمى أيضًا نانو الفضة، وتحتوي على ثلاثي فوسفات الكالسيوم، الذي يعمل على سد نهايات الأعصاب المكشوفة، المتسببة من تهالك طبقة المينا، أو تراجع اللثة الذي يجعل الجذور مكشوفة. كما يحتوي على الفلورايد الذي يتوجه إلى بقع المينا الضعيفة ويقويها، فيحمي بذلك الأسنان من النخر والتسوس. لذا نانو الفضة هو عنصر مقاوم للبكتيريا الضارة التي تتواجد في الفم، والمسببة للبلاك، والتي تعمل بتقنية النانو سليفر (جزيئيات الفضة)، وتتطلب فرشاة أسنان خاصة، لذا فإن تجميل وتبييض الأسنان بمعاجين النانو له فاعلية كبيرة.

النانو بعبارة مختصرة، هو جزيئات صغيرة، يتم الحصول عليها؛ بواسطة تكثيف رطوبة الهواء غير المرئية، ويطبق جهد شديد عليها؛ للحصول على الماء الكهروستاتيكي، وهي جزيئات بخار مضروبة بالرقم 10 المرفوع للقوة (9-).

“اقرأ أيضًا: تبييض الأسنان بالفحم والملح”


تجميل وتبييض الأسنان بالفينير

تجميل الأسنان بالفينير
التجميل بالفينير

ما هو الفينير؟

الفينير هو عبارة عن طبقة قشرية رقيقة، مصنوعة من مادة تدعى اللافا، أو البورسلان، وهي ذات سماكة رقيقة، يتم لصقها على الأسنان، أو الأسنان التي تعرضت للكسر، بعد أن يتم تخشين الأسنان بأجهزة خاصة، لضمان لصق الفينير بشكل أفضل، ويختار الطبيب اللون الذي يناسب بشرة الفرد الذي يرغب بوضع الفينير، مما يؤدي إلى تحسين لون الأسنان ومظهرها، وسد الفراغات الموجودة فيها، وإظهارها بأحجام متساوية، بالإضافة إلى ذلك فإن الفينير يحمي ميناء السن؛ ويحمي الأسنان من التلف والتصبغات.

ما هي عيوب تجميل وتبييض الأسنان بالفينير؟

لكل شيء مزايا وعيوب، وإن كان الفينير يجمل منظر الفم، ولكن تجميل وتبييض الأسنان باستخدامه؛ قد يحمل سلبيات طفيفة منها:

  • ارتفاع سعر تكلفتها، لذا يجب دراسة الموضوع ماديًا بشكل جيد؛ قبل اتخاذ القرار!
  • غير قابل للإزالة، لذا يجب التفكير كثيرًا قبل وضعه.
  • الحساسية للأطعمة الباردة والساخنة، لأن تركيب الفينير؛ يتوجب إزالة 0.5 ملليمتر من ميناء السن.
  • إذا كان الفرد ممن لديهم مشاكل باللثة، أو أسنان ضعيفة، فلا داعي لوضعه.
  • قد يسبب رائحة كريهة للفم، إذا ما أهملت النظافة، أو إذا كان التركيب غير جيد.
ملحوظة: ابتسامة هوليود ليست جهاد محدد، إنما هي تعبير عن تبييض الأسنان وتحسينها بالطرق الطبية.

تبييض الأسنان بالليزر

تبييض الأسنان بالليزر
التبييض بالليزر

ما هو تجميل وتبييض الأسنان بالليزر؟

في الحقيقة هو عملية غير جراحية، تجرى من أجل إزالة تصبغات الأسنان، بإضافة بيركسيد الهيدروجين، والذي يساهم بجعل المينا ذرات غير مستقرة، بهدف تفكيك التصبغات، بعد ذلك يتم تسليط ضوء الليزر من النوع green laser عليها، لإتمام عملية التبييض، علمًا أن عملية التبييض باليزر تبقى نتائجها من 18_ 3 سنوات، هذا وتستغرق جلسة الليزر عند الطبيب ما يعادل ساعة، ولكن في حال كانت التصبغات كثيرو جدًا عندها يحتاج المريض لجلستين، وهي عملية آمنة، وسريعة النتائج، ولكن على الطبيب أن يحتاط قبل إجراء التبييض، بتغطية الفم والشفاه بجل خاص عازل، وأن يضع على الوجه مبعد يدعى “cheek retractor”، بالإضافة إلى نظارات واقية على العينين.

أضرار تجميل وتبييض الأسنان بالليزر

على الرغم من فاعليته الرائعة بمعظم الحالات، إلا أن الليزر بالتبييض قد يكون له سلبيات منها:

  • تبقى بعض التصبغات العنيدة، فلا تستجيب لليزر.
  • كذلك فإن الليزر يحتاج إلى طبيب يمتلك مهارة فائقة، ويجري التييض بدقة شديدة.
  • التبييض بالليزر مكلف، إذا ما تم مقارنة جودة النتائج، وعدم استمراريتها بغيرها.

ماذا ينتج إذا أهمل الطبيب الوقاية؟

الوقاية أمر هام وضروري؛ وإذا أهملت فقد يتعرض المريض ل:

  • التهاب في اللثة والفم والشفاه وأطراف الوجه.
  • إماتة للأعصاب الحسية في داخل الفم.
  • فقد الإحساس بالذوق.
  • تضعف عظام الأسنان وتتفتت مع الأيام.
  • الإصابة ب مرض التهاب القرنية، أو تدميرها.
تنبيه: بعض الأسنان لا تستجيب لليزر، وتبقى كما هي تقريبًا، بينما تعطي أسنان أخرى نتائج مذهلة، لذا استشر الطبيب قبل اتخاذ القرار بالعملية.

 

“اقرأ أيضًا: تلبيسات الأسنان


تجميل وتبييض الأسنان بالعيادة

تبييض العيادات الخارجي

يتم تجميل وتبييض الأسنان بالعيادة، بأن تصنع جبيرة للسن ويوضع عليها جل بيروكسيد الكارباميد، وتطبق على السن بصورة يدوية، وتبقى عدة أيام حتى تنال لونها المفضل، ويستخدم مرة واحدة في السنة، علمًا أن الجل المستخدم قد ينكس، وتظهر مرة أخرى التصبغات.

تبييض العيادات الداخلي

وله نوعان هما (تبييض حيوي، تبييض غير حيوي)، ويستخدم الطبيب التبييض الحيوي؛ على الأسنان الظاهرة بالابتسامة، بينما الأسنان الداخلية فيجري عليها تبييض غير حيوي، ويجرى بالغالب على السن الذي فقد عصبه، بعد أن يخضع للأندودونتيك (Endodontic)، وبعد أسبوع تظهر النتيجة للون السن المبيّض، مع التنبيه أن اللون قد ينكس إذا أهمل التنظيف، وإذا ما عاد المريض لعاداته السيئة من تدخين وشرب الشاي والقهوة وغيرها.


تجميل وتبييض الاسنان في المنزل

يوجد الكثير من وصفات تبييض الأسنان المنزلية، التي يمكن أن تزيل الطبقة الصفراء من الأسنان، ومنها:

تجميل وتجميل الأسنان بقشر الموز

يحتوي قشر الموز على البوتاسيوم والمغنسيوم، فهما يساهمان في تنظيف الأسنان، عن طريق امتصاصها لهما، وتتم كما يلي:

  • قم باختيار موز ناضج، وابتعد عن القشر الأسود.
  • افرك أسنانك بقشر الموز؛ مباشرة بعد التقشير.
  • اترك الفم مفتوحًا لمدة تعادل 5 دقائق أو أكثر، للحصول على نتيجة جيدة.

تجميل وتبييض الأسنان بملح الطعام

يمكن استخدام الملح الصخري لتبييض الأسنان، باتباع أحد الطرق التالية:

  • استخدم ملح الطعام بصورة منتظمة؛ كبديل عن معجون الأسنان.
  • اخلط الملح بمسحوق الفحم، وضعهما على فرشاة الأسنان، وادعك الأسنان بهما.
  • اخلط الملح مع بيكربونات الصوديوم، وادعك الأسنان بهما.

تجميل وتبييض الأسنان ب(صودا الخبز)

يمكن أن يساهم صودا الخبز بتجميل وتبييض الأسنان، بإزالة الطبقة الصفراء من الأسنان؛ باتباع إحدى الطرق التالية:

  • ضع كمية من صودا الخبز (baking soda) على معجون الأسنان، وقم بتفريش الأسنان بصورة طبيعية، على أن تكرر مرتين في الأسبوع.
  • اخلط ملعقة طعام من صودا الخبز، مع ملعقة أخرى من بيروكسيد الهيدروجين، بكأس من الماء البارد، وقم بإجراء مضمضة يهذا الخليط ثلاث مرات في اليوم.
  • ادعك أسنانك بكمية بسيطة من صودا الخبز، مرتين في الأسبوع، ثم مرة كل أسبوعين.
تنبيه: الإفراط في استخدام بيكربونات الصوديوم على الأسنان، قد يسبب احتكاك للمينا، ويجعل الأسنان أشد حساسية.

وفي نهاية المطاف، أكون قد عرفت القارئ بتجميل وتبييض الأسنان، بطريقة تكنولوجيا النانو، وبطريقة التبييض بالليزر، وبطرق العيادات الداخلي والخارجي، وبطرق منزلية، مع ذكر الآثار الجانبية لكل طريقة.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن