زيت الليمون الأساسي – فوائده الصحية، تصنيعه، وكيفية استخدامه

تعرف على زيت الليمون استخداماته وفوائده الصحية. كيف يتم تصنيع زيت الليمون وكيف يتم استخدامه، وهل هو آمن.

0 24

ربما سمعت عن الفوائد الصحية العديدة لليمون. يعد الليمون واحداً من أكثر الفواكه الاستوائية استخداماً في العالم لما يحتويه من عناصر غذائية متنوعة، وبشكل أساسي التركيزات العالية من فيتامين C.

لكن، ليست فقط ثمرة الليمون هي المفيدة هنا. فعند التحدث عن زيت الليمون كأحد الزيوت الأساسية، نجد العديد من الفوائد، حيث يمكنك استخدامه موضعياً، أو استخدامه للتنظيف، واستخدامه في العديد من التطبيقات الأخرى.

يتم استخراج زيت الليمون العطري، والمعروف أيضاً باسم زيت الليمون الحمضي، من قشور الليمون، التي تحتوي على العديد من غدد الزيوت المتاطيرة في مسامها.

يتم استهلاك حوالي 1000 ليمونة لإنتاج رطل واحد من زيت الليمون. وتأتي رائحة الليمون من مركب كيميائي يسمى الليمونين – Lemonene، والذي يكون الجزء الأكبر من زيت الليمون.

استُخدم الليمون من قبل الهنود والرومان والمصريين القدماء كعلاج للأمراض المعدية. اليوم، يزرع الليمون في أوروبا والولايات المتحدة، ويدخل في تصنيع العديد من المنتجات.


استخدامات زيت الليمون الأساسي

  • إعداد الطعام: قد يكون زيت الليمون إضافة لذيذة للحلويات، مثل الفطائر والكعك.
  • معطر للجو: بسبب رائحته الحمضية اللطيفة.
  • الطب: يمكن استخدامه في علاج مشاكل صحية، مثل الصداع، والسكري، وارتفاع ضغط الدم، ومشاكل التنفس، والربو.
  • الغرغرة: للمساعدة في تخفيف التهاب الحلق، والتهاب اللوزتين، والتهابات الفم.
  • علاج الثآليل: يمكن أن يساعد تطبيق زيت الليمون على المناطق المصابة بانتظام على تقليل ظهورها على الجلد.
  • العناية بالبشرة والشعر: يمكن أن يساعد هذا الزيت في علاج البشرة الملوثة، وتقشير الجلد الميت، والتقليل من حب الشباب. كما يمكن أن يحسن من مظهر الشعر وتقليل القشرة.

يضاف زيت الليمون أيضاً إلى منتجات العناية الشخصية.

  • مطهر: قد يعمل أيضاً كمطهر مثالي لألواح التقطيع، وأسطح العمل، والحمامات، وحتى المستشفيات.
  • إزالة البقع: يمكن أن يساعد في إزالة البقع والشحوم من على الملابس والأسطح.
  • طارد للحشرات: يعمل زيت الليمون كطارد طبيعي للحشرات، وكعلاج للدغات الحشرات، ومضاد للجراثيم.

مكونات زيت الليمون

يشكل الليمونين غالبية زيت الليمون (حوالي 50%-70%). يحتوي زيت الليمون الأساسي على مركبات عضوية، مثل بينين، تيربينين، تيربينول، ومركبات غير متطايرة.

يحتوي الليمون على عناصر غذائية قوية، ويعد فاكهة لا ترفع من مستوى سكر الدم. يحتوي الليمون على حمض الستريك، وهو مادة حافظة طبيعية، وتشكل 8% من الليمون.

يعد الليمون أيضاً مصدراً ممتازاً لفيتامين C أو حمض الأسكورببك، وهو مضاد قوي للأكسدة قابل للذوبان في الماء. وعلى الرغم من طبيعته الحمضية، إلا أن له تأثيراً قلوياً عند استقلابه في جسمك.

العناصر الغذائية الأخرى التي يمكن الحصول عليها من ثمار الحمضيات هي:

  • فيتامين A.
  • البوتاسيوم.
  • فيتامينات B.
  • البكتين (نوع من الألياف).
  • الكالسيوم.
  • الحديد.
  • النحاس.

اقرأ أيضاً: زيت خشب الصندل


الفوائد الصحية لزيت الليمون

بسبب القيمة الغذائية العالية للليمون، يساعد زيت الليمون في علاج العديد من الحالات الصحية، بما في ذلك:

  • محاربة التهابات الجهاز التنفسي، مثل التهابات الشعب الهوائية، والسعال، والتهاب الحلق. أيضاً يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض نزلات البرد، والإنفلونزا، والربو.
  • خفض ضغط الدم، وتنشيط الدورة الدموية.
  • تعزيز الجهاز المناعي، عن طريق تحفيز إنتاج خلايا الدم البيضاء.
  • إزالة السموم من الجلد ومن الجسم.
  • منع الالتهاب.
  • التهدئة من القلق، وتحسين الحالة المزاجية ومنع الاضطرابات النفسية والسلوك العنيف.
  • التحكم في فرط نشاط الغدد الدهنية التي تسهم في حالات حب الشباب، ومظهر الشعر.
  • تهدئة الحموضة والحرقة، كما أنه يساعد على تحقيق التوازن بين مستويات الحموضة في المعدة.
  • علاج الإمساك.
  • تطهير الجروح، والأشياء المنزلية، وغرف المستشفيات بسبب خصائصة المضادة للبكتيريا.
  • تخفيف التهاب المفاصل، وذلك بسبب خصائصه المضادة للالتهابات.

كيفية تصنيع زيت الليمون

يتم تصنيع زيت الليمون عن طريق عصر القشور. وعلى عكس العصر البارد، تؤثر المعالجة الحرارية سلباً على جودة الزيت عن طريق تجريده من العناصر الغذائية والنكهة واللون. لهذا السبب، تتمتع الزيوت المعصورة على البارد بجودة وسعر أعلى.

يمكن أيضاً تصنيع زيت الليمون الأساسي عن طريق التقطير. يستخدم زيت الليمون المقطر في مشروبات الليمون. لكن، هذا النوع من الزيت يتميز برائحة أقل مقارنةً بنظيره المعصور.


كيف يستخدم زيت الليمون؟

يمكنك إضافة هذا الزيت إلى الأطعمة والمشروبات، أو يمكنك تطبيقه موضعياً على بشرتك أو على الأسطح. فيما يلي بعض الطرق حول كيفية استخدامه:

  • إضافة قطرة أو قطرتين من زيت الليمون إلى الشاي أو الماء الدافئ، يمكن أن يساعد في تخفيف التهاب الحلق.
  • ضع بضع قطرات من زيت الليمون على أظافرك لتعزيز صحتها. قد يساعد ذلك أيضاً في قتل فطريات الأظافر.
  • للشعور بالاسترخاء وتخفيف التوتر، ضع قطرة أو اثنين من الزيت خلف أذنيك.
  • يمكن أن يساعد تطبيق قطرتين إلى ثلاث قطرات من زيت اللمون على البثور يومياً في إزالتها.
  • استخدم زيت الليمون لإزالة البقع الناتجة من علامات الزيت والشحوم.
  • يمكن أن يساعد تدليك يديك بقطرتين من زيت الليمون في تطهيرهما.
  • ضع بضع قطرات على قطعة من القطن واستخدمها لتنظيف بشرتك.
  • استخدم زيت الليمون في بخاخ تعطير الجو.
  • استنشق زيت الليمون لتحسين حالتك المزاجية.
  • قد تساعد قطرة أو قطرتين من هذا الزيت على تعقيم الأسطح.

هل زيت الليمون آمن؟

ينصح بعدم استخدام زيت الليمون دون تخفيفه أولاً، حيث يمكن أن يسبب تهيجاً في الجلد.

عند استخدامه للتطبيق الموضعي على البشرة، يجب استخدامه مع زيت ناقل. تشمل الزيوت الناقلة الفعالة:

  • زيت الزيتون.
  • زيت جوز الهند.
  • زيت الجوجوبا.

هناك دراسات تبين أن زيت الليمون يزيد من حساسيتك للشمس، وقد يؤدي إلى حروق الشمس واسمرار البشرة. لذا، ينصح بتجنب استخدام هذا الزيت وغيره من زيوت الحمضيات على جلدك في الخارج أثناء التعرض للشمس.


تذكر، إذا كنت من الأشخاص الذين يعانون من الحساسية، فينبغي عليك استخدام الزيوت الأساسية بحذر.

قد تختلف ردود الفعل من شخص لآخر. يمكن أن يتعرض البعض من ردود فعل جلدية، بينما قد يعاني البعض الآخر من مشاكل في الجهاز التنفسي. لذلك، إذا كنت تشك في أنك تعاني من الحساسية يمكنك استشارة الطبيب قبل الاستخدام.

أيضاً، ينبغي على النساء الحوامل والأطفال استشارة الطبيب قبل البدء في استخدام زيت الليمون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد