زراعة الرمح الأفريقي؛ تاريخ زراعته وكيفية رعايته ومتطلبات العناية به

إيمان عبدالحميدتعديل ريما عاشوري9 أبريل 2024آخر تحديث :
زراعة الرمح الأفريقي؛ تاريخ زراعته وكيفية رعايته ومتطلبات العناية به

ما رأيكم أن نتعرف على خطوات زراعة نبات الرمح الأفريقي أو السنسفيرا الصبار (The African Spear) وهو أحد النباتات العصارية وله عدة أسماء أخرى أشهرها اسم نبات الثعبان الأسطواني. ويعتبر الرمح الأفريقي من النباتات بطيئة النمو، وله أوراق أسطوانية، مخططة، مستقيمة، خضراء اللون. بالإضافة إلى ذلك فإنه يفضل الأماكن الدافئة والحارة، وأهم شيء أنه ينمو في درجات حرارة مثلى (50) درجة مئوية.

تاريخ زراعة الرمح الأفريقي Sansevieria cylindrica

في الواقع، إن نبات سانسيفيريا سيليندريكا (الرمح الأفريقي) يعتبر نبات عصاري، وهو من النباتات دائمة الخضرة، له أواق تشبه الحزام وتبدأ من وردة في القاعدة. أما أوراقه فهي مستديرة ومستقيمة ولها رأس حاد، ويصل ارتفاعها إلى حوالي 2 مترًا ما يعادل سبعة أقدام.

تنتشر نباتات الرمح الأفريقي تحت سطح الأرض من خلال جذورها مما يسبب زيادة انتشارها وظهور نباتات جديدة بالقرب من الأم وبعيدًا عنها بعض الشيء. وفي الفترة ما بين فصل الشتاء وفصل الربيع تظهر عدة براعم من نبتة شوكية، وتأخذ البراعم اللون الوردي. أما الأزهار فهي أنبوبية الشكل وزهرية مشوبة، وتأخذ اللون الأبيض المخضر. عندما ينضج نبات الرمح الأفريقي تظهر الأشواك الطويلة بشكل غير منتظم، وبعد ذلك يظهر توت لونه برتقالي.

يمتلك نبات الأفعى الأفريقي بعض الخصائص التي تحفز على استخدامه طبيًا، حيث إنه يعتبر مضاد للأكسدة، والميكروبات والالتهابات. بالإضافة إلى أنه يمكننا استخدام أوراقه في صنع الألياف التي نستخدمها في صنع حبال التجريف في أعماق المياه.

أنواع نبات الرمح الأفريقي (السنسفيرا)

هذه أنواع نباتات صبار الرمح الأفريقي أو السنسفيرا المميزة كما يلي:

الاسمبعض المعلومات عنه
Sansevieria cylindricaالسباغيتي (Spaghetti) أوراقه رقيقة ولها شكل خاص ومميز.
Sansevieria cylindricaخط السماء (Skyline) أوراقه كبيرة الحجم مستقيمة منتصبة.
Sansevieria cylindricaباتولا (Patula) أوراقه تنمو للخارج، بصورة واضحة عن بقية الأنواع.

موطن نبات الرمح الأفريقي The African Spear

في الواقع، ينشأ نبات الثعابن الأسطواني في جنوب شرق أفريقيا والتي تعتبر موطنه الأصلي وينتشر أيضًا في أنغولا، ويظهر في البرية على شكل عدة مستعمرات كثيفة بجوار بعضها. وهذه معلومات نباتية مهمة عن الثعبان الأسطواني:

الاسم العلميSansevieria cylindrica سانسيفيريا سيليندريكا.
الأسماء الشائعةالرمح سانسيفيريا – نبات الرمح الأفريقي (The African Spear) – نبات الثعابن الأسطواني – نبات الأفعى الأفريقي – سينسيفيريا الأفعى – ذلب أسطواني – السنسفيرا – السنسفيرا الصبار.
نوع النباتنبات عصاري (Succulent).
طول النباتيتراوح من 1 إلى 2 قدمًا.
عرض النبات الكامليتراوح من 4 إلى 6 أقدام.
تَحمُل درجة الشمسيفضل العرض الكلي أو الجزئي.
موسم الإنباتمتقطع.
درجة الحموضة في التربةPH المتعادل.
نوع التربةالتربة الرملية – جيدة التصريف.
لون الأزهارتحمل الأزهار اللون الأبيض.
الموطن الأصليأفريقيا.
منطقة الصلابةتتراوح درجة القساوة من 10 إلى 11 تبعًا لوزارة الزراعة الأمريكية.
درجة السميةنبات الرمح الأفريقي سام للبشر وللحيوانات الأليفة.

بالرغم من أن نبات الرمح الأفريقي يعتبر نباتًا سامًا ويجب الحذر منه والابتعاد قدر المستطاع من الحيوانات الأليفة والأطفال، إلا أن بعض أنواعه لها قدرة هائلة على تنقية الهواء بل وتستخدم في علاج ما يسمى بمتلازمة المبنى المريض.

كيفية رعاية نبات الرمح الأفريقي؟

عندما نفكر في زراعة الرمح الأفريقي (The African Spear) لنزين به الحديقة أو الغرفة، فإن أول ما نفكر به هو كيفية رعايته والعناية به ومتطلبات الزراعة. فهذه 9 وصايا ومميزات تشجعك على اقتنائها وتساعدك للحفاظ عليها لتكون النبتة صحية، وهي ما يلي:

  1. ستكون سعيدًا إذا علمت أن نباتات الرمح الأفريقي لا تطلب منك الكثير من الجهد والتعب في رعايتها.
  2. هذه النباتات لن يحدث لهم أي ضرر خطير إذا نسيت أن تسقيهم.
  3. بالإضافة إلى ذلك، فإنها تتميز بقدرتها على تحمل الظروف الصعبة.
  4. إنها لا تعاني من أية أمراض أو إصابة بالآفات.
  5. لسنا في حاجة إلى تقليم نباتات الرمح الأفريقي ولكن علينا الانتباه إذا ظهرت الأوراق الصفراء فيجب إزالتها على الفور للحفاظ على مظهره الجمالي.
  6. في هذه المرحلة سنستعين بمقص خاص بالتقليم معقم لإزالة الأوراق غير الصحية.
  7. ربما تظهر نباتات جديدة منفصلة بجوار النبات الأم، يمكنك الانتظار حتى تصل إلى طول 6 أقدام ومن ثم نقلها إلى مكان جديد منفصل.
  8. بالإضافة إلى ذلك؛ فإنه لا بد من سقيها بصورة شبه منتظمة خلال موسم الإزهار أي في فصلي الربيع والخريف ولا تنسى التسميد العرضي.
  9. أما في فصل الشتاء فنراعي التقليل والحد من عملية الري مع منع إضافة السماد.
الإفراط في الري والتسميد قد يؤدي إلى إيذاء نباتات الرمح الأفريقي.

متطلبات العناية بنبات الثعبان الأسطواني

في الواقع، إن أوراق الثعبان الأفريقي (The African Spear) ثقيلة وكثيفة لذا عليك أن تختار حاويات تناسب هذا الثقل وإلا سينقلب النبات وتخسره تمامًا. وعندئذ يجب التأكد من أن التربة ثقيلة وأن الوعاء يحتوي على فتحات للتهوية والتصريف. وإذا كنا نزرع في وعاء فلن ننتظر طويلًا بل بمجرد أن تنبت جذوره نبدأ بنقله إلى مكان مناسب لزراعته كما سنوضح الآن فهو يحتاج إلى 5 متطلبات لعنايته وإنباته والإكثار منه. وهي كما يلي:

التربة المناسبة لزراعة سانسيفيريا سيلينداريكا

عند زراعة سانسيفيريا سيلينداريكا علينا العلم بأنه لا يختلف عن بقية النباتات العصارية في نوع التربة، فإن التربة الرملية هي أفضل نوع لهم خصوصًا مع وجود تصريف وتهوية مناسبة. لذا فإن تربة النباتات العصارية ملائمة لنمو نبات الثعبان الأسطواني.

تربة النبات العصاري: تربة رميلة يفضل أن يضاف إليها بعض الطمي، أو شيء قليل من البيتموس، وربما يضاف إليها بعض من الجير ومن فوسفات الكالسيوم.

الضوء المناسب لزراعة الرمح الأفريقي

إن نباتات سانسيفيريا سيلينداريكا قد تتحمل الضوء المنخفض وأيضًا الضوء الساطع مع وجوب وجود فلترة حتى لا يؤثر ضوء الشمس الشديد سلبيًا على الأوراق. يُفضل وضع هذه النباتات في ضوء الشمس خلال الصباح لتنتعش في الهواء الطلق مع حمايتها من الأشعة المباشرة.

إن ضوء الشمس الشديد يحول الأوراق إلى اللون الأصفر خصوصًا حول الحواف، أما عدم وجود الشمس فسيجعل الأوراق سوبر.

الماء المناسب لزراعة الرمح الأفريقي

تتميز نباتات الثعبان الأفريقي (The African Spear) بقدرتها على تحمل الجفاف لفترات طويلة، ولكن احذر من تراكم المياه في الوعاء أو حول منطقة الجذور لأنه هذا يتسبب في تعفن الجذور. لذا علينا اتباع ما يلي حتى نسقي النبات جيدًا:

  1. نسقي هذه النباتات بعمق، ولكن يجب أن نترك التربة تجف بين الرية والأخرى.
  2. يُفضل أن نسقي النباتات مرة كل أسبوع أو مرة كل أسبوعين.
  3. إذا زرعنا هذه النباتات في أوعية، يجب علينا التأكد من خلو الإناء من الماء تمامًا وخروجه جيدًا من خلال الفتحات الخاصة بالتصريف.
  4. أما عند قدوم فصل الشتاء، يجب تقليل مدة الري، لذا سنسقيها مرة واحدة كل شهر تقريبًا.

التسميد اللازم لنمو نباتات الذلب الأسطواني

عند زراعة الرمح الأفريقي (The African Spear) تأكد من أن هذه النباتات لها القدرة على أن تعيش في تربة لا تحتوي على كمية من الدهون، بل وإنها لا تتطلب الكثير من التخصيب. يمكن إطعاهما وتخصيبها ببعض من السماد العصاري ويجب أن يكون مخففًا إلى نصف قوته مرة واحدة خلال الشهر وذلك بداية من فصل الربيع حتى فصل الخريف. أما في فصل الشتاء فلا داعي للتسميد.

الرطوبة ودرجات الحرارة اللازمة لنمو الرمح الأفريقي

إن نباتات الذلب الأسطواني تفضل الجو الحار والمناخ الجاف، بالإضافة إلى ذلك، فإن الجو البارد قد يؤدي إلى موتها وهلاكها، وهي تنمو بشكل مثالي عند درجة حرارة 50 درجة فهرنهايت. أما الرطوبة فلا تسبب أية مشكلة طالما أن التربة ليست مشبعة بالماء.

اقرأ المزيد:

إن نباتات الثعبان الأفريقي من أبسط الزراعات وهي لا تتطلب العناء الكثير، بل إنها تنمو في مناخ جاف، لها شكل جمالي رائع، وهناك من يلونها بألوان زاهية لتعطي منظرًا أكثر جمالًا. يمكنك اتباع خطوات زراعة الرمح الأفريقي (The African Spear) والتمتع بمظهرها الخلاب.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة