زراعة فاكهة أبيو Abiu؛ أبرز 4 خطوات لغرس البذور في حاويات

سالم العلي
نشرت منذ أسبوع واحد يوم 9 أبريل, 2024
بواسطة سالم العلي
زراعة فاكهة أبيو Abiu؛ أبرز 4 خطوات لغرس البذور في حاويات

زراعة فاكهة أبيو (Abiu Fruit growing)؛ من الزراعات الرائعة التي انتشرت من منطقة الأمازون في أمريكا الجنوبية، قد تصل أشجارها لطول 5 أمتار، وتتميز بثمار صفراء اللون ذات مذاق حلو لذيذ شبيه بالأناناس، بداخلها بذرة غامقة مستطيلة، تحتوي هذه الحبات على فيتامين B3، وتمنح الكثير من المزايا المفيدة لصحة الإنسان، لنتعرف أكثر إلى هذا النبات، أماكن زراعته، شروطه المطلوبة، وطرق غرسه.

نبذة عن نبات Abiu

نبات ينمو بغزارة في المناخات الاستوائية وشبه الاستوائية والمناطق الحارة، ينتمي إلى فصيلة السبوتيات Sapotaceae، وله العديد من الأسماء الأخرى باللغات البرتغالية والاسبانية. يصل أقصى ارتفاع لأشجاره الناضجة بين 2-5 أمتار. أوراقه دائمة الخضرة، أما الثمار فتكون خضراء وتتحول إلى صفراء عندما تنضج، وصفراء ذهبية عندما تنضج أكثر مما ينبغي، تحتوي على لب نصف شفاف يؤكل بالملعقة بعد تقطيع الفاكهة إلى نصفين عند الرغبة بتناولها طازجة. وهي لذيذة جدًا ذات مذاق حلو، لها نكهة الفانيلا والكراميل والأناناس، مع بذرة مستطيلة الشكل بداخلها تكون مغطاة بطبقة رقيقة جدًا من اللب اللزج. أما الجلد فيأتي بملمس جلدي.

تحتوي فاكهة آيبو على فيتامين B3، وتقدم الكثير من الفوائد الصحية، مثل تلك التي تتعلق بصحة العين، وتخفيف التعرض للأمراض التنفسية مثل السعال، والتهاب القصبات. كما تقلل من مخاطر جهاز الهضم. كما تظهر نشاطًا مضادًا للميكروبات.

تؤتي أشجار أبيو الثمار عندما تصل إلى عمر يتراوح من 4-5 سنوات.

تاريخ زراعة فاكهة أبيو ومناطق انتشارها

يعود أصله إلى منطقة الأمازون في القارة الأمريكية الجنوبية، حيث ينتشر في:

  • البرازيل.
  • كولومبيا.
  • فنزويلا.
  • البيرو.
  • هاواي.

منها انتقل إلى:

  • مناطق استوائية تقع في أمريكا اللاتينية وفي جنوب شرق آسيا.
  • قدم عدة مرات إلى الولايات المتحدة الأمريكية في أعوام مختلفة 1914م، و1915م، و1944م.
  • ينمو على نطاق تجاري ضيق في أستراليا وتايوان.

تستخدم فاكهة أبيو الطازجة كمكون في منتجات الزبادي أو المثلجات.

الحرارة والشمس في زراعة فاكهة Caimo

ينبغي أن يكون مكان زراعة فاكهة آبيو:

  • عالي الرطوبة.
  • متوسط الهطول المطري يصل لحوالي 2500 ملم سنويًا.
  • ألا يتجاوز ارتفاع المنطقة 500 مترًا.
  • درجة الحرارة المثالية تتراوح بين 20- 35 درجة مئوية. تحتاج أشجار الأبيو إلى الكثير من التعرض لأشعة الشمس حتى تزدهر حوالي 80%. لذلك ينصح بأن يكون المكان بعيدًا عن الأشجار الأخرى، والأبنية والمنشآت.
  • تجنب المناطق المعرضة لفياضانات مع تزويد التربة الرطبة بنظام تصريف جيد.

أشجار أبيو حساسة جدًا لدرجات التجمد الباردة وللرياح، لذلك ينبغي أن تزرع فقط في أماكن دافئة ومحمية من الرياح. فالأشجار الفتية قد تموت تحت درجة حرارة صفر مئوية. أما الأشجار الناضجة فتموت عند درجة 0.5-1.6 مئوية.

التربة المناسبة لزراعة أشجار الأبيو

أشجار متكيفة جدًا تناسبها التربة جدية التصريف، ويمكن زراعتها في شتى أنواع التربة من الطينية إلى الرملية، وحتى الصخرية، أو في كومة من التربة الأصلية، على ألا تتجاوز حموضة التربة القلوية درجة 7.5.

  • التأكد من إزالة الأعشاب من الحقل أمر غاية في الأهمية.
  • التكويم ضروري إذا كان الموقع عرضة للفيضانات العرضية.

متطلبات الري في زراعة Abieiro

تعتمد كمية المياه المطلوبة على بنية التربة والموقع الجغرافي وحالة الطقس.

  • ينبغي ري أشجار ابيو الفتية عند زراعتها كل يوم على مدى الشهر الأول، ثم 1- 2 مرة في الأسبوع على مدى الشهرين التاليين.
  • خلال فترات الجفاف الطويلة (التي تدوم لأكثر من 5 أيام)، ينبغي ري والمزروعة حديثًا الأشجار الفتية (بعمر 3 سنوات) جيدًا مرتين في الأسبوع.
  • سيكون ري الأشجار بعمر 4 سنوات مفيدًا لنمو النبات وجني المحاصيل خلال فترات الجفاف الممتدة.
  • بالنسبة للأشجار الناضجة: لا يوجد أي متطلبات خاصة بالري، لكن كغيرها من أشجار المعطاءة فإن الفترة بين الإزهار وحمل الثمار هي فترة هامة، وينبغي تجنب ظمأها في هذا الوقت بريها بشكل دوري.

ينبغي زيادة كميات المياه خلال فصل الجفاف لزيادة المحصول عند زراعة فاكهة أبيو.

لمحة عن السماد المناسب لزراعة نبات أبيو

تحدد نوعية التربة وعمقها كثافة الأشجار، لذلك ينبغي:

  • إضافة سماد عضوي، أو روث حيوانات أو سماد الدجاج قبل 36 أسبوعًا من الزراعة.
  • التأكد من حصول المكان على أشعة شمس كافية، وأن تكون المسافة بين الأشجار حوالي 5 أمتار في الصف الواحد، وترك مسافة 10 أمتار بين الصفوف.
  • تصل كمية السماد المطبق إلى 500 غرامًا في السنة الأولى، و1200 غرامًا في الثانية، و2 كغ في الثالثة. ويتكون من روث الحيوانات المعالج، والسوبر فوسفات والدولوميت.
  • تتطلب الأشجار الحاملة للثمار إلى إضافات من المعادن النزرة كالحديد والزنك وغيرهما.
  • ينبغي وضع طبقة من المهاد للمحافظة على رطوبة التربة.
  • ينبغي أن تتلقى أشجار الأبيو بين الربيع إلى الصيف بخاخًا مغذيًا بمعدل 3- 4 مرات سنويًا، يحتوي على النحاس والزنك والبوربون وعلى مدى 4- 5 سنوات الأولى.

للراغبين بنتائج مرضية من أشجار أبيو الفتية يطبق عليها سماد يحتوي على النتروجين، وحمض الفوسفوريك والبوتاس والمغنيزيوم ، أما الأشجار الحاملة للثمار؛ فينبغي زيادة نسبة البوتاس أكثر وتقليل حمض الفوسفوريك.

خطوات زراعة بذور أبيو في حاويات

تعتبر طريقة زراعة فاكهة أبيو من البذور هي الأكثر شيوعًا، لكن ينبغي استخدام البذور فور استخراجها من الفاكهة، لأنها تعيش لفترة قصيرة وتموت خلال يومين، والمسارعة إلى زراعتها في بيئة نظيفة جيدة التصريف، وللتمتع بهذه الفاكهة اللذيذة، فيما يلي أبرز 4 خطوات لغرس البذور في حاويات بالمنزل أو الحديقة، بشرط أن تتمتع بفتحات تصريف جيدة، وتروى بانتظام.

  1. يملأ أصيص كبير بالقليل من السماد والتربة والسماد الطبيعي.
  2. تغرس بذرة أبيو بعمق 5 سم، وتسقى مباشرة.
  3. ستنبت البذور خلال مدة 14 يومًا.
  4. قد تتطلب عادة نحو 9 شهور لتصل لطول 35 سم، وعليه ينبغي زراعها في الحقل عندما يتراوح طولها بين 35- 40 سم.

ملاحظات حول زراعة أبيو من البذور

عند الرغبة بزراعة فاكهة أبيو من البذور، يجب الانتباه إلى:

  • استخدام بخاخ غني بمغذيات الأوراق، ووضع سماد بانتظام.
  • التشبع بالماء يحد من نمو النبات، لذلك فالتصريف الملائم تحت سطح التربة ضروري جدًا.
  • ضرورة استخدام مصدات للرياح (windbreaker) في المناطق الاستوائية الرطبة أو العاصفة للحد من تعرض النباتات لرياح قوية.
  • تنمو الأشجار بسرعة وبحجم كبير ما يعني ضرورة زراعتها على بعد 7 أمتار عن أي شجرة أخرى.

كيفية زراعة شتلات ابيو مباشرة في الحديقة

تعتبر الزراعة المناسبة واحدة من الخطوات الهامة لتأسيس الأشجار بصورة ناجحة ونموها بقوة لتمنح الكثير من الثمار، وتتمثل الخطوة الأولى في اختيار شجرة سليمة من المشتل، والتي عادة ما تنمو في حاويات سعة 11 ليتر، وترتفع 60- 90 سم عن سطح تربة الأصيص.

  • ينصح  اختيار الشتلات الفتية التي يبلغ عمرها حوالي عام، فهي أفضل من الأشجار الأضخم التي تأتي ضمن حاويات أصغر بسبب احتمال أن تكون جذورها متقيدة، وبالتالي لن تنمو بشكل ملائم عند زراعتها في الأرض.
  • بعد اختيار الشجرة الصحية؛ تروى بانتظام تمهيدًا لزراعتها في تربة جيدة التصريف، يفضل أن تكون رملية قليلًا، مع ترك 300- 360 سم كمسافة بين الأشجار.
  • الحرص على إبعاد الأشجار عن غيرها من الأشجار والأبنية والمنشآت، ذلك أنها تصبح كبيرة وضخمة في حال عدم تقليمها.
  • تزرع أشجار الأبيو في الموقع الأكثر دفئًا من الحديقة، والذي لا يتعرض لفيضان أو يبقى رطبًا بعد الأمطار الصيفية الاستوائية.

زراعة أشجار أبيو في كومات

تتعرض العديد من المناطق مثل فلوريدا في الولايات المتحدة الأمريكية, إلى الفيضانات بعد الأمطار الغزيرة، لذلك وبهدف تعزيز قدرة النبات على الصمود يؤخذ بالاعتبار:

  • زراعة أشجار الأبيو في كومة من التربة الأصلية قطرها بين 120-300 سم، وارتفاعها بين 60- 90 سم
  • بعد تكويم التراب، تحفر حفرة قطرها أكبر بـ 3- 4 مرات، وعمقها أكثر بثلاث مرات من الحاوية التي جاءت بها الشجرة.

زراعة أشجار الأبيو في التربة الرملية

عند القيام بزراعة فاكهة أبيو في منطقة ذات تربة رملية، ينبغي:

  • حفر حفرة ذات حجم أكبر بثلاث مرات من الحاوية.
  • إضافة السماد العضوي أو التربة الأصلية قبل إخراج النبات من الحاوية وزراعته.
  • تردم الحفرة حتى تمتلأ، يسوى سطحها قليلًا ويروى النبات.
  • يمكن رصها وتكديسها عند الحاجة لدعم، وينصح باستخدام ألياف طبيعية لتجنب إيذاء الجذع.

زراعة فاكهة أبيو في التربة الصخرية

في بعض المناطق وتحت عدة سنتيمترات من تربة سطحية جدًا يوجد سرير صخري قاسي بقرب السطح، وتتطلب زراعة نبات أبيو هناك اتباع يتبع ما يلي:

  • إزالة حلقة من التربة العلوية بقطر (90- 300 سم).
  • حفر حفرة قطرها أكبر من الحاوية التي تحوي الشجرة بـ 3- 4 مرات، وعمقها أكبر بـ 4 مرات.
  • زرع الشجرة بنفس طريقة زراعتها في التربة الرملية.

أسئلة شائعة حول Abiu Fruit growing

عند التعرف أكثر إلى زراعة فاكهة أبيو الجميلة، والغنية بالفوائد، ستثار العديد من التساؤلات حولها، مثل:

متى تحصد فاكهة الأبيو؟

عندما يتحول لون ثمار أبيو من الأخضر إلى الأصفر، وتحصد عادة بين شهري شباط (فبراير) وتشرين الأول (أكتوبر)، يتم قطف الفاكهة الصالحة للأكل والتي تستمر بالنضوج بعد ذلك ايضًا.

كم يبلغ متوسط حبات موسم فاكهة أبيو؟

تقدم الأشجار الناضجة بين 200-1000 حبة سنويًا. حسب المنطقة والظروف.

أخيرًا؛ تعد زراعة فاكهة أبيو (Abiu Fruit growing) من الزراعات الجميلة التي تقدم ثمارًا يمكن تناولها طازجة أو تضمينها في مكونات الآيس كريم، حيث تحتوي على الفيتامينات والفوسفور والكالسيوم، وفيتامين B3.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

    نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

    موافق