نباتات الزينة الخارجية؛ تعرف معنا على 7 من أشهر الأنواع النباتية المزهرة خارج المنزل

Outdoor ornamental plants

نباتات الزينة الخارجية؛ سنتعرف على 7 أنواع تضفي على الحدائق لمسة جمالية تضج بالحياة. ما هي؟ وما هي المتطلبات البيئية لكل منها؟ وما هي طرق إكثارها؟

نباتات الزينة الخارجية؛ Outdoor ornamental plants. تضم نباتات الزينة التي تزرع خارج المنزل العديد من الأنواع، التي تتميز برائحتها الخلابة وألوانها المشرقة التي تملأ المكان بروح البهجة والجمال. ولكل نوع منها مجموعة من المتطلبات البيئية من أجل النمو والبقاء على قيد الحياة. لذلك وجب على المهتمين بزراعة هذه النباتات معرفة هذه المتطلبات من أجل العناية بها والحفاظ على جمالها.


الجهنمية أو المجنونة

Bougainvillea spectabilis، تتبع للعائلة Nyctaginaceae، وتصنف ضمن نباتات الزينة الخارجية دائمة الخضرة. موطنها الأصلي أمريكا الجنوبية، تتميز بسرعة النمو، كما أن لها عدة ألوان مثل الأحمر والوردي والبنفسجي. وبما أنها من نباتات الزينة الخارجية المتسلقة فهي تزرع بغرض التسلق على أسوار المباني والمنازل، بواسطة أشواكها، وذلك للاستمتاع بشكلها الجميل وألوان أزهارها المميزة.

الوصف النباتي

الأوراق لامعة خضراء اللون، تختلف بأشكالها حسب الصنف، فمنها القلبي ومنها البيضاوي. أما الأزهار فهي صغيرة الحجم، ومحاطة بالقنابات متعددة الألوان. إضافة إلى أن بعض الأصناف تحتوي على أشواك حادة تساعدها على التسلق.

المتطلبات البيئية

إذا أردت زراعة هذه الشجيرة يجب عليك معرفة بعض المعلومات عنها من أجل العناية بها فهي :

  • تتحمل انخفاض درجات الحرارة والصقيع.
  • تنجح زراعتها في الأماكن المعرضة للشمس.
  • كما تتحمل هذه الشجيرة الجفاف وشح المياه أيضاً.
  • تحتاج إلى التقليم في نهاية الشتاء للحصول على إزهار أفضل.
  • يجب أن تكون التربة خصبة جيدة من ناحية الصرف.
  • يتم إكثارها عن طريق العقل والترقيد.

النرجس من نباتات الزينة الخارجية

نباتات الزينة الخارجية المزهرة
النرجس الجميل

 

الاسم العلمي Narcissus spp، تتبع للعائلة Amaryllidacae. تعتبر من الأبصال الشتوية الشهيرة، وتنتمي إلى الفصيلة النرجسية. الموطن الأصلي لها دول حوض البحر الأبيض المتوسط وآسيا. وبما أن النرجس من نباتات الزينة الخارجية فهو يزرع بغرض تزيين الحدائق وقطف الأزهار أيضاً، والتي تتمتع برائحة عطرية جميلة جداً، حيث يستخرج منها زيت النرجس، الذي يدخل في صناعة العطور باهظة الثمن.

الوصف النباتي لنبات النرجس

من النباتات المزهرة القصيرة وقوية النمو. أوراقها خضراء سميكة، تأخذ الشكل الشريطي المتطاول. والأزهار فيها تشبه الكأس، وتأخذ اللون الأبيض والأصفر في الأنواع الشائعة. أما الأبصال فهي تختلف بحجمها حسب النوع، فمنها الكبير ومنها الصغير، وتأخذ عدة أشكال مثل الكروي والبيضاوي وغيرها.

المتطلبات البيئية

من أهم الشروط الواجب اتباعها لنجاح زراعة النرجس:

  • أن تكون التربة المخصصة للزراعة جيدة من ناحية الصرف، وغنية بالمواد العضوية المغذية.
  • الزراعة في مواقع مشمسة، مع التعرض للقليل من الظل.
  • الاعتدال في الري.
  • إضافة إلى ترك مسافة بين البصلات أثناء الزراعة.
  • تزرع كذلك في شهر أيلول، ويعتمد عمق الزراعة على حجم الأبصال.

“اقرأ أيضاً: زراعة نبتة اليوكا


الياسمين البلدي

الاسم اللاتيني الشائع Jasminum grandiflorum، تنتمي إلى الفصيلة Oleaceae. وهي شجيرة تعتبر من نباتات الزينة الخارجية دائمة الخضرة، موطنها الأصلي الصين والهند. كما أنها نصف متسلقة، كونها بحاجة إلى دعامات تتسلق عليها، وقد يصل ارتفاعها ما يقارب 5 أمتار.

الوصف النباتي

أوراقها مركبة، تتألف من وريقات صغيرة، وتأخد الشكل الريشي. وأزهارها بيضاء اللون، صغيرة الحجم، جميلة الرائحة، تدخل في تركيب أنواع عديدة من العطور المتداولة.

المتطلبات البيئية لنبات الياسمين البلدي

يحتاج هذا النبات لكي ينمو بشكل جيد إلى ما يلي:

  • الحصول على فترات كافية من الإضاءة القوية.
  • أن تكون التربة غير ثقيلة، وغير متراصة، وغنية أيضاً بالمادة العضوية.
  • أن يكون الري بشكل كافي ومنتظم.
  • يتكاثر نبات الياسمين بواسطة العقل الساقية، والخلفات، والترقيد.
  • كما يفضل المناخ الدافىء ودرجات الحرارة المعتدلة.

“اقرأ عن: انواع التربة


المنثور من نباتات الزينة الخارجية

Mathiola incana، نبات عشبي مزهر من الحوليات الشتوية، يتبع للفصيلة الصليبية Brassicaceae. تعتبر جنوب أوربا ودول حوض البحر الأبيض المتوسط هي الموطن الأصلي له، وبما أن المنثور من نباتات الزينة الخارجية فهو يزرع في جوانب الحدائق وفي الأحواض الأرضية، وذلك للتمتع برائحة أزهاره العطرة وبألوانها المتعددة الجميلة، مثل الأبيض والأحمر والأصفر وغيرها. كما وتستعمل أزهاره في تنسيق الباقات الزهرية والتسويق التجاري.

الوصف النباتي للمنثور

يعتبر المنثور من النباتات المتوسطة إلى عالية الارتفاع، يصل ارتفاعه إلى 60 سم. الأوراق لسانية طويلة، لونها رمادي مخضر، والأزهار تتجمع بشكل نورة عنقودية في الجزء العلوي من الساق. وهي إما مفردة أو مزدوجة وذلك حسب الصنف.

المتطلبات البيئية لنجاح زراعة المنثور

إذا أردت زراعة المنثور في حديقتك عليك معرفة أن هذا النبات:

  • يفضل المواقع المعرضة لأشعة الشمس.
  • تنجح زراعته في الترب الرملية الخفيفة ذات الصرف الجيد.
  • يحتاج كميات عالية من السماد المتوازن NPK، ويفضل إضافتها على دفعات بفارق شهر بين الدفعة والثانية.
  • يستطيع تحمل درجات الحرارة المتدنية.
  • إلا أن درجات الحرارة المثلى له هي من (11_15) درجة مئوية ليلاً، ومن (21 _25) درجة مئوية نهاراً.
يزرع المنثور عن طريق البذور كل عام، وإن عدم تجديد زراعة البذور كل سنة يؤدي إلى ظهور سلالات من الأزهار المفردة كونها قادرة على تكوين البذور، وهي غير مرغوبة كثيراً ولا تصلح للقطاف. على عكس الأصناف ذات الأزهار المزدوجة التي لا تتكون عليها البذور.

نبات عرف الديك

بعض الأنواع الشهيرة من نباتات الزينة الخارجية
من أشهر الأنواع النباتية المزهرة عرف الديك

 

اسمه العلمي Celosia sp، وهو نبات عشبي حولي صيفي، يزرع في الحدائق ضمن أحواض أو كنبات تحديد، وهو شائع في الباقات الزهرية خاصةً الجافة منها. ونميز منه نوعان:

  • عرف الديك العادي Celosia cristata، من النباتات القصيرة يصل طوله 30 سم، موطنه الأصلي الهند.
  • عرف الديك الريشي Celosia plumosa، متوسط إلى عالي الارتفاع يصل طوله حتى 60 سم، موطنه الأصلي آسيا.

الشروط البيئية المناسبة لزراعة هذا النبات

لكي تنجح زراعة نبات عرف الديك ضمن حديقتك يجب معرفة التالي:

  • يفضل هذا النبات الشمس، ويعتبر من نباتات الزينة الخارجية التي تتحمل الحرارة.
  • يزرع في الأراضي الدائمة مباشرةً كونه لا يتحمل التشتيل.
  • كما أنه لا يستطيع تحمل درجات الحرارة المنخفضة جداً.
  • يزرع في الربيع، وينهي دورة حياته في أواخر الصيف وأوائل الخريف.

نبات الونكا

نبات الونكا من نباتات الزينة الخارجية
الونكا جميل الأزهار

 

Vinca rosea وهو عبارة عن شجيرة معمرة، تستمر في الأرض لأكثر من عامين. متوسطة الطول وتحافظ على أزهارها طوال العام تقريباً. يمكن أن تزرع كنبات في أصيص، ويمكن أيضاً زراعتها بغرض تجميل الحدائق.

الوصف النباتي للونكا

الأوراق متقابلة كاملة الحواف، والأزهار ذات أعناق قصيرة، متعددة الألوان منها الأبيض والبنفسجي والوردي. تختلف بأحجامها حسب اختلاف الصنف، منها الكبير ومنها الصغير.

الظروف البيئية الملائمة لزراعة نبات الونكا

يعتبر نبات الونكا من النباتات سهلة العناية كونه:

  • يتحمل درجات الحرارة المرتفعة.
  • يستطيع تحمل الجفاف وقلة المياه، ولكن يجب الري ولو مرة واحدة في اليوم في فصل الصيف.
  • يفضل الزراعة في الأماكن الظليلة، لذلك من الممكن زراعته تحت الأشجار.
  • كما يفضل الزراعة في تربة رملية خفيفة، أو في تربة زراعية مناسبة مثل البيتموس.
  • تتكاثر بواسطة البذور، حيث يمكن جمع القرون قبل أن تنتفخ وتسقط البذور منها، وتجفف لمدة أسبوع إلى أسبوعين، ثم يتم الاحتفاظ بها إلى أن يحين موعد الزراعة.
  • يمكن أن تتكاثر بواسطة العقل الطرفية أيضاً.

“اقرأ كذلك: تربس الأزهار


نبات العايق

Delphinum ajacis وهو نبات عشبي مزهر شتوي، متوسط إلى عالي الارتفاع، يتراوح طوله بين 80 حتى 120 سم. تصلح أزهاره للقطف التجاري، والموطن الأصلي له حوض البحر الأبيض المتوسط.

الوصف النباتي للعايق

الأوراق مفصصة تفصيص غائر، والأزهار مجتمعة في نورة عنقودية تتوزع على طول الساق الزهرية القائمة، وهي إما مفردة أو مزدوجة، ولها عدة ألوان مثل الأبيض والأزرق والزهري والبنفسجي.

المتطلبات البيئية لنمو نبات العايق

يجب على محبي زراعة نبات العايق معرفة الظروف التي تلائمه، حيث أنه:

  • يفضل المواقع المشمسة، والأراضي ذات الصرف الجيد للمياه.
  • يستطيع تحمل درجات الحرارة المتدنية والصقيع.
  • يحتاج ما يقارب عشرة أسابيع حتى يستطيع أن يعطي الأزهار.

في النهاية فإن أردت زراعة نباتات الزينة الخارجية فإنك بحاجة للتمييز بينها، والتعرف على الظروف الملائمة لزراعة كل منها، والعناية بها بطريقة تضمن نموها بشكل جيد والحفاظ على جماليتها وإشراقها داخل الحديقة.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن