رعاية الطفل مريض السكري؛ تعرف على أهم أساليب الرعاية للأطفال المرضى

سحر عبد العزيزتعديل Howayda Sayed11 أبريل 2024آخر تحديث :
رعاية الطفل مريض السكري؛ تعرف على أهم أساليب الرعاية للأطفال المرضى

رعاية الطفل مريض السكري (Caring diabetic child)؛ يعد معرفة طرق التعامل مع مرض السكري أمرًا مهمًا لرعاية الأطفال الذين يعانون من المرض على المدى القصير والطويل. حيث إن سكريات الدم المرتفعة جدًا أو المنخفضة جدًا تؤثر على قدرة الطفل، من خلال المقال التالي تعرف على أهم أساليب الرعاية للأطفال المرضى، وكذلك رعاية الطفل مريض السكري في المدرسة، تجهيز الطفل مريض السكري للمدرسة بالإضافة إلى معدل السكر الطبيعي للأطفال.


طرق رعاية الطفل مريض السكري في المنزل

يتطلب اتباع خطة رعاية الطفل مريض السكري اهتمامًا على مدار الساعة وتغييرات كبيرة في نمط الحياة. يمكن أن تقلل الإدارة الواعية لمرض السكري من خطر تعرض طفلك لمضاعفات خطيرة. فيما يلي أهم طرق العناية به في المنزل:

  • التأكيد على أهمية تلقي مرضى السكري رعاية مدى الحياة.
  • تعليم الطفل كيفية القياس لنسب السكر في الدم وكيفية حقن الأنسولين.
  • مساعدة الطفل على اتخاذ أساليب غذائية مفيدة.
  • تشجِّيع الطفل على مواصلة الأنشطة البدنية.
  • تعزيز العلاقة بين طفلك وفريق رعاية مرض السكري الخاص به.
  • التأكد من أن الطفل يرتدي بطاقة هوية طبية.

رعاية الطفل مريض السكري في المدرسة

عند رعاية الطفل مريض السكري في المدرسة، يجب على الأسرة اختيار المدارس المؤهلة للتعامل مع الظروف الصحية المختلفة للمرضى من الاطفال لأنهم يحتاجون اتباع عناية خاصة. ويجب إبلاغ موظفي المدرسة بحالة الطفل المصاب بالسكر. تتضمن شروط خطة داء السكري لدى الصغار في المدارس مجموعة من الاقتراحات التي يقدمها الآباء للمدارس لضمان سلامة العناية بأطفالهم وهي كالتالي:

  • إعلامهم بما هو طبيعي لمستويات السكر في الدم وما إذا كان طفلك بحاجة للمساعدة في فحوصات مستويات السكر في الدم.
  • إذا كان الطفل يفحص الأنسولين الخاص به، فيجب إخطار المعلم حتى يتمكن الطفل من مغادرة الفصل بسهولة دون إذن.
  • إخبار المدرسة عن الأعراض التي تظهر عند الانخفاض لمستوى السكر في الدم وطرق التعامل معها.
  • منح طاقم التمريض بالمدرسة جدولاً زمنيًا لحقن الأنسولين لطفلك.
  • تقديم تقرير إلى المدرسة يوضح قدرات الطالب على الرعاية الذاتية.
  • تقديم تقرير تغذية للمعلمين يوضح الأطعمة المحظورة، التي تقدم في المناسبات الخاصة كأعياد الميلاد المقامة في الفصل.
  • إعطاء المدرسة رقم الدكتور الذي يشرف على الحالة المرضية للطفل في حالة حدوث طوارئ.
  • تحديد النشاطات البدنية المحظورة على الأطفال.
  • تعليمات الطوارئ للمدرسة في حالة نقص السكر داخل الدم أو ارتفاع نسبته.

اقرأ أيضاً: رعاية مريض القلب المفتوح


تجهيز الطفل مريض السكري للمدرسة

من الطبيعي خلال رعاية الطفل مريض السكري في المدرسة أن يعاني الآباء من الشعور بالقلق من إرسال صغيرهم المريض بالسكري إلى المدرسة، خاصة إذا كانت هذه هي السنة الأولى. فقد يحتاج الصغار المصابون بمرض السكري 1 إلى رعاية خاصة واتباع نمط حياة لمساعدتهم على التعامل مع مرضهم والعيش بشكل جيد والتعرف على جميع المراحل من العلاج بالترتيب، ليسهل عليه قبولها، ومن المهم تثقيف صغيرك حول كيفية تجهيز الطفل مريض السكري للمدرسة إلى جانب التدريب على إجراءات العلاج. تشمل خطة رعاية الطفل مريض السكري في المدرسة ما يلي:

  • تثقيف الطفل بطبيعة مرضه:

يجب إمداد الطفل بجميع الأمور والمعلومات التي تتعلق بكيفية التعامل مع مرض السكري وتحويلها إلى لعبة تحتوي على المعلومات التي يحتاج إلى معرفتها.

  • اختيار شخص ثقة للمساعدة:

إخبار طفلك بالشخص الذي يلجأ إليه داخل المدرسة في حالة مرضه واحتياجه إلى المساعدة، فمن المستحسن اختيار مدرس أو أخصائي يحبه الطفل حتى لا يتردد في طلبه للمساعدة.

  • الوجبات المسموحة:

التحدث مع الطفل عن الأطعمة المسموح بها وغير المسموح بها، وتعريفه بخيارات الكربوهيدرات المسموح بها، مثل رقائق البطاطس والبسكويت.

  • التوعية بالأطعمة المقدمة:

توعية الأطفال بمخاطر تناول الأطعمة غير المناسبة لمرضى السكر وتشجيعهم على الإعجاب بالخيارات الصحية كخبز الشعير لمصابي السكر والأطعمة الأخرى التي تحافظ على نسب السكر في الدم.

  • إمداد الطفل بالطعام:

منح الطفل جميع الوجبات الخفيفة والوجبات الخفيفة التي يحتاجها لإدارة مرض السكري بسهولة.

أشياء مهمة يجب تواجدها في حقيبة الطفل المريض بالسكري

حين رعاية الطفل مريض السكري في المدرسة يجب الأخذ في الاعتبار أن هناك العديد من الاحتياجات والأشياء الهامة التي يجب توفرها في حقيبة الطفل المريض بالسكري في المدرسة، ويجب على الآباء التأكد من توفرها كل يوم. تشمل الإمدادات الأساسية في حقيبة مرضى السكري ما يلي:

  • حقن الأنسولين (insulin).
  • مقياس السكر في الدم.
  • شريط قياس جلوكوز الدم.
  • مناديل معقمة.
  • زجاجة ماء.
  • لوازم اختبار ومراقبة الكيتون.
  • مأكولات خفيفة لتناولها في حال انخفاض سكر الدم.
  • رقم الهاتف الخاص بالطوارئ.

تعرف على: التعامل مع مرضى الضغط


ضبط سكر الأطفال

يحرص الآباء في أثناء رعاية الطفل مريض السكري على ضبط السكر لأطفالهم. فيما يلي 3 طرق لتقليل السكر في النظام الغذائي للطفل وتشتمل الآتي:

ضرورة التقليل من مشروبات السكر

يشمل ذلك المشروبات الغازية والمشروبات الرياضية وعصير الليمون وأيضا عصير الفاكهة ومشروبات الطاقة. مع العلم أن حتى عصير الفاكهة الخالي من السكر المضاف يحتوي على بعض السكر مع عدم وجود الألياف التي ستجدها في قطعة من الفاكهة لمساعدتك على الشعور بالشبع.

تضمين الخضروات والفواكه

لا يأكل معظم الأطفال (وحتى الكبار) ما يكفي من الخضار والفواكه كل يوم مثل التفاح والجزر والبروكلي والموز والفلفل. فقد ثبت أن الفاكهة والخضروات الكاملة تحتوي على الماء والألياف، مما يساعد الأطفال على الشعور بالشبع. بالإضافة إلى ذلك فإن المضغ جزء مهم من الشبع. قم بتضمين الفاكهة والخضروات مع الوجبات الخفيفة.

الطهي في المنزل

الطهي في المنزل يمكنك من التحكم في الأطعمة التي تتناولها العائلة. فغالبًا ما تضيف المطاعم السكر (والملح والدهون) لتحسين مذاق الأطعمة في قائمة الطعام مما يؤثر على صحة مريض السكر. فعند تناول الطعام بالخارج، يجب التخطيط مسبقًا لاختيارات صحية والانتباه للكميات.

معدل السكر الطبيعي للأطفال

عند رعاية الطفل مريض السكري يجب معرفة نسب ومعدلات السكر. حيث تتراوح معدلات السكر الطبيعية للأطفال لنسبة الجلوكوز في الدم من 70 إلى 140 ملليجرام لكل ديسيلتر (مجم / ديسيلتر)، ويختلف المعدل بناءً على أحدث وجبة، بما في ذلك العلاجات التي تم تناولها. يوجد لدى الرضع والأطفال الصغار الذين تمت إصابتهم بمرض السكري من النوع 1 نطاقات مستهدفة مختلفة لمستويات الجلوكوز في الدم عن الأطفال الأكبر سنًا.


نصائح غذائية لمرض السكري عند الأطفال

في حال رعاية الطفل مريض السكري يرجى التعرف على الوجبات التي تحتوي على الكربوهيدرات والكمية التي يمكن أن يأكلها الطفل. يمكن لمختص التغذية أو مختص التوعية بمرض السكري مساعدتك على تعلم تتبع كمية الكربوهيدرات التي يتناولها الطفل المصاب بالسكري. كما يجب توزيع كربوهيدرات الطفل على مدار اليوم. والتأكد من تناول بعض الكربوهيدرات في جميع الوجبات، فإذا كان الطفل بحاجة إلى الأنسولين وقت الوجبات، فيجب ضبط كمية الأنسولين اللازمة لتغطية كمية الكربوهيدرات التي يتناولها.
أيضا يجب الحرص على توصيات اخصائي التغذية للطفل. بحيث يتضمن نصف طبق الطعام على الخضار والفواكه وربع بروتين والحبوب الكاملة في الربع الأخير من الطبق. مع جعل الماء هو الشراب المفضل لدى الطفل.

هل سكري الطفولة خطير؟

يصبح سكرى الأطفال خطيرا عندما تكون مستويات السكر في الدم عالية جدًا ويبدأ الجسم في تكوين الكيتونات. وفي هذه الحالة يحتاج إلى العلاج على الفور في المستشفى، وأحيانًا في وحدة العناية المركزة. إذا لم يتم علاج الطفل على الفور، فسيكون عرضة لغيبوبة السكري

في أي عمر يصاب معظم الأطفال بالسكري؟

عادة ما يكون الأطفال المصابون بداء السكري من النوع 1 أو النوع 2 بين 13 و 14 عامًا، ولكن التشخيص للنوع الأول يمكن أن يأتي قبل ذلك بكثير

كم مرة يتبول الطفل مريض السكر؟

بشكل عام من المفترض أن لا تزيد كمية الماء المفقودة عن طريق البول عن ما يُعادل 1 – 2 لتر يوميًا، وهذا يعني الذهاب للحمام حوالي 6 – 7 مرات يوميًا، لكن مريض السكر قد يفقد كميات أكبر من الماء عن طريق البول تصل لما يزيد عن 3 لتر يوميًا، أي ما يعادل الذهاب للحمام 10 مرات يوميًا.

اقرأ المزيد:

ختاماً نكون قد تعرفنا على كل ما يخص رعاية الطفل مريض السكري؛ كما سلطنا الضوء على رعاية الطفل مريض السكري في المدرسة وكذلك تجهيز الطفل مريض السكري للمدرسة بالإضافة إلى معدل السكر الطبيعي للأطفال، نرجو أن نكون قد وفقنا في عرض كافة المعلومات عن (Caring diabetic child).

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة