اليوم العالمي للحرية

World Freedom Day

يحتفل اليوم العالمي للحرية بذكرى السقوط التاريخي لجدار برلين، وأصبح اليوم العالمي للحرية 9 نوفمبر رمزًا للحرية في جميع أنحاء العالم.

0 38

في أجزاء كثيرة من العالم، تعتبر الحرية أمرًا مفروغًا منه، واليوم العالمي للحرية هو يوم فيدرالي يحتفل به الجميع في 9  نوفمبر، وحدث تحديدًا بعد حدث سقوط جدار برلين التاريخي الذي كان سببًا في فصل وتفريق الكثير من العائلات لمدة ثلاثة عقود، وفي يومنا هذا يمثل اليوم العالمي للحرية 9  نوفمبر صعودًا للديمقراطية وحرية الرأي.


نبذة عن اليوم العالمي للحرية

من الجنون التفكير في عالم بدون حرية، وقد عانى الكثير من الاشخاص من فقدان الحرية طوال حياتهم. لذلك من الضروري أن يتم فهم ضرورة الحرية والبحث عن طرق لإجراء التغييرات على مر السنين، ومن هنا تم إنشاء يوم الحرية العالمي لإحياء ذكرى سقوط جدار برلين. وفي الواقع لا يتعلق التاريخ كثيرًا بالجدار نفسه، بل يتعلق أكثر بما يرمز إليه، فقد كان سقوط هذا الجدار نهاية الشيوعية في كل من أوروبا الوسطى والشرقية.


تاريخ يوم الحرية العالمي

يوم الحرية العالمي 9 نوفمبر
تاريخ يوم الحرية العالمي

تم إنشاء يوم الحرية العالمي لإحياء ذكرى سقوط جدار برلين بعد الحرب العالمية الثانية.وفي الحقيقة هذا اليوم هو إثبات على ضمان الحرية للجميع. وتم تحديد العطلة كاحتفال فيدرالي في عام 2001 من قبل الرئيس جورج دبليو بوش.

على وجه الخصوص حدث هذا بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية وتقسيم ألمانيا إلى ألمانيا الشرقية والغربية. ومن هنا اكتسبت ألمانيا الشرقية مكانة كدولة مستقلة في عام 1949، ولكن كانت مدينة برلين جزءًا من ألمانيا التي يسيطر عليها السوفييت.

لهذا السبب تم إنشاء جدار لمنع هجرة الناس من برلين الشرقية إلى برلين الغربية وبقية أوروبا الغربية. من عام 1961 إلى عام 1989، هرب ما يقدر بنحو 5000 شخص من فوق جدار برلين. وفيما بعد قُتل أكثر من 100 شخص في هذه العملية. بالتالي في عام 1989، أصبحت قيود السفر متساهلة في ألمانيا الشرقية.

نتيجة لذلك قام الأشخاص بضرب الجدار بالأزاميل والمطارق. وبالفعل تحطم جدار برلين شيئًا فشيئًا وسقط في النهاية في 9 نوفمبر 1989.

اقرأ أيضًا: معرض راديو برلين الدولي IFA


أهمية اليوم العالمي للحرية

في الواقع قد يكون هناك أهمية كبيرة لهذا اليوم حيث أنه يذكرنا بالعديد من الأشياء ومنها:

الحرية لا تزال مهددة

يذكرنا هذا اليوم أن الحرية لا تزال مهددة حتى يومنا هذا. ومع الأسف يسعى الكثيرون إلى السلطة والسيطرة على دول بأكملها، والتحريض على العنف والتلاعب بالقطاعات الاقتصادية. ويأتي هذا اليوم لكي يقر بضرورة ضمان الحرية للجميع.

التعلم من التاريخ

أيضا يأتي هذا اليوم لكي يذكرنا بأن التاريخ بمثابة درس وتذكير لنا جميعًا. ومن خلال التعرف على الحرب الباردة وتشكيل جدار برلين، يمكننا وضع السياسات والإصلاحات اللازمة لمنع مثل هذه الحواجز أمام الحرية من الحدوث مرة أخرى.

غير أن يأتي اليوم العالمي للحرية لكي يؤكد لنا أن الحرية أساسية، وأنها حق أساسي لكل فرد والجميع يستحقونها.

اقرأ أيضًا: السياحة في برلين


كيفية الاحتفال بيوم الحرية العالمي

يوم الحرية
كيفية الاحتفال بيوم الحرية العالمي

المشاركة في مسيرة

هناك العديد من المجموعات الطلابية والمنظمات التي تدعوا إلى عمل مسيرات وتجمعات للاحتفال بالحرية والانتصار على الشيوعية، ويمكن التحقق من مواعيد هذه الأحداث والمشاركة فيها.

القراءة عن الشخصيات والأحداث التاريخية

لعب رونالد ريغان دورًا مهمًا في سقوط الشيوعية، وهناك شخصيات أخرى ساهمت في دعم هذه القضية، وحاربت من أجل التفرقة العنصرية مثل نيلسون مانديلا، لذا يمكن قراءة المزيد عن هؤلاء وعن الأحداث التي وقعت في ذلك الوقت.

معرفة الحقوق

على الرغم من أن يوم الحرية العالمي يمثل على وجه التحديد حدثًا واحدًا في التاريخ، إلا أنه من المهم معرفة المعنى الحقيقي للحرية والحقوق التي يجب أخذها والتمتع بها، حيث أن هناك الكثير من الأشخاص غير مدركين لحريتهم وحقوقهم داخل النظام القانوني.

اقرأ أيضًا: مرض التهاب القولون التقرحي


5 حقائق ممتعة حول جدار برلين

  • لم يحدث جدار برلين بين عشية وضحاها، بل أقيم جدار برلين بعد انقضاء 15 عامًا من الحرب الباردة (Cold War).
  • كان جدار برلين في الواقع جدارين، وكان هناك جداران خرسانيان بينهما مئات من أبراج المراقبة، والخنادق، والمراقبين، والأضواء الكاشفة.
  • مات ما لا يقل عن 138 شخصًا أثناء محاولتهم عبور جدار برلين.
  • نجح أكثر من 5000 شخص في الهروب من فوق وتحت جدار برلين.
  • تم بيع عدة مئات من بقايا جدار برلين بالمزاد العلني في جميع أنحاء العالم.

اقرأ أيضًا: مرض تساقط الشعر


جدول تواريخ هذا اليوم كل عام

 

اليوم الشهر السنة
الثلاثاء 9 نوفمبر 2021
الأربعاء 9 نوفمبر 2022
الخميس 9 نوفمبر 2023
السبت 9 نوفمبر 2024
الأحد 9 نوفمبر 2025

 


في الختام، يصادف اليوم العالمي للحرية في 9 نوفمبر من كل عام ذكرى سقوط جدار برلين. والكثير في جميع أنحاء العالم يحتفلون به إلا أنه لا تزال حرية الناس مهددة حتى الآن، ويسعى الكثيرون للسيطرة على مجموعات سكانية بأكملها، لذا سيكون العالم في حاجة إلى مواصلة النضال من أجل الحرية للجميع.

اترك رد