زراعة الفول المخملي؛ إضافة مميزة للحقول إليك أهم 5 نصائح كي تنجح في زراعته

Aya Wagdy
نشرت منذ شهر واحد يوم 10 أبريل, 2024
بواسطة Aya Wagdy
زراعة الفول المخملي؛ إضافة مميزة للحقول إليك أهم 5 نصائح كي تنجح في زراعته

زراعة الفول المخملي إضافة مميزة للحقول والبساتين التي ينبغي الاتجاه إليها، فهي من البقوليات الصيفية التي يصل طولها غالب الأوقات إلى 15 قدماً وتنمو جذورها حتى 30 قدماً، لذا تستخدم كغطاء أرضي في الكثير من البلاد، تتمتع بقيمة غذائية عالية ولها خصائص طبية كثيرة، فقد استخدمت في علاج الكثير من الأمراض مثل الأورام والصرع والسكري وغيرها، تابع هذا المقال حتى تتعرف كيفية زراعتها والاهتمام بها للحصول على ثمارٍ صحية.

الاسم الشائع الفاصولياء المخملية، فاصوليا البنغال، الفول البنغالي الفول المخملي
حجم الناضج منها يصل طوله إلى 15 قدم
لون الزهرة أرجوانية
لون الثمار  بذور بنية أو سوداء أو مرقشة
الموطن الأصلي جنوب شرق آسيا

أماكن زراعة الفاصولياء المخملية

تعتبر بلاد شرق آسيا هي الموطن الأصلي لزراعة نبات الفول المخملي، وبما أنه يُفضِّل الأجواء الحارة، فإن نموه في جميع أنحاء العالم ليس بالصعب، ومن أشهر البلاد المهتمة بزراعته ما يلي:

  • شرق الهند.
  • أستراليا.
  • جنوب الصين.
  • جنوب الولايات المتحدة الأمريكية.
  • ماليزيا.
  • وسط أفريقيا.

تنتج الفاصوليا المخملية عناقيد مكونة من قرون مشعرة بسبب بروتين المكونين، وقد يصل طول الواحد منها إلى 13 سم، مغطاة بقشرة صلبة يمكن أن تتسبب في حكة شديدة للجلد، ويوجد بداخل كل قرن حوالي خمس أو ست بذور مختلفة الألوان وفقاً لصنفها إما أسود أو أبيض أو مرقش.

وقت زراعة الفول المخملي

إن أفضل وقت لزراعة حبوب القشرة المخملية يكون خلال فصلي الربيع والخريف بعد انتهاء الصقيع؛ حيث الجو الدافئ ودرجات الحرارة المعتدلة والرطوبة المتوسطة.

الاحتياجات الغذائية والمائية لزراعة فاصوليا البنغال

هناك عدة استخدامات للفاصوليا المخملية من أهمها تغذية الإنسان وتزويده بالكثير من العناصر الغذائية اللازمة لتحسين صحته، بالإضافة إلى استخدامها كأعلاف للحيوانات ناهيك عن أن لها دوراً كبيراً في تحسين خصوبة التربة وزيادة جودتها، وحتى تنجح في زراعة هذا النبات لا بد من توفير بعض المتطلبات أبرزها:

التربة المناسبة لزراعة الفول المخملي

يمكن زراعة نبات الفول البنغالي في أنواع عديدة من التربة، لكنها تنمو بصورةٍ جيدة في التربة الطينية والرملية على أن تكون ذات تصريفٍ جيد للماء فهي لا تنمو جيداً في التربة المشبعة بالماء، ويفضل أن يتراوح الرقم الهيدروجيني الخاص بها من 5: 8.

الشمس المناسبة لزراعة Velvet bean

ينصح بزراعة نبتة الفاصولياء المخملية في الأماكن الاستوائية والشبه استوائية والتي تتراوح درجة حرارتها بين 19 و27 درجة مئوية، كما يجب حماية التربة خلال موسم الرياح والصقيع حتى تضمن نمو سريع وصحي للنبات الذي يفضِّل النمو في الأجواء الدافئة.

تسميد التربة خلال زراعة فاصوليا البنغال

لقد اكتُشف أن نباتات الفاصوليا المخملية تعمل على تعديل نسبة النيتروجين في التربة بشكلٍ طبيعي، لذلك تستخدم في الكثير من الدول لخصائصها المثبتة لهذا العنصر والعمل على استعادته داخل التربة، لهذا لا ينصح بإضافة أي سماد يحتوي على النيتروجين، ولكن يمكن إضافة بعض الأنواع الأخرى مثل الفسفور.

ري الفاصوليا المخملية

عادةً ما يحتاج الفول المخملي إلى الري المعتدل، فهو يستهلك من 400 إلى 2,500 ملم في العام، لذا يعتبر من الخيارات المناسبة للمناطق الاستوائية الرطبة، فهو يحتاج من 5: 6 ريات بدايةً من شهر نوفمبر إلى شهر فبراير.
تستخدم فاصوليا البنغال بعدة طرق مختلفة فهناك بعض الدول تستخدمها في تحضير الحساء مثل أمريكا الوسطى، ويتم تجفيفها واستخدامها كبديل لحبوب القهوة في الهند، ويمكن تخزينها في الثلاجة لمدة تصل إلى أسبوع كامل أو تجميدها حتى ثلاثة أشهر.

خطوات زراعة Velvet bean

يعرف عن الفول المخملي أن البذور الكبيرة منه تنمو على نحو سريع من البذور الصغيرة، ولا ينصح بخدش أو تلقيح البذور قبل الزراعة، إليك أبرز 4 خطوات لزراعته:

  1. بعد أن تحدد قطعة الأرض المراد زراعتها قم بحرثها جيداً وخططها للزراعة.
  2. اغرس البذور على عمق نصف بوصة من سطح التربة أي من 1: 5 سم.
  3. باعد بين كل نبتةٍ وأخرى حوالي 80 سم.
  4. قم بري البذور بعد الغرس مباشرةً.

نصائح لنجاح زراعة الفاصولياء المخملية

تنمو حبوب القشرة المخملية على هيئة مجموعات أو كرومات طويلة متسلقة لذلك تعتبر خيار مثالياً لتوفير غطاء أرضي مميز، فهي من النباتات السنوية التي تتميز بقوتها ومرونتها، كي تنجح في زراعة هذا الكروم إليك بعض النصائح:

  • تابع النباتات حتى تبدأ في إنتاج الزهور بعد مرور 45 يوماً من بداية البذر.
  • لا بد أن تقطف القرون الناضجة بشكلٍ دوري بعد أن يتحول لونها إلى بني داكن أو أسود أربع مرات خلال الموسم.
  • قم بتجفيف المحصول في الشمس قبل التخزين.
  • يجب أن تكون الزراعة بعد مرور شهر على الأقل من المحصول الآخر خاصةً الذرة (Maize) للتغلب على المنافسة بين أنواع النباتات.

يمكن أن تكون بذور الفول المخملي سامة للإنسان إذا تم استخدامها على نحو خاطئ، لذلك نقعها وغليها في الماء من الأمور اللازمة عند الاستخدام.

الأسئلة الشائعة حول زراعة فاصوليا البنغال

قد تتردد بعض الاستفسارات عن زراعة نبات الفول البنغالي على ذهن الزوار لذا سنحاول الإجابة عن بعضها:

هل نبات الفول المخملي سام؟

تعتبر بذور الفول المخملي سامة للإنسان والحيوانات إذا لم يتم طهيها بشكلٍ جيد لكن أوراقها تستخدم عادةً لعلف الحيوانات.

هل زراعة الفاصولياء المخملية من الأمور الصعبة؟

تتميز زراعة الفاصولياء البنغالية بالسهولة، فهي لا تحتاج الكثير من العناية والاهتمام سوى توفير مساحة واسعة تسمح بنمو الكرمة وتسلقها.

ختاماً؛ بعد أن تعرفنا على كيفية زراعة الفول المخملي يمكننا القول بأن هذا النبات من الأعشاب الطبية والعلاجية إذا تم استخدامها بشكلٍ صحيح، كما أنها توفر علفاً مغذياً للحيوانات لذلك تعتبر من الخيارات المثالية لتغطية المسطحات الأرضية والمروج والتلال.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة