نزيف الحمل

امل محمد
2021-06-02T23:51:32+04:00
الحمل و الامومة
امل محمد28 مايو 202130 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع

نزيف الحمل أو النزيف المهبلي يتسبب في الكثير من  الاضرار للأم والجنين والتي يجب أن تتابع مع الطبيب الخاص بك حتى تتجنب أي أخطار فما هو وما أسبابه.

ما هو نزيف الحمل

ما هو نزيف الحمل

يعد نزيف الحمل من الأمور المخيفة لدى الحامل ورغم ذلك فإنه في الكثير من الحالات لا يعتبر من علامات

الخطر من الممكن لنزيف الحمل أن يحدث في أول ثلاثة أشهر من أسبوع وحتى 12أسبوع ورغم ذلك فإن الكثير

من النساء اللاتي يعانين من نزيف الحمل عند الولادة من الممكن أن ينجبوا أطفال يتمتعون بصحة جيدة ولكن

يجب التعامل مع النزيف لدى الحامل بشكل جدي وذلك لأنه في الكثير من الأوقات يكون سببة أو إشارة إلى حدوث إجهاض أو يرمز إلي حالك يجب علاجها في الحال.

اقرأ أيضاً: الحمل العنقودي


أسباب حدوث النزيف المهبلي

الأسباب التي تنتج عن حدوث نزيف الحمل في الشهور الثلاث الأولى

الحمل خارج الرحم

وذلك يحدث حينما تستقر البويضة المخصبة وحينما تنمو في أي مكان وذلك داخل البطانة الداخلية للرحم وجميع

حالات الحمل خارج الرحم تسمى الحمل الأنبوبي وذلك يحدث في قناة فالوب ويعتبر بعضها خطير والبعض لا يمثل أي خطورة على الأم أو الحنين.

ومن الممكن أن يحدث في أماكن مختلفة مثل المبيض وعنق الرحم وتجويف البطن وذلك يصاحبة بعض الأعراض وذلك مثل :

  • غياب الدورة الشهرية.
  • إذا ظهر ألم شديد في البطن.
  • نزيف مهبلي أو نزيف متقطع.

الإجهاض

وهي عبارة عن حالة ينتهي فيها الحمل وذلك قبل أن يكون الجنين على قيد الحياة وتعرف منظمة الصحة العالمية

الإجهاض بأنه الذي يكون وزن الطفل فيه يعادل 500 جرام أو أقل ويكون عمر الجنين ما بين 20 إلى  22 أسبوع وفي العادة يحدث الإجهاض قبل الأسبوع 13 من الحمل

الحمل العنقودي

الحمل العنقودي يتسبب في نزيف المهبل

ويعرف الحمل العنقودي بالحمل الكاذب وذلك لأنه يحدث نمو غير طبيعي للخلايا ويوجد نوعان من الحمل العنقودي الأول وهو الحمل العنقودي الجزئي وهو نمو

جزء من المشيمة بشكل غير طبيعي بجانب المشيمة الطبيعية وفي تلك الحالة لا يمكن للحمل أن يستمر

وسوف يحدث إجهاض للجنين النوع الثاني وهو عبارة عن نمو المشيمة الغير طبيعية بشكل كامل حيث أن كيس

من السوائل يتشكل ويمنع تشكل أي من الأنسجة الجنينية لذلك يتسبب في نزيف الحمل.

مشاكل بعنق الرحم

وذلك يحدث إذا كان هناك عدوى أو التهاب بعنق الرحم ومن تلك المشاكل ظهور قصور يعتق الرحم وذلك يسبب

نزيف الحمل من بداية الشهر الرابع لنهاية الحمل وهي تعتبر حالة تحدث حينما يكون نسيح عنق الرحم ضعيف

جدا وذلك ما يسبب ويساهم في حدوث الولادة المبكرة أو عدم القدرة على الولادة الطبيعية وذلك لان قبل الولادة

يكون عنق الرحم مغلقاً ومع تقدم الحامل في مرحلة الحمل واستعدادها للولادة يبدأ عنق الرحم يلين ويخف

بالتدريج وذلك لأن طوله يقل ويفتح عنق الرحم وإذا كانت الأم تعاني من قصور في عنق الرحم سوف يقوم

الأطباء بفتح عنق الرحم مبكرا مما يتسبب في حدوث الولادة المبكرة.

المشيمة المنزاحة

المشيمة المنزاحة تتسبب في النزيف المهبلي

من أكثر أسباب نزيف الحمل و المشيمة المنزاحة وهي من الأسباب الغير مؤلمة بالمراحل المتأخرة من الحمل وذلك

بعد الأسبوع 20 وذلك لأن المشيمة هي العضو المؤقت والذي يتواجد أثناء فترات الحمل فقط وذلك يكون

مسؤل عن تغذية الجنين في رحم الأم الحامل ويكون موجود بالقرب من مخرج رحم الأم أو على مخرج الرحم لذلك تتسبب المشيمة المنزاحة في حدوث نزيف للأم.

انفصال المشيمة يتسبب في نزيف الحمل

ويعتبر واحد من الأعراض الغير شائعة وذلك أثناء فترة، الحمل حيث يحدث انفصال للمشيمة عن الرحم وبالتالي

يحدث انخفاض في مستوى الأكسجين والغذاء الذي يحتاجه الجنين حيث تعتبر المشيمة هي الجزء المسئول

عن نقل المواد الغذائية والاحتياجات التي يحتاجها

الجنين أثناء فترة الحمل ويتسبب انفصال المشيمة في حدوث العديد من المضاعفات الخطيرة ومنها حدوث نزيف الحمل للأم

وأيضاً نزيف الحمل يمكن أن يكون بسبب الولادة المبكرة والتي من الممكن أن تتسبب في نزيف الحمل ولكن يكون

النزيف خفيف وبالأخص إذا كان مصخوباً بانقباضات وظهور ألام في الظهر أو حدوث ضغط على الحوض.

تمزق الرحم يتسبب في نزيف الحمل

ويعتبر أمر نادر ولكن من الأشياء التي من الممكن أن تسبب الوفاة وتهدد بحياة الأم.

النزيف المهبلي الطبيعي

وذلك يحدث قرب عملية الولادة من الممكن حدوث نزيف مهبلي خفيف وذلك يكون ممزوج بمخاط يحدث قرب موعد الولادة والذي يعتبر من علامات استعداد الولادة.

اقرأ أيضاً: أسباب تأخر الحمل


أعراض نزيف الحمل

عندما يحدث لك اي نزيف مهبلي أثناء الحمل يجب عليك الذهاب مباشرة للطبيب والاستعداد وذلك لوصف كمية

الدم للطبيب وشكله وما إذا كان الدم يحتوي على أي تجلطات أو وجود أنسجة وذلك خلال الأشهر الثلاث الأولى من أسبوع وحتى 12 أسبوع.

يجب على الأم أخبار الطبيب الخاص بها وذلك في حالة وجود أي بقع أو نزيف مهبلي حتى ولو خفيف إذا كان يتكرر أكثر من مرة خلال اليوم.

حيث يجب عليك الاتصال بالطيب الخاص بكِ وذلك خلاص 24 ساعة وذلك إذا حدث نزيف الحمل واستمر ذلك لأكثر من يوم واحد.

إذا كنت تعانين من نزيف مهبلي عزير أو إذا عانيتي من نزيف مصحوب بألام في البطن ورعشة وحرارة وذلك في

بداية الشهر الرابع إلى نهاية السادس ( من الأسبوع 13 حتى الأسبوع 24 يجب عليك الذهاب للطبيب واخباره وذلك في نفس اليوم الذي يحدث فيه النزيف.

إذا حدث نزيف مهبلي واستمر هذا النزيف لساعات أو إذا كان مصحوب بألم ورعشك وانتقباضات وذلك من بداية

الشهر السابع إلى نهاية الحمل ( من الأسبوع ال25 حتى 40 فذلك إشارة لحدوث ضرر للطفل.

من الممكن أن تكون تلك الافرازات دليل على قرب الحمل وذلك لأنه في نهاية شهور الحمل يكون هناك إفرازات وردية اللون وهي علامة على قرب عملية الولادة.


نزيف الحمل يعتبر من الأمور التي من الممكن أن تتسبب في الإجهاض وضرر الأم والجنين لذلك يجب معرفة أعراضه وأسبابه حتى تتجنب أي أضرار.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.