كاتدرائية الثالوث المقدس؛ تعرف على أبرز الأماكن القريبة منها في تبليسي

اميرة حامد29 أبريل 2024آخر تحديث :
كاتدرائية الثالوث المقدس؛ تعرف على أبرز الأماكن القريبة منها في تبليسي

كاتدرائية الثالوث المقدس (Holy Trinity Cathedral of Tbilisi) في مدينة تبليسي بجورجيا تعد من المعالم السياحية المتميزة التي يقوم بزيارتها العديد من الأشخاص الذين يتوافدون إليها من شتى بلدان العالم، تعرف معنا في مقال اليوم عن مجموعة متنوعة من النقاط والمعلومات حول تاريخ تلك الكاتدرائية.

نبذة عن كاتدرائية الثالوث المقدس

تقع تلك الكاتدرائية على ضفة نهر كورا المتواجد في مدينة تبليسي المتواجدة في دولة جورجيا التي تقع على حدود قارة آسيا وأوروبا، ويحدها من جهة الجنوب الجمهورية التركية، ومن الشمال روسيا، ومن الشرق البحر الأسود، ويصل عدد سكان المدينة التي تقع بها هذه الكاتدرائية إلى ما يقارب من خمسة مليون نسمة، ويتحدث أغلب سكانها باللغة الجورجية.

  • تصل مساحة تلك الكاتدرائية إلى ما يقارب من 5000 متر مربع.
  • يبلغ حجمها 137 متر مكعب.
  • يصل قياس الكاتدرائية من الداخل إلى 56 متر* 44 متر.
  • يبلغ ارتفاعها عن سطح الأرض 10.5 متر.
  • يصل ارتفاع المصلى الواحد بها تحت الأرض إلى 13 متر، ويحتل مساحة 35.550 متر مكعب.

تم تصميم وتشييد تلك الكنيسة بالاعتماد على الطراز الجورجي التقليدي المتعارف عليه في تلك الدولة، حيث إنه تم بناؤها على قبة مثبتة على ثمانية أعمدة متينة من أجل إضفاء مظهر جميل ومتميز على الكاتدرائية بشكل عام. يصل ارتفاع القبة الخاصة بتلك الكاتدرائية إلى سبعة متر ونصف متر، ويوجد بها من الداخل تسعة مصليات، ومنها:

  • مصلية الملائكة.
  • القديس نينو.
  • جميع القديسين.
  • الرسل الاثني عشر.
  • القديس جورج.
  • يوحنا المعمدان.
  • القديس نيكولاس.

تقع خمسة مصليات منهما في مقصورة ضخمة متواجدة تحت الأرض.

لقد تم بناء هذه الكاتدرائية بواسطة استعمال مجموعة من المواد الطبيعية الخاصة بالبناء مثل البلاط الرخامي، ويوجد بها مسبح كبير مزخرف بالفسيفساء، ويوجد على جدرانها العديد من اللوحات الفنية المتميزة، ويوجد بها أيضًا جرس مستقل بذاته، بالإضافة إلى وجود أكاديمية لاهوتية وأكاديمية دينية ومكان لإقامة البطريرك والكثير من أماكن الراحلة وورش العمل ودير.

تاريخ كاتدرائية الثالوث المقدس

تم تشييد تلك الكاتدرائية بغرض الاحتفال بذكرى استقبال الكنيسة الأرثوذكسية عن البطريركية الروسية بعد مرور ما يقارب من ألف وخمسمائة عام على هذا الحدث، وقد تم إنشائها أيضًا من أجل إحياء ذكرى ولادة السيد المسيح، ومن الجدير بالذكر أنه تم تشييدها في سنة 1989 ميلاديًا، وفي هذا العام تم تفكيك دول الاتحاد السوفيتي.

في شهر مايو لعام 1989 ميلاديًا تم الإعلان من قبل سلطات تبليسي والبطريركية الجورجية الأرثوذكسية (Orthodoxy) عن إعداد مسابقة بين الدول خاصة بمشروع كاتدرائية الثالوث المقدس. وعند تنفيذ تلك المسابقة لم يتم اختيار أي دولة باعتبارها هي الفائزة عن الجولة الأولى في هذه المسابقة، ونتيجة لذلك سارع الكثيرون إلى تقديم العديد من المشروعات المتعلقة بتلك الكاتدرائية، فقد وصل عدد هذه المشروعات إلى ما يزيد عن مائة مشروع.

في النهاية تم اختيار التصميم الذي قام بتقديمه المهندس العالمي المعماري الشهير الذي يدعى باسم أرتشيل ميندياشفيلي فاز، ولكن قبل أن يتم وضع هذا المشروع موضع التنفيذ تعرضت جورجيا للعديد من الاضطرابات، لذا تم تأجيل تنفيذه إلى ما يقارب من ستة سنوات.

بالتالي تم تشييد هذه الكاتدرائية باعتبارها من أبرز رموز الإنعاش الروحي والوطني الجورجي، وقد تم رعاية التمويل الخاص بها في الغالب من قبل الاعتماد على تبرعات مجهولة المصدر قادمة من الكثير من المواطنين ورجال الأعمال. لقد تم افتتاح كاتدرائية الثالوث المقدس في الثالث والعشرين من شهر نوفمبر لعام 2004 ميلاديًا، ويعد هذا اليوم هو يوم القديس جورج كرس، وقد حضر حفل الافتتاح الكثير من زعماء وقادة الطوائف الدينية بالعالم بشكل عام، وفي دولة جورجيا بشكل خاص، بالإضافة إلى حضور العديد من القادة السياسيين.

الأنشطة داخل كاتدرائية الثالوث المقدس

تمثل تلك الكاتدرائية أكبر صرح ومبنى ديني في جورجيا بشكل عام، كما أنها تعد من أكبر الكاتدرائيات الأرثوذكسية الموجودة على مستوى العالم، وتعرف باسم كاتدرائية تسمندا ساميبا والكاتدرائية المسكوبية، وتعد من أبرز الوجهات السياحية في العالم.

يستطيع السائح الذي يذهب إلى زيارتها أن يستمتع بالعديد من الأنشطة التي يمكنه القيام بها داخل باحة مجمع الكاتدرائية، لأنها تحتوي على باحة ذات مساحة واسعة يوجد بها الكثير من الأدراج التي تنتهي عندما يتم الوصول إلى مبنى الكاتدرائية الرئيسي، ومن أبرز الأنشطة التي يمكن للسائح ممارستها في هذه الكاتدرائية ما يلي:

  • التقاط العديد من الصور التذكارية الفوتوغرافية المتميزة والجميلة الخلفيات.
  • الاستمتاع بمشاهدة الفن المعماري الرائع الذي تم استخدامه في تشييد ذلك المبنى.
  • مشاهدة اللوحات الزيتية والزخارف المتواجدة على الجدران.
  • الاطلاع على المقدسات الدينية المتواجدة بداخل الكاتدرائية.
  • الذهاب إلى المصلى من أجل تأدية الصلاة.

مواعيد العمل داخل Holy Trinity Cathedral of Tbilisi

يمكن زيارة تلك الكاتدرائية في أي يوم من أيام الأسبوع، فهي تفتح أبوابها لاستقبال الزائرين طوال الأسبوع، وتكون مواعيد العمل الرسمية بها بدءًا من الساعة الثامنة صباحًا حتى الساعة العاشرة مساءً من يوم الأحد حتى يوم السبت.

أشهر الأماكن القريبة من الكاتدرائية المسكوبية

 

تقع هذه الكاتدرائية في موقع جغرافي متميز، ويحيطها العديد من المطاعم والفنادق والمناطق السياحية الجميلة في جورجيا، حيث إنه يوجد بها مجموعة متنوعة من المطاعم الرائعة التي تقدم أشهى وألذ المأكولات العالمية. يقع بالقرب منها عدد من معالم الجذب السياحي التي يأتي لزيارتها العديد من السائحين كذلك يوجد بجوارها أيضًا الكثير من الفنادق التي تعرف بخدماتها المتميزة، ومن أبرز وأشهر الفنادق والمعالم ال 6 التي تقع بالقرب منها ما يلي:

  • فندق جورإسجيان

يقع في قلب مدينة تبليسي، ويبعد عن القصر الرئاسي وكاتدرائية الثالوث المقدس بمسافة قليلة للغاية يمكن قطعها سيرًا على الأقدام، ويوجد بجانبه كنيسة ميتيخي وجسر السلام.

  • جسر السلام

يعد من أبرز المعالم السياحية المتواجدة في مدينة تبليسي بشكل عام، ومن أهم ما يتميز به هذا الجسر أنه ذات إضاءة في غاية الجمال والروعة تجعل الزائر يصاب بالدهشة عندما يراه، ويكون من الصعب بالنسبة له أنه يبعد عيناه عنه.

  • فندق ميتيخي جالافاني هوست

يقع هذا الفندق في وسط مدينة تبليسي، وهو يبعد عن تمثال الملك فاختانج التذكاري وكنيسة ميتيخي بعدد قليل من الخطوات، ويقدم هذا الفندق للنزلاء خدمة متميزة، ويعرف بجودة العالية واحتوائه على العديد من الأنشطة والمرافق والأمور الأخرى التي يحتاج إليها الشخص في الحياة.

  • أوتيل كورنر

يقع بالقرب من مسرح تبليسي الخاص بالباليه، وهو متواجد بجانب القصر الرئاسي كاتدرائية الثالوث المقدس، ويوجد به العديد من الأنشطة التي تجعل المقيم به يستمتع بوقته.

  • فندق رينسانس تبليسي

يعد من أفضل الفنادق الموجودة في مدينة تبليسي، ويبعد عن الكاتدرائية بما يقارب من 500 متر، ويمتلك هذا الفندق تصنيف 3 نجوم، وقد استطاع أن يحصل على الكثير من التقييمات الإيجابية الممتازة من جميع نواحي الخدمات والأنشطة التي يعمل على توفيرها لكافة النزلاء الذين يأتون إليه من أجل الاستمتاع بالمعالم السياحية في البلاد.

  • فندق ميركيور تبيليسي أولد تاون

يبعد عن كنيسة ميتيخي وحمام الكبريت أبانوتوباني بعدد من الخطوات، وهو يقع بالتحديد في وسط مدينة تبليسي، ويتصف هذا الفندق بأنه يدخل في تصنيف 4 نجوم، ويوجد بجواره قلعة ناريكالا والتمثال التذكاري للملك فاختانج جورجاز.

كاتدرائية الثالوث المقدس هي واحدة من أشهر المعالم السياحية الواقعة في مدينة تبليسي. كذلك فهي قادرة على توفير جولة ترفيهية سياحية مبهرة لن تنساها. كل ما عليك هو التخطيط لزيارتها والاستمتاع بجمال التصميم الذي لن تجد له مثيلًا في مكان آخر.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة