جفاف الجلد عند الأطفال؛ تجنب جفاف بشرة طفلك وطرق علاجها

dry skin in children

جفاف الجلد عند الأطفال، وكيفية التمييز بين حالة بسيطة من الجفاف وبين شيء قد يحتاج إلى مزيد من الاهتمام، مثل الإكزيما والطفح الجلدي.

0 19

قد يعاني الأطفال حديثو الولادة والرضع من جفاف الجلد لعدة أسباب. من البشرة الحساسة إلى الغدد المنتجة للزيوت النامية حديثًا، تعد مشاكل البشرة الجافة شائعة ولا تستدعي القلق غالبًا. إليك كيفية تجنب جفاف الجلد عند الأطفال وترطيب بشرتهم. وكيفية علاج الإكزيما والطفح الجلدي عند الأطفال.


ما الذي يسبب جفاف الجلد عند الأطفال؟

سيتعامل كل طفل (وبالغ!) تقريبًا مع نوبات جفاف الجلد العرضية من وقت لآخر. والعديد من الأشياء نفسها التي تجعل بشرتك جافة يمكن أن تتسبب أيضًا في عطش بشرة طفلك.

يمكن أن يؤدي التعرض لدرجات الحرارة الباردة والهواء الجاف – الشائع بشكل خاص في فصل الشتاء – إلى ترطيب البشرة. إن قضاء الكثير من الوقت في الحمامات الساخنة، على الرغم من كونه مريحًا ودافئًا، يمكن أن يكون له نفس التأثير. كما أن بشرة طفلك الرقيقة والحساسة تجعله أكثر عرضة للجفاف.


كيف تبدو البشرة الجافة عند الأطفال؟

الجلد الجاف - الإكزيما
بشرة طفل جافة

الخشونة والقشور والخطوط الدقيقة أو الشقوق كلها علامات على أن بشرة طفلك تحتاج إلى مزيد من الترطيب. يمكن أن تصيب البقع الجافة أي مكان، لكنها منتشرة بشكل خاص على اليدين والقدمين والوجه والشفتين.

ربما لا يزعج الجفاف الخفيف طفلك كثيرًا. لكن الجلد الجاف جدًا يمكن أن يسبب الحكة، مما قد يؤدي إلى خدش الجلد وتهيجه بشكل أكبر.

“اقرأ أيضًا: طعام الطفل في عمر 6 أشهر


بعض الأنواع الشائعة للبشرة الجافة المرتبطة بحديثي الولادة

فروة الرأس الجافة (قشرة الرأس) وقلنسوة المهد (التهاب الجلد الدهني)

فروة الرأس الجافة أو قشرة الرأس شائعة عند الأطفال حديثي الولادة ولا تستدعي القلق. ومع ذلك، يجب مراقبته من أجل الاحمرار والتهيج. قد تميلين إلى محاولة علاج فروة رأس طفلك الجافة بالمستحضرات والزيوت، ولكن هذا في الواقع يأتي بنتائج عكسية لأن تراكم الجلد الجاف ناتج جزئيًا عن الإفراط في إنتاج الزيت تحت سطح الجلد. يمكن أن تظهر هذه الشروط على النحو التالي:

  • مناطق حمراء أو رطبة في تجاعيد وطيات الجلد (مثل الرقبة وخلف الأذنين)
  • جلد مصفر مع بقع دهنية أو قشور
  • بقع متقشرة أو قشرية على الجلد

الطفح الجلدي عند الأطفال

الطفح الجلدي عند الأطفال الناتج عن الحفاض هو حالة شائعة مرتبطة بحديثي الولادة. يحدث الطفح الجلدي الناتج عن الحفاضات نتيجة للتهيج الناجم عن الاحتكاك بين الحفاض وجلد الأطفال. غالبًا لا داعي للقلق بشأن طفح الحفاض ويمكن علاجه. ومع ذلك، يمكن أن يكون سببًا للقلق إذا أصبح الطفح الجلدي متهيجًا بدرجة كافية لإحداث تقرحات أو بثور مفتوحة. استخدمي كريم مضاد حيوي وراقبي طفح الحفاض لمنع التهيج والعدوى.

الأكزيما

يمكن أن تبدو الأكزيما عند الأطفال مشابهة لأمراض الجلد الشائعة الأخرى. يبدأ عادةً على شكل بقعة من الجلد الأحمر أو الجاف وسيشعر بخشونة عند لمسه. على الرغم من أن الأطفال يمكن أن يصابوا بالإكزيما في أي جزء من أجسامهم، إلا أنه غالبًا ما يؤثر على منطقة الخد وكذلك الطيات الداخلية لمفاصل الذراع والساق.

“اقرأ أيضًا: قص أظافر الأطفال


ما الفرق بين جفاف الجلد والأكزيما عند الأطفال؟

هل تتساءلي عما إذا كانت هذه الرقعة الجافة هي في الواقع علامة على أن طفلك قد يعاني من مشكلة جلدية أكثر خطورة؟ يمكن أن يكون للبشرة الجافة والأكزيما بعض الأعراض المشتركة. ولكن هناك عدة طرق لمعرفة الفرق (استشيري طبيب طفلك دائمًا للتأكد).

بقع الأكزيما لها مظهر أكثر وضوحا. يمكن أن تبدو البشرة الجافة العادية خشنة أو متقشرة. لكن الجلد المصاب بالأكزيما يمكن أن يكون ملتهبًا أيضًا، ويمكن أن يبدو أحمر أو ورديًا (في الأطفال ذوي البشرة الفاتحة اللون) أو البني الأحمر أو الأرجواني أو الرمادي (عند الأطفال ذوي البشرة الداكنة). يمكن للجلد المصاب بالأكزيما أن يصاب ببثور صغيرة مملوءة بالسوائل تنفجر في النهاية.

تظهر الأكزيما في أماكن مختلفة. يمكن أن تظهر الإكزيما والجلد الجاف على يدي طفلك وقدميه ووجهه وشفتيه. ولكن من الشائع أيضًا أن تتطور الإكزيما في المناطق غير المعرضة عادةً للجفاف المنتظم، مثل خلف أذني طفلك أو على فروة رأسه أو في ثنايا مرفقيه أو خلف ركبتيه.

قد لا تتهيج الأكزيما عندما يكون الجو باردًا أو جافًا. ويمكن أن تتفاقم، مثلها مثل الجلد الجاف، بسبب الطقس البارد أو الجاف أو من الحمامات شديدة الحرارة. ولكن إذا كان طفلك يعاني من الإكزيما، فقد تلاحظين أيضًا أن بشرته يمكن أن تتهيج بسبب الرطوبة أو الغبار أو الأقمشة المخربشة وبعض أنواع الصابون أو المنظفات. ضعي في اعتبارك، مع ذلك، أن الأكزيما تؤثر على كل طفل بشكل مختلف.

علاج الأكزيما للأطفال

قد توفر كريمات ومراهم الهيدروكورتيزون التي لا تستلزم وصفة طبية بعض الراحة من الاحمرار والحكة الناتجة عن حالات جفاف الجلد، ولكن إذا استمرت المشكلة، فقد يكون طبيب الأطفال قادرًا على وصف علاج قوي بوصفة طبية.

“اقرأ أيضًا: مرض إكزيما الشتاء


كيفية علاج جفاف الجلد عند الأطفال

عادة ما تكون الاستراتيجيات البسيطة في المنزل كافية لتهدئة بشرة طفلك المتعطشة.

تحميم الطفل

تحميم الطفل
تحميم الطفل

املئي حوض الاستحمام بالماء الفاتر بدلاً من الماء الساخن واختاري غسولاً خاليًا من العطور والصابون على حمام الفقاعات المليئة بالرغوة. عندما يحين وقت إزالة المنشفة، خففي من بشرة طفلك بالتربيت عليها بلطف لتجفيفها بدلاً من فركها.

أوقات استحمام أقل

من المغري تنظيف طفلك حديث الولادة عدة مرات في اليوم، خاصة إذا كان يحتاج إلى تغيير متكرر. من الأفضل، قصر وقت الاستحمام على 2-3 مرات في الأسبوع، لأن الاستحمام المتكرر والتلامس مع الماء يمكن أن يعطل بشرة طفلك الحساسة وإنتاج الزيت الذي يمكن أن يساهم في جفاف الجلد.

الترطيب

ضعي مرطبًا كثيفًا بعد الاستحمام مباشرة ومرة ​​أو مرتين طوال اليوم. اختاري الكريمات والمراهم الخالية من العطور والمضادة للحساسية – فهي أقل عرضة لتهيج بشرة طفلك ومحاربة الجفاف بشكل أفضل من المستحضرات الخفيفة الوزن.

حافظي على رطوبة طفلك

تأكدي من حصوله على الكثير من السوائل من حليب الثدي و / أو الحليب الصناعي. لكن لا تقدمي الماء إلا بعد الحصول على الضوء الأخضر من طبيب الأطفال – عادة حوالي 6 أشهر، حيث يبدأ طفلك في تناول الأطعمة الصلبة.

أجهزة ترطيب الهواء

تعتبر أجهزة ترطيب الهواء خيارًا آخر لمن يعانون من جفاف الجلد المزمن. تعمل أجهزة ترطيب الهواء بشكل أساسي على إضافة الرطوبة مرة أخرى إلى الهواء، ويمكنها أيضًا منع الحساسية المزمنة والتهابات الجيوب الأنفية عن طريق تخفيف تراكم المخاط والبلغم في الممرات الأنفية. إذا كان طفلك يعاني من جفاف شديد، فاسألي طبيب الأطفال إذا كان وضع المرطب بجانب سريره قد يوفر بعض الراحة.

استعدي في الشتاء

البشرة المعرضة للهواء البارد والجاف أكثر عرضة للجفاف. قبل الخروج، ضعي غطاء لطفلك مع قبعة وقفازات وضعي مرهمًا على خديه وشفتيه. في الأيام شديدة التقصف، يمكنك منع بعض الرياح عن طريق وضع غطاء مطر بلاستيكي على عربة الأطفال.

كوني في حالة تأهب سيلان اللعاب والمخاط

احتفظي ببعض أقمشة التجشؤ القطنية في متناول اليد للتخلص من القطرات. يمكن أن تؤدي الرطوبة الزائدة من اللعاب أو سيلان الأنف إلى تشقق الجلد، خاصة عندما يكون في البرد.


متى تتحدثي مع طبيبك عن جفاف الجلد عند الأطفال

هناك فرصة جيدة لأن الاستراتيجيات المذكورة أعلاه ستحافظ على ليونة ونعومة بشرة طفلك. ولكن إذا بدأت البقع الجافة بالانتشار، أو التشقق، أو بدت تسبب حكة مؤلمة، فاستشيري طبيب الأطفال. قد ينصح باستخدام مستحضرات الترطيب أو الصابون أو الشامبو الخاصة التي من شأنها أن تكون أفضل لطفلك.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد