زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب؛ نصائح هامة لزراعتها تعرف إليها

براءة محي الدين
نشرت منذ أسبوع واحد يوم 10 أبريل, 2024
زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب؛ نصائح هامة لزراعتها تعرف إليها

زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب (Cultivation of pale violet carnations)؛ أزهار من عائلة الأقحوان، والتي يشار إليها أيضاً باسم الصنوبريات الأرجواني الشاحب. تتميز زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب بأن أوراقها تميل إلى الأخضر الشاحب أو الأخضر رمادي إلى الأزرق. إليك أبرز متطلبات زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب وكيفية زراعته ومميزاته.

نبذة عن نبات القرنفل الشاحب Pale violet carnation

يتميز القرنفل الباهت بجمال أزهاره، تعد واحدة من ثلاث أنواع إشنسا باليدا.

الاسم الشائع تدلي الصنوبريات، قرنفل أرجواني شاحب
نوع النبات الدائمة
وقت الإزهار الربيع وأوائل الصيف
لون الزهرة وردي شاحب، بنفسجي شاحب، أبيض
الحجم 2-4 قدم للنبات الناضج
الموطن الأصلي أمريكا الشمالية

تاريخ الوردي الباهت

الموطن الأصلي للقرنفل الشاحب أمريكا الشمالية، وتوجد بشكل شائع في جنوب كندا ووسط أمريكا. استخدمت قديماً من قبل السكان الأصليين كعلاج عشبي، واليوم لايزال يستخدم في الطب الطبيعي كعلاج لنزلات البرد والسعال وبعض حالات الالتهابات. تنمو من البذور في الهواء الطلق، لذلك يجب زراعتها قبل شهر من موعد الصقيع. وتتميز بمميزات كثيرة.

مميزات زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب

يعد زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب من المزروعات الجميلة، تتمتع زهرة الوردي الشاحب بالعديد من المزايا:

  • يتميز القنب المتدلي بمعدل نمو متوسط، غالباً يزرع في الربيع أو أوائل الصيف.
  • تشتهر هذه النباتات المعمرة بتحمل الرطوبة والحرارة والجفاف ومقاومة الغزلان.
  • تتمتع بالاكتفاء الذاتي إلى حد ما ولا تحتاج إلى العناية كثيراً.
  • تتميز عن غيرها من أنواع الصنوبريات من خلال بتلاتها الرقيقة المتدلية الأرجواني أو الأبيض أو الأحمر.
  • تقدم إضافة رائعة للكثير من الحدائق والمناطق الطبيعية والمروج وحدائق الزهور القرنفلية البرية.
  • يجذب رحيقها الحلو الطيور الطنانة والنحل والفراشات.
  • أزهار برية منخفضة التكلفة وقابلة للتكيف ومرنة للغاية.
  • تشتهر أزهار القرنفل ذات اللون الوردي بأنها أزهار طويلة الأمد.

متطلبات زراعة القنب المتدلي

تحتاج زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب لمجموعة من المتطلبات لتنمو بسرعة، إليك أهم 5 متطلبات لزراعتها:

  • الضوء اللازم في زراعة وردي شاحب

تزدهر أشجار الصنوبريات المتدلية تحت أشعة الشمس، ويجب أن تتلقى الزهور ما لا يقل عن 6 ساعات يومياً من ضوء الشمس. على الرغم من ذلك، فهي قادرة على التكيف مع الظل الخفيف، لكن الإزهار يكون أقل بروزاً.

  • ري نباتات الوردي الشاحب

تتطلب زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب كميات مائية متوسطة، على الرغم من أنها تتحمل الجفاف عندما تنمو.

  • درجة الحرارة والرطوبة

لا يمكن أن تتحمل الأزهار درجات حرارة شديدة البرودة، يمكن أن تزدهر في مجموعة متنوعة من درجات الحرارة والرطوبة، لكنها تنمو بصورة جيدة في البيئات الحارة (Hot environments) التي تساعد في زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب.

  • التربة المناسبة لنبات أرجواني شاحب

زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب في تربة جيدة التصريف، لأنها لا تتحمل التربة الرطبة أو المشبعة بالماء. ويفضل أن يزرع في تربة قليلة الحموضة. قادرة للتكيف بدرجة كبيرة مع تربة فقيرة بالعناصر الغذائية، يمكن أن تتكيف مع تربة درجة حموضتها تترواح بين 7,6 _ 8,2.

  • تسميد نبات قرنفل أرجواني

لا يحتاج نبات الأحمر إلى التسميد، يمكن أن يعيش في مجموعة متنوعة من التربة. بما في ذلك التربة الرديئة. التربة الغنية أو المسمدة بشكل مفرط تتسبب في نمو طويل للساق.

كيفية زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب

يمكن أن يتكاثر نبات القنب المتدلي الأحمر بسهولة عن طريق البذور والتقسيم والقصاصات:

زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب بالتقسيم

بالنسبة للتكاثر بالتقسيم، ننتظر حتى أواخر الربيع ونختار مجموعة من زهور القرنفل الأحمر الصحية، نفصل كرة الجذر بلطف، من أجل عزل نبات جديد، يزرع فوراً في مكان جديد. ننتظر بضعة أسابيع ليتكيف الصنوبري مع موقعه الجديد. يمكن توقع توقف النمو في البداية.

زراعة الوردي الشاحب من البذور

تعد زراعة نبات الصنوبريات المتدلي الأحمر من البذور إحدى أسهل الطرق زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب. مع ذلك، قد تستغرق من 2-3 سنوات لإنتاج أي أزهار في حال نمت بهذه الطريقة. يمكن جمع البذور مباشرةً من النباتات القائمة في بداية الخريف وحتى أواخره.

لبدء زراعة بذور القرنفل في الداخل نملأ الأواني بمزيج تأصيص جيد التصريف، بلل الوسط واضغط على بذور النبات في التربة، ولكن لا تغطيها. وضع البذور في منطقة تتلقى ضوءاً ساطعاً غير مباشر، تبقى للوقت الذي تحتاج فيه الضوء لتنبت زهرة قرنفل بنفسج.

زراعة الوردي الأحمر من القصاصات

غالبية مزارعي قرنفل يزرعونه من العقل. للقيام بذلك ، يستخدمون قصاصات من أزهار نهائية (تلك التي تتشكل في نهاية البرعم بدلاً من مكان التقاء الساق والفرع). يجب أن تكون هذه القطع من 4 إلى 6 بوصات. تتطلب زراعتها إدخالها في الرمال النقية في غضون 25 إلى 30 يوماً ستكون جاهزة للزرع.

نصائح لزراعة القرنفل الباهت

يعد القرنفل الوردي أحد أصناف الزهور الأسهل للعناية بها. صيانتها بسيطة، ويمكن أن تستمر السيقان المقطوعة حتى عدة أسابيع. لذلك ينصح بعدة نصائح هامة لزراعتها تعرف إليها:

  • يجب أن يتعرض الوردي شاحب لضوء الشمس من أربع إلى ست ساعات يومياً.
  • النباتات المائية مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع. إذا بدأت البتلات أو أوراق الشجر بالتحول إلى اللون الأصفر، فهذه علامة على الإفراط في الري.
  • للتشجيع على الإزهار، إزالة أي أزهار أو أوراق تالفة.
  • لا ينصح بالغطاء لأنه يمنع دوران الهواء الكافي.
  • لا تتسبب الآفات عادةً في تأخر زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب، لذلك لا داعي لاستخدام المبيدات.
  • ترك الدورة الدموية الكافية بين النباتات لمنع العفن والفطريات والعفن الفطري.
  • قد تحتاج الأنواع الطويلة منه إلى دعامة تحمل الساق أثناء نمو النبات.
  • إذا كانت التربة تحتاج إلى المزيد من العناصر الغذائية، يمكنك استخدام الخث، إنه روث شائع يستخدم لزراعته.

ما هي استخدامات القرنفل الشاحب؟

استخدمت كعلاج عشبي طبي من قبل السكان الأصليين في أمريكا الشمالية، واستخدمت كعلاج لنزلات البرد والسعال وبعض حالات الالتهاب.

كم من الوقت يحتاج القرنفل الشاحب للتعرض لأشعة الشمس يومياً؟

يحتاج القرنفل الشاحب إلى 6 ساعات يومياً للتعرض لأشعة الشمس.

متى تزرع نباتات القنب المتدلي؟

يفضل زراعة نبات القنب المتدلي في الربيع أو أوائل الصيف.

في النهاية نكون تعرفنا إلى زراعة القرنفل البنفسجي الشاحب وطرق وأوقات زراعته، والأماكن التي يتكاثر فيها، كذلك المتطلبات التي يحتاجها القرنفل الباهت (Cultivation of pale violet carnations) للنمو السريع. فهو نبات ذات أزهار جميلة وتضيف للحدائق منظراً جميلاً.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

    نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

    موافق