زراعة فاكهة التفاح المخملي؛ فوائد صحية واقتصادية عديدة إليك أهم 5 نصائح للحصول عليها

Aya Wagdyتعديل Howayda Sayed11 أبريل 2024آخر تحديث :
زراعة فاكهة التفاح المخملي؛ فوائد صحية واقتصادية عديدة إليك أهم 5 نصائح للحصول عليها

زراعة فاكهة التفاح المخملي من النباتات التي ينصح بزراعتها في الحدائق؛ لأنها من الأشجار غير العادية والجذابة حيث تنتج زهوراً شمعية صغيرة تتميز بلونها الأبيض الأنيق ورائحتها العطرية للغاية، فضلاً عن ثمارها الشهية ذات اللحم الناعم الكريمي، سنسلط الضوء في هذه المقالة على كيفية زراعتها والعناية بها للاستمتاع بمذاقها الشهي.

تاريخ زراعة شجرة المابولو

تتميز ثمرة التفاح المخملية بجلدها الرقيق المغطى بفراء ناعم، وطعمها الذي يشبه طعم الخوخ الناضج، تنمو عادةً في الغابات الاستوائية وقد تمت زراعتها في جزر جاوا وسنغافورة في نهايه القرن التاسع عشر، ثم بدأت زراعتها في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1906.

الأماكن المشهورة بزراعة فاكهة التفاح المخملي

لقد ازدهرت زراعة التفاح المخملي في العديد من البلدان خاصةً ذات المناخ الاستوائي مثل تايوان والفلبين، وقد تم إدخالها إلى جزيرة برمودا وكوبا وميامي أيضاً، وتوجد بقلة في استراليا، كما أنها تتواجد بشكل أساسي في البلاد التالية:

  • ماليزيا.
  • سنغافورة.
  • سريلانكا.
  • بنجلاديش.
  • الهند.

عادةً يتم تناول التفاح المخملي نيئاً، وينصح بإضافته لنظامك الغذائي لما تحتويه من ألياف طبيعية وغناه بالحديد والبروتينات التي تفيد الصحة العامة للإنسان.

وقت زراعة شجرة البرسيمون المخملي

تتميز فاكهة التفاح المخملي بأشجارها الجميلة والمنتصبة التي قد يصل طولها في الكثير من الأحيان إلى 35 قدم، ويبلغ حجم ثمراتها حوالي أربع بوصات، وأفضل وقت لزراعتها خلال فصلي الربيع والخريف حيث الأجواء المناخية الدافئة، كما يمكن زراعتها أيضاً في شهر سبتمبر وأغسطس، وعادةً ما تزدهر الأزهار في شهري مارس وأبريل.

متطلبات زراعة شجرة المابولو

عادةً تستغرق زراعة شجرة البرسيمون المخملي من ثلاثة إلى أربع سنوات قبل أن تبدأ في الإنتاج، فهي من الأشجار ذات النمو البطيء جداً، فالشتلة منها قد تنمو نصف قدم في العام الواحد، كما ينصح بزراعة الأشجار التي تحتوي على أزهار من الذكور والإناث على الأقل زراعة شجرة من كل جنس مع الأخرى.

يمكن تطعيم فرع من الشجرة الذكر إلى الشجرة الأنثى، وهناك بعض الأشجار التي قد لا تحتاج للتلقيح وتنتج الكثير من الثمار لكنها تكون نادرة جداً، وينصح بتوفير بعض الاحتياجات الأساسية لنمو الشجرة بشكلٍ صحي، إليك أهمها:

التربة المناسبة لزراعة فاكهة التفاح المخملي

تنمو شجرة مابولو في التربة المتنوعة بصورةٍ طبيعية مثل التربة الرملية العميقة أو الطينية الخصبة التي يكون معدل حمضيتها يتراوح بين 6.5 إلى 7.5 على أن تكون ذات تصريف جيد، بالإضافة إلى أن تحمل هذه الشجرة للملح ضعيف نوعاً ما؛ لذلك يفضل وجود كتلة أو كتلتين من مناطق الملح بجوار الممر المائي للشجرة، وينصح الخبراء بتجنب زراعتها في التربة القلوية لأنها تفتقر لعنصري المنجنيز والحديد، وتحتوي أيضاً على الكلور الذي يؤثر على نمو الشجرة بشكلٍ سلبي.

درجة الحرارة المناسبة لزراعة شجرة velvet apple fruit

بما أن أشجار التفاح المخملي من النباتات الاستوائية (tropical plants) لذا يفضل زراعتها في المناطق الدافئة المشمسة أو على المنحدرات المواجهة للضوء، لذا فإن درجة الحرارة المثالية لنموها هي التي تتراوح بين 13 و19 درجة مئوية، فإذا لم تحصل على الضوء الكافي فإن الزهور والثمار تتساقط مبكراً قبل نضجها وتكون قشرتها خشنة وسميكة وسكرها منخفض، أي تنتج ثمارا ذات جودة رديئة.

على عكس الأشجار التي تحصل على الضوء الكامل فإنها تتمتع بقدرة كبيرة على التفرع وتمنح المزارع معدل كبير من الزهور والثمار عالية الجودة، كما يجب حمايتها من الصقيع والمناخ البارد فالأشجار الناضجة التي تتعرض للتجمد عند درجة 28 درجة فهرنهايت، تصاب قمم فروعها بالتلف وربما تموت، وتتأثر أيضاً الشجيرات الصغيرة عند 30 درجة فهرنهايت.

السماد المناسب لزراعة شجرة البرسيمون المخملي

إن التسميد الخفيف بنوع من السماد عالي الجودة والمخصص لأشجار الفاكهة يساهم بشكلٍ كبير في الحصول على إنتاج أفضل ونمو صحي، ويجب أن يكون من السماد العضوي والكيماوي معاً.

وعندما تنمو الشتلات وتظهر الأوراق يفضل تسميدها بالنيتروجين أما في مرحلة إنتاج الزهور وانتفاخ الفاكهة يفضل خلط كميات متساوية من سماد البوتاسيوم مع الفسفور لتغذية النبات.

ري أشجار التفاح المخملي

يفضل زراعة شجرة مابولو في التربة الرطبة ذات الهطول المستمر للأمطار، فجذورها الكبيرة التي يتم توزيعها على نطاق واسع لها قدرة عالية على امتصاص الماء والتحمل النسبي للجفاف، كما يجب الانتباه إلى الصرف خلال الشتاء لمنع التشبع من المياه والحفاظ على مستوى الرطوبة في التربة.

خطوات زراعة velvet apple fruit

من المعروف أن أشجار البرسيمون التي تزرع من البذور تستغرق حوالي 6 أو 7 سنوات لإنتاج الثمار، على عكس الأشجار التي تتكاثر بالعقل فإنها تنتج فاكهتها خلال أربع سنوات، ويمكن تلخيص خطوات زراعة فاكهة التفاح المخملي كما يلي:

  1. خزن البذور المراد زراعتها في بيئةٍ رملية جافة تتراوح درجة حرارتها من 3 إلى 9 درجة مئوية لمدة ثلاثة شهور.
  2. ثم ضع البذور في كيس من القماش أو صندوق خشبي واحفظها في مكان جيد التهوية.
  3. انقع البذور في ماء دافئ ونظيف حتى تنتفخ تماماً.
  4. أحضر وعاء كبير أو حاوية مليئة بتربة خصبة درجة حرارتها حوالي 10 درجة مئوية ثم قم بعمل حفرة بعمق 3 سنتيمتر.
  5. ازرع البذور في الحفرة واردم عليها بالتربة جيداً.
  6. اسقها بالماء من ثلاث إلى أربع مرات في الأسبوع.
  7. بعد نمو الشتلات واحتوائها على خمسة أوراق تقريباً قم بنقلها إلى الحديقة بعد خلط التربة جيداً بالسماد العضوي.
  8. اصنع ثقباً عميقاً يصل طوله إلى 80 سم ليكون ملائماً لحجم الجذر.
  9. قم بترطيب التربة بالماء ثم ازرع الشتلات.

لقد نالت أشجار التفاح المخملي تقدير كبير من قبل المستثمرين، فهي تتمتع بقيمة اقتصادية كبيرة لقوة ومتانة أخشابها التي تدخل في العديد من الصناعات مثل الأثاث المنزلي والمجوهرات وغيرها من الصناعات.

نصائح مهمة عند زراعة شجرة مابولو

حتى تنجح في زراعة فاكهة التفاح المخملي، هناك بعض الاحتياطات التي يفضل اتباعها للحصول على ثمار جيدة: (أهم 6 نصائح لثمار لذيذة)

  1. لا بد من ضغط التربة جيداً بعد الزراعة وغلق الفتحات للتخلص من الفقاعات الهوائية.
  2. قم بتغطية الشتلات بغطاءٍ بلاستيكي شفاف.
  3. يمكن أيضاً زراعة البذور المخزنة في التربة الرملية بشكلٍ مباشر.
  4. يجب أن تكون جذور الشتلة مستوية مع الأرض.
  5. بعد جمع الثمار الناضجة وتناول لحمها تغسل بذورها جيداً وتجفف للاستخدام في الزراعة لاحقاً.
  6. عند زراعة فاكهة التفاح المخملي ضع طبقة من النشارة بعد تغطية البذور لتحتفظ التربة بالرطوبة وتتحكم في نمو الحشائش المنافسة.

الأسئلة الشائعة حول زراعة شجرة البرسيمون المخملي

لماذا تتساقط أوراق وثمار شجرة المابولو مبكراً ؟

ترجع هذه المشكلة للكثير من العوامل التي من أهمها الإفراط في ري الأشجار وعدم زراعتها في المناخ المناسب لها.

كم تستغرق عملية إنبات فاكهة التفاح المخملي؟

من المعروف أن فاكهة التفاح المخملي من النباتات التي تتميز بنموها البطئ للغاية لذا تستغرق عملية زراعتها حوالي خمس أو ست سنوات.

اقرأ المزيد:

وفي الختام ؛ إن زراعة فاكهة التفاح المخملي من الأمور المحببة لأصحاب البساتين والحدائق، لما ينتج عنها من ثمارٍ لذيذة تتمتع بفوائد صحية عديدة بفضل غناها بالعناصر والمعادن اللازمة للجسم، كما أنها لا تطلب الكثير من الرعاية والاهتمام فهي من النباتات سهلة النمو.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة