إلى متى يعيش فيروس كورونا على الملابس؟

كتابة: أية ناصر | آخر تحديث: 1 أبريل 2020 | تدقيق: د. هبة حجزي
إلى متى يعيش فيروس كورونا على الملابس؟

إلى متى يعيش فيروس كورونا على الملابس ؟ معلومات مهمة عرضها مركز السيطرة على الأمراض، وأطباء الأمراض المعدية حول ما إذا كانت الملابس يمكنها أن تحمل فيروس COVID-19 وما إذا كان يجب تغيير عادات غسيل الملابس.

فيروس كورونا على الملابس

مع استمرار انتشار فيروس كورونا الجديد يحاول الناس أخذ إحتياطاتهم من التعامل مع البقية بشكل مقرب. كما أن الجميع يحاولون جعل البيئة المنزلية الخاصة بهم نظيفة من خلال غسل أيديهم، وتعقيم أنفسهم بالكحول والمواد المنظفة باستمرار، وبشكل من الممكن أن يكون مبالغ فيه لحد ما.

ولكن موضوعنا اليوم عن غسل الأشياء الأخرى التي يجب أن يتم الإعتناء بها وغسلها وبالتحديد فحديثنا عن الملابس فهل يعيش عليها الفيروس وهل يقضي منظف الغسيل عليه.

على الرغم من أن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) تقول أن فيروس كورونا الجديد ينتقل عادة من خلال الجهاز التنفسي عن طريق شخص مصاب، ويعديه بالعطس أو السعال، إضافة إلى أن المرض من الممكن أن ينتقل من خلال الأشياء والمواد التي يمكن أن يحملها الفيروس من شخص مصاب وينقلها لشخص آخر.

وإرشادات CDC تشير أيضًا إلى أن الفيروس قد يظل قابلاً للحياة لساعات أو أيام على الأسطح المصنوعة من مجموعة متنوعة من المواد، بما في ذلك الملابس.

وقد قام بعض الباحثون من المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية (NIAID) في مونتانا بعمل أبحاث حول المدة التي يمكن أن يعيشها فيروس كورونا على الورق المقوى والبلاستيك والصلب، ولكن لا تتوفر حتى الآن معلومات عن تلك الأبحاث.

يقول أميش أدالجا خبير الأمراض المعدية وكبير الباحثين في مركز جونز هوبكنز للأمن الصحي في ماريلاند :

“أشك في أنه يمكنك العثور على قابلية بقاء الفيروس لعدة ساعات وربما يوم واحد على الملابس”.

وأضاف : “يعتمد ذلك إلى حد كبير على الظروف البيئية وتأثير درجة الحرارة والرطوبة على نمو الفيروس.”

كما يقول الدكتور أدالجا أنه لا يعتقد أن الملابس بمثابة تقوم بنشر فيروس كورونا بطريقة كبيرة .

لكن من الأفضل أن تكون آمناً من كل شيء،  إذن ما الذي يمكنك فعله لتقليل خطر التعرض لفيروس كورونا عندما يتعلق الأمر بملابسك؟


كم مرة يجب أن تغسل ملابسك؟

في حالة لم تختلط بأي أحد حامل للمرض أو ظهر عليه أعراض فيروس كورونا فيمكنك حينها تنظيف ملابسك كما تفعل عادة.

ولكن في حالة ذهابك لمكان عام كالمتاجر وكنت على اقتراب بالناس من حولك فمن الأفضل أن تقوم بغسيل ملابسك التي ارتديتها في الخارج فور عودتك إلى المنزل، فمن الممكن أن يكون فيروس كورونا على الملابس التي ترتديها.


كم من الوقت يعيش فيروس كورونا على الملابس

فيروس كورونا على الملابس

يكشف البحث الذي أجرته NIAID أن بعض الفيروسات يمكن أن تظل نشطة لمدة تتراوح بين:

  • يومين أو ثلاثة أيام على البلاستيك والفولاذ المقاوم للصدأ.
  • 24 ساعة على الورق المقوى.
  • أربع ساعات على النحاس.

كما يمكن للفيروس البقاء على السوستة والأزرار وأشياء الملابس الأخرى من هذه المواد وبالتالي يمكن أن تنقل الفيروس إلى منزلك ويسري البحث على جميع الملابس التي يرتديها الشخص ولا يقتصر على المعاطف والأحذية .

إقرأ أيضًا: كم تستمر مدة بقاء فيروس كورونا على الأسطح؟

كيفية التعامل مع الملابس التي يرتديها شخص مريض

إذا تم الكشف عن حالة لفيروس كورونا داخل منزل شخص، أو تم الإشتباه في وجوده لأحد أفراد العائلة، فهناك العديد من الإحتياطات المتعلقة بالملابس التي ارتداها هذا الشخص علينا إتباعها، ويسري الأمر نفسه على المناشف وأغطية السرير وجميع الأقمشة التي لامسها، وهي كالتالي:

  • ارتداء القفارزات عند التعامل مع غسيل يخص شخص مصاب بالكورونا أو مشتبه به.
  • بعد إنتهاء التعامل مع الملابس يجب التخلص من القفازات مباشرة وبطريقة آمنه بإبعادها عن متناول أي شخص.
  • تنظيف اليدين بعد الإنتهاء.
  • بمجرد خلع القفازات وفي حالة عدم لبس قفازات فعليك غسل اليدين بحرص فور الإنتهاء من الغسيل.
  • التعامل مع الملابس بحرص حتى لا يتطاير الفيروس من الملابس مع الهواء .
  • التعامل مع الملابس وغسلها وفقًا لما حددته الشركة المصنعة لتلك الملابس وإستخدام عناصر الغسيل المناسبة.

ويقول مركز السيطرة على الأمراض أنه من المقبول غسل الغسيل المتسخ من شخص مريض مع ملابس الآخرين لأن غسل الملابس في آلة التنظيف سوف يقتل الفيروس ولكن يجب تنظيف وتعقيم الملابس بعد أن تتلامس مع أشياء المريض.

وقد قام مجلس الكيمياء الأمريكي بتجميع قائمة بالمنتجات التي يمكن استخدامها ضد مسببات الأمراض الفيروسية الناشئة و COVID-19 بما في ذلك المنظفات كما جمعت وكالة حماية البيئة أيضًا قائمة بالمطهرات التي يمكن استخدامها لمكافحة الفيروس.

غسيل الملابس في مغسلة الملابس المفتوحة

تظل مغاسل الملابس مفتوحة في جميع أنحاء الدول، وتعتبر نشاطًا تجاريًا أساسيًا، ولذلك لأنها توفر خدمة ضرورية للناس الذين لا يستطيعون غسيل ملابسهم في منازلهم .

ومع ذلك، فمن المهم على جميع الناس اتباع إرشادات CDC للمسافة الاجتماعية لمنع انتشار فيروس كورونا COVID-19، فإذا ذهبت إلى مغسلة، أو قمت بإستخدام مرفق غسيل مشترك، مثل غرفة الغسيل الخاصة بالمبنى السكني، نظرًا لأننا نعرف الآن أن الفيروس يمكن أن يظل نشطًا على الأسطح لساعات، ومن الممكن أن يبقى لأيام. فيجب اتخاذ جميع الإجراءات الوقائية التي من الممكن اتخاذها.

ويعني ذلك باتخاذ الإجراءات الوقائية والاحتياطات:

  • يجب ارتداء القفازات.
  • تجنب لمس الوجه بأيدينا.
  • تطهير أسطح الأماكن التي تراودها وتستخدمها في غسيل الملابس.
  • الانتباه لغسل اليدين وفقًا لإرشادات النظافة في مركز السيطرة على الأمراض.

في حالة امتلاكك لمعقم لليدين فعليك إستخدامه أثناء الغسيل وبعدها غسل اليدين بالصابون والماء، حيث أن غسل اليدين هو أهم خطوة من الممكن أن يتخذها الفرد لحماية نفسه من فيروس كورونا ومنع انتشاره، لذلك لا تهتم بغسل ملابسك حتى تنسى يديك.


وفي النهاية فبالحديث عن غسل الملابس يدويًا فلم يتحدث أحد من منظمات الصحة عن مشاكل حول غسل الملابس يدويًا. ولكن تم الحديث عن أن الغسيل في آلات الغسيل يعد أفضل بكثير من الغسيل اليدوي حيث أن آلات الغسيل تجعله يحصل على درجات حرارة أعلى بكثير من الغسيل اليدوي وتساعد درجات الحرارة العالية في قتل الفيروس وجاء ذلك بتوصيات من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها  CDC .

1104 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق