مقدمة إلى البيتكوين

Abdulmueen Alsebai
2021-03-07T02:02:57+04:00
مقالات
Abdulmueen Alsebaiتحديث قصي موسى13 ديسمبر 202014 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أشهر

تعد عملة البيتكوين الرقمية حديث الساعة في لبنان وفي غيرها من البلاد حول العالم، لأنها وسيلة دفع جديدة لم يعرفها الناس من قبل، وهي عملة مشفرة لا مركزية أسسها ساتوشي ناكاموتو، ولكن هذه التقنية لم تزل مثار جدل منذ الإعلان عنها.

ما هي البيتكوين bitcoin؟

البيتكوين عملة رقمية لا مركزية تمكّن مستخدميها من إجراء دفع لحظي لأي إنسان في أي مكان من العالم. تستعمل البيتكوين تقنية الند للند P2P لتعمل من دون سلطة مركزية: تجري الشبكة جمعيًّا إدارة التحويلات وإصدار الأموال.

كان أوّل مطوّر لبرمجية البيتكوين ساتوشي ناكاموتو، وقد أصدرها برخصة MIT، وهي مفتوحة المصدر.

البيتكوين أول تطبيق ناجح للعملة الرقمية الموزعة، التي وصفها وي داي Wei Dai عام 1998 في قائمته البريدية للمهووسين بالخصوصية. تقوم البتكوين على فكرة استعمال التشفير لإصدار الأموال وتحويلها، من دون الاعتماد على سلطات مركزية، وتأتي هذه الفكرة من أن المال هو أي شيء يقبله السوق وسيلةً لشراء البضائع والخدمات ورد الديون في أي سياق اقتصادي اجتماعي.


لماذا يستعمل الناس البيتكوين؟

البيتكوين مال قائم على تقنية النظير للنظير peer to peer كما ذُكر، لذا يعتبرها مستخدموها أفضل من الأنظمة المالية الأخرى بفضل الاستقلال الاقتصادي الذي توفره لهم. تسعى البيتكوين لحل المشكلة الجذرية للمال العُرفي: وهي حاجته لكثير من الثقة حتى يعمل، ولا يُقصَد بهذا أن الثقة أمر سيئ، ولكن الثقة تجعل الأنظمة هشّة وغامضة ومكلفة. وتؤدي الثقة الخاطئة إلى انهيار الأنظمة وإلى التفاوت الاجتماعي والاحتكار. باستخدام الدليل التشفيري، تعمل شبكات البيتكوين اللامركزية على إزالة تكاليف الثقة هذه.

اقرأ أيضًا: الربح من خرائط جوجل


خصائص تحويلات البتكوين

  • لا تحتاج إلى الإذن، ولا حدود لها، إذ يمكن أن يثبت التطبيق أي إنسان في العالم، ولكن بعض الدول تحظر استعمالها، ومنها دول عربية.
  • حوالات البت كوين bitcoin لا تحتاج إلى بطاقة هوية شخصية، لذا فهي مناسبة للذين يهتمون بالخصوصية، وللذين يقطنون في بلاد بنيتها التحتية المالية متخلفة.
  • لا رقابةَ عليها، لهذا لا يستطيع أحد أن يحظر أو يجمد أي تحويل مالي.
  • كالمال الحقيقي، لا يمكن استعادته بعد الإرسال.
  • سريعة، إذ يصل المال في خلال ثوانٍ، ويصبح غير قابل للاستعادة في ساعة.
  • تعمل في كل وقت وحين، 24 ساعة في اليوم و365 يومًا في السنة.

بالإضافة إلى هذا، تستَعمَل البتكوين مخزنًا للقيمة، إذ قال بعضهم إنها حساب بنكي سويسري في الجيب.

اقرأ أيضًا:أنظمة الألوان وأهميتها في تصميم الموقع الإلكتروني


خصائص نقود البيتكوين

  • لا تطبَع ولا يمكن الغش فيها، إذ لا يمكن أن يوجد أكثر من 21 مليون بيتكوين أبدًا.
  • لا تحتاج إلى مساحة لتخزينها، مهما كثرت.
  • يسهل حمايتها وإخفاؤها، إذ يمكن تخزينها وتشفيرها في قرص صلب.
  • امتلاكها مباشر، فلا خوف من استيلاء أطراف أخرى عليها، لأنك إذا حفظت مفتاحك السري، وأكّد مرسلو الأموال تحويلاتهم، فلا يمكن لأحد أن يأخذ مالك منك مهما فعل.

كيف تعمل البيتكوين؟

البيتكوين

تستعمل البتكوين تشفير المفتاح العام، وتشبيك الند للند، وعملية مصداق العمل للتحقق من الدفع. وترسلَ الأموال من عنوان إلى آخر، ويكون للمستخدم الواحد عدد كبير من العناوين. يذاع كل تحويل مالي في الشبكة ويضمَّن في البلوكتشين لئلا يستعمل المال المرسَل مرتين. إذ يُقْفَل بعد ساعة أو اثنتين كل تحويل مالي بالوقت، وذلك بفضل المعالجة الضخمة على البلوكتشين. تقدم البتكوين بفضل هذه التقنيات شبكة دفع سريعة وموثوقة يمكن أن يستعملها كل أحد.

اقرأ أيضًا: كيف تختار قالب ووردبريس المناسب لموقعك على الإنترنت


من هو ساتوشي ناكاموتو؟

ساتوشي ناكاموتو هو مؤسس البتكوين والمنشئ الأول لعميل البت كوين الأصلي، وهو شخصية مجهولة لا يعرَف عنها شيء، لكنه قال في حسابه في مؤسسة p2p إنه من اليابان، وقد بدأ عمل ناكاموتو على مشروع البيتكوين منذ عام 2007.

قلّ انخراط  ساتوشي في تطوير مشروع البيتكوين، وانتهى بحلول عام 2010، بالإضافة إلى أن التقارير تقول إن ساتوشي قد مات.


تثير عملة البتكوين الجدل هذه الأيام، لغموضها على المستخدم العادي، وغموض مؤسسها المدعو ساتوشي ناكاموتو، وهو شخصية مجهولة يدعي أنه من اليابان. تعمل البيتكوين بتقنية الند للند والبلوكتشين، وفيما تتيحها بعض الدول، فإن دولًا أخرى فضّلت منعها “لحماية المواطنين من مخاطرها”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.