رعاية القطط الكبيرة؛ الاهتمام بالقطط ومعرفة الأمراض الشائعة

Senior cat care

كيفية رعاية وإطعام القطط الكبيرة، الإحتياجات المتغيرة، الفحوصات اللازمة، أهم الأمراض الشائعة عند القطط الكبيرة وعلامات وأعرض الشيخوخة.

0 26

يساهم النظام الغذائي واللياقة البدنية وأي مشكلات طبية في العمر المتوقع للقطط الكبيرة. تعرف على كيفية رعاية وإطعام القطط الكبيرة وأهم الأمراض الشائعة.


الاحتياجات المتغيرة والأمراض الشائعة

تقضي القطط الكبيرة حوالي 40٪ من حياتها ككبار السن، لذلك من المهم فهم احتياجات التغذية المتغيرة لضمان تمتعهم بالصحة والسعادة قدر الإمكان. عادة ما يتم تصنيف القطط على أنها أكبر سنًا من سن السابعة تقريبًا، ومن هذه النقطة قد تلاحظ أنها تبدأ في التباطؤ قليلاً.

فقدان شهية القطط الكبيرة

إذا لاحظت أن قطتك تبدو بعيدة عن طعامها، فمن الأفضل أن يفحصها الطبيب البيطري. يمكن أن يكون سبب قلة الشهية مشكلة صحية كامنة. سيكون الطبيب البيطري قادرًا على تقييم أي شيء أكثر خطورة، ويعطيك نصائح حول كيفية إغراء قطك الأكبر سنًا بتناول الطعام مرة أخرى!

فحوصات منتظمة

من أجل رعاية القطط بصورة سليمة لابد من عمل فحوصات منتظمة لهم. نظرًا لأننا نجد أنفسنا أكثر عرضة لبعض المشاكل الصحية مع تقدمنا ​​في العمر، فإن القطط تفعل ذلك أيضًا. قد يكون بعضها جزءًا من عملية “التآكل/الاهتراء” الطبيعية، ولكن يمكن تجنب بعض مشكلات صحة القطط الكبيرة الأخرى أو معالجتها بسهولة تامة.

زيارات الطبيب البيطري

الفحوصات البيطرية المنتظمة هي أفضل طريقة للحفاظ على صحة قطتك الكبيرة – في الواقع، إنها مهمة جدًا لدرجة أن بعض العمليات الجراحية البيطرية تدير عيادات خاصة للقطط الكبيرة. أثناء الفحص، سيقوم الطبيب البيطري بوزن قطتك ويعطيها فحصًا شاملاً مرة أخرى. إذا كانت لديهم أي مخاوف، فيمكنهم أخذ عينات من البول والدم لاختبار أي علامات للأمراض المعروف أنها تصيب القطط الكبيرة.

يجب أن يستمر التطعيم المعتاد وعلاجات الديدان والبراغيث كالمعتاد في سنوات قطك الأولى.

الجلد والأظافر

لا تزال القطط بحاجة إلى مخالبها للتسلق وحماية نفسها حتى عندما تكون أكبر سنًا، لذلك يجب حقًا قص مخالبها فقط عند الضرورة القصوى. نظرًا لأن القطط الكبيرة أقل نشاطًا، فقد لا تلبس مخالبها بالقدر الذي اعتادت عليه، مما يعني أنها قد تحتاج إلى تقليم بسيط من وقت لآخر. نظرًا لأن القطط الكبيرة يمكن أن تفقد أحيانًا القدرة على سحب مخالبها تمامًا، فإنها يمكن أن تبدو أطول مما هي عليه في الواقع – لذا احرص على عدم قص مخالبها عن كثب!

فحوصات الأسنان

يمكن أن تكون القطط الأكبر سنًا أكثر عرضة للإصابة بأمراض الأسنان ومشاكل لثتها، لذا تأكد من أخذ قطتك الكبيرة في مواعيد منتظمة لفحص الأسنان كجزء من روتينها الصحي.

الحساسية عند القطط الكبيرة

تعتبر الحساسية من أكثر الحالات التي تصيب القطط شيوعًا. في حالة الحساسية، فإن الجهاز المناعي للقط “يبالغ في رد الفعل” تجاه المواد الغريبة (مسببات الحساسية) التي يتعرض لها. تتجلى تلك المبالغة في رد الفعل بثلاث طرق. الأكثر شيوعًا هو حكة الجلد، إما موضعية (منطقة واحدة) أو معممة (في جميع أنحاء القط). هناك مظهر آخر يشمل الجهاز التنفسي وقد يؤدي إلى السعال والعطس و / أو الصفير. في بعض الأحيان، قد يكون هناك إفرازات أنفية أو عينية مرتبطة. المظهر الثالث يشمل الجهاز الهضمي، مما يؤدي إلى القيء أو الإسهال.

العمود الفقري وهشاشة العظام

هشاشة العظام
هشاشة العظام عند القطط

يمكن أن تعاني القطط الكبيرة في السن من هشاشة العظام، مما يؤدي إلى تصلب المفاصل أو ألمها. قد تلاحظ أن القطة تستغرق وقتًا أطول للنهوض أو أنها أكثر صلابة من المعتاد في تحركاتها. يعتبر الفراء غير اللامع أيضًا علامة على هشاشة العظام، حيث قد لا تكون قطتك مرنة بما يكفي لتتمكن من تنظيف نفسها بشكل صحيح.

إذا كانت قطتك تعاني من هشاشة العظام، فتأكد من سهولة الوصول إلى طعامها. اقضِ بعض الوقت مع قطتك عندما تأكل للتأكد من أنها تستطيع الوصول إليه وأنها قادرة على تناول كمية صحية.

التهاب المفاصل

سيحب حيوانك الأليف قيلولته أكثر عندما يكون لديه مكان لطيف يحتضنه، خاصة مع تقدمه في السن. يمكن للقطط الكبيرة أن تعاني من التهاب المفاصل في بعض الأحيان، لذا فإن السرير المريح سيوفر دعمًا دافئًا لإبقائها مرتاحة قدر الإمكان. احتفظ بسريرهم في مكان دافئ بعيدًا عن التيارات الهوائية حتى يتمكنوا من الحصول على القليل من الهدوء والسكينة في منطقة هادئة.

لتقليل الضغط على مفاصل قطتك، يمكنك الاحتفاظ بوعاء من الماء النظيف في مكان قريب حتى لا يضطروا للذهاب بعيدًا عندما يريدون تناول مشروب. سيساعد ذلك في تشجيع حيوانك الأليف على شرب المزيد لتجنب الجفاف والحفاظ على التهابات المسالك البولية، والتي يمكن أن تؤثر على القطط الأكبر سنًا.

سواء كان حيوانك الأليف يحب مشاهدة الناس من حافة النافذة أو النوم على الأريكة، فمن المؤكد أن كل قطة لها مكانها المفضل، والذي عادة ما يكون مرتفعًا عن الأرض. على الرغم من أن القطط لا تزال تحب القفز، إلا أنها قد لا تتمكن من الوصول إلى الارتفاع الذي اعتادوا عليه مع تقدمهم في السن.

أمراض الكلى عند القطط الكبيرة

يمكن للقطط الكبيرة أن تصاب أحيانًا بمشاكل في الكلى. تشمل الأعراض الإفراط في الشرب أو التبول. إذا لاحظت أن قطتك تفعل أيًا من هذين الأمرين، فاخذها إلى الطبيب البيطري في أقرب وقت ممكن للحصول على العلاج، حيث يمكن أن تشير هذه العلامات أيضًا إلى مرض السكري أو مشاكل هرمونية.

أمراض القلب والجهاز التنفسي

القطط لا تتنفس بفم مفتوح، لذلك إذا لاحظت أنها تلهث، فقد يشير ذلك إلى أنها تعاني من مرض في القلب أو الجهاز التنفسي. يمكن أن تشمل الأعراض الأخرى أن تبدو قطتك أكثر خمولًا من المعتاد، أو صعوبة في التقاط أنفاسها، أو الجلوس في وضع مستقيم لمحاولة التنفس بشكل أفضل.

سلوك غير عادي للقطط الكبيرة

من أجل رعاية القطط بصورة جيدة يجب عليك مراقبة سلوكها. مع تقدم العمر، يمكن للقطط أحيانًا أن تظهر سلوكًا غريبًا أو غير متوقع. يمكن أن يشمل ذلك العواء والمواء بشكل عشوائي، والذهاب إلى المرحاض في أماكن غير مناسبة، ونسيان استخدام صندوق القمامة. عادة ما تكون هذه آثارًا جانبية للشيخوخة، لكن تحدث إلى الطبيب البيطري إذا لاحظت حدوثها وتسببت في مشكلة.

إعتام عدسة العين

يمكن للقطط الكبيرة أن تعاني من إعتام عدسة العين والتصلب النووي – وهما حالتان تظهر عليهما مظهر أزرق ضبابي في العين، ولكن لهما آثار جانبية مختلفة. ستتمكن زيارة الطبيب البيطري من التمييز بين الشرطين.

فرط نشاط الغدة الدرقية

فرط نشاط الغدة الدرقية شائع جدًا في القطط الكبيرة. يمكن أن تزعج الحالة معدل الأيض المعتاد للقطط، مما يعني أنها تحرق الطاقة بسرعة كبيرة. هذا يعني أن القطط لديها شهية أكبر ولكنها تفقد الوزن بسرعة كبيرة. تشمل الأعراض الأخرى للحالة الفراء الباهت والسلوك غير المنتظم (مثل فرط النشاط) – إذا لاحظت أيًا من هذه الأعراض، فتحدث إلى الطبيب البيطري لأنه قد يكون من الممكن علاجها بنجاح.

علامات وأعراض الشيخوخة

عند رعاية القطط الكبيرة، فإن معرفة أعراض الشيخوخة التي يجب البحث عنها لا يقل أهمية عن اتباع نظام غذائي مغذي والكثير من الاهتمام. يمكن أن يساعدك تحديد أي من العلامات التالية على فهم التغييرات التي تمر بها قطتك، والحصول على العلاج إذا لزم الأمر.

“اقرأ أيضًا: عدوى فيروس نقص المناعة لدى القطط


إطعام القطط الكبيرة

إطعام القطط الكبيرة
إطعام القطط الكبيرة

أطعمة رطبة للقطط الكبيرة

قدم الطعام في درجة حرارة الغرفة حتى تتمكن قطتك من تذوقها وشمها بشكل صحيح. إذا كنت تطعم طعامًا رطبًا، فستحتاج إلى إزالة العلب أو الأكياس المفتوحة من الثلاجة قبل حوالي ساعتين.

الأطعمة الجافة

إذا كنت تطعم القطط الكبيرة طعامًا جافًا، فاحفظه في بيئة جافة ونظيفة. تحافظ العبوة القابلة لإعادة الإغلاق أو الحاوية محكمة الإغلاق على مذاقها من خلال إحكام غلقها في الرائحة وتمنعها من التعفن. من المهم تقديم الطعام في وعاء أو صحن نظيف ومنخفض.

الوقت والمكان

القطط مخلوقات معتادة، لذا من الأفضل إطعامها في نفس المكان وفي نفس الوقت كل يوم. اختر مكانًا هادئًا بعيدًا عن صخب الحياة اليومية وبعيدًا عن مكان تناول الطعام عادةً. قد تحتاج إلى إطعام القطط الكبيرة في منطقة منفصلة لتجنب القطط الصغيرة التي تأكل سريعًا والتي تسرق طعامها!

المياه

امنحهم الكثير من المياه النظيفة والعذبة في وعاء معدني أو خزفي كبير. تحب بعض القطط الشرب في الخارج، لذلك قد يكون وعاء في الحديقة فكرة جيدة أيضًا.

“اقرأ أيضًا: سلالات القطط الأكثر حنانًا


إذا تعرفت على أي من الأعراض المذكورة أعلاه والتي قد تشير إلى مشاكل صحية لقطتك الكبيرة، أو كنت قلقًا بشأن أي جانب آخر من جوانب رفاهية قطتك ومعرفة المزيد حول رعاية القطط الكبيرة، فتحدث إلى الطبيب البيطري في أقرب وقت ممكن.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد