زراعة فاكهة مامي سابوتا؛ خطوات زراعتها وطرق العناية بأشجار Mamey Sapote

سالم العلي
نشرت منذ أسبوع واحد يوم 10 أبريل, 2024
بواسطة سالم العلي
زراعة فاكهة مامي سابوتا؛ خطوات زراعتها وطرق العناية بأشجار Mamey Sapote

زراعة فاكهة مامي سابوتا؛ والتي تعتبر أحد الفواكه الاستوائية المميزة تحظى بشعبية في أمريكا الوسطى ومنطقة البحر الكاريبي. يمكن زراعتها بسهولة في المنزل وسيصبح لديك مصدر نباتي غني بالفيتامينات والمعادن والألياف. إنها مصدر أساسي للحديد وغذاء صحي للقلب والأوعية الدموية. بمجرد زراعة أشجار mamey sapote ستظل شامخة ومثمرة في حديقتك حتى مائة عام!. لذا سنتطرق سوياً إلى خطوات زراعتها وطرق العناية بأشجار بوتريا سابوتا.

الموطن الأصلي لأشجار فاكهة Mamey Sapote

تُعتبر أمريكا الوسطى وكوبا والمكسيك الموطن الأصلي لزراعة فاكهة مامي سابوتا  ولكنها أصبحت شائعة أيضاً في العديد من المناطق الاستوائية وخاصة منطقة البحر الكاريبي. وقد انشقت كلمة”sapote” من مصطلح “tzapotl” التي تعني “الفاكهة التي تصلح للأكل”  الموجودة في لغة أزتيك المكسيكية.

الاسم العلمي Pouteria sapota
العائلة Sapotaceae
نوع النبات أشجار استوائية دائمة الخضرة
درجة السُمية البذور سامة والعصير الداخلي يسبب تهيج للبشرة
الأسماء الشائعة فاكهة مامي سابوتا، سابوتا مامي، بوتريا سابوتا، mamey sapote ،Mamey Colorado.

دول تشتهر بزراعة سابوتا مامي

  • الولايات المتحدة في المناطق المعتدلة.
  • جنوب فلوريدا.
  • كاليفورنيا.
  • تكساس.
  • هاواي.
  • جزر الهند الغربية.

نبذة مختصرة عن زراعة فاكهة مامي سابوتا

أشجار Pouteria sapota هي شجرة كبيرة دائمة الخضرة ذات أغصان سميكة وأوراق خضراء كثيفة تتمركز عند أطراف الفروع. تنمو الشجرة على ارتفاع 40 قدمًا تقريباً ويمكن أن تصل إلى 60 قدمًا في الظروف المثالية. فاكهة سابوتا مامي تتميز بملمسها الناعم وكبر حجمها وتشبه في نكهتها نكهة البطاطا الحلوة وفاكهة اليقطين وكذلك اللوز المحلى. تشتهر أيضاً بثمارها التي يتراوح طولها من 3 إلى 8 بوصة، كما تتميز باللب الوردي الذي يميل إلى الأحمر وبداخلها من واحد إلى أربعة بذور كبيرة. تزن الفاكهة الواحدة تقريباً ما بين 0.75 و 6 أرطال كما أنها قد تحتوي على بذرة واحدة إلى ثلاث بذور كبيرة في منتصف الفاكهة.

التوقيت المناسب لزراعة فاكهة بوتريا سابوتا

تزرع شجرة مامي سابوتا بشكل شائع من البذور. كما يجب أن تزرع البذور خلال فترة قصيرة من الحصاد وإلا ستفقد صلاحيتها ولن تنبت. تستغرق الأشجار المزروعة ما يقرب من 7 – 10 سنوات قبل ظهور الثمار ولكن تقل هذه المدة إلى 3 – 5 سنوات في حالة استخدام شجرة مطعمة (Grafting).

أفضل وقت لزراعة فاكهة مامي سابوتا هو فصل الربيع عندما تهطل الأمطار لتبدأ البذور في الإنبات. تجنب الزراعة في الشتاء لأن Pouteria sapota لا تنمو في درجات الحرارة المنخفضة وقد تموت إذا كان هناك صقيع. لذا في البداية يُفضل أن تزرع في إناء كبير يمكن نقله أو حمايته أثناء انخفاض درجات الحرارة.

الأدوات اللازمة لزراعة شجرة مامي سابوتا

  • سكين حاد.
  • خرطوم مياه أو أداة الري بالتنقيط.
  • منشفة ورقية.
  • بذور فاكهة بوتريا سابوتا.
  • حاويات متنوعة الحجم.
  • مجرفة لتقليب التربة وغرس البذور.
  • نشارة الخشب.
  • مقص حاد للتقليم.
  • قفازات.
  • تربة مناسبة.
  • سماد عضوي.
  • مقياس درجة حموضة التربة.

احذر أثناء الزراعة من البذور لأنها سامة والعصارة اللبنية قد تسبب تهيجًا للجلد والعين وقد تسبب بعض التفاعلات التحسسية. لذا احرص دائمًا على ارتداء المعدات الواقية، مثل القفازات والنظارات الآمنة عند التلامس مع الشجرة والفواكه والبذور.

خطوات زراعة فاكهة سابوتا مامي من البذور

يجب أن تكون بذور مامي سابوتا طازجة لتنبت بصورة جيدة. فهي تظل صالحة للزراعة من سبعة إلى 14 يومًا فقط بعد إزالتها من الفاكهة الناضجة. إليك أهم خطوات زراعتها من البذور

  1. اقطع البذرة الطازجة:
    افتح فاكهة سابوتا مامي ناضجة بالسكين الحادة واقطع اللب واستخرج البذرة البيضاوية بنية اللون شديدة الصلابة، ارتدِ القفازات ونظارات الأمان. قد تحتوي الثمار الكبيرة على أربع بذور تقريباً. اغسل البذور لإزالة شوائب ثم جففهم بمنشفة ورقية.
  2. تكسير الغشاء الخارجي للبذور:
    ضع البذرة بين لوحين من الخشب واضغط للأسفل برفق. قم بإزالة اللوح الخشبي العلوي وتأكد من ظهور شق خارجي في البذرة. كرر الضغط إذا كنت لا ترى الشق واضغط بقوة، كرر حتى ترى التشقق في البذرة.
  3. غرس البذور في الحاويات:
    احضر حاوية سعتها تقريباً 1 جالون وعمقها 1/2 بوصة واملأها بمزيج تأصيص جيد التصريف بدون إضافة التربة. اغرس البذرة في وسط الإناء، وقم بتغطيتها مرة أخرى بمزيج التأصيص واسق الوعاء جيدًا.
  4. انتظر الإنبات:
    ضع القدر المروي في الظل وحافظ على رطوبة خليط التأصيص وانتبه من كثرة الري وغمر المزيج بالماء بل يجب أن يكون الري باعتدال. انتظر الإنبات الذي يظهر في خلال من 40 إلى 70 يومًا بعد الزراعة.
  5. اسقي الشتلات بصورة منتظمة:
    حافظ على رطوبة الشتلات وعندما تبدأ في النمو تدريجياً، انقلها إلى الخارج تدريجيًا لتتعرض إلى الشمس الكاملة.
  6. انقل الشتلات في حاوية أكبر:
    انقل الشتلات في وعاء سعته 3 جالون عندما تصل الجذور إلى قاع الإناء السابق. تجنب أن تلتف الجذور في قاع الحاوية أثناء الزراعة.
  7. الماء وتسميد الشتلات:
    لا تنسى أن تسقي الشتلات النامية بانتظام وحمايتها من التعرض لأي طقس بارد. كما يجب أن تقوم بتسميد الشتلات بسماد عضوي مناسب لأشجار الفاكهة مثل NPK 8 – 3 – 9 وأن يكون التسميد منتظم مرة في الشهور مارس ويوليو وسبتمبر.
  8. اختيار الموقع حسب ظروف المناخ:
    عندما تملأ جذور الشتلات الحاوية ذات الـ 3 جالون يمكنك الآن نقل الشتلة في الحديقة الخارجية إذا كان المناخ لديك دافئ ويتناسب مع درجة تحمل النبات . أما إذا كان المناخ لا يزال بارداً فقم بنقل الشتلات إلى وعاء أكبر سعة 5 جالون وضعه في واجهة نافذة مشمسة ليتعرض للشمس بقدر الإمكان.
  9. تقليم الأشجار المزروعة في الحاويات:
    يجب تقليم الأشجار المزروعة في الحاوية بصورة منتظمة لتقييد حجمها. ازرعها تدريجيًا في حاويات لها أحجام أكبر مع مراعاة قدرتك على تحمل تحريك أحجام أكبر من الحاويات وفقاً لحاجة النبات ولحمايته من البرد.
  10. زراعة الأشجار في الخارج:
    حدد الموقع المناسب على أن يكون المكان الأكثر دفئًا لزراعة الأشجار في الخارج. تأكد من جودة التربة وتصريفها الجيد. ثم احفر حفرة بثلاثة إلى أربعة أضعاف عرض الوعاء الذي توجد فيه الشتلة ثلاثة أضعاف عمقها .
  11. زرع الشجرة واستخدام نشارة الخشب:
    انقل الشجرة من الوعاء وضع تربة كافية في الحفرة لرفع مستوى الشجرة. انقل الشجرة إلى حفرة الزراعة. املأ الحفرة حول الشجرة بالتربة مرة أخرى. مع الحرص على التخلص من أي فراغات هوائية. استخدم نشارة الخشب وأنثرها على التربة حول محيط الشجرة من 2 – 6 بوصات ولكن ابتعد عن جذع الشجرة بمسافة من 8 – 12 بوصة.
  12. تخصيب الأشجار في السنوات الأولى:
    قم بتخصيب الأشجار الصغيرة بصورة منتظمة في كل مرة يظهر نمو جديد كل عام خلال السنوات الثلاث الأولى. يجب استخدام سمادًا عاليًا في محتوى النيتروجين، مثل NPK 6-6-6-2 ، مع ضرورة استخدام ما لا يزيد عن 1/2 رطل لكل شجرة في السنة الأولى ونسبة 0.8 رطل في السنة الثانية، ثم نضيف في النهاية ما يقرب من 3 إلى 5 أرطال في السنة الثالثة.
  13. راقب إنبات الزهور:
    راقب مرحلة الإزهار والتي تبدأ بعد حوالي سبع سنوات تقريباً من زراعة الشجرة ولا تنسى أن تحافظ على ري الشجرة أثناء مرحلة الإزهار وتكوين الثمار ومراحل نضج الثمار.
  14. حصاد فاكهة مامي سابوتا:
    احصد الثمار الناضجة وقم بتقليم الشجرة حتى تصل إلى ارتفاع يتراوح من 6 إلى 8 أقدام ثم قم بقطف الثمار.

بمجرد ظهور الثمار تستغرق ما يقرب من عام لتنضج، لذلك عليك الحذر والتأكد مسبقاً من نضج الثمار جيداً قبل قطفها. لأنه ليس هناك أي علامات خارجية تشير إلى نضج الفاكهة. ولكنها تتحول من الداخل إلى اللون الأحمر. لنختبر عينة ونقوم بقطع الطرف القريب من نهاية الساق وانظر إلى اللون. إذا كانت لا تزال خضراء فلا تقطفها أما إذا تحول اللحم المكشوف إلى اللون البرتقالي أو الأحمر، فإن الثمرة ناضجة وجاهزة للقطف. يجب أن تتركها لبضعة أيام بعد القطف في درجة حرارة الغرفة لتكون جاهزة للأكل.

كيفية العناية والإكثار من فاكهة بوتريا سابوتا

أشجار Pouteria sapota من السهل العناية بها فالعناية المناسبة أمرًا في غاية الأهمية للحفاظ على الشجرة صحية وتطرح إنتاجية وفيرة من الفاكهة عامًا بعد عام. تعرفوا معنا على أهم متطلبات العناية بها:

الشمس ودرجات الحرارة

  1. تحتاج أشجار بوتريا سابوتا للتعرض للشمس الكاملة لمدة لا تقل عن 8 ساعات على الأقل يوميًا.
  2. التعرض للضوء الكافي يومياً يساعد على زيادة محصول الفاكهة.
  3. هذه الأشجار لا تتحمل الصقيع وقد تتعرض الأشجار الصغيرة للتلف إذا انخفضت درجة الحرارة إلى أقل من 32 درجة مئوية.
  4. لكن الأشجار الناضجة يمكنها تحمل درجات الحرارة المنخفضة عن 3 درجات مئوية لعدة ساعات.
  5. لكن في درجة الحرارة تحت الصفر درجة مئوية تموت الشجرة تماماً.
  6. يتراوح متوسط ​​درجة الحرارة الأفضل للنمو بين 28 درجة مئوية و32 درجة مئوية.
  7. من المعروف أن هذه الأشجار تزدهر في المناخات الاستوائية التي قد تصل إلى 35 – 40 درجة مئوية.

الماء والرطوبة المناسبة لزراعة Pouteria sapota

أفضل وقت لري فاكهة بوتريا سابوتا في الصباح الباكر. حتى لا يتعرض هذا الماء للتبخر بسرعة، ويسمح للنبات والتربة بامتصاص الرطوبة بدرجة جيدة. يمكن أن يتم الري في المساء ولكن قد تتعرض المياه للركود مما قد يؤدي إلى إصابة النباتات بالأمراض. يجب ري الأشجار الصغيرة مباشرة بعد زراعتها بمعدل مرة كل يوم لمدة شهر أو شهرين. أما الأشجار الناضجة يجب ريها مرة كل خمسة أيام تقريبًا بالماء إذا لم يكن هناك كمية كافية من الأمطار.

نوع التربة أيضاً سيلعب دورًا كبيرًا في تحديد عدد مرات ري أشجار سابوتا مامي وكمية الماء. على سبيل المثال، إذا كانت التربة المستخدمة طينية ، ستكون حاجتك إلى استخدام الماء أقل من حاجة التربة الرملية لها. وذلك لأن قدرة التربة الطينية على امتصاص الماء والاحتفاظ بها أكبر من قدرة التربة الرملية.

يمكن استخدام خراطيم ومرشات قوية الدفع في عملية الري كما يمكن استخدام أداة الري بالتنقيط ستكون مناسبة أيضاً، لا يوجد حاجة للري إذا كان هناك انتظام في هطول الأمطار طوال الأسبوع. وأثناء الأشهر الأكثر برودة، يمكن تقليص معدل الري لتجنب الإفراط في ترطيب التربة.

التربة المناسبة لفاكهة Pouteria sapota

تنمو شجرة مامي سابوتا بصورة جيدة في التربة الطينية ذات التصريف الجيد. ومع ذلك يمكنها النمو وتحمل أنواع أخرى من التربة طالما كان لها تصريف جيد ويحافظ المزارع على درجة رطوبتها. تميل أيضاً للنمو في التربة الحمضية التي يتراوح الرقم الهيدروجيني فيها بين 6.0 و 7.0 ولكنها تتحمل نطاق أكبر قليلاً.

التسميد وتخصيب التربة لفاكهة مامي سابوتا

قم بتسميد التربة بانتظام بمعدل مرتين سنويًا في بداية الربيع وأوائل فصل الخريف باستخدام سماد 8-3-9 NPK. مع ضرورة متابعة التربة. قد يحدث نقص في عنصري الزنك والمنغنيز، إذا حدث هذا ، يوصى باستخدام بخاخات التغذية الورقية التي تُطبق مباشرةً على الأوراق لتعويضها بالعناصر المفقودة في التربة كل 6 أسابيع بين شهري مارس وسبتمبر. قد تواجه أيضاً نقص في الحديد، ويمكن علاجه عن طريق استخدام سماد الحديد المخلّب الغني بعنصر الحديد بتركيز مرتفع مرة أو مرتين سنويًا عن طريق تقليبه مع التربة.

التكاثر وزراعة المزيد من أشجار بوتريا سابوتا

يمكن إكثار نباتات مامي سابوتا من خلال البذور والتطعيم، يستغرق تكاثر الأشجار المزروعة من البذور سنوات عديدة لإنبات الفاكهة، كما أن هذه البذور تكون مجهولة الخصائص هل جاءت من أشجار ذات خصائص صحية خالية من الأمراض أم لا. أما الأشجار المطعمة هي المصدر الأفضل في الزراعة لأن خصائصها معروفة وتنبت الثمار أسرع من الأشجار التي تتم زراعتها من البذور.

الأسئلة الشائعة حول زراعة فاكهة سابوتا مامي

إليكم إجابات الأسئلة التي قد تتبادر إلى الأذهان حول هذه الفاكهة:

ما هى الأمراض التي قد تصيب أشجار سابوتا مامي؟

أهم الأمراض التي يمكن أن تحدث هي تعفن الجذور. ويمكن الوقاية منه من خلال الالتزام بتعليمات الري المناسبة. لأن السبب الرئيسي لذلك هو غرق الشجرة بالماء.

ماذا عن الآفات التي تصيب الأوراق؟

سوس العنكبوت الأحمر أشهر ما يصيب الأوراق مسببا تلفها هذا السوس صغير للغاية، لذلك قد يحدث الضرر ويتفاقم قبل اكتشاف الآفة. قد تسبب الإصابة الشديدة تساقط الأوراق.

ختاماً، زراعة فاكهة مامي سابوتا في المنزل بسيطة جداً ولا تحتاج الكثير من الأدوات، كل ما عليك هو الحصول على البذرة والبدء مباشرةً في المنزل. مع قليل من الصبر واتباع أهم 6 طرق للعناية بها المذكورة سابقاً، ستحصل في النهاية على فاكهة استوائية لذيذة المذاق وغنية بالعديد من الفيتامينات والمعادن الهامة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

    نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

    موافق