التقشير الكربوني للوجه؛ خطواته فوائده والآثار الجانبية الناتجة عنه

Salim Aliتعديل Howayda Sayed28 أبريل 2024آخر تحديث :
التقشير الكربوني للوجه؛ خطواته فوائده والآثار الجانبية الناتجة عنه

التقشير الكربوني للوجه Carbon peeling for the face من أحدث التقنيات المُستخدمة لعلاج مشاكل البشرة مثل حب الشباب. هناك تقنيات أخرى لعلاج مشاكل البشرة ولكن التقشير الكربوني من أكثر العلاجات التي لاقت انتشاراً واسعاً بين الناس؛ لأنها لا تعمل فقط على تحسين شكل البشرة من الخارج، بل إنها أيضاً تتعمق في داخل البشرة لعلاج جذور المشكلة. والآن تعرف معنا على خطواته فوائده والآثار الجانبية الناتجة عنه.


نبذة تعريفية عن التقشير الكربوني للوجه

هو من أهم التقنيات الحديثة المستخدمة للتخلص من بعض مشاكل البشرة مثل حب الشباب، التصبغات، وتضخم المسام. تعمل هذه الجلسات على تحسين البشرة وزيادة إنتاج الكولاجين. والتقشير الكربوني من العلاجات السطحية التي تُقدم نتائج مرضية ويكون التعافي منها سريع، بخلاف العلاجات المتوسطة أو العميقة والتي تأخذ وقتاً أطول من أجل التعافي؛ لأنها تعمل بصورة أعمق في طبقات الجلد.

جلسة التقشير الكربوني لا تستغرق أكثر من نصف ساعة وبعدها يباشر الشخص حياته بصورة طبيعية. يبدأ الطبيب الجلسة عن طريق وضع محلول الكربون، واستخدام الليزر لإحداث التقشير، لا يخترق الليزر البشرة بعمق كبير لذلك لا تأخذ الجلسة فترة طويلة للشفاء منها.

مشاكل البشرة التي يعالجها التقشير الكربوني

نوضح لك فيما يلي أهم 7 مشكلات يتغلب عليها التقشير وعلى رأسها:

  • حب الشباب

تظهر فائدة التقشير الكربوني في التخلص من حب الشباب عن طريق أن هذه الجلسات تعمل على التخلص من الزيوت والبكتريا المتراكمة في المسام وهي السبب الرئيسي وراء مشكلة حب الشباب. تؤكد النتائج أن هذه الجلسات فعالة جدا في إزالة حب الشباب الموجود ومنع ظهور الجديد منها لشهور.

  • التخلص من البقع السوداء أو التصبغات.
  • القضاء على الخطوط الدقيقة حول العين.
  • علاج علامات الشيخوخة المبكرة.
  • علاج آثار الحبوب والندبات.
  • تضخم المسام.
  • الكلف.

فوائد التقشير الكربوني للوجه

إليكِ قائمة بأهم فوائد التقشير الكربوني peel carbon:

  • تطهير الوجه من الزيوت والأوساخ المتراكمة في المسام.
  • تدمير الليزر لجزيائات الكربون التي تحمل بداخلها هذه الأوساخ والزيوت.
  • تقشير الجلد الميت بواسط الكربون أيضاً والذي يُساعد الوجه على التخلص من الجلد الميت.
  • التخلص من الرؤوس السوداء المتراكمة وخصوصاً على الأنف.
  • تجديد شباب البشرة عن طريق تحفيز إنتاج الكولاجين، الذي يشد الوجه ويملأ الخطوط الرفيعة جنب العينين.
  • التمتع ببشرة خالية من التجاعيد.
  • تنعيم وتفتيح البشرة.

أهم الإجراءات المُتبعة مع جلسة التقشير الكربوني للوجه

هناك بعض الإجراءات التي يجب إتباعها قبل جلسة التقشير الكربوني؛ للحصول على أفضل نتيجة من الجلسة وهي:

  • البحث الجيد عن طبيب مختص، أو أخصائي مختص على دراية كاملة بالخطوات والنتائج.
  • احجزي موعد مع طبيبك؛ لمناقشة فوائد هذا التقشير مع حالتك والنتائج المرجوة من الجلسة.
  • سيقوم الطبيب بإعطائكِ جميع الإرشادات التي تلزمك قبل وأثناء وبعد الجلسة.
  • يجب استخدام واقي الشمس يومياً قبل هذا الإجراء.

سيوصي الطبيب المريض بالتوقف عن استخدام الريتينول لمدة أسبوع على الأقل قبل إجراء التقشير الكربوني بالليزر.

خطوات جلسة التقشير الكربوني للوجه

شرح قراءه الأكواد ا…شرح قراءه الأكواد الغير متوافقة مع فهرس
خطوات جلسة التقشير الكربوني

جلسة التقشير الكربوني للوجه من الجلسات البسيطة، والتي تستغرق وقتاً لا يزيد عن النصف ساعة، وتتم الجلسة كما يلي:

  1. سيضع الطبيب قناع من الكربون (Carbon) السائل على وجهك.
  2. هذا الكربون يستخدم للتخلص من الأوساخ وخلايا الجلد الميت والزيوت المتراكمة في الوجه.
  3. سينتظر المريض من (10-15) دقيقة حتى يجف الكربون السائل تماماً.
  4.  سيطلب منكِ الطبيب ارتداء واقي العينين لبدأ الجلسة.
  5. سيقوم الطبيب بعد ذلك بتمرير الليزر على الجلد.
  6. يعمل هذا الليزر على تسخين الأنسجة تحت الجلد مما يعزز إنتاج الكولاجين ويملأ خطوط الوجه الدقيقة.
  7. سيعمل الليزر أيضاً على تفتيت الكربون إلى أجزاء صغيرة جداً.
  8. يتصل جهاز الليزر بمبخر خاص، يعمل على إزالة جزيئات الكربون الدقيقة من على الوجه.
  9. هذه الجزيئات تحمل معه الشوائب والزيوت المتراكمة.
  10. يطلب الطبيب من المريض بعد ذلك وضع مرطب معين؛ لإبقاء البشرة رطبة ولتجنب التهابها بعد الجلسة.
  11. يوصي الطبيب أيضاً باستخدام واقي الشمس بانتظام خصوصاً في الأيام التي تلي الجلسة.
إذا كانت بشرة المريض حساسة، فقد تظهر عليها احمرار خفيف بعد الجلسة، وعادة ما يستمر هذا الاحمرار من نصف ساعة إلى ساعة من بعد الجلسة.

كيفية الاهتمام بالبشرة بعد التقشير الكربوني للوجه

إليكِ أهم النصائح والإرشادات التابعة لجلسة التقشير الكربوني:

  • رطبي بشرتك يومياً باستخدام الصبار الطبيعي أو بإحدى منتجات البشرة الموثوقة؛ لتجنب الجفاف والقشور.
  • يفضل عدم الخروج في الشمس في الفترة التالية للجلسة مباشرة.
  • استخدمي واقي الشمس بانتظام وخصوصاً في الأيام التي تلي جلسة التقشير، إذا كان لا بد من الخروج.
  • يُمنع استخدام أي منتجات للبشرة تحتوي على الريتينول لمدة 5 أيام على الأقل بعد الجلسة.
  • يُمنع استخدام أي مقشر للبشرة بعد الجلسة ولمدة أسبوع على الأقل.
  • إذا كانت بشرتك دهنية استخدمي المنتجات المصممة لمكافحة ظهور حب الشباب.
  • استخدمي المنتجات التي تحتوي على الكولاجين.
  • اتبعي نظام غذائي خاص لتعزيز إنتاج بشرتك للكولاجين.
  • يُمنع استخدام المكياج في الأيام التالية لجلسة التقشير الكربوني للوجه مباشرة.

الآثار الجانبية للتقشير الكربوني للوجه

الاحمرار الطفيف للبشرة الحساسة والشعور ببعض الوخز الطفيف جداً، هم الآثار الجانبية الممكنة الحدوث مع التقشير الكربوني والتي سريعاً ما تختفي بعد الجلسة مباشرة، لذلك أخبري الطبيب فور حدوث أي آثار جانبية أخرى واطلبي المساعدة. من المهم إجراء هذه الجلسة بواسطة طبيب متخصص متمرس ومرخص؛ لضمان سلامة بشرتك وعينيك بالإضافة إلى الحصول على النتائج المثلى والمرجوة من هذه الجلسة.

اقرأ المزيد:

أهم الأسئلة الشائعة عن جلسات التقشير الكربوني للوجه

هل جلسة التقشير الكربوني مؤلمة؟

لا، هذه الجلسة غير مؤلمة إطلاقاً قد تشعرين ببعض الوخز البسيط أثناء عملية التقشير الكربوني لكن لا داعي للقلق فهذا طبيعي.

كم عدد الجلسات التي يحتاجها المريض؟

يحدد الطبيب عدد الجلسات المناسبة مع كل مريض، ويكون تحديد عدد الجلسات بناء على مساحة المنطقة المعالجة ومدى الضرر فيها ومدى التأثير المطلوب من الجلسة. عادة ما تتراوح عدد الجلسات من (2 -6) جلسات، يتم عملها كل 2-3 أسابيع للحصول على نتائج مرضية.

أيهما أفضل التقشير الكربوني للوجه أم التقشير الكيميائي؟

للتشقير الكربوني مميزات تتمثل في أنه يعتمد على الكربون لإزالة الدهون والأوساخ المتراكمة في الوجه على عكس التقشير الكيميائي الذي يستخدم مركبات كيميائية حمضية تخترق البشرة وتقشر الطبقات العليا منها.

على الرغم من أن النتائج المرجوة من العمليتين قد تكون متشابهة إلا أنه، في التقشير الكيميائي للحصول على النتيجة المرجوة يتطلب ذلك استخدام تركيزات حمضية عالية، والتي في المقابل تأخذ وقتاً أطول في الشفاء. كذلك التقشير الكيميائي قد يصاحبه آثار جانبية مثل تورم في الوجه على خلاف التقشير الكربوني الذي يرافقه عادة احمرار ووخز طفيف. لذلك التقشير الكربوني أفضل للأشخاص الذين لديهم بشرة حساسة.

في النهاية بعد أن عرفنا أهم 7 مشكلات يتغلب عليها التقشير الكربوني للوجه من أهم التقنيات التي ننصحكِ بتجربتها إذا لاحظت وجود مشاكل في بشرتك. ولكي تستفيدي من هذه الجلسة لا بد من البحث عن مكان مناسب وطبيب خبير في عملية التقشير للاستمتاع ببشرة نقية وخالية من الحبوب و لتجديد شباب البشرة والتخلص من التجاعيد.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة