داء المقوسات عند الكلاب

داء المقوسات أو التوكسوبلازما عند الكلاب هو مرض حيواني المنشأ يسببه طفيلي وحيد الخلية. ما هي أعراض وطرق علاج داء المقوسات عند الكلاب؟

0 38

داء المقوسات أو التوكسوبلازما عند الكلاب (Toxoplasmosis in Dogs) هو مرض معد، حيواني المنشأ ويتواجد في جميع أنحاء العالم. تعرف على أسباب وأعراض وطرق علاج داء المقوسات عند الكلاب.


ما هو داء المقوسات؟

تحدث عدوى داء المقوسات أو التوكسوبلازما عند الكلاب بسبب طفيلي يسمى المقوسة الغوندية (T. gondii)، وهو أحد أكثر الأمراض الطفيلية شيوعًا، ومن المعروف أنه يصيب جميع الحيوانات ذوات الدم الحار تقريباً والبشر.

تعتبر القطط المضيف الأساسي للطفيلي، حيث يكمل الطفيل دورة حياته في القناة المعوية للقط، ثم ينتقل إلى البيئة عبر البراز. ومع ذلك، فإن القطط ليست المصدر الوحيد للعدوى.

المصدر الرئيسي لانتقال طفيلي المقوسة الغوندية هو اللحوم النيئة والفواكه والخضروات غير المغسولة.

يوجد نوعين من داء المقوسات أو التوكسوبلازما عند الكلاب، النوع الحاد والنوع المزمن، حيث يكون الشكل المزمن عادةً مرضًا منخفض الدرجة بدون أي أعراض سريرية، ويكون الشكل الحاد أكثر أعراضًا.


أعراض داء المقوسات عند الكلاب

تعد أعراض داء المقوسات أكثر وضوحاً وحدة عند القطط مقارنةً بالكلاب. ومع ذلك، يمكن أن تصاب هي كذلك بالمرض جرَّاء هذا الطفيل، وقد تحاكي أعراض داء المقوسات (التوكسوبلازما) عند الكلاب أعراض داء الكلب (السعار).

الخطر الأكبر للمرض يكون لدى الكلاب الصغيرة بسبب ضعف جهاز المناعة، كذلك الحيوانات التي تعاني من تثبيط للمناعة بفعل الأدوية أو الأمراض.

تتمثل الأعراض في:

  • أعراض عصبية.
  • نوبات.
  • ارتعاش.
  • اكتئاب.
  • خمول.
  • مشية غير منسقة.
  • ضعف عضلي.
  • شلل جزئي أو كامل.
  • مشاكل في الجهاز التنفسي مثل ضيق التنفس.
  • حمة
  • فقدان الوزن.
  • فقدان الشهية.
  • قيء.
  • إسهال.
  • ألم في البطن.
  • يرقان.
  • التهاب اللوزتين.
  • التهاب الشبكية.
  • اِلتهاب الجزء الأوسط من العين بما في ذلك القزحية.
  • التهاب القرنية.

الأنواع

  • حاد.
  • مزمن.
  • جنيني.

أسباب داء المقوسات عند الكلاب

يمكن للكلاب أن تلتقط بيض الطفيلي عندما تبتلع براز القطط أو تربة ملوثة حيث يوجد البيض.

تشمل أسباب داء المقوسات الأخرى عند الكلاب ما يلي:

  • تناول اللحوم أو المحار الملوثة النيئة أو غير المطبوخة جيدًا.
  • شرب المياه التي تحتوي على الطفيليات.
  • ابتلاع تربة ملوثة عن طريق الخطأ، مثلاً، عن طريق تناول الفاكهة أو الخضار غير المغسولة جيداً من الأتربة.
  • قتل حيوان مصاب وتناوله.

على الرغم من أن مصدر العدوى الأخير يرتبط عادةً بالقطط، إلاَّ أن الكلاب التي تحب الصيد وافتراس الطيور الصغيرة وغيرها من الحيوانات البرية الحاملة لطفيلي المقوسة الغوندية معرضة بدورها لخطر الإصابة.


تشخيص داء المقوسات عند الكلاب

بهدف تشخيص داء المقوسات عند كلبك، ستكون بحاجة إلى تقديم المعلومات التالية إلى الطبيب البيطري:

  • تاريخ مفصل حول صحة كلبك.
  • تاريخ ظهور الأعراض ونوعيتها.
  • الحوادث المحتملة التي ربما أدت إلى هذه الحالة، مثل ملامسة براز القطط، أو انتشار قطط الشارع في فناء المنزل.

بعد ذلك، سيقوم الطبيب البيطري بإجراء فحص جسدي شامل لتقييم أعظاء جسم الكلب وصحته العامة. وسيتم طلب إجراء الاختبارات التالية لتأكيد الإصابة:

  • تعداد الدم الكامل.
  • اختبارت الكيمياء الحيوية.
  • تحليل البول.

بعد إجراء هذه الاختبارات سيتم النظر في المؤشرات التالية لمعرفة ما إذا كان الكلب مصاباً بالفعل:

  • عدد منخفض بشكل غير طبيعي من خلايا الدم البيضاء (قلة الكريات البيض).
  • انخفاض العدلات (قلة الخلايا المتعادلة).
  • انخفاض الخلايا الليمفاوية (اللمفاويات) في تعداد الدم الكامل.

وعلى عكس ذلك، أثناء الشفاء من المرض، قد يكشف تعداد الدم الكامل عن زيادة عدد خلايا الدم البيضاء، وهو مؤشر على زيادة نشاط خلايا الدم البيضاء التي تكافح العدوى.

اختبارات الكيمياء الحيوية

تكشف فحوص الكيمياء الحيوية عادةً عن المؤشرات التالية:

  • ارتفاع مستويات إنزيمات الكبد ALT (ألانين أمينوترانسفيراز) و AST (أسبارتات أمينوترانسفيراز).
  • قد ينخفض مستوى الألبومين (البروتين الموجود عادة في الدم) أيضًا لدى بعض الكلاب المصابة بداء المقوسات، وهي حالة طبية تعرف باسم نقص ألبومين الدم.
  • في بعض الحالات النادرة، قد يتم ملاحظة يرقان مع اضطراب إنزيمات الكبد ALT و AST.
  • قد يكشف تحليل البول عن مستوى مرتفع بشكل غير طبيعي من البروتينات والبيليروبين في عينة البول.

الاختبارات المصلية

الاختبارات المصلية هي أكثر الاختبارات موثوقية لإجراء تشخيص نهائي لداء المقوسات. وذلك من خلال قياس مستويات مستضدات التوكسوبلازما في الجسم، إذ تسمح للطبيب البيطري بتحديد نوع العدوى، وما إذا كانت نشطة، أو سابتة، أو حديثة (حادة)، أو طويلة الأجل (مزمنة).

تساعد الاختبارات المصلية أيضًا في تحديد مستويات الأجسام المضادة IgM و IgG، وهي بروتينات توجد عادة في الجسم أو يتم تخليقها استجابةً لمستضد معين (في هذه الحالة طفيلي التوكسوبلازما) لغرض تحييده.

يساعد تحديد مستويات المستضد والأجسام المضادة الطبيب البيطري في تأكيد التشخيص.

اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل

يعد اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل اختبارًا موثوقًا للتحقق من وجود المقوسة الغوندية في مختلف العينات.

اختبار السائل الدماغي النخاعي (CSF)

يصنف اختبار السائل الدماغي النخاعي (CSF) ضمن الاختبارات التشخيصية الأكثر تقدمًا، إذ يكشف عن الارتفاع غير الطبيعي في عدد خلايا الدم البيضاء وارتفاع تركيزات البروتين لدى المرضى المصابين بداء المقوسات عند وصوله إلى الجهاز العصبي المركزي.


 علاج داء المقوسات عند الكلاب

لن تعاني معظم الكلاب البالغة التي تتمتع بصحة جيدة من أي آثار سلبية لداء المقوسات ولن تحتاج إلى العلاج. ومع ذلك، فإن الكلاب التي تعاني من أعراض شديدة قد تحتاج إلى دخول المستشفى البيطري على الفور.

قد يتم إعطاء السوائل أثناء علاج داء المقوسات (التوكسوبلازما) عند الكلاب للتخلص من التجفاف، وأدوية مضادة للاختلاج لمنع النوبات، ومضادات حيوية للمساعدة في السيطرة على العدوى.

“اقرأ أيضاً: داء الليشمانيات عند الكلاب


هل يمكن أن ينتقل داء المقوسات من الكلاب للبشر؟

يعتبر داء المقوسات مرضًا حيواني المنشأ، مما يعني أنه يمكن أن ينتقل من الحيوانات إلى البشر. ومع ذلك، فإن الكلاب ليست مضيفًا أساسيًا للمرض، وبالتالي لن يتواجد بيض المقوسة الغوندية في براز الكلاب على عكس القطط، لذلك لا داعي للقلق بشأن الإصابة بها.

غالبًا ما ينتقل الطفيل إلى البشر بإحدى الطرق التالية:

  • تناول اللحوم النيئة الملوثة أو غير المطبوخة جيدًا.
  • عدم تنظيف اليدين بشكل صحيح بعد البستنة.
  • ملامسة براز قطة مصابة.

لا يشكل داء المقوسات أي خطر على البالغين الأصحاء، ولكنه قد يسبب أعراضًا شبيهة بأعراض الإنفلونزا للأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة، كما أنه يمثل خطراً حقيقياً على النساء الحوامل.


الحمل وداء المقوسات عند الكلاب

يمثل داء المقوسات مشكلة خطيرة بالنسبة للنساء الحوامل، حيث يمكن لهذا الطفيلي أن يعبر المشيمة ويسبب إعاقات خلقية شديدة للجنين.

كما قد يعاني الأطفال حديثي الولادة الذين يتعرضون للمقوسة الغوندية من اليرقان وتضخم الأعضاء والإعاقات الذهنية وضعف البصر والنوبات المرضية. وقد يموت البعض بعد وقت قصير من الولادة.

يُنصح النساء الحوامل عادةً بعدم تنظيف فضلات الحيوانات الأليفة حتى يتجنبو الإصابة بـ داء المقوسات أو الأمراض الطفيلية الأخرى التي يمكن أن تتواجد عند الكلاب.

“اقرأ أيضاً: الاضطرابات التناسلية عند إناث الكلاب


الوقاية

هناك مجموعة من الإجراءات الوقائية التي يمكنك القيام بها لتحافظ على سلامتك أنت وكلبك من داء المقوسات، مثل:

  • إذا كان لديك قطة في منزلك، فاحتفظ بصندوق الفضلات الخاص بها في مكان لا يستطيع الكلب الوصول إليه.
  • أخرج صندوق الفضلات مرتين في اليوم وقم بتغييره بانتظام.
  • ضع في اعتبارك ارتداء القفازات عند تنظيف صندوق فضلات القطة. وإذا كنتِ امرأةً حامل، فعيني شخصاً آخر للقيام بهذه المهمة.
  • قم بتغطية صناديق الرمل الخارجية عندما لا تكون قيد الاستخدام، حتى لا تستخدمها القطط كصندوق فضلات.
  • تجنب إطعام الكلب اللحوم النيئة أو غير المطبوخة جيدًا.
  • ارتدِ قفازات أثناء البستنة واغسل يديك جيدًا بعد ذلك.
  • اغسل الفاكهة والخضروات قبل تناولها أو تقديمها لكلبك، خاصة إذا كانت مزروعة في حديقة منزلك.
  • كن حذرًا عند التعامل مع اللحوم النيئة. مثلاً، تجنب التلوث الذي يتم عن طريق تنظيف السكاكين وألواح التقطيع والأسطح المستخدمة في التحضير واغسل يديك عند الانتهاء.
  • تجنب السماح لكلبك بمطاردة الحيوانات البرية التي يمكن أن تكون مصابة بالعدوى أو البحث عنها.

إذا كان كلبك بحاجة إلى علاج من داء المقوسات، فيمكن أن يساعد التأمين على الحيوانات الأليفة في تغطية تكاليف علاج داء المقوسات عند الكلاب، إذا كان البلد يوفر هذا النوع من الخدمات.

[success]ابحث في التأمين على الحيوانات الأليفة في بلد إقامتك لمعرفة كيف يمكن أن يساعدك ذلك في رعاية حيوانك الأليف.[/success]

“اقرأ أيضاً: داء الثعلبة في الكلاب


فترة النقاهة

قد يتطلب التعافي من داء المقوسات الحاد سوائلاً وريدية أو إجراءات أخرى تساعد في الحفاظ على صحة الحيوان الأليف أثناء مكافحة جسمه للعدوى. وبشكلٍ عام، تعد الراحة وتجنب الاتصال مع الحيوانات الأخرى أفضل ما يمكن توفيره أثناء فترة النقاهة.


مقالات ذات صلة:


في الأخير، نشير إلى أن المعلومات الواردة في هذه الصفحة حول داء المقوسات (Toxoplasmosis in Dogs) عند الكلاب لا تغني عن زيارة الطبيب البيطري.

اترك رد