السعفة عند القطط

السعفة عند القطط

د. طارق
2021-05-11T00:15:07+04:00
التحديثات
د. طارقتحديث 6 أكتوبر 2020105 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد

الفطار الجلدي أو التينيا أو السعفة عند القطط Ringworm in Cats هو مرض جلدي شديد العدوى تسببه فطريات مجهرية. يظهر على شكل حلقة حمراء تتمركز في الطبقات الخارجية من الجلد.


متلازمة السعفة عند القطط

السعفة في القطط (Ringworm in Cats) هي حالة جلدية شديدة العدوى ناتجة عن تكاثر الفطريات الخيطية والكيراتينية المجهرية: الفطار الجلدي الذي يتطور على سطح الجلد وعلى وبر الثدييات (شعر القط ومخالبه). يطلق على هذه الحالة عدوى الخميرة.

السعفة أو التينيا في القطط مرض معد ينتقل إلى البشر ومعظم الثدييات: لذلك فهو مرض حيواني المصدر. البويغاء الكلبية Microsporum canis هو الفطر المسؤول عن 90 ٪ من حالات الفطريات الجلدية عند القطط.

  • تعتبر السعفة أحد أكثر الأمراض الجلدية شيوعًا في القطط وهي تصيب بشكل عام القطط الصغيرة والقطط التي تعيش في مجتمعات.
  • الفطريات المسؤولة عن مرض السعفة في القطط هي فطريات شديدة المقاومة في البيئة الخارجية وبالتالي تتطلب إجراءات محددة للقضاء عليها.

أعراض السعفة عند القطط

ما هي أعراض السعفة عند القطط؟

يكمن عائق التعرف على علامات الإصابة بمرض السعفة عند القطط في صعوبة تحديدها والتمييز بينها وبين علامات حالات جلدية أخرى مثل الالتهابات البكتيرية وداء الدويدية.

يمكن أن يكون القط المصاب حاملاً بدون أعراض أي أن بإمكانه نقل المرض، مما يجعل التشخيص أكثر صعوبة. ومع ذلك، وفي معظم الحالات تظهر السعفة في القطط من خلال آفات جلدية نموذجية:

  • آفات دائرية وغير منتظمة قطرها من 1 إلى 7 سم مع شعر متساقط وجلد سميك. وأحياناً قد يبدو الجلد متقشرًا.
  • عادة لا تسبب السعفة في القطط حكة وغالباً ما تتموضع في الرأس والأطراف والظهر. كذلك لا تتدهور الحالة الصحية العامة للقط عموماً (غياب الحمى، القط يستمر في اللعب ويحافظ على لياقته).

هناك أشكال أخرى من التينيا عند القطط أكثر اختلافاً ولكنها نادرة:

  • الثعلبة المعممة: تساقط الشعر المعمم في جميع أنحاء الجسم.
  • الفطار الظفري: وهو مرض يصيب المخالب والأظافر مع التهاب حول الأطراف.
  • ظهور ورم الرشاشيات (ورم كاذب) في الأنسجة تحت الجلد.

التينيا عند القطط لا تسبب الحكة. ولكن، تم تسجيل حالات قليلة لقطط كبيرة في السن تعاني من الحكة. وبالإضافة إلى ذلك، تعتبر القطط ذات الفراء الكثيف والطويل مثل القطط الفارسية الأكثر عرضة للإصابة بالفطار الجلدي (خطر أكبر بثلاث مرات).

“اقرأ أيضاً: تورم الكفوف في القطط”


أسباب السعفة عند القطط

تحدث السعفة أو التينا في القطط بسبب عدوى فطرية تستقر في الطبقات الخارجية من الجلد، عادة بالقرب من الشعر والأظافر. وتكون الغالبية العظمى من الحالات ناتجة عن أبواغ فطر البويغاء الكلبية. وفي حالات نادرة، وُجد أن التينيا قد تنجم عن أبواغ ثلاثة فطريات أخرى: البويغاء الفرسقية، الشعروية الذقانية، و البويغاء الجبسية. بالإضافة إلى أنواع أخرى من الخمائر.

طرق انتقال الفطريات الجلدية عند القطط

تنتشر الفطريات المسؤولة عن الإصابة بمرض السعفة في القطط على نطاق واسع بحيث أنها موجودة في معظم الثدييات بما في ذلك البشر.

ينتقل الفطار الجلدي إلى القط من خلال طريقتين:

  • الاتصال المباشر: يعني أن التلوث يحدث مباشرة عن طريق ملامسة الجلد: الاحتكاك بين الحيوانات أو بين الحيوانات والبشر (يمكن للإنسان أن ينقل السعفة إلى القطط أيضًا).
  • الاتصال غير المباشر: تنتقل السعفة إلى الحيوان عن طريق الاتصال غير المباشر بجسم ملوث (قماش، سجاد، أقفاص، أرضية، إلخ).

كما أُشيرَ سابقاً، البويغاء الكلبية شديدة المقاومة في البيئة الخارجية، حيث تظهر الدراسات أن هذه الأبواغ تحتفظ بقدرتها على إحداث العدوى لمدة تصل إلى عام.


تشخيص التينيا عند القطط

كيف يمكن تشخيص التينيا عند القطط؟

غالباً ما تساعد الآفات الجلدية الموجودة على الجسم في تشخيص السعفة عند القطط (Ringworm in Cats). ولكن، بعض الأمراض الجلدية (الالتهابات البكتيرية أو داء الدويديات) تسبب آفات مشابهة لتلك التي تسببها السعفة، مما يستدعي إجراء فحوصات إضافية لتحديد التشخيص الدقيق.

سيقوم الطبيب البيطري بإجراء اختباراتٍ محددة للتأكد من وجود الفطريات الجلدية:

  • فحص مصباح الخشب (مصباح بالأشعة فوق البنفسجية): يتم إجراء هذا الفحص من خلال تسليط ضوء هذا المصباح على مناطق الجلد المصابة. يكون الاختبار إيجابيًا عندما تكون المناطق المصابة خضراء فلورية. ولكن احتمالية الحصول على نتائج سلبية وإيجابية كاذبة (بسبب وجود سلالات غير فلورية) تقلل من موثوقية هذا الفحص بنسبة 50٪.
  • زراعة الشعر (أو القشور): زرع الشعر في محلول فطري يساعد على تحديد الفطر الجلدي المسؤول. هذه هي الطريقة الأكثر موثوقية لتشخيص التينيا في القطط.
  • فحص الشعر: تتيح الاختبارات المجهرية الكشف عن وجود الجراثيم والأبواغ في الشعر.
  • خزعة الجلد: يمكن أن يحدد فحص عينة من الجلد وجود أو عدم وجود الفطار الجلدي.

في بعض الحالات، لا تظهر على القطط المصابة بالسعفة أي أعراض ولكنها حاملة للفطر. في هذه الحالة، سيطلب الطبيب البيطري إجراء خزعة أو يقوم بإجراء زراعة لتحديد العامل الفطري المعني. أحياناً، توجه الإصابة البشرية الطبيب البيطري لتشخيص السعفة في قطة حاملة صحية.

” اقرأ أيضاً : التيفوس عند القطط “


علاج السعفة في القطط

يمكن للقطط المصابة بالسعفة أن تتعافى تلقائيًا في غضون 4 أشهر (باستثناء القطط الفارسية، فهي تمتلك فترة شفاء أطول وهي 3 سنوات). ونظرًا لخطر انتقال العدوى إلى البشر، فمن الحكمة الإسراع في علاج القطط المصابة.

العلاج يتطلب رعاية طويلة الأمد. تعتمد على:

  • الأدوية المضادة للفطريات.
  • الكريمات المضادة للسعفة.
  • الشامبو المضاد للفطريات.

العلاجات الموضعية

  • مرهم كلوتريمازول.
  • غسول ميكونازول.
  • شامبو يحتوي على كيتوكونازول 1.0٪ وكلورهيكسيدين جلوكونات 2.0٪.
  • شامبو يحتوي على ميكونازول نترات 2٪ ، كلورهيكسيدين جلوكونات 2٪.

الأدوية الفموية

  • جريسوفولفين.
  • يتراكونازول.
  • تيربينافين.

هذه العلاجات موضعية ويتم تطبيقها مباشرة على الآفات الجلدية. سيصف الطبيب البيطري أيضًا أدوية مضادة للفطريات على شكل أقراص تؤخذ عن طريق الفم.

يجب أن تستمر علاجات السعفة عند القطط وأن لا تتوقف حتى بعد اختفاء الآفات الجلدية.

يجب معالجة جميع الحيوانات في محيط القط المريض سواءٌ كانت مصابة أم لا. وفي الوقت نفسه، من المهم عزل القطط المصابة وفصلها عن القطط السليمة للحد من العدوى. كذلك يوصى بقص شعر القطط فقط في حالة الآفات الجلدية المتقدمة جدًا والتي تكون شديدة العدوى.

تستغرق مدة العلاج حوالي 4 إلى 5 أسابيع. وتعتمد فعالية العلاج على الإجراءات الوقائية التي يتم تطبيقها بالتوازي مع العلاجات المقدمة من طرف الطبيب البيطري.

“اقرأ أيضاً: مرض السعفة (القوباء) عند الإنسان”


الوقاية

كيف يمكن الوقاية من الفطار الجلدي عند القطط؟

في الوقت الحالي، لا يوجد لقاح فعال ضد السعفة. أفضل طريقة لتقليل مخاطر الإصابة بهذا المرض هي الحرص على مراقبة الحالة الصحية العامة للقط.

وفقًا لبعض الدراسات، فإن الحيوانات الأكثر عرضة للإصابة بالسعفة هي القطط منقوصة المناعة: أي القطط الصغيرة والقطط غير المحصنة (غير المطعمة) والقطط المريضة. كما أن بعض السلالات لديها استعداد وراثي للإصابة بالسعفة: مثل القط الفارسي بسبب كثافة وطول شعره.

بعض النصائح للوقاية من التينيا في القطط:

  • اعتني بقططك جيداً وحافظ على صحتها.
  • قدم لها طعاماً عالي الجودة.
  • اهتم بنظافتها وحسن من ظروفها المعيشية.

تعتبر الإجراءات الوقائية ضرورية في علاج مرض السعفة في القطط Ringworm in Cats. فقد تعود السعفة إلى الحيوان مرة أخرى إذا لم يتم القضاء على مصدر العدوى.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.