حمى الحليب في الأبقار؛ إليك أهم الأعراض وطرق الوقاية والعلاج

حمى الحليب في الأبقار؛ إليك أهم الأعراض وطرق الوقاية والعلاج

حمى الحليب في الأبقار والمعروفة ب (milk fever or parturient paresis)، ما هي حمى الحليب وأسبابها، كيفية تشخيص المرض وطرق الوقاية وكيفية العلاج.

حمى الحليب في الأبقار (milk fever or parturient paresis) أو ما يعرف بنقص الكالسيوم في الدم، أحد الأمراض الشهيرة التي تصيب الأبقار الحلابة بعد الولادة. إليك أهم الأعراض وطرق الوقاية والعلاج.


ما هي حمى الحليب في الأبقار؟

حمى الحليب هو مرض يصيب الأبقار قبل الولادة أو بعدها مباشرةً. حيث يحدث في الأبقار الحلوب التي تنتج كميات كبيرة من اللبن؛ فيحدث نقص في مستوى الكالسيوم في الدم. كما أنه يصيب الأغنام والماعز أيضا.

أسباب حدوث المرض

المسبب الرئيسي في حدوث مرض حمى اللبن في الأبقار هو نقص مستوى الكالسيوم في الدم (hypocalcaemia). فمن المعروف أن عظام الجنين تنمو في الفترة الأخيرة من الحمل، وهذا يستهلك كميات كبيرة من الكالسيوم. أيضا إدرار الحليب بصورة كبيرة في الأيام الأخيرة من الحمل وخلال الولادة وبعدها يسحب الكالسيوم بشكل كبير من الجسم. مما يؤدي إلى:

  • انخفاض قوة العضلات الملساء، وانقباض الجهاز الهضمي والجهاز القلبي الوعائي.
  • احتباس المشيمة والتهاب بطانة الرحم.
  • فقدان الشهية.
  • يظهر على الحيوان رعشة يتولد عنها ارتفاع درجة الحرارة، لذا تسمى بحمى اللبن، ولكن بعدما يرقد الحيوان تذهب الرعشة وتبدأ درجة الحرارة في النزول.
ملحوظة هامة: يتم تنظيم مستوى الكالسيوم في الدم والتحكم فيه بواسطة هرمون الغدة الجار درقية وإنتاج 1.25 dihydroxycholecalciferol من فيتامين D3.
“اقرأ أيضًا: دواء يوكا، الجرب عند القطط

أعراض حمى الحليب في الأبقار

أعراض حمى الحليب في الأبقار
رقاد البقرة على الأرض غير قادرة على التحرك

يمكن تصنيف حمى الحليب في الأبقار على حسب شدة الأعراض.

المرحلة الأولى

غالبًا ما تكون قصيرة الأمد وتمر دون أن يلاحظها أحد ولكن تظهر على الابقار العلامات التالية:

  • فقدان الشهية.
  • العصبية وفرط الحساسية.
  • قلة الحركة والتعثر أثناء المشي.

المرحلة الثانية

  • تستلقي البقرة وتضع رأسها في الخاصرة أو تمد رأسها.
  • اكتئاب.
  • سرعة دقات القلب.
  • ارتجاف العضلات وظهور أعراض الشلل.
  • حدوث إمساك.

المرحلة الثالثة

  • ترقد البقرة على الأرض غير قادرة على الوقوف.
  • التهاب الضرع حيث تنخفض الوظائف العضلية؛ فيؤدي إلى تقلص أقل في العضلة العاصرة في نهاية الحلمة، فيدخل الميكروب إلى الضرع ويسبب التهابه.
  • الاكتئاب الشديد.
  • فقدان الوعي التدريجي، مما يؤدي إلى غيبوبة تنتهي بالموت.
ملحوظة هامة: الأبقار المصابة بنقص كالسيوم الدم تحت الإكلينيكي أي المرحلة الأولى والثانية تكون أكثر عرضة للإصابة بأمراض أخرى. وذلك بسبب زيادة مستوى الكورتيزول في الدم والذي بدوره يقوم بتثبيط جهاز المناعة.
“اقرأ أيضًا: التعليم المنزلي

تشخيص حمى الحليب في الأبقار

يعتمد تشخيص حمى الحليب في الأبقار على الأعراض الإكلينيكية وتاريخ المرض بالمزرعة أو التشخيص المخبري ويتم كالتالي:

  • قياس مستوى الفوسفور والماغنسيوم في الدم.
  • قياس مستوى الكالسيوم في الدم.

“اقرأ أيضًا: مرض الجمبورو، الأنيميا عند الكلاب


الوقاية من حمى الحليب في الأبقار

تشخيص حمى الحليب في الأبقار
الوقاية من مرض حمى الحليب في الأبقار

تعتمد طرق الوقاية من مرض حمى الحليب في الأبقار بشكل كبير على رفع مستوى الكالسيوم في الدم وذلك من خلال اتباع التعليمات التالية:

  • قد يكون للحفاظ على توازن النظام الغذائي عن طريق إضافة مكملات الخميرة وإضافات الأعلاف النباتية فائدة إضافية تتمثل في تقليل آثار حمى الحليب.
  • تحفيز استخراج الكالسيوم الموجود بالعظام؛ وذلك عن طريق تقليل كميته في العليقة إلى 100 جرام في اليوم.
  • تقديم حصة غذائية مكونة من التبن وسيلاج الذرة وكمية من الحبوب.
  • لا بد من استخدام فيتامين دال في نهاية الحمل.
  • تجنب الأعلاف الغنية بالطاقة والبروتين وذلك خلال فترة الجفاف.
  • حقن الحيوانات قبل الوضع بحوالي من 2-8 أيام بفيتامين D3؛ وذلك لوقايتها من الإصابة بالمرض.

حمية DCAD من طرق الوقاية من حمى الحليب

يعتمد نظام DCAD الغذائي على الموازنة بين أربع معادن كبيرة وهي كلوريد الأنيون والكبريت، وكاتيونات الصوديوم والبوتاسيوم. كما يساعد هذا التوازن على تحديد درجة الحموضة في الدم والبول. وذلك لأن الظروف الحمضية تكون مناسبة لإطلاق الكالسيوم من العظام من أجل إنتاج الحليب.

ملحوظة هامة: من المهم الاحتفاظ بسجلات ومراقبة الأبقار التي تقترب من الولادة عن كثب. حيث أن نسبة الإصابة في أبقار عانت من نقص الكالسيوم في الدم سابقًا تكون كبيرة ويجب معاملتها باهتمام خاص عن الولادة.

علاج حمى الحليب في الأبقار

علاج حمى الحليب في الأبقار
إعطاء المحاليل اللازمة للأبقار المصابة بحمى اللبن

في حالة اتباع كل طرق الوقاية ولم يحدث تحسن ملحوظ، لا بد من التوجه إلى الطبيب البيطري لإجراء اللازم وهو كالتالي:

  • استخدام كال دي ماج بمعدل 1سم/ كيلو؛ حيث يتم تفريغ نصف الجرعة في زجاجة محلول سكري (intravenous sugar solution) تركيز 5%. أما النصف الثاني يتم إعطاؤه تحت الجلد.
  • استخدام محلول معدني مركب يحتوي على الماغنسيوم والفوسفور وسكر العنب.
  • يتم إعطاؤها ملح إنجليزي عن طريق الفم يحتوي على الماغنسيوم لكي نحفز عمل الكالسيوم.
  • لا نجعل البقر ينام على جنب واحد فقط ولا بد أن يكون تحت الحيوان جاف لتجنب تكون القرح.
  • يجب أن تكون الحقن المستخدمة معقمة لتجنب تكون الخراج في موقع الحقن.
  • لا بد من تقديم الدعم للأبقار المسطحة لجعلها في وضع الراحة الطبيعي وذلك لتجنب حدوث داء النفاخ.
  • في حالة الاستجابة للعلاج لابد من عدم حلب الأبقار لمدة 24 ساعة.
ملحوظة هامة: قد تكون البقرة المصابة بغيبوبة، ارتجعت واستنشقت محتويات الكرش في الرئتين. ويتم الاستدلال على ذلك بوجود محتوى الكرش حول الأنف عندئذ يتم إعطاء الأبقار المضاد الحيوي المناسب في أسرع وقت ممكن لتجنب حدوث الالتهاب الرئوي.

يعتبر مرض حمى الحليب في الأبقار من الأمراض شديدة الخطورة والتي تسبب خسائر اقتصادية كبيرة إذا تم إهمالها. لذا على المربي معرفة اعراض المرض وطرق الوقاية منه وكيفية علاج حمى اللبن في الابقار. وفي حالة عدم الاستجابة عليه سرعة استدعاء الطبيب البيطري. في النهاية تعرفنا على حمى الحليب في الأبقار وكذلك أهم الأعراض وأفضل 7 طرق للعلاج.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (9)

إغلاق