عشبة اليارو

عشبة اليارو

عشبة اليارو من عائلة الأقحوان لها فوائد عظيمة على الجلد والجهاز التّنفسي والجهاز الهضمي، ما هي فوائد اليارو؟ ما أضرار عشبة اليارو؟

عشبة اليارو أو ماتسمّى علميّاً بأكيليا ميليفوليوم (Achillea millefolium). نبات من عائلة الأقحوان، لنتعرّف معاً على فوائد عشبة اليارو وأضرارها على الجسم، وما تأثير زيت اليارو على الجسد؟


ما هو اليارو؟

يطلق اسم اليارو (yarrow) على مجموعة الأقحوان الأصلية التي تضم 80 نوعاً من هذه النبتة. عشبة رجل الحمامة تضم أيضاً 80 نوع.عشبة اليارو من عائلة استراسيا المعمّرة تتميّز بأوراق مقسومة وأزهار بألوان مختلفة كالأبيض، الوردي أو يميل للإحمرار قليلاً.
الاسم العلمي لعشبة اليارو هو أكيليا ميليفوليوم، كما لها أسماء عديدة أخرى مثل: أكيلي، أكيليا، أكيليا لونولوسا و أكيليا ماغنا. لكن أكيليا ميليفوليوم هو الأشيع.
أما الأسماء المتداولة والشائعة بين العوام لنبات اليارو فهي:

  • نبتة الألف ورقة.
  • السّهم الأخضر.
  • نبتة الجرح.
  • نبتة الرّعاف.

ماهي فوائد عشبة اليارو؟

فوائد عشبة اليارو
فوائد شاي اليارو

لنبات اليارو استخدامات وفوائد كثيرة ومتنوّعة، بغضّ النظر عن طبيعة المادة المستخدمة سواء كان ذلك أقراص دوائية أو زيوت طبية أو كأعشاب صحية طبيّة.
يمكن أن نذكر من استخدامات أقراص دواء اليارو ما يلي:

  1. تستخدم نبتة اليارو لتحفيز إفراز العرق.
  2. كما تساهم في إيقاف نزيف الجروح، حيث تقلّل من نزيف الحيض وآلامه.
  3. كما تساعد على التئام الجروح في بعض الإصابات الخارجية التّي تصيب الجسم.
  4.  عشبة اليارو تحوي بعض المركبات والمواد الكيميائية التي تقوم بإنتاج الكولاجين مما يساهم في التقليل من الإحمرار والالتهاب في البشرة و الحفاظ على ترطيبها.
  5. تساهم في تخفيف بعض أمراض جهاز الهضم وأعراضه، حيث تقلل من تقلّصات المعدة فهو يزيد من إنتاج العصارات الهاضمة.
  6.  يساعد الشاي المحضّر من عشبة اليارو على الحد من شدّة الإسهالات والإمساك والنفخات البطنية.
  7. التقليل من أعراض الجلطات الدمويّة والشريانيّة.
  8. لمرضى الضغط تساهم عشبة اليارو في خفض الضغط المرتفع.
  9. تخفف الدوالي والأكزيما كما تحسّن من جريان الدّورة الدمويّة.
  10. تملك اليارو فعاليّة مضادة للجراثيم والميكروبات والقدرة على مكافحة الالتهاب. فهي بذلك تشابه الخلة البلدية.
  11. لها استعمال آخر وهو منكّه للطعام فهي مصدر طبيعي للنكهات.
  12. الدّفاع ضد بعض الأمراض التي قد تصيب الجهاز العصبي كداء باركنسون والصّرع والتصلّب اللويحي (Multiple sclerosis)
  13. الحفاظ على مستويات سكّر الدم ضمن الحدود الطبيعية.
  14. كما يمكن صنع الشاي من عشبة اليارو، وعند شربه يمكن التخفيف من الصداع والقلق ومعالجة بعض مشاكل الهضم والتنفس.

ما هي أضرار عشبة يارو؟

كما لعشبة اليارو فوائد ومحاسن عديدة، فإنّ لها عدد من الأضرار والمساوئ التي يجب الانتباه والحذر منها. بعض المضاعفات والأضرار الصحيّة التي تسببها عشبة اليارو:

  1. بما أنّ اليارو يستخدم لالتئام الجروح فهو أيضاً قد يسبب مشاكل نزفيّة ويزيد من فرص النزفات. خاصة الأشخاص الذين يعانون من مشاكل دموية ونزفية مثل فقر الدّم المنجلي.
  2. يقوم بعمل رد فعل تحسسي قوي.
  3. بسبب ميزة اليارو التي تسبّب ميوعة في الدم فهي تسبب مشاكل لمرضى العمليات الجراحيّة، لذلك ننصح بتجنّب استخدام اليارو قبل العمليّة الجراحية بفترة أسبوعين.
  4. قد يسبب إجهاض لبعض النّساء الحوامل بسبب كونه محفّزاً للدورة الشهريّة.

اقرأ أيضاً: عشبة الخشخاش


ما هو زيت اليارو؟

نبات اليارو
زيت اليارو

يتم استخراج زيت اليارو من عشبة اليارو الأساسيّة التي تمّ تنشيفها وتجفيفها عن طريق التقطير بالبخار نقطة نقطة.
مكوّناته الأساسيّة هي:

  • Alpha pinene.
  • borneol acetate.
  • boreneol.
  • beta pinene.
  • camphene.
  • cineole.
  • camphor.
  • camazulene.
  • gamma terpinene.
  • isoartemisia ketone.
  • limonene.
  • sabinene.
  • tricyclene.
أمرٌ مهم وضروري أن تكون على درايةٍ ومعرفةٍ بهذه المكوّنات، فقد تفيدك بافتراض بعض الخصائص الطبيّة لزيت اليارو بمعرفة مكوّناته.

فوائد زيت اليارو الصحيّة

كما لعشبة اليارو الطبية فوائد علاجية مختلفة، كذلك لزيت اليارو المستخلص من العشبة فوائد عديدة على الجسم. لنستكشف فوائد زيت اليارو المتعدّدة والغير متوقّعة.

تأثيره كمضاد التهاب

يمكن لزيت اليارو أن يتعامل مع الالتهابات من أي نوع بكفاءة وقدرة عالية، لاسيما التهابات الجهاز التنفّسي والأنف التي تنتج عن نزلات البرد. أو التهابات الجهاز الهضمي التي قد يكون أحد أسبابها تناول الطّعام الحار خاصّة لمحبي الطعم الحار واللاذع.

كما يساهم في شفاء التهابات الدورة الدمويّة، التي يكون سببها دخول عوامل ممرضة وغريبة للجسم من سموم ومواد مخدّرة و…. إلى مجرى الدّم.

تأثيره كمطهّر ومعقّم

أداء زيت اليارو كمطهّر يكاد لا يقارن بأي مستحضر أو مادّة مطهّرة في الأسواق. تأثيره في الحماية من العدوى الفيروسية كبير، ولاننسى العدوى الجرثوميّة البكتيرية والفطريّة. يعمل زيت اليارو كغطاء واقي على جروح الجسم، كما يساهم في زايدة فعالية الصفيحات والكريات البيضاء في مكان الإصابة والنزف.

بذلك يهاجم الميكروبات والعوامل الممرضة الداخلة للجسم ويقضي عليها. كما أن الزيت نفسه يمكلك خاصيّة القضاء على الفطريات والجراثيم، فيبيدها ويقتلها نهائيّاً.

تأثير هذا الزيت كمضاد تشنج

التشنّج أو انقباض الجسد غير الطبيعي، له مخاطرة كثيرة وقد تكون مميتة أحياناً. فقط من يعانون من التشنج يدركون حقاً شعور الخطر الذي يصيبهم. عندما يتعرّض جهاز التنفس للتشنٍج فيسبب بذلك سعالاً حاد، مستمر وقوي.

كما يصل الأمر لأن يحصل تشنّج معمم في الجسد، لاسيما إذا وصل المرض للجهاز العصبي، كذلك الألم الحاد والشديد في البطن والعضلات قد يكون سببها شناج. نجد من ذلك أنّ الطريقة الأفضل للتخلّص من الشناج هو إرخاء هذا الإنقباض واسترخاء العضلات المتشنجة، وفي هذه الحالات يساعد زيت اليارو على إرخاء العضلات وتخليصها من التقلّص الحاد والخطير.


الجرعة اللازمة لتناول عشبة اليارو

الجرعة المفضّلة والنموذجيّة لتناول اليارو تصل لما يقارب ال4.5 غرام باليوم في حال حصول التهاب. لكن لادراسة سريرية حديثة تحقق صحّة هذا الأمر.

اقرأ أيضاً: عشبة المرة


مضاد استطباب لاستخدام عشبة اليارو

من أهم موانع استخدام اليارو هو الأشخاص الذين يعانون من حساسية مفرطة تجاه أي فرد من نبات الأقحوان من عائلة استراسيا. كما لايوجد دراسة علميّة وسريرية تمنع مرضى الصّرع من استخدام اليارو


تأثر اليارو على الحامل والمرضع

تم تأكيد آثار اليارو الضارّة عند المرأة الحامل، فهي تساهم في زيادة تدفّق الدورة الشهرية. كما أنها تسبب في حدوث الإجهاض، لذلك يجب تجنّب استخدام زيت اليارو المتطاير خلال فترة الحمل عند السيدة.

اقرأ أيضاً: عشبة زيزفون


الآثار الجانبية لزيت اليارو

من أكثر الأثار الجانبية التي تسببها عشبة اليارو هو حصول التهاب جلد بالتماس، وهو عبارة عن رد فعل الجلد تجاه مادّة محسسة. لايصيب كل الناس، بل فقط البعض الذين لديهم استعداد وتأهّب لتحسس الجلد تجاه مادّة معيّنة. من ناحية السموم فإن زيت اليارو لا يعتبر سامّاً.


من ذلك نجد أنّ لعشبة اليارو فوائد عظيمة سواء كان ذلك كأقراص دوائية أو أعشاب أو كمادة زيتية. تساعد في إيقاف النّزف من الجروح، تخفف من التشنجات، كما أنها مطهّر ومعقم قاتل للجراثيم والفيروسات. لكن يجب الانتباه لأضرارها و احتمال ستخدام هذه العشبة عند الحوامل والمرضعات.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (24)

إغلاق