ماهو الواقع الافتراضي(VR)؟الخصائص والميزات

?(What is Virtual Reality (VR

الواقع الافتراضي(VR) هو تجربة رقمية تشير إلى نوع معين من المحاكاة للواقع الحقيقي الذي نعيشه، سيدخل VR في كل تفاصيل حياتنا اليومية في المستقبل، ماهو الواقع الافتراضي؟ كيف يعمل؟

كتابة: م. ضرار حسن | آخر تحديث: 15 أبريل 2020 | تدقيق: غادة أحمد
ماهو الواقع الافتراضي(VR)؟الخصائص والميزات

VR ببساطة هو بيئة اصطناعية تم إنشاؤها باستخدام البرامج وتقديمها للمستخدم بطريقة تجعله يقبلها كبيئة حقيقية. يعتمد الواقع الافتراضي على حاستي البصر والصوت، أبسط شكل من أشكال محاكاة الواقع الافتراضي هو صورة ثلاثية الأبعاد يمكن استكشافها بشكل تفاعلي على جهاز كمبيوتر شخصي.

ما هو VR بالضبط؟

  •  (Virtual Reality) هو العمل على إنشاء بيئة محاكاة، بيئة افتراضية، بيئة غير حقيقة وذلك من خلال محاكاة أكبر عدد ممكن من الحواس، مثل الرؤية والسمع واللمس وحتى الشم.
  • يضع VR المستخدم داخل تجربة جميلة، ينغمس من خلالها بعالم ثلاثي الأبعاد. وذلك من خلال محاكاة الحواس السابقة.
  • أكثر مكونات VR شهرةً، هي الشاشة المثبتة على الرأس (HMD).
  • على عكس الواقع المعزز، فإن VR هو تجربة رقمية بالكامل يمكن أن تحاكي أو تختلف تمامًا عن العالم الحقيقي. حيث يشير مصطلح الواقع الافتراضي إلى بيئة ثلاثية الأبعاد يتم إنشاؤها بواسطة الكمبيوتر.
  • من أجل تجربة VR والتفاعل معه، ستحتاج إلى المعدات المناسبة، مثل زوج من نظارات VR أو سماعة رأس.

 


ما هو الغرض من العالم الافتراضي

الغرض منها، القيام بإنشاء بيئة افتراضية للقيام بتجارب ومغامرات وجولات تساعد ترفيه المستخدمين وتثقيفهم. يتم استخدامها في الصناعات والطب والهندسة وغيرها العديد من المجالات.

أقرأ أيضاُ: 10 خطوات لتصبح مطور تطبيقات آيفون محترف


ما الفرق بين VR و AR

الواقع الافتراضي والواقع المعزز وجهان لعملة واحدة، يمكنك التفكير في الواقع المعزز على أنه VR مع تواجد في العالم الحقيقي أيضاً، الواقع المعزز يحاكي الأشياء الاصطناعية في البيئة الحقيقية، بينما يخلق VR بيئة اصطناعية بالكامل.

في الواقع المعزز:

  •  يستخدم الكمبيوتر أجهزة استشعار وخوارزميات لتحديد موضع الكاميرا واتجاهها، ثم تقوم تقنية الواقع المعزز بعرض الرسومات ثلاثية الأبعاد كما ستظهر من وجهة نظر الكاميرا، مما يضاعف الصور التي يتم إنشاؤها بواسطة الكمبيوتر على عرض المستخدم للعالم الحقيقي.

اقرأ أيضاُ: ماهو الواقع المعزز AR؟ الدليل الشامل لعام 2020

في الواقع الافتراضي:

  •  يستخدم الكمبيوتر أجهزة استشعار ورياضيات مماثلة.
  • بدلاً من تكوين كائنات افتراضية ومشهد حقيقي، تخلق تقنية VR عالمًا مصطنعاً وتفاعليًا للمستخدم.

المفاهيم الأساسية للواقع الافتراضي

دائماً مايفكر العقل البشري بنظريات ومفاهيم، تجعله يخرج من الواقع الحقيقي ليكتشف عوالم جديدة، فكان العالم الافتراضي أحد هذه العوالم، بمجرد الوصول إلى هذه البئة الافتراضي، نستطيع القول إنه وصول إلى التفاعل بين الإنسان والآلة (HMI).

ما وراء الستار

  • دائما ما كان التفاعل بين الإنسان والآلة يتم من خلال لوحة المفاتيح والفأرة التي نعمل بها يومياً.
  • وهذه الحالة تعتبر وتجبر الناس على التكيف مع متطلبات التكنولوجيا بدلاً من العكس.
  • فكانت البيئة الافتراضية، التي تسمح لشخص ما بالانغماس في عالم مرئي للغاية يستكشفه عن طريق حواسه.
  • غالبًا ما يؤدي هذا الشكل الطبيعي للتفاعل داخل هذا العالم إلى أشكال جديدة من التواصل والتفاهم.

الحرية داخل البيئة الافتراضية ثلاثية الأبعاد

يتيح الواقع الافتراضي لشخص ما القيام بما يلي:

  • التجول حول مبنى ثلاثي الأبعاد.
  • القيام بإجراء عملية جراحية افتراضية.
  • المشاركة في مسرح الحرب.
  • التفاعل مع عمل فني.

هذه العمليات المتاحة لك تتميز بأنه يمكنك القيام بها دون أدنى مخاطرة.

حل المشكلات بواسطة  VR

يعمل  VR أيضًا كجهاز لحل المشكلات لأنه يتيح لنا استكشاف خيارات متنوعة كوسيلة للعثور على إجابة لمشكلة.

  • على سبيل المثال، شركة تقوم بوضع تصاميم ونموذج لفكرة ما(سيارة مثلا أو رجل آلي)، وتحتاج إلى تجربة هذه التصاميم والأفكار قبل البدء بالتصنيع.
  • عن طريق الواقع الافتراضي تستطيع القيام بالتجارب مراراً وتكراراً بتكلفة أقل ومجهود أقل.

لماذا  VR ؟

دخل VR إلى كثير من المواضيع في عالمنا الحالي ومنها:

  • الثقافة.
  • الرياضة.
  • الفن والموسيقى.
  • الصحة والتعليم.

يمكن أن يؤدي الواقع الافتراضي إلى اكتشافات جديدة ومثيرة في هذه المجالات والتي تؤثر على حياتنا اليومية، في أي عمل نقوم به بالواقع الحقيقي ويكون خطراً أو مكلفاً، يأتي صنع عالم افتراضي ليحل المشكلة.

  • مثلا، الطيارين المقاتلين المتدربين(هناك خطورة بالعمل في الواقع فيتم استعمال VR).
  • الجراحين المتدربين في التطبيقات الطبية.

أنواع الواقع الافتراضي

هناك ثلاثة أنواع رئيسية تستخدم اليوم لتحويل العالم من حولنا:

  • المحاكاة غير الكاملة – non-immersive.
  •  المحاكاة شبه الكاملة – semi-immersive.
  • المحاكاة الكاملة – fully-immersive.

المحاكاة الكاملة – fully-immersive

عندما تفكر في الواقع الافتراض، فأنت تتصور خوض التجربة بالكامل، والتي تحوي:

  • الشاشات المثبتة على الرأس.
  • سماعات الرأس والقفازات.
  • جهاز المشي أو نوع من أجهزة التعليق.

يُستخدم هذا النوع من VR بشكل شائع للألعاب ولأغراض ترفيهية أو حتى في منزلك (يُنصح بغرفة فارغة وغير قابلة للكسر).

تمنح المحاكاة الكاملة للمستخدمين تجربة أكثر واقعية ممكنة، كاملة مع البصر والصوت.
توفر سماعات VR محتوى عالي الدقة مع مجال رؤية واسع، سواء كنت تحلق أو تقاتل الأشرار، ستشعر وكأنك هناك حقًا.

الواقع الافتراضي - المحاكاة الكاملة
المحاكاة الكاملة – fulluImpressive

المحاكاة شبه الكاملة – semi-immersive

توفر التجارب شبه الكاملة للمستخدمين بيئة افتراضية جزئية للتفاعل معها، يستخدم هذا النوع من الواقع الافتراضي بشكل أساسي لأغراض تعليمية وتدريبية، وقد أصبحت التجربة ممكنة مع الحوسبة الرسومية وأنظمة أجهزة العرض الكبيرة.

  • على سبيل المقال، تكون الأدوات الموجودة أمام الإصدار التجريبي حقيقية والنوافذ عبارة عن شاشات تعرض محتوى افتراضيًا.
  • من المهم أن تضع في اعتبارك أن محاكاة VR شبه الكاملة لا تزال تمنح المستخدمين تصورًا لواقع مختلف.
  • لا يمكن دائمًا تجربة هذا النوع  أينما كان، بدلاً من ذلك يتم إنشاء البيئات الخاصة لتكملة البيئة الافتراضية.
المحاكاة شبه الكاملة - الواقع الافتراضي
المحاكاة شبه الكاملة – semi-immersive

المحاكاة غير الكاملة – non-immersive

غالبًا ما يتم نسيان المحاكاة غير الكاملة كنوع فعلي من الواقع الافتراضي، بصراحة لأنها شائعة جدًا في حياتنا اليومية.

  • تعتبر لعبة الفيديو المتوسطة تقنيًا تجربة واقع افتراضي غير كامل.
  • فكر في الأمر، أنت تجلس في مساحة مادية، وتتفاعل مع مساحة افتراضية.

أصبحت هذه الأنواع من التجارب أكثر تقدمًا في السنوات الأخيرة مع ألعاب الفيديو مثل Wii Sports، حيث يكتشف النظام بالفعل حركتك ويترجمها على الشاشة.

المحاكاة غير الكاملة
المحاكاة غير الكاملة – non-immersive

أمثلة على VR

جرب قبل أن تسافر

قبل بضع سنوات، جربت إحدى الشركات، حملة سمحت لوكلاء السفر بتجربة رحلات معينة للترويج لهم للعملاء، تسمى “جرب قبل أن تسافر” وهي تطبيق من نطبيقات محاكاة الواقع الافتراضي أيضًا.

  • تعتبر مثال رئيسي على الطرق التي يمكننا من خلالها استخدام تسويق VR من خلال مجالات السياحة.
  • حيث يأخذك الواقع الافتراضي لتجربة فريدة  تمكنك من تجربة الإقامة في المكان الذي تنوي السفر إليه.

“اقرأ أيضًا: أفضل تطبيقات الواقع المعزز

أحذية توم

Toms هي شركة أحذية معروفة بجمعيتها الخيرية، يعطون زوجًا من الأحذية لكل حذاء يتم شراؤه.

  • بعد ذلك يتم استخدام الواقع الافتراضي لخلق تجربة لرحلة العطاء حيث يذهبون إلى بلد ما ويقومون بإهداء هذا الحذاء له.
  • تم إعداد هذا في المتجر لتجربة العملاء، يعد هذا مثالًا رائعًا على استخدام VR للنداء للانخراط في حملة تسويقية عاطفية قائمة على المشاعر، والتي يمكن أن تكون الطريقة الأكثر فاعلية لبيع منتج في أفضل الأوقات.

اختبار قيادة فولفو

من المحتمل أن أحد أفضل تطبيقات محاكاة الواقع الافتراضي هو استخدامه لاختبار قيادة السيارة. هذا بالضبط ما فعلته فولفو قبل بضع سنوات.

هذه خطوة تسويقية رائعة، لأنها لم تضع فقط فولفو على الخريطة (مرة أخرى) لشيء مبتكر، بل إنها متاحة أيضًا.
إنهم يعرضون الآن نسخة “الهروب من عطلة نهاية الأسبوع” من التطبيق والتي تتضمن:

  • مناظر طبيعية بزاوية 360 درجة، مما يتيح للمغامرين فرصة ترسيخ اقتران “المغامرة” و “فولفو” في رؤوسهم.
  • هذا أمر، ربما لم يحدث من قبل.

تحسين المنزل بمساعدة VR

حيث تتيح هذه التجربة من محاكاة الواقع الافتراضي للعملاء للمشاركة بتحسين منازلهم من خلال الدخول إلى تطبيق Holoroom لمساعدتهم على رؤية الشكل الذي سيبدو عليه منزلهم بعد التحسينات المطلوبة للمنزل.
كما عملوا مع Microsoft لخلق تجربة سمحت للعملاء باختيار التصاميم والمنتجات لمساعدتهم على تصور ما قد يبدو عليه في منازلهم.

تكمن فائدة هذه الأنواع من المبادرات في أن نظام الواقع الافتراضي يجمع بيانات العملاء كجزء من أبحاث السوق وهذه بيانات ذات قيمة لا تصدق لتوجيه استراتيجية التسويق.

هناك أيضًا تطبيق قائم  يتيح للعملاء “وضع” أثاث في منازلهم لتحديد الشكل والمظهر والملاءمة، من المحتمل أن يكون هذا أحد أبسط تطبيقات الواقع الافتراضي التي يمكن الوصول إليها وأكثرها عملية والتي شهدناها حتى الآن.


الأسئلة الشائعة عن الواقع الافتراضي

هل VR خطير على العينين

  • يمكن أن تسبب سماعات VR إجهاد العين الشديد بين المستخدمين.
  • إنهم يجهدون أعينهم من أجل التركيز على شاشة بيكسل تستخدم عنصر بصري واحد.
  • ممكن أن تصبح غير مريحة بسرعة بعد بضع دقائق.

هل يسبب VR  ضرراً للدماغ

  • في حد ذاته لا يضر دماغك، لا توجد دراسة حالية تؤكد أنه يجب أن يضر دماغك.
  • لكنني يجب أن أقول أيضًا أن هذا الجيل من الواقع الافتراضي هو شيء جديد نوعًا ما، لذلك هناك حاجة إلى مزيد من التجارب لتأكيد ذلك.

ما هو العمر الآمن للواقع الافتراضي

العمر الآمن الموصى به بشكل عام، هو 13 سنة ومافوق.


يوجد العديد من خيارات الواقع الافتراضي في عصرنا الحالي، حيث دخلت إلى مجالات عديدة وجديدة، لذلك لا نستطيع أن نتوقع ما الذي سيحدث بالمستقبل.

710 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق