الأسبوع ٣٤ من الحمل

Week 34 of pregnancy

في الأسبوع ٣٤ من الحمل، تشعرين بمزيد من الأعراض، كيف تبدو التقلصات وآلام الظهر في الأسبوع 34، تطور الجنين ومخاطر الولادة في الأسبوع 34.

0 329

في الأسبوع ٣٤ من الحمل، بينما أنتِ تشعرين بمزيد من التعب والإرهاق، مازال يستمتع طفلكِ بوقته داخل الرحم وحركاته في السائل الأمنيوسي، فما هي أهم أعراض وتطورات الجنين خلال هذا الأسبوع وكيف تبدو آلام الظهر والتقلصات في الأسبوع 34 وهل يمكن الولادة في الأسبوع 34؟


التغيرات الجسدية لحوامل الأسبوع ٣٤

يشير الأسبوع الرابع والثلاثين من الحمل إلى الشهر الثامن. مع استمرار نمو الطفل، سوف تكتسبين مزيدًا من الوزن الزائد خاصة في منطقة الوسط. تتراوح زيادة الوزن خلال هذه الفترة ما بين 0.5 – 1 كيلو جرام أسبوعيًا. بالإضافة إلى ذلك، سوف تلاحظين أيضا مزيدًا من التورم ليس فقط في اليدين والقدمين، ولكن في الوجه أيضا. ينتج هذا التورم عن احتباس السوائل، وعلى عكس ما قد يعتقده البعض، فشرب كميات كافية من السوائل يساعد على التخلص من السوائل الزائدة في الجسم. وهو أيضًا أمرًا ضروريًا للحفاظ على سلامتكِ وسلامة طفلكِ.

مع تقدم الحمل، يزداد السائل الأمنيوسي الموجود في الرحم أيضا ليصل إلى ذروته خلال هذا الأسبوع، ثم تبدأ كميته بعد ذلك في الانخفاض خلال الأسابيع القادمة. تُمتص الكميات الزائدة منه أيضا إلى جسمكِ. ينبغي الانتباه جيدًا إلى علامات الولادة في الأسبوع 34. تحدث الولادة المبكرة قبل الأسبوع 38 من الحمل.

تشمل علامات الولادة المبكرة:

  • تقلصات البطن مع وجود إسهال أو بدونه.
  • زيادة الإفرازات المهبلية.
  • نزول الماء.
  • آلام أسفل الظهر المستمرة.
  • إفرازات مهبلية دموية أو وجود كميات كبيرة من المخاط.

في حالات الأسبوع ٣٤ من الحمل بتوأم، سوف ينبغي لكِ مراقبة هذه العلامات بحرص أكثر. يزداد خطر التعرض للولادة المبكرة بنسبة 50% في حالات الحمل المتعدد.


أعراض الأسبوع ٣٤ من الحمل

على الرغم من استمرار معظم أعراض الثلث الثالث من الحمل وتفاقمها، إلا أن قلة الضغط الواقع على الرئتين والصدر من أهم الأعراض التي تميز الأسبوع الرابع والثلاثين. يساعد نزول الرحم إلى منطقة الحوض في توفير مساحة كافية إلى الرئتين؛ لذلك يمكنكِ التنفس بصورةٍ أفضل الآن.

التقلصات في الأسبوع 34

تشعر الحامل بالعديد من التقلصات في الأسبوع 34، قد تستمر تقلصات براكستون هيكس وتتميز بأنها انقباضات غير منتظمة ولا تزداد حدتها بمرور الوقت، ولكنها عادةً ما تهدأ بعد وقت قصير أو عند شرب كوب من الماء أو تغيير الوضعية. إذا ظهرت التقلصات في الأسبوع 34 بصورةٍ منتظمة تزداد حدتها وتتقارب من بعضها بمرور الوقت، ينبغي استشارة الطبيب على الفور؛ لأنها إحدى علامات الولادة المبكرة.

آلام الحوض وآلام الظهر في الأسبوع 34

في الأسبوع ٣٤ من الحمل، يهبط الجنين غالبًا إلى أسفل الحوض استعدادًا للولادة؛ لذلك سوف تعانين من الشعور بألم وعدم راحة في منطقة الحوض. سوف يزيد ذلك أيضا من الضغط الواقع على المثانة ويسبب كثرة التبول. بالإضافة إلى ذلك، يؤثر هذا التغير على عضلات الظهر، فيتغير مركز توازنكِ إلى الأمام مما يؤدي إلى إجهاد عضلات الظهر. تساعد الهرمونات في تلك الفترة أيضا على ارتخاء هذه العضلات والأربطة مما يزيد من آلام الظهر في الأسبوع 34.

عدم وضوح الرؤية

تعاني بعض حوامل الأسبوع 34 رؤية ضبابية، وهي أحد الأعراض الطبيعية المؤقتة التي تنتج عن صعوبات النوم والتغيرات الهرمونية. على الجانب الآخر، إذا كان عدم وضوح الرؤية مصحوب بالتورم أو زيادة الوزن المفاجئة أو الصداع المستمر، ينبغي استشارة الطبيب لأن هذه الأعراض قد تشير إلى الإصابة بتسمم الحمل.

البواسير

نزول الرحم إلى منطقة الحوض يزيد أيضا الضغط على الأوردة الموجودة حول المستقيم، مما يؤدي إلى الإصابة بالبواسير عند الحامل أو تفاقمها إذا عانت منها الحامل من قبل. لتخفيف ذلك، تجنبي الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة واستمري في ممارسة التمارين الخفيفة.

تشمل أيضا أعراض الأسبوع ٣٤ من الحمل:

  • حرقة المعدة وعسر الهضم.
  • زيادة الإفرازات المهبلية.
  • الإمساك.
  • تشنجات الساق.
  • الانتفاخ والغازات.
  • تورم الجسم.
  • تسرب اللبأ وزيادة حجم الثديين.
  • الأرق.

اقرأ أيضًا: دواء دوسباتالين


بطن الحامل في الأسبوع ٣٤

التقلصات وآلام الظهر في الأسبوع 34
بطن الحمل في الأسبوع الرابع والثلاثين.

مع نزول الطفل إلى منطقة الحوض، قد تبدو بطنكِ الآن أصغر قليلًا مما كانت عليه من قبل. سوف تشعرين بذلك عندما تصبح بطنكِ للأسفل وليس للأمام. يتراوح ارتفاع البطن الآن من عظم العانة إلى أعلى الرحم ما بين 32 – 36 سنتيمتر. قد تكون أيضا أصغر أو أكبر من ذلك بقليل. يرتفع أيضا الرحم أعلى من زر البطن بحوالي 14 سنتيمتر. ينمو الرحم بمعدل ثابت، وتبلغ كمية السائل الأمنيوسي ذروتها ما بين الأسبوعين 34 – 36، ثم تبدأ في الانخفاض بدءًا من الأسبوع 37 لتوفير مساحة أكبر للطفل. يستمر أيضا ظهور علامات التمدد عليها.


نمو الجنين في الأسبوع ٣٤ من الحمل

حركة الجنين في الأسبوع 34
نمو الجنين في الأسبوع 34.

خلال هذا الأسبوع، يستمر تكوين الأنسجة الدهنية تحت الجلد والتي سوف تساعد طفلكِ على تنظيم درجة حرارته بعد الولادة. يستمر أيضا نضج الجهاز العصبي. أصبحت معظم أعضاء الطفل كاملة النضج، فقط تحتاج الرئتان إلى القليل من الوقت حتى تتطور الحويصلات البدائية إلى الحويصلات الناضجة. يبدو طفلك الآن ممتلئًا قليلًا. بالإضافة إلى ذلك، يمكنكِ أيضا رؤية بعض ملامح وجهه الأولى.

تطورت عيون الطفل، تتسع الآن حدقة العين وتتقلص استجابة للضوء. إذا كان الجنين ذكرًا، قد يكون هذا هو وقت نزول الخصيتين إلى كيس الصفن. يختفي أيضا الشعر الناعم الذي يغطي جسد الطفل، فقط يتبقى القليل. تزداد سماكة الطلاء الشمعي الذي يغطي الجنين حتى الآن، ولكن بحلول الأسبوع ٣٤ من الحمل تبدأ هذه الطبقة في الخروج في السائل الأمنيوسي.

وزن الجنين في الأسبوع 34

يبلغ وزن الجنين في الأسبوع 34 من الحمل حوالي 2 كيلو جرام، بينما يصل طوله إلى 45 سنتيمتر. أي أنه أصبح بحجم حبة الشمام. يختلف كل طفل عن الآخر فقد يزن طفلكِ أقل من ذلك بقليل أو أكثر.

حركة الجنين في الأسبوع ٣٤

عندما يصبح حجم الطفل أكبر، فإنه عادةً ما يثني رجليه بسبب قلة المساحة المتاحة له داخل الرحم؛ لذلك قد تلاحظين قلة نشاطه، لكن تصبح حركاته أكثر وضوحًا. يمكنه أيضا تحريك القدمين أو اليدين على طول البطن من الداخل. يستمر أيضا الشعور بحركة فواق الجنين.

اقرأ أيضًا: دواء كانديفاست


الولادة في الأسبوع ٣٤ من الحمل

الولادة في الأسبوع 34
مخاطر الولادة في الأسبوع 34.

إذا حدثت الولادة في الأسبوع ٣٤ من الحمل، فإن طفلكِ الآن أصبح خديج متأخر (Late preterm infant) أي أنه في المرحلة الأخيرة التي تسبق الولادة في الموعد الصحيح. يبدو الخدع المتأخرون كطفل كامل النمو، لكنه لا يزال غير ناضج بدرجةٍ كافية. يمكن أن يعاني الأطفال المولودين في الأسبوع 34 بعض المشكلات الصحية، مثل: اليرقان أو صعوبة التنفس أو مشكلات الرضاعة. عادةً ما تساعد الرعاية المناسبة على تخطي هذه المشكلات.

اقرأ أيضًا: فوائد البندق الغذائية


نصائح الأسبوع ٣٤ من الحمل

  • الحصول على كميات كافية من السوائل.
  • تجنب الكافيين.
  • الذهاب إلى الحمام فورًا عند الحاجة إلى ذلك دون تأخير.
  • الانحناء إلى الأمام في أثناء التبول يساعد على تفريغ المثانة.
  • ممارسة التمارين المعتدلة، مثل: المشي وتمارين كيجل.
  • الحفاظ على وضعية صحيحة في أثناء الجلوس أو الوقوف.
  • الاستمرار في تناول الأطعمة الصحية.
  • تناول فيتامينات ما قبل الولادة.
  • الحصول على قسط كافِ من الراحة.
  • النوم على الجانب وتجنب النوم على الظهر.

في الأسبوع ٣٤ من الحمل، أنتِ الآن في الأسابيع الأخيرة التي تسبق الولادة، لذلك ينبغي الاتصال بالطبيب على الفور عند الشعور بأي أعراض غير طبيعية.