الأسبوع الثامن عشر من الحمل

Week 18 of pregnancy

خلال الأسبوع 18 يتغير شكل الجنين وبطن الحامل ويمكن معرفة جنس الجنين، ما هي أعراض الأسبوع الثامن عشر من الحمل وكيف يتطور الجنين؟

الأسبوع الثامن عشر من الحمل هو الشهر الخامس، أنتِ الآن في منتصف الطريق تقريبًا، تحدث العديد من العلامات المميزة، فما هي أعراض الأسبوع الثامن عشر من الحمل وكيف يتغير شكل الجنين وتطوره وهل يمكن معرفة جنس الجنين وأهم النصائح اللازمة للحامل.


أعراض الأسبوع الثامن عشر من الحمل

مع تقدم الحمل خلال الأسبوع 18 يصبح الشعور بالدوخة من أكثر الأعراض الشائعة خاصةً عند الوقوف بصورةٍ مفاجئة. قد يضغط رحمكِ المتنامي على الشريان مما يبطئ من تدفق الدم عند الاستلقاء. اندفاع الدم عند تغيير وضعيتكِ قد يسبب الشعور بالدوار. بالإضافة إلى ذلك، يتطلب الرحم كمية كبيرة من الدم اللازم لنمو الجنين؛ لذلك ينتج الجسم كميات إضافية من الدم في أثناء الحمل لتوفير الاحتياجات المتزايدة. تشمل الأعراض الشائعة خلال هذه الفترة أيضًا:

متلازمة النفق الرسغي

تعاني 62% من النساء متلازمة النفق الرسغي خلال فترة حملهن. تنتج هذه المشكلة عن ضغط العصب الموجود في الرسغ وتسبب الشعور بالوخز والتنميل والألم في اليد والذراع. عادةً ما يختفي هذا الألم بعد الولادة، ولكن في أثناء الحمل يمكنكِ استخدام جبيرة الرسغ وتجنب التعرض لمجهود زايد لليد لفترات طويلة لتخفيف الألم.

آلام الجسم

مع تقدم المرحلة الثانية من الحمل وتوسع الرحم خلال الاسبوع الثامن عشر من الحمل، عادةً ما تشعر الحامل بآلام في مناطق مختلفة من الجسم خاصةً الظهر والفخذين. مع نمو الجنين وتغير شكله وزيادة حجم بطن الحامل، يتغير مركز توازنكِ للأمام مما يضغط على العمود الفقري ويسبب آلام الظهر عند الحامل. بالإضافة إلى ذلك، زيادة حجم الطفل تزيد من الضغط على عضلات الحوض. يمكن أن تساعد الكمادات أو التدليك في تخفيف هذه الآلام. تشنجات الساقين أيضًا من الأعراض الشائعة خاصةً في أثناء الليل.

التغيرات الجلدية والحكة

خلال فترة الحمل، تحدث العديد من التغيرات الجلدية لبشرة الحامل. لا تقتصر التغيرات على بطن الحامل فقط، لكنها قد تشمل حكة اليدين والقدمين. قد تصبح بشرتكِ داكنة أكثر وقد تظهر بعض البقع الداكنة (كلف الحمل). قد يظهر أيضًا خط أسود أسفل البطن. تصيب علامات التمدد 90% من الحوامل وتظهر عادةً خلال الثلث الثاني من الحمل. تجنبي الاستحمام بالماء الساخن، وارتداء الأقمشة التي قد تسبب الضيق أو الحكة. يمكنكِ أيضًا استخدام المرطبات الموضعية. على الرغم من أنها لم تمنع ظهور علامات التمدد، إلا أنها تحسن من مظهرها. تختفي كافة هذه التغيرات بمرور الوقت بعد الولادة.

انخفاض ضغط الدم

تعاني بعض النساء من انخفاض ضغط الدم في منتصف الحمل بسبب زيادة حجم الدم وتوسع الأوردة الدموية. عادةً لا يمثل هذا الانخفاض مشكلة خطيرة، لكنها قد تسبب الإرهاق والشعور بالدوخة وفقدان الوعي. تعتمد تغيرات ضغط الدم خلال فترة الحمل على صحة الحامل وتاريخها الطبي.

حركة الجنين

أصبح الطفل الآن نشطًا للغاية. قد تكون تلك الفقاعات الغازية أو الرفرفة التي تشعرين بها هي الحركات الأولى لطفلكِ. قريبًا سوف تشعرين بركلاته.

بطن الحامل خلال الأسبوع الثامن عشر

على الرغم من أن حجم بطن الحامل يختلف من امرأة لأخرى، إلا أنه بالطبع أصبح بروز بطنكِ أكثر وضوحًا الآن. يعتمد حجم بطن الحامل على الوزن الزائد عند الحامل ووزن الجنين بالإضافة إلى طولكِ وبنيتكِ وهل هو حملكِ الأول أم لا؟

تشمل أيضًا اعراض الاسبوع الثامن عشر من الحمل:

  • آلام البطن.
  • الامساك والانتفاخ.
  • الصداع.
  • نزيف اللثة والأنف.
  • تورم القدمين.
  • زيادة الشهية.
  • حرقة المعدة.
  • التوتر وصعوبة النوم.

اقرأ أيضًا: أطعمة لعلاج فقر الدم وعلاجات منزلية لمكافحة فقر الدم


كيف يتطور الجنين خلال الأسبوع الثامن عشر؟

كيف يتطور نمو الجنين خلال الأسبوع 18؟
الأسبوع الثامن عشر من الحمل 1

يبلغ وزن الطفل خلال الأسبوع 18 من الحمل 200 جرام، بينما يصل طوله إلى 14 سنتيمتر. أي أنه بحجم حبة الفلفل الحلو. يمكن لطفلكِ الآن التثاؤب وتتطور العديد من ردود الأفعال، مثل: السمع والبلع والمص. مازال هناك مزيد من الوقت قبل الخروج من الرحم؛ لذلك تظل رأس الجنين تجاه أعلى وقدميه إلى أسفل.

الجهاز العصبي

يتطور الجهاز العصبي للطفل سريعًا هذا الأسبوع. تتشكل شبكة من الأعصاب تُغطى بطبقة تسمى المايلين تساعد على انتقال الرسائل بين الخلايا العصبية لتكون روابط أكثر تعقيدًا. تتطور حواس الطفل أيضًا. يمكن لطفلكِ الآن سماعك بالكامل. سوف يصبح طفلكِ أكثر وعيًا بالأصوات التي يسمعها داخل جسمكِ حتى أنه يعتاد عليها. لذلك قد ينصح البعض باستخدام الضوضاء البيضاء التي تشبه الأصوات الداخلية للجسم لمساعدة الجنين على الاسترخاء عند ولادته.

النوم

يتدرب الطفل على مهارات القيلولة، وتتطور الساعة الداخلية التي تنظم أوقات النوم والاستيقاظ لديه. سوف تصبح منظمة أكثر أيضًا مع استمرار نمو الطفل.

الأسبوع الثامن عشر من الحمل وجنس الجنين

بينما لا يزال الجهاز التناسلي لطفلكِ يتطور. يمكن للطبيب بنسبة 95% معرفة جنس الجنين خلال الأسبوع 18. إذا كانت الجنين أنثى، يتطور الرحم وقناتي فالوب ويتحركان إلى مكانهما المناسب. بينما تصبح الأعضاء التناسلية الذكورية مرئية أيضًا في الموجات فوق الصوتية. ولكن قد تعيق حركة الجنين ووضعيته اكتشاف ذلك.

تشمل التغيرات الأخرى أيضًا:

  • يتشكل وجه الطفل ورأسه، تتخذ ملامح الوجه أماكنها الصحيح.
  • ظهور طبقة خفيفة من الشعر تغطي أنحاء الجسم.
  • يبتلع طفلكِ السائل الأمنيوسي ويتحد مع الخلايا الميتة والإفرازات في الأمعاء لتكوين العقي.
  • قد تبدأ المرارة في العمل.
  • تبدأ أذن الطفل في الظهور على جانبي الرأس.
  • في الرئتين، يبدأ نمو الأنابيب الصغيرة (القصيبات) عند أطراف الفروع، وفي نهايتها تبدأ الحويصلات الهوائية في الظهور.
  • تكونت بصمات أصابع طفلكِ الفريدة.

اقرأ أيضًا: عملية تثبيت القرنية المخروطية وكيف تؤثر على الرؤية


شكل الجنين في الأسبوع الثامن عشر بالسونار

شكل الجنين في الأسبوع الثامن عشر من الحمل بالسونار.
الأسبوع الثامن عشر من الحمل 2

تخضع العديد من النساء للفحص باستخدام الموجات فوق الصوتية (Ultrasound)خلال الثلث الثاني من الحمل للتأكد من تطور أجهزة الطفل. قد تتساءلين ما الذي يفعله طفلكِ الآن؟ يمارس الطفل الآن جميع أنواع الحركات ويمرن عضلاته. يساعد استخدام السونار خلال الأسبوع 18 على فحص جسم الطفل بالكامل بصورةٍ مفصلة. يمكن قياس وزنه وطوله وفحص الأعضاء الرئيسية للتأكد من نموه بصورةٍ سليمة. يمكن أيضًا فحص السائل الأمنيوسي وموقع المشيمة ومعدل ضربات قلب الجنين.

الأسبوع الثامن عشر من الحمل بتوأم يعني أن هناك غشاء يفصل بين الطفلين. في أثناء حركتهم، قد يدفعون السائل الأمنيوسي ليتحرك الغشاء قليلاً. يمكن رؤية هذه التغيرات عند التصوير بالموجات فوق الصوتية.


نصائح الأسبوع الثامن عشر من الحمل

تغذية الحامل من أهم الطرق للتمتع بحمل صحي وسليم.
الأسبوع الثامن عشر من الحمل 3
  • النهوض ببطء عند الجلوس أو الاستلقاء.
  • تجنب الوقوف لفترات طويلة.
  • ارتداء أحذية مريحة وداعمة.
  • الحصول على كميات كافية من الماء.
  • الاستمرار في تناول الأطعمة الصحية الغنية بالكالسيوم والحديد وحمض الفوليك.
  • استخدام الوسائد لرفع القدمين للحصول على مزيد من مزيد من الراحة وتخفيف التورم.
  • ممارسة التمارين الخاصة بفترة الحمل، مثل: اليوجا وتمارين تقوية عضلات الحوض.
  • تناول الفيتامينات الخاصة بفترة الحمل بانتظام.
  • الحفاظ على الزيارات الدورية للطبيب لفحص ضغط الدم وقياس الوزن.
  • الحصول على قسط كافِ من الراحة.
  • النوم على الجانب بدلاً من الظهر واستخدام وسائد داعمة.

يشمل الأسبوع الثامن عشر من الحمل العديد من التغيرات، ولكن في حالة ظهور أي أعراض مزعجة أو مثيرة للقلق ينبغي استشارة الطبيب على الفور.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن