الأسبوع السابع عشر من الحمل

Week 17 of pregnancy

تشمل أعراض الأسبوع السابع عشر من الحمل العديد من التغيرات لحركة الجنين، وقد يمكنكِ أيضًا معرفة جنسه، فكيف يتطور الجنين وأهم النصائح.

تتساءل العديد من النساء متى يمكن الشعور بحركة الجنين الأولى وكيف تبدو! الآن ومع بداية الأسبوع السابع عشر من الحمل، سوف تجدين ما تبحثين عنه، فما هي أعراض الأسبوع السابع عشر من الحمل وكيف تتغير إفرازات الحمل، ويتطور الجنين ومتى يمكن معرفة جنس الجنين؟


أعراض الأسبوع السابع عشر من الحمل

يشير الأسبوع السابع عشر إلى الشهر الرابع من الحمل، ومع استمرار الثلث الثاني من الحمل تختلف الأعراض من حالةٍ لأخرى. بينما قد تصبح بعض النساء محظوظة بالحصول على قسط كافِ من الراحة والمزيد من الطاقة خلال هذه الفترة، قد يعاني البعض الآخر من استمرار الأعراض المزعجة للحمل. لذلك قد تلاحظ بعض الحوامل ظهور توهج الحمل ، سوف يقل تساقط الشعر ليصبح أكثر كثافةً مع ببشرةٍ مشرقة ونضرة. ولكن على الجانب الآخر قد يستمر الغثيان والشعور بالقلق والتوتر ليمنع تحسن وضعيتكِ.

زيادة الشهية

لن يقلل الثلث الثاني من الحمل غثيان الصباح فقط، لكنه قد يزيد أيضًا من شهيتكِ. سوف تشعرين بالجوع والحاجة إلى تناول مزيد من الطعام لأول مرة بعد مرور الثلث الأول. قد يحدث ذلك بسبب حاجة طفلكِ المستمرة والمتزايدة لمزيد من العناصر الغذائية اللازمة لنموه.

آلام أسفل الظهر والحوض

ألم الظهر عند الحامل من أكثر الأعراض الشائعة التي تسبب القلق والانزعاج. مع توسع الرحم ونمو الجنين والتغيرات الهرمونية المصاحبة لهذه الفترة تتأثر العضلات، وتؤثر على المفاصل والأربطة فتسبب الشعور بألم في الظهر وعضلات الحوض. تعاني اثنتان من كل ثلاث نساء حوامل من آلام أسفل الظهر، بينما تعاني واحدة من كل خمس نساء من آلام الحوض.

احتقان الأنف

يصيب احتقان الأنف المرتبط بالحمل 39% من النساء. قد يظهر عادةً ابتداءً من الأسبوع 13 وحتى الأسبوع 21. تسبب زيادة حجم الدم وارتفاع مستويات الهرمونات زيادة إنتاج الغدد المخاطية مما يؤدي إلى احتقان الأنف ونوبات العطس. قد يسبب هذا الاحتقان أيضًا صوت الشخير عند النوم، ولكن لا داعي للقلق، سوف ينتهي كل هذا بعد الولادة مباشرةً.

علامات التمدد

ظهور علامات التمدد عند الحامل من أكثر أعراض هذه الفترة شيوعًا. تظهر هذه الخطوط البيضاء أو الحمراء نتيجة زيادة الوزن المفاجئة وتوسع الرحم. بالإضافة إلى ذلك، قد يسبب تمدد بشرتكِ أيضًا الشعور بالحكة، خاصة في منطقة البطن والثديين حيث يصبح الجلد أكثر رقة.

افرازات الحمل في الأسبوع السابع عشر

قد تسبب زيادة تدفق الدم خلال الأسبوع 17 من الحمل زيادة السوائل بالجسم، مما يسبب زيادة التعرق والافرازات المهبلية. عادةً ما تكون إفرازات الحمل في الأسبوع السابع عشر بيضاء أو صفراء. إذا ظهرت هذه الإفرازات بلون أصفر كثيف أو أخضر ينبغي استشارة الطبيب، لأن ذلك يشير إلى وجود عدوى.

تشمل أيضًا أعراض الأسبوع السابع عشر من الحمل:

  • تورم اللثة ونزيفها.
  • الشعور بالدوار.
  • الامساك.
  • حرقة المعدة والانتفاخ.
  • تورم اليدين والقدمين.
  • التغيرات الجلدية، مثل: ظهور كلف الحمل.
  • الالتهابات المهبلية.
  • تشنجات وألم في الساقين.
  • كثافة الشعر ولمعانه.
  • بشرة دهنية.
  • التهابات مجرى البول.
  • التعب وصعوبة النوم.
  • ألم الرباط المستدير.
  • الصداع.
  • بعض أعراض الثلث الأول، مثل: الغثيان والتقلبات المزاجية.

اقرأ أيضًا: ما هي أعراض سن اليأس المبكر؟


الأسبوع السابع عشر من الحمل وحركة الجنين

حركة الجنين خلال الأسبوع السابع عشر من الحمل.
الأسبوع السابع عشر من الحمل 1

تظهر حركة الجنين الأولى عادةً بين الأسبوعين 16 و21. لذلك خلال هذا الأسبوع، قد يمكنكِ الشعور بركلات جنينكِ الأولى. في حالات الحمل الأول قد تتأخر الحركة قليلًا وقد لا يمكنكِ تميزها في البداية. تظهر الحركات الأولى على هيئة رفرفة خفيفة، ولكن سرعان ما تتطور حركة الجنين في غضون أسابيع قليلة حتى يمكنكِ تميزها. قريبًا سوف تتحرك بطنكِ مع كل ركلة قدم صغيرة. تزداد حركة الجنين في بعض الأوقات، مثل:

  • بعد تناول الوجبات.
  • عند الاستماع إلى موسيقى صاخبة.
  • فرك البطن والتحدث إلى الطفل.
  • عند الحاجة إلى النوم.

اقرأ أيضًا: ضعف السمع عند الأطفال؛ أسبابه وأعراضه وأهم طرق العلاج


كيف يتطور الجنين خلال الأسبوع السابع عشر؟

متى يمكن تحديد جنس الجنين؟
الأسبوع السابع عشر من الحمل 2

خلال الأسبوع 17، يبلغ طول طفلكِ حوالي 13 سنتيمتر، ويزن 140 جرام تقريبًا. أي أنه أصبح بحجم حبة الكمثرى. يصبح الحبل السري (Umbilical Cord) أيضًا أكثر سمكًا وقوة لتوفير العناصر الغذائية اللازمة لنمو الجنين. بالإضافة إلى ذلك، يصنع الطفل أيضًا أنسجته الدهنية. تظهر هذه الخلايا أولًا في الوجه والرقبة والثدي وجدار المعدة. بعد ذلك، تُضاف الخلايا الدهنية إلى الظهر والكتفين والذراعين والساقين والصدر. تساعد هذه الخلايا على تخزين الطاقة وحماية الجسم وإيضاح معالم الطفل. تشمل تطورات الطفل أيضًا:

انتظام ضربات القلب

ينظم الدماغ ضربات القلب لتصبح أكثر انتظامًا عن ما سبق. لا مزيد من النبضات العشوائية، فقط 140-150 نبضة في الدقيقة.

يتدرب الطفل على المص والبلع

على الرغم من أنه لا يمكن للطفل تنسيق حركات المص والبلع حتى بلوغ الأسبوع 32 أو 34 من الحمل، إلا أنه يمكنه الآن التدريب على المص وشرب السائل الأمنيوسي المحيط به استعدادًا للرضاعة.

الأسبوع السابع عشر من الحمل وجنس الجنين

خلال الأسبوع 17 تتشكل الأعضاء الجنسية الخارجية لطفلكِ بالكامل، لذلك قد يتمكن الطبيب من معرفة جنس الجنين. ولكن في بعض الأحيان يمكن أن تتسبب وضعية الجنين أو حركته في عدم القدرة على تحديد جنسه. سوف ينبغي عليكِ الانتظار قليلًا.

تشمل تطورات الجنين الأخرى:

  • يتغير الهيكل العظمي للطفل من غضروف رخو إلى عظم، لتصبح عظامه وعضلاته أقوى.
  • تبدأ الغدد العرقية في التطور.
  • تظهر الأوعية الدموية من خلال جلده الرقيق، لحين اكتمال تكوين الخلايا الدهنية.
  • بدأت أظافر الأصابع في النمو.
  • ينمو الشعر على الرأس، وتتطور الحواجب والرموش أيضًا.
  • تتطور بصمات أصابعه الخاصة.
  • رغم أن عيون الطفل مازالت مغلقة، إلا أنها قد تتحرك الآن.
  • يمكنهم الاستجابة إلى الضوضاء.
  • يمكنهم فتح أفواههم وإغلاقها.

اقرأ أيضًا: أطعمة الأطفال بعمر 9 شهور؛ وأفضل الوصفات الصحية للطفل


الأسبوع السابع عشر من الحمل بتوأم

في حالات الحمل المتعدد، يتابع الطبيب حالة الحامل بصورة دورية أكثر من المعتاد. فقد يتخلف طفل واحد أو أكثر عن العمر الحقيقي للحمل. التوائم أكثر عرضةً للإصابة بالعديد من مشكلات الحمل، مثل: تشوه الكروموسومات ومشكلات المشيمة والولادة المبكرة وانخفاض وزن الجنين عند الولادة.


نصائح الاسبوع السابع عشر من الحمل

تمارين الحمل في الأسبوع السابع عشر.
الأسبوع السابع عشر من الحمل 3
  • الاستمرار في تناول الأطعمة المغذية واتباع نظام غذائي صحي.
  • الحصول على كميات كافية من الماء.
  • تجنب التعرض إلى الشمس لفترات طويلة؛ قد تزيد أشعة الشمس من كلف الحمل.
  • الحصول على قسط كافِ من الراحة.
  • تناول الفيتامينات التي يصفها الطبيب بانتظام.
  • تجنب الوقوف لفترات طويلة.
  • ارتداء أحذية مريحة ومسطحة.
  • ممارسة التمارين الخاصة بفترة الحمل بعد استشارة الطبيب، مثل:
    • اليوجا.
    • السباحة.
    • المشي.
  • تجنب النوم على ظهركِ لفترات طويلة، حتى لا يضغط رحمكِ على الأوردة الدموية الرئيسية.
  • النوم على الجانب مع استخدام وسادات داعمة.
  • الحصول على ما يكفي من فيتامين د.

على الرغم من انخفاض خطر التعرض إلى الإجهاض في أثناء الثلث الثاني من الحمل، إلا أن ينبغي استشارة الطبيب عند ظهور بعض الأعراض، مثل: تقلصات شديدة في الأسبوع السابع عشر من الحمل أو نزيف مهبلي.

 

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن