متلازمة ووترهاوس فريدريكسن Waterhouse-Friderichsen Syndrome

متلازمة ووترهاوس فريدريكسن Waterhouse-Friderichsen Syndrome

متلازمة ووترهاوس فريدريكسن Waterhouse-Friderichsen Syndrome، هي اضطراب نادر مهدد للحياة، يصيب الأطفال بنزيف الغدة الكظرية. ما أسباب هذا المرض وكيف يمكن علاجه.

متلازمة ووترهاوس فريدريكسن Waterhouse-Friderichsen Syndrome، عند فشل الغدد الكظرية في أن تعمل بشكل طبيعي، تظهر مجموعة من الأعراض نتيجة النزيف في تلك الغدد. وهي حالة طارئة عادةً ما تصيب الأطفال وتسبب الوفاة خلال ساعات قليلة.

ما هي متلازمة ووترهاوس فريدريكسن؟

الاسم العلمي للمرض متلازمة ووترهاوس فريدريكسن، Waterhouse-Friderichsen Syndrome.
أسماء أخرى المكورات السحائية الخاطفة – التهاب الكظر النزيفي – تعفن المكورات السحائية الخاطف.
تصنيف المرض أمراض الغدد الصماء.
التخصص الطبي المعالج أخصائي أمراض الغدد الصماء، طبيب الأطفال.
أعراض المرض الإرهاق، ارتفاع درجة حرارة الجسم، تيبس الرقبة، الصداع.
درجة انتشار المرض  نادر
الأدوية المعالجة المضادات الحيوية، القشرانيات السكرية.

متلازمة ووترهاوس فريدريكسن waterhouse friderichsen syndrome، هو فشل الغدة الكظرية بسبب النزيف بالغدة الناجم عن عدوى بكتيرية، تسببها بكتيريا نيسرية سحائية وتسمى أيضا المكورة السحائية ونادرا ما تكون العدوى فيروسية. تتميز ووترهاوس فريدريكسن بإنتان الدم الناتج عن المكورات السحائية، مما يتسبب في انخفاض ضغط الدم والغيبوبة، والتخثر الذي ينتشر بداخل الأوعية، بالإضافة إلى ظهور بقع جلدية أرجوانية اللون purpuric تنتشر في مختلف مناطق الجسم، مما يؤدي إلى قصور القشرة الكظرية والموت بشكل سريع. وعلى الرغم من أن معدل الوفيات مرتفع مع نزيف الغدة الكظرية الثنائي، إلا أن كثير من المرضى يتعافون من خلال السيطرة على الحالة في الوقت المناسب. وتستخدم المضادات الحيوية للعلاج فورا، كما تعطى الجلوكوكورتيكويد والقشرانيات المعدنية اعتمادًا على درجة الاستجابة للعلاج.

أسباب الإصابة بمتلازمة ووترهاوس فريدريكسن

أسباب متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

تنتج متلازمة ووترهاوس فريدريكسن waterhouse friderichsen syndrome عن عدوى المكورات السحائية الشديدة أو أنواع أخرى من البكتيريا. إذ يحتوي الجسم على غدتين كظريتين، تقع كل غدة فوق إحدى الكليتين. تفرز الغدد الكظرية هرمونات مختلفة ليعمل الجسم بشكل طبيعي. وتتأثر الغدد الكظرية بالعديد من الأمراض، مثل متلازمة ووترهاوس فريدريكسن waterhouse friderichsen syndrome. وتتضمن أنواع البكتيريا المتسببة في الإصابة ما يلي:
  •  بكتيريا المكورات العقدية المجموعة (ب) Group B streptococcus.
  • الزائفة الزنجارية Pseudomonas aeruginosa.
  • المكورات السحائية وتعرف أيضا بالبكتيرية النيسرية السحائية.
  • عدوى بكتيرية تسمى مستدمية نزلية haemophilus influenzae.
  • مرض السل بالغدد الكظرية يسبب تدميرً ونزيف للغدد ويؤدي إلى نقص القشرانيات المعدنية.
  • العقدية الرئوية Streptococcus pneumoniae والتي ترتبط بالتهاب السحايا لدى كبار السن والبالغين.
قد تتسبب بعض الفيروسات في الإصابة بعدوى waterhouse friderichsen syndrome مثل:
  •  الفيروس المضخم للخلايا.
  • عدوى فيروس الإيبولا.

“اطلع هنا: متلازمة الهزال Wasting syndrom


العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بمتلازمة ووترهاوس فريدريكسن

تشمل عوامل الخطر لمتلازمة ووترهاوس فريدريكسن waterhouse friderichsen syndrome ما يلي:
  •  استخدام مضادات التخثر.
  • متلازمة أضداد الفوسفوليبيد.
  • صدمة الغدة الكظرية.
  • حالات ما بعد الجراحة.
  •  فرط تخثر الدم كما هو الحال في قلة الصفيحات التي يسببها الهيبارين.

علامات وأعراض متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

تسبب نوع من البكتيريا تسمى نيسرية سحائية الإصابة بمتلازمة ووترهاوس فريدريكسن، وتظهر أعراض مرض disease ووترهاوس فريدريكسن فجأة بسبب نمو وتكاثر البكتيريا داخل الجسم. وتشمل الأعراض:
  • صداع بالرأس.
  • الحمى fever والقشعريرة.
  • التقيؤ.
  • آلام المفاصل والعضلات.
  • تيبس بالرقبة.
غالبًا ما تسبب الإصابة بالبكتيريا نزيفًا في جميع أنحاء الجسم ، مما يؤدي إلى:
  • طفح جلدي في جميع مناطق الجسم.
  • الصدمة الإنتانية.
  • تمنع الجلطات الدموية الصغيرة الناتجة عن التجلط المنتشر بالأوعية الدموية، إمداد الدم لباقي الأعضاء.

مضاعفات متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

يؤدي النزيف في الغدد الكظرية إلى عدة مضاعفات؛ نتيجة لعدم إنتاج ما يكفي من هرمونات الغدة الكظرية. وهذا ما يسمى بأزمة الغدة الكظرية، وتشمل الأعراض التالية:

  • الضعف والدوخة.
  • الانخفاض الشديد في ضغط الدم.
  • سرعة معدل ضربات القلب.
  • غيبوبة أو ارتباك.

“اطلع هنا: فقر الدم المنجلي Sickle Cell Anemia


تشخيص متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

تشخيص متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

عند تشخيص متلازمة waterhouse friderichsen ، يقوم الطبيب بإجراء الفحص الجسدي ويسأل عن الأعراض، ومن ثم تُجرى اختبارات الدم للتحقق من العدوى بالمكورات السحائية والتي تتضمن:
  • عمل مزرعة للدم، إذ تؤخذ عينة الدم من المريض قبل البدء في العلاج بالمضادات الحيوية.
  • تعداد الدم الكامل.
  • فحص تجلط الدم.
إذا اشتبه الطبيب بأنها عدوى بكتيريا المكورات السحائية (التهاب الكظر النزيفي)، فلابد من إجراء اختبارات أخرى وهي:
  • البزل القطني للحصول على عينة من سائل النخاع.
  • اختبار خزعة الجلد بصبغة جرام.
  • إجراء اختبار تحليل بول.
وفي حالات شديدة من أزمة الغدة الكظرية الحادة، تجرى الاختبارات التالية:
  • فحص دم الكورتيزول.
  • اختبار سكر الدم.
  • فحص الصوديوم والبوتاسيوم بالدم.
  • اختبار درجة الحموضة بالدم.

علاج متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

علاج متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

تعد متلازمة ووترهاوس فريدريكسن waterhouse–friderichsen حالة مهددة للحياة، ما لم يبدأ علاج تلك العدوى البكتيرية فورا، لذا يشمل العلاج إعطاء المضادات الحيوية بأسرع وقت ممكن. ويتم إعطاء أدوية القشرانيات السكرية لعلاج مشكلة الغدة الكظرية. بالإضافة إلى بعض العلاجات الداعمة للأعراض الأخرى. ويتم اتباع خطة العلاج كالتالي:
  • يتم سحب عينة الدم من المريض ويبدأ العلاج مباشرة قبل ظهور نتائج المعمل.
  • تعطى المضادات الحيوية وأدوية ضاغطات الأوعية vasopressors.
  • عادة يتم إعطاء جرعة من (5٪ دكستروز مع 0.9٪ محلول ملح) 20 مل لكل كجم على مدى ساعة واحدة.
  • إعطاء من 2 إلى 4 مل / كجم من (25 ٪ ديكستروز) على شكل جرعة واحدة وذلك لعلاج نقص سكر الدم.
  • قد يحتاج المريض إلى الأنسولين والجلوكوز في حالات ارتفاع في نسبة بوتاسيوم الدم.
  • يعطى الجلوكوكورتيكويد والقشرانيات المعدنية بانتظام بمجرد السيطرة على الحالة.
  • تُحدد جرعة الهيدروكورتيزون وفقا لعمر المريض، وتعطى على مدار 24 ساعة مستمر أو تقسم على 4 جرعات.
  • يجب متابعة الهيماتوكريت (فحص حجم الكريات الحمراء المكدسة) ونقل الدم حسب الحالة.
  • بعض الحالات تحتاج إلى جراحة تجميلية plastic surgery وعملية زرع أنسجة جلدية لعلاج نخر الأنسجة.

الأدوية المستخدمة في العلاج

أكثر العلاجات شيوعا المستخدمة في علاج تلك المتلازمة ما يلي:

  1. بنزيل بنيسيللين + كلورامفينيكول Benzylpenicillin + chloramphenicol
  2. دواء سيفترياكسون Ceftriaxone يستخدم في حالات الحساسية للبنسيلين.
  3. أدوية القشرانيات السكرية مثل الهيدروكورتيزون Hydrocortisone.
  4. السوائل التعويضية مثل 25 ٪ ديكستروز، 5٪ دكستروز، 0.9٪ محلول ملح.
  5.  لقاح المكورات السحائية.

كيفية الوقاية من متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

يمكن الوقاية من متلازمة ووترهاوس فريدريكس بتلقي لقاحات المكورات السحائية الجرثومي Meningococcal meningitis في الحالات التالية:
  •  جميع الأفراد الذين تتفاوت أعمارهم بين 11-18 عام.
  • المرضى المصابين بضعف وظيفة الطحال.
  • الذين يعانون من داء الخلية المنجلية.
  • حالات اضطرابات الجهاز المناعي.

الأسئلة الشائعة حول متلازمة ووترهاوس فريدريكسن

لماذا يسبب التهاب السحايا نزيف الغدة الكظرية؟

تُعرَّف متلازمة ووترهاوس فريدريكسن بأنها قصور في الغدة الكظرية بسبب النزيف، وينتج هذا النزيف عن عدوى بكتيرية شديدة (النيسرية السحائية) مما يؤدي إلى نزيف حاد في إحدى الغدتين الكظريتين.

ما هي عوامل الخطر المرتبطة بمتلازمة ووترهاوس فريدريكسن (التهاب السحايا)؟

  • عدم تلقي التطعيمات وفقا للموعد الموصى به في مرحلة الطفولة أو للبالغين.
  • تحدث حالات التهاب السحايا الفيروسي للأطفال الأقل في العمر من 5 سنوات.
  • حالات الحمل.
  • ضعف جهاز المناعة.

ما مدى شيوع متلازمة ووترهاوس فريدريكسن؟

تعد متلازمة ووترهاوس فريدريكسن حالة نادرة، يبلغ معدل انتشارها حوالي %1  واحد بالمائة.

متلازمة ووترهاوس فريدريكسن Waterhouse-Friderichsen Syndrome، هي فشل الغدة الكظرية في القيام بوظيفتها الطبيعية نتيجة النزيف في الغدد، بسبب عدوى المكورات السحائية الشديدة. يتميز بقصور حاد في الغدة الكظرية وهي حالة نادرة مهددة للحياة ما لم يتم علاجها على الفور.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق