عدوى الجهاز البولي

urinary tract infection

عدوى الجهاز البولي أو عدوى المسالك البولية، تعرف على أسباب هذه العدوى، ما هي الأعراض المميزة، كيف يمكن تشخيص هذه الحالة، وما هي طرق العلاج.

كتابة: إسراء أحمد | آخر تحديث: 26 مارس 2020 | تدقيق: الأدارة
عدوى الجهاز البولي

عدوى الجهاز البولي أو عدوى المسالك البولية – Urinary Tract Infection أو UTI، هي حالة مرضية شهيرة تصيب الجهاز البولي، تسببها عادة البكتيريا.

يمكن أن تؤثر هذه العدوى على المثانة ومجرى البول أو حتى على الكلية. وعادة ما تكون أكثر شيوعاً في النساء.

إليك كل ما تحتاج معرفته عن عدوى الجهاز البولي، الأسباب، الأعراض، التشخيص، العلاج، وطرق الوقاية.


ما هي عدوى الجهاز البولي؟

عدوى الجهاز البولى هي عدوى تصيب المسالك البولية تسببها البكتيريا في معظم الحالات، وأحيانا تسببها الفطريات، وفي حالات نادرة قد تسببها الفيروسات. تعد عدوى المسالك البولية من أكثر أنواع العدوى شيوعاً في البشر.

يمكن أن يحدث التهاب المسالك البولية في أي مكان من الجهاز البولي. يتكون الجهاز البولي من الكليتين والحالب والمثانة ومجرى البول.

تحدث معظم حالات عدوى المسالك البولية في الجزء السفلي من الجهاز البولي، بما في ذلك مجرى البول والمثانة. إلا أنها قد تصيب الجزء العلوي أيضاً.

وعلى الرغم من أن عدوى المسالك البولية في الجزء العلوي من الجهاز البولي، أقل شيوعاً من عدوى الجزء السفلي، إلا أنها عادةً ما تكون أكثر حدة.

تأخذ عدوى الجهاز البولي أسماء مختلفة اعتماداً على مكان حدوثها. فمثلاً:

  • إذا كانت العدوى في المثانة تعرف بـ التهاب المثانة.
  • إذا أصابت العدوى مجرى البول تعرف بـ عدوى الإحليل.
  • أما إذا أصابت الكلية فتعرف بـ التهاب الكلى.

ونادراً ما يكون الحالب مكان إصابة.

“اقرأ أيضًا: التهابات المسالك البولية في القطط


أعراض عدوى الجهاز البولي

تعتمد أعراض التهاب المسالك البولية على الجزء المصاب من الجهاز البولي.

تؤثر عدوى المسالك البولية في الجزء السفلي على مجرى البول والمثانة، وتشمل الأعراض:

  • حرقان أثناء التبول.
  • رغبة ملحة في التبول.
  • بول دموي.
  • بول معكر.
  • بول يشبه الكولا أو الشاي.
  • رائحة نفاذة للبول.
  • ألم الحوض في النساء.
  • ألم المستقيم في الرجال.

أما عدوى المسالك البولية في الجزء العلوي من الجهاز البولي، فتؤثر على الكلى. قد يكون هذا النوع مهدداً للحياة إذا انتقال البكتيريا من الكلية المصابة إلى الدم. وتشمل الأعراض:

  • ألم في أعلى الظهر وفي الجوانب.
  • رعشة.
  • حمى.
  • قيء.
  • غثيان.

تتشابه أعراض عدوى الجهاز البولي العلوية في الرجال مع تلك التي تصيب النساء. أما عدوى الجهاز البولي السفلية فعادة ما تكون مصاحبة في الرجال بألم في المستقيم، وفي النساء بألم في الحوض، إضافة إلى الأعراض التي يتشاركها الرجال والنساء على حد سواء.

“اقرأ أيضًا: أعراض حصوات الكلى


الأسباب وعوامل الخطر لعدوى المسالك البولية

أي شيء يقلل من إفراغ المثانة أو يهيج المسالك البولية، قد يؤدي إلى عدوى الجهاز البولي. هناك أيضاً العديد من العوامل التي تزيد من فرصة تعرضك لالتهاب المسالك البولية. تشمل هذه العوامل:

  • العمر: كبار السن هم الأكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية.
  • قلة الحركة بعد الجراحة مثلاً، أو الراحة في الفراش لفترات طويلة.
  • حصوات الكلى.
  • تاريخ مرضي سابق من التهاب المسالك البولية.
  • الاستخدام المطول للقسطرة البولية، مما يسهل دخول البكتيريا إلى المثانة.
  • مرض السكري.
  • الحمل.
  • ضعف جهاز المناعة.

عوامل خطر إضافية في الرجال

معظم عوامل الخطر للإصابة بعدوى الجهاز البولي لدى الرجال، هي نفسها بالنسبة للنساء. لكن، أحد العوامل الأكثر شيوعاً عند الرجال هو تضخم البروستاتا.

عوامل خطر إضافية في النساء

في النساء، توجد عوامل إضافية تزيد من خطر التعرض لالتهاب المسالك البولية. في بعض الحالات قد تساعد بعض تغييرات نمط الحياة في تقليل مخاطر بعض هذه العوامل.

  • مجرى البول القصير

يزيد طول مجرى البول القصير لدى النساء من فرصة تعرضهم لعدوى الجهاز البولي. حيث يقع مجرى البول في النساء بالقرب من المهبل وفتحة الشرج.

قد تؤدي البكتيريا الموجودة بشكل طبيعي حول المهبل وفتحة الشرج، إلى حدوث عدوى في مجرى البول وبقية المسالك البولية. حيث تقل المسافة أمام البكتيريا للوصول إلى المثانة.

  • الجماع

قد يتسبب الضغط على المسالك البولية الذي يحدث أثناء الجماع في تحريك البكتيريا من منطقة الشرج إلى المثانة.

توجد بكتيريا في البول لدى معظم النساء بعد الجماع. ومع ذلك، عادةً ما يتخلص الجسم من هذه البكتيريا في غضون 24 ساعة

التهاب المسالك البولية و الجماع

  • استخدام الواقي الذكري

قد يزيد الواقي الذكري غير المشحم من الاحتكاك، ويهيج جلد المرأة أثناء الجماع. يرفع ذلك من خطر التهاب المسالك البولية.

لذلك، تأكد من استخدام كمية كافية من مادة التزييت أثناء الجماع.

  • انخفاض مستوى هرمون الاستروجين

بعد انقطاع الطمث، يؤدي انخفاض الاستروجين إلى حدوث تغييرات في البكتيريا الطبيعية الموجودة في المهبل. يمكن أن يزيد ذلك من خطر التعرض لعدوى الجهاز البولي.

“اقرأ أيضًا: مرض المغص الكلوي


تشخيص عدوى الجهاز البولي

تشخيص عدوى الجهاز البولي
فحص البول

إذا كنت تشك في إصابتك بالتهاب المسالك البولية بناءً على أعراضك، فقم بزيارة الطبيب. سيقوم الطبيب بمراجعة أعراضك، وإجراء فحص بدني. ولتأكيد تشخيص عدوى المسالك البولية، سيطلب طبيبك اختبار البول للتأكد من وجود ميكروبات.

يجب أن تكون العينة المستخدمة في الاختبار ” عينة نظيفة”، بمعنى أن يتم جمعها في منتصف عملية التبول وليس في البداية. سوف يساعد ذلك على تجنب البكتيريا المتراكمة على جلدك، والتي يمكن أن تلوث العينة.

عند فحص العينة، سوف يبحث الأخصائي عن عدد كبير من خلايا الدم البيضاء في البول، إشارة إلى وجود عدوى.

في حالة الاشتباه في وجود فيروس، قد يلزم إجراء اختبار خاص. تعد الفيروسات من الأسباب النادرة لحدوث عدوى الجهاز البولي. لكن يمكن رؤيتها في الأشخاص الذين خضعوا لعمليات زرع الأعضاء، أو الذين يعانون من حالات أخرى تضعف نظامهم المناعي.

إذا اشتبه الطبيب في إصابتك بعدوى المسالك البولية العلوية، فقد يطلب منك أيضاً إجراء فحص الدم الشامل (CBC)، للتأكد من أن العدوى لم تنتشر إلى مجرى الدم.

عدوى المسالك البولية المتكررة

إذا كنت تعاني من عدوى المسالك البولية المتكررة، فقد يرغب الطبيب في التحقق من وجود أي تشوهات أو عوائق في المسالك البولية. لذا، قد يقوم بإجراء الفحوصات التالية:

  • الموجات فوق الصوتية، لتصوير أجزاء الجهاز البولي وعرضها على الشاشة.
  • الأشعة المقطعية (CT)، للحصول على صور أكثر تفصيلاً للجهاز البولي.
  • تصوير الحويضة الوريدي (IVP)، ويتضمن حقن صبغة في جسمك تنتقل عبر المسالك البولية، ثم أخذ أشعة سينية لبطنك.
  • تنظير المثانة، وفيه تستخدم كاميرا صغيرة يتم إداخلها عبر مجرى البول لروية داخل المثانة.

أثناء تنظير المثانة، قد يقوم الطبيب بإزالة قطعة صغيرة من أنسجة المثانة، وفحصها، لاستبعاد التهاب المثانة أو سرطان المثانة، كسبب لأعراضك.


علاج عدوى الجهاز البولي

يعتمد علاج التهاب المسالك البولية على السبب. سيكون الطبيب قادراً على تحديد الكائن المسبب للعدوى من نتائج الفحوصات المستخدمة لتأكيد التشخيص.

في معظم الحالات، تكون البكتيريا هي السبب، ويتم علاج العدوى التي تسببها البكتيريا باستخدام المضادات الحيوية.

في بعض الحالات، تكون الفيروسات أو الفطريات هي السبب. يتم علاج العدوى الفيروسية بأدوية تسمى مضادات الفيروسات. بينما يتم علاج العدوى الفطرية بأدوية تسمى مضادات الفطريات.

“اقرأ أيضًا: مرض التهاب المثانة


عدوى المسالك البولية المزمنة

تختفي معظم حالات العدوى في الجهاز البولي بعد العلاج. أما في حالة العدوى المزمنة، فلا تختفي أو تستمر في التكرار مرات أخرى.

تعود العديد من حالات العدوى المتكررة إلى الإصابة بنفس نوع البكتيريا. ومع ذلك، فإن بعض الحالات المتكررة لا تسببها بالضرورة نفس نوع البكتيريا. بدلاً من ذلك، فإن وجود خلل في بنية المسالك البولية قد يزيد من احتمالية تكرار حدوث العدوى.

“اقرأ أيضًا: احتباس البول


عدوى المسالك البولية أثناء الحمل

ينبغي على النساء الحوامل اللاتي يعانين من أعراض عدوى الجهاز البولي، استشارة الطبيب على الفور.

يمكن أن يسبب التهاب المسالك البولية أثناء الحمل، ارتفاعاً في ضغط الدم، أو حتى الولادة المبكرة. ومن المرجح أيضاً أن تنتشر العدوى أثناء الحمل إلى الكلى.

“اقرأ أيضًا: متلازمة بيكويكيان


الوقاية من عدوى الجهاز البولي

الوقاية من عدوى المسالك البولية
طرق الوقاية من عدوى الجهاز البولي

يمكن للجميع اتخاذ الخطوات التالية للتقليل من خطر التعرض لعدوى المسالك البولية UTI:

  • تناول 6-8 أكواب من الماء يومياً.
  • لا تحبس البول لفترات طويلة.
  • تحدث مع طبيبك حول أي صعوبات تواجهها عند إفراغ المثانة.

تحدث عدوى الجهاز البولي في كثير من الأحيان في النساء أكثر من الرجال. النسبة تقريباً هي 1:8، بمعنى أنه مقابل كل ثماني نساء مصابات بالتهاب المسالك البولية، يوجد رجل واحد فقط مصاب.

قد تساعد إجراءات معينة في منع حدوث العدوى لدى النساء. بالنسبة للنساء بعد انقطاع الطمث، يمكن لاستخدام الاستروجين الموضعي الذي وصفه الطبيب أن يصنع فارقاً.

إذا اعتقد الطبيب أن الجماع هو أحد العوامل في تشكل العدوى، فقد يوصي بتناول المضادات الحيوية الوقائية بعد الجماع.

تأكد من استشارة الطبيب بخصوص خطة الوقاية المناسبة لك.


إذا كنت تعاني من أحد أعراض عدوى الجهاز البولي (UTI) أو Urinary Tract Infection، فقم بالتواصل مع طبيبك. التشخيص الصحيح والعلاج الجيد غالباً ما يساعد في شفاء الحالة.

1005 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق