اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

سرطان المثانة عند القطط

سرطان المثانة عند القطط هو ورم خبيث ينشأ عادة من السطح الداخلي للمثانة البولية. ما هي أعراض وأسباب وطرق علاج سرطان المثانة عند القطط؟

0 21

كما يوحي الاسم، فإن سرطان المثانة عند القطط (Urinary Bladder Cancer in Cats) عبارة عن ورم خبيث ينشأ انطلاقاً من المثانة البولية، وهو مرض يصيب الكثير من القطط كل عام. تعرف على أعراض وأسباب وطرق علاج سرطان المثانة عند القطط.


ما هو سرطان المثانة البولية؟

سرطان المثانة عند القطط هو نمو غير طبيعي للخلايا داخل المثانة البولية، ويعد سرطان الخلايا الانتقالية (TCC) النوع الأكثر شيوعًا. ينشأ هذا النوع من الأورام الخبيثة من الخلايا المبطنة للجدار السميك للمثانة ويمكن أن ينتشر بسرعة إلى المناطق التالية من الجسم:

  • العقد الليمفاوية.
  • الكلى.
  • الرئتين.
  • العظام.

وكذلك أعضاء المسالك البولية المجاورة:

  • المهبل.
  • البروستاتا.
  • الإحليل.
  • الحالب.

يعتبر سرطان المثانة من الأمراض النادرة عند القطط، حيث يمثل ما يقرب 1 في المائة من حالات السرطان عند القطط، ولكن هذا النوع من السرطان سريع الانتشار ومميت.

مثل معظم أنواع السرطان، فإن سرطان المثانة البولية عند القطط يحدث لأسباب مجهولة (غير معروفة). ويُلاحظ بشكل أكثر شيوعًا في إناث القطط في سن السابعة تقريبًا، ولكنه يظهر أيضًا عند الذكور.

تحاكي أعراض سرطان المثانة عند القطط أعراض التهابات المثانة، مما يجعل من الضروري لمالكي الحيوانات الأليفة إجراء الفحص عند طبيب بيطري متخصص.


أنواع سرطان المثانة عند القطط

هناك عدة أنواع مختلفة من أورام المثانة الخبيثة التي يمكن تشخيصها عند القطط، وأشهرها سرطان الخلايا الانتقالية.

سرطان الخلايا الانتقالية

سرطان الخلايا الانتقالية (TCC) هو أحد أنواع سرطانات المثانة شيوعاً عند القطط، حيث يتم تشخيص الكثير من القطط بهذا النوع أكثر من الأنواع الأخرى من سرطان المثانة كل عام.

يظهر سرطان الخلايا الإنتقالية دائمًا من خلال أعراض تشير إلى وجود ورم في الجهاز البولي، وغالبًا ما يتمركز داخل جدار المثانة نفسه. ومثل جميع الأورام الخبيثة، فإن سرطان الخلايا الانتقالية لديه القدرة على الانتشار إلى أجزاء أخرى من الجسم، بما في ذلك العقد الليمفاوية والأعضاء الأخرى القريبة.

عندما يكبر سرطان الخلايا الانتقالية وتبدأ الخلايا السرطانية في الانتشار، فإنها تؤثر سلبًا على عضلات القط مما يتسبب في إضعافه مع تقدم المرض. وعلى الرغم من أن هذا السرطان يتمركز عادةً في المثانة، إلا أنه يتسبب أيضًا في ظهور أورام سرطانية على مستوى:

  • الكلى.
  • الحالب.
  • الإحليل.

أعراض سرطان المثانة عند القطط

"أعراض

تحاكي أعراض سرطان المثانة عند القطط في البداية أعراض التهاب لمثانة، ويخطأ معظم أصحاب الحيوانات الأليفة في تفسير هذه الأعراض على أنها عدوى بكتيرية بسيطة:

  • صعوبة التبول.
  • كثرة التبول.
  • سلس البول.

إلى جانب ذلك، ينتشر سرطان المثانة البولية بسهولة إلى مناطق أخرى من الجسم وقد تظهر تقريبًا الأعراض التالية:

  • البول المدمم.
  • انسداد مجرى البول مما يسبب عدم القدرة على التبول.
  • ألم عند ملامسة منطقة الظهر أو الحوض.
  • ضعف.
  • عدم تحمل التمارين الرياضية.
  • العطاش.
  • تبول كميات صغيرة فقط من البول.
  • المواء عند التبول.
  • السعال.
  • صعوبة في التنفس.
  • التقيؤ.
  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • تغيرات سلوكية.

إذا كان القط يعاني من انسداد مجرى البول، فسيصبح غير قادر على التبول حتى مع وجود مثانة ممتلئة لديه، مما يجعل الحالة طارئة وتحتاج إلى تدخل بيطري فوري.

“اقرأ أيضاً: فرط العطش عند القطط


أسباب سرطان المثانة عند القطط

يحدث سرطان المثانة عند القطط، وجميع الثدييات الأخرى، لأسباب غير معروفة تقريباً. يحدث السرطان نفسه نتيجة الخلايا الطافرة التي تتكاثر وتنتشر بشكل عشوائي، ولكن السبب المحدد وراء حدوث سرطان المثانة ليس واضحًا.

أفاد أخصائيو الطب البيطري أن السلالات البدينة لديها فرصة أكبر للإصابة بالمرض، لكن الوزن الزائد لا يرتبط ارتباطاً مباشراً بهذه الحالة.

السيكلوفوسفاميد Cyclophosphamide، دواء يستخدم في علاج السرطان وأمراض مناعية معينة، يتم استقلابه إلى مادة كيميائية مسرطنة تسمى أكرولين والتي تفرز في البول. قد يؤدي التعرض للسيكلوفوسفاميد إلى زيادة خطر إصابة الحيوانات الأليفة بسرطان المثانة.

تتأثر إناث القطط بشكل أكثر شيوعًا من الذكور، وقد تؤدي السمنة أيضًا إلى زيادة خطر الإصابة بالسرطان.


تشخيص سرطان المثانة عند القطط

"علاج

الاختبارات التشخيصية ضرورية للتعرف على سرطان المثانة واستبعاد الأمراض الأخرى. قد تشمل الاختبارات:

التاريخ الطبي الكامل والفحص البدني

بما في ذلك فحص المستقيم لجس:

  • الإحليل أو عنق المثانة.
  • غدة البروستاتا الذكرية.
  • العقد الليمفاوية المحيطة.

الأشعة السينية

تسمح الأشعة السينية البسيطة للبطن بتقييم:

  • الكتل السرطانية.
  • مدى تضخم العقدة الليمفاوية.
  • البحث عن النقائل داخل الصدر.

العد الكامل لخلايا الدم واختبارات الكيمياء الحيوية

تسمح هذه الاختبارات بتقييم:

  • الصحة العامة لحيوانك الأليف وأنظمة الجسم الأخرى.
  • تحديد الاضطرابات أو المشاكل الأيضية المتعلقة بانسداد المسالك البولية.

تحليل البول

تحليل البول للبحث عن تواجد العناصر التالية في البول:

  • خلايا الدم البيضاء أو الحمراء.
  • البكتيريا.
  • الخلايا السرطانية.

كذلك فحص خلوي للبول لتقييم الخلايا السرطانية.

فحص البطن بالموجات فوق الصوتية

يهدف هذا الاختبار إلى:

  • تقييم مكان ورم المثانة ومدى انتشاره.
  • حالة العقد الليمفاوية المحيطة.
  • البحث عن إمكانية وجود انسداد في المسالك البولية.

الأشعة السينية

يهدف فحص الجسم بالأشعة السينية باستخدام صبغة التباين إلى:

  • تقييم مكان ومدى انتشار ورم المثانة.
  • تعويض فحص البطن بالموجات فوق الصوتية.

تنظير الإحليل

تنظير الإحليل عن طريق تمرير منظار صلب أو مرن في مجرى البول والمثانة تحت التخدير، بغرض:

  • تحديد مكان الورم ومدى انتشاره.
  • يسمح هذا الإجراء بأخذ خزعة من الورم.

ولكنه يتطلب عادةً الإحالة إلى أخصائي بيطري.

اختبار V-TBA

أصبح هناك اختبار جديد نسبيًا يسمى V-TBA متاح للكشف عن وجود علامات سرطان المثانة في بول القطط المشتبه في إصابتها بسرطان الخلايا الانتقالية.

“اقرأ أيضاً: نزيف الأنف عند القطط


علاج سرطان المثانة عند القطط

يمكن محاولة علاج سرطان المثانة البولية عند القطط من خلال الاستئصال الجراحي للورم والعلاج الكيميائي و / أو العلاج الإشعاعي.

العلاج الجراحي

لا يمكن إزالة ورم المثانة الخبيث جراحيًا إلا عندما تكون الكتلة في منطقة غير جراحية. إذا تم العثور على الورم داخل مجرى البول أو الحالب -كما هو الحال في معظم الحالات- فلن يُنصح بالإزالة الجراحية لهذه الهياكل الحيوية.

في هذه الحالة، قد يقوم الطبيب البيطري بإجراء عملية جراحية لتقليل حجم الورم. ويعتبر التنحيف علاجًا مؤقتًا فقط لتخفيف الأعراض، حيث تستمر الكتلة في النمو.

العلاج الكيميائي

يتعين على الطبيب البيطري تحديد مجموعة من أدوية العلاج الكيميائي لعلاج المرض بشكل فعال، كما أن أقل من 20 في المائة من القطط المريضة تستجيب لبروتوكول العلاج.

العلاج الإشعاعي

أثبت العلاج الإشعاعي أنه أكثر فاعلية من العلاج الكيميائي في علاج سرطان المثانة عند القطط، لكن الأشعة الإشعاعية غالبًا ما تلحق ضراراً كبيرا بالمجاري البولية.

يتم إجراء علاجات سرطان المثانة البولية عند القطط لمنح القطط نوعية حياة أفضل، ولكن لا يوجد علاج لهذا المرض.

مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية

يتم وصف الأدوية عن طريق الفم للسيطرة على الحالة. الأدوية الأكثر فعالية للقطط المصابة بسرطان المثانة هي الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، أو مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، والتي يتم إعطائها لفترة قصيرة.

تقلل مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الالتهاب الداخلي الذي يسببه سرطان الخلايا الإنتقالية، ولكن من المهم ألا يتم إعطاء هذه الأدوية لفترة طويلة، يرجع سبب هذا التحذير لكون مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية يمكن أن تسبب بعض المشاكل الصحية بعد فترة من تعاطيها.

اسأل طبيبك البيطري دائمًا عن الطريقة الصحيحة لعلاج القطط المصابة بسرطان المثانة، وواكب مواعيد المتابعة عند الطبيب البيطري للتأكد من أن كل شيء يسير على ما يرام خلال فترة العلاج.


التعافي

سرطان المثانة عند القطط
التعافي من سرطان المثانة عند القطط.

يجب إجراء فحص سرطان المثانة البولية عند القطط في الحالات التالية:

  • إذا كان لديك قطة كبيرة السن ولاحظت وجود دم في البول.
  • إذا زادت وتيرة التبول.
  • إجهاد أو صعوبة التبول.
  • لا يستجيب المرض للعلاج الروتيني بالمضادات الحيوية.

[notice]يجب عليك طلب الرعاية البيطرية على الفور إذا كنت تشك في أن حيوانك الأليف غير قادر على التبول.[/notice]

تؤدي عدم القدرة على التبول إلى مضاعفات أيضية شديدة تسمى يوريميا في غضون أقل من ثلاثة أيام من انسداد المسالك البولية الكامل.

راقب حيوانك الأليف عن كثب بحثًا عن التغييرات في عادات التبول لديه بعد إجراء التشخيص وبدء العلاج، لأن مثل هذه التغييرات قد تشير إلى نمو الورم من جديد.

تجنب الإكثار من منتجات مكافحة البراغيث والقراد أكثر من مرتين سنويًا نظرًا لكونها تزيد من خطر الإصابة بهذا المرض. إذا كنت تعيش في منطقة حيث تشكل البراغيث والقراد مشكلة على مدار العام، فتحدث إلى الطبيب البيطري عن الحلول البديلة لمكافحة البراغيث والقراد.

“اقرأ أيضاً: نزيف الأنف عند القطط


مقالات ذات صلة:


قد تزيد السمنة من خطر الإصابة بمرض سرطان المثانة عند القطط (Urinary Bladder Cancer in Cats)، لذا يوصى بممارسة الرياضة بانتظام ومراقبة النظام الغذائي من أجل الحفاظ على صحة الحيوان الأليف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد