استخدامات الكركم لعلاج الحساسية؛ 6 طرق لاستعماله

أصبح الكركم يستخدم لعلاج الحساسية بأنواعها المختلفة كالحساسية الموسمية، إليك بعض الطرق والوصفات البسيطة لاستخدام الكركم لعلاج الحساسية.

هل تعاني دائمًا من الطفح الجلدي أو نوبات العطس والسعال خلال فترة معينة من العام؟ إذا تكرر هذا خلال نفس الفترة، فقد تكون لديك حساسية موسمية. يمكنك استخدام الكركم لعلاج الحساسية، والتقليل من أعراضها ويقلل أيضا من الالتهابات.


أهمية الكركم لعلاج الحساسية

  • يساعد الكركم في علاج أمراض الربو والحساسية
    • يمكن أن يقوم الكركمين، وهو مادة كيميائية نباتية متعددة البوليفين موجودة في الكركم، بتعديل نظامك المناعي ومنع إفراز الهستامين (مركب يثير الاستجابة الالتهابية والحكة) في الخلايا البدينة.
    • يمكن أن يساعد في علاج التهاب الأنف التحسسي يمكن أن يساعد الكركمين في تخفيف احتقان الأنف، العطس وغيرها من أعراض التهاب الأنف التحسسي.
    • في دراسة أجريت على 241 مريضًا يعانون من التهاب الأنف التحسسي الدائم، تم استخدام الكركمين لتحسين تدفق الهواء الأنف خلال شهرين.
  • يساعد على تقليل الحكة
    • أظهرت دراسة أجريت على الفئران أن الاستخدام الموضعي للكركمين يؤثر كعامل مضاد للحكة ممتاز.
    • يمكن أن يقلل من الحكة الناجمة عن إطلاق الهستامين.
    • مَنع الكركمين مستقبلات معينة في الخلايا العصبية الحسية في الفئران، وهي المستقبلات المسؤولة عن الأحاسيس المؤلمة.
    • يمكن للاستهلاك الفموي والتطبيقات الموضعية للكركم الحفاظ على صحة بشرتك.
تحتوي توابل الكركم على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للميكروبات. يساعد في علاج عدد من الأمراض الجلدية، بما في ذلك حب الشباب، التهاب الجلد التأتبي، الصدفية، الثعلبة، والبهاق.

افضل 6 طرق لاستخدام الكركم عن طريق الفم لعلاج الحساسية

أهمية الكركم لعلاج الحساسية
استخدام الكركم عن طريق الفم لعلاج الحساسية

ملاحظات هامة حول استخدام الكركم عن طريق الفم لعلاج الحساسية

  • تأكد من أن تستهلك الكمية المناسبة من الكركمين، وليس الكثير منه.
  • وفقا لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، يجب أن تكون الكمية اليومية المقبولة من الكركمين في حدود 0-3 ملغ لكل كيلوغرام من وزن الجسم.
  • يمكنك ضبط الجرعة وفقًا للكمية المسموحة بعد استشارة الطبيب.

 فيما يلي طريقة استخدام مسحوق الكركم لعلاج الحساسية:

  • [1] حليب الكركم لعلاج الحساسية
    • الحليب مفيد للصحة، ولكن إذا كنت تعاني من عدم تحمل اللاكتوز، فيمكنك تناول حليب جوز الهند أو اللوز.
    • بإضافة جرعة عالية من العسل يمكن أن تساعدك في تقليل أعراض التهاب الأنف التحسسي.
    • تحتوي القرفة على سينامالديهايد، وهو عامل مضاد للالتهابات.
    • الفلفل يحتوي على بيبيرين، مما يعزز امتصاص الكركمين بنسبة 2000 ٪.
    • يحتوي الزنجبيل على مادة يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض التهاب الأنف التحسسي.
    • الفلفل الحار يضيف نكهة إلى الطهو.
    • تحتاج عند إعداد حليب الكركم لعلاج الحساسية:
      • نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم.
      • 1 كوب حليب (يمكنك استخدام حليب اللوز أو حليب جوز الهند).
      • 1 ملعقة صغيرة من العسل الخام.
      • رشة من مسحوق القرفة.
      • رشة من الفلفل الأسود المطحون.
      • قطعة صغيرة من الزنجبيل.
      • رشة من الفلفل الحار.
    • طريقة الإعداد
      • يُسكب الحليب في قدر ويُسخّن قليلاً.
      • قم بإضافة جميع المكونات.
      • تخفق المكونات حتى يذوب كل شيء، تأكد من أنه لا يغلي.
كم مرة يمكنك تناول حليب الكركم في اليوم؟ كوب واحد في اليوم، قبل الذهاب إلى السرير.
ملاحظة: يحتوي العسل الخام عادة على حبوب اللقاح التي قد تؤدي إلى الحساسية، لذلك إذا كنت تعاني من حساسية حبوب اللقاح، فيجب عليك تجنب استخدام العسل الخام.
  • [2] شاي الكركم لعلاج الحساسية
طرق استخدام الكركم عن طريق الفم لعلاج الحساسية
شاي الكركم لعلاج الحساسية
    • يمكن أن يساعد العسل في علاج العطس وسيلان الأنف وأعراض أخرى من التهاب الأنف التحسسي.
    • يمكن للكركم في الخليط أن يساعد في تحسين أعراض الحساسية، ومع ذلك، تجنب العسل الخام إذا كان لديك حساسية من حبوب اللقاح.
    • تحتاج لصنع شاي الكركم لعلاج الحساسية:
      • نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم.
      • نصف ملعقة صغيرة من العسل.
      • 1 كوب ماء.
  • [3] طريقة إعداد شاي الكركم لعلاج الحساسية
    • سخن الماء وأضف مسحوق الكركم إليه، يقلب جيدا.
    • أضف العسل.
كم مرة تتناول شاي الكركم؟ مرتين فى اليوم.
 الكركمين في الكركم له خصائص مضادة للحساسية التي تمنع إطلاق الهستامين وتقلل من أعراض الحساسية. يمكنك وضع نصف معلقة من الكركم مباشرة في كأس من الماء دون إضافات، مرة واحدة على الأقل في اليوم.
  • [4] شراب التفاح والكركم لعلاج الحساسية
    • يحتوي الليمون على فيتامين (ج)، الذي يمنع بشكل فعال إطلاق الهستامين في الجسم.
    • وجدت دراسة أن تناول فيتامين (ج) يقلل من أعراض التهاب الأنف التحسسي.
    • يوصف خل التفاح كعلاج طبيعي لتفاعلات الحساسية (على الرغم من عدم وجود دليل يدعم هذا البيان).
    • العسل يساعد في تخفيف أعراض التهاب الأنف التحسسي.
    • يحتوي الفلفل الأسود على بيبرين يعزز امتصاص الكركمين.
    • تحتاج لإعداد شراب التفاح والكركم:
      • 1 ملعقة كبيرة من الكركم المطحون.
      • 1 ملعقة صغيرة من نكهة الليمون.
      • 2 ملاعق كبيرة من خل التفاح الطبيعي.
      • ربع كوب من العسل.
      • ربع ملعقة كبيرة من الفلفل الأسود.
      • هاون ومدقة.
    • طريقة إعداد شراب التفاح والكركم لعلاج الحساسية
      • باستخدام هاون ومدقة، يطحن الكركم للحصول على مسحوق ناعم أكثر.
      • يُضاف العسل، نكهة الليمون، خل التفاح، والفلفل الأسود البودرة.
      • اخلط جيدًا.
كم مرة يمكنك تناول شراب التفاح والكركم؟ تناول ملعقة كبيرة من الخليط كل يوم، قم بتخزين ما تبقى من الخليط في وعاء محكم والاحتفاظ به في الثلاجة، يجب أن تستمر في تناوله لمدة أسبوع تقريبًا.
  • [5] الكركم مع الليمون والعسل لعلاج الحساسية
    • هذا العصير يمكن أن يستخدم خاصة لعلاج حساسية الجيوب الأنفية.
    • يحتوي عصير الليمون على فيتامين C، مما يساعد على منع إفراز الهستامين.
    • يحتوي العسل الخام على مواد معروفة بتعزيز الجهاز المناعي.
    • يُعتقد أن الفلفل الحار يقلل من احتقان الأنف.
    • تحتاج لإعداد الكركم مع الليمون والعسل:
      • قطعتين متوسطتين من جذر الكركم.
      • 1 ليمون.
      • 1 ملعقة صغيرة من العسل.
      • ماء.
      • رشة من الفلفل الحار.
      • موزة (اختياري).
    • طريقة إعداد الليمون مع الكركم لعلاج الحساسية
      • مزج جذور الكركم وجعلها عجينة.
      • أضف الليمون الطازج.
      • يضاف العسل والفلفل الحار والماء.
      • يقلب جيدًا لجعل الكركم عصير.
      • يمكنك أيضًا إضافة الموز لتحسين الطعم.
كم مرة يمكنك تناول الكركم مع الليمون والعسل في اليوم؟ مرة واحدة في اليوم، وقتما تشاء، يمكنك استبدال الإفطار الخاص بك مع هذا عصير.
  • [6] الكركم مع زيت الزيتون لعلاج الحساسية
    • زيت الزيتون غني بمادة البوليفينول التي قد تساعد في تخفيف بعض أعراض الحساسية.
    • زيت الزيتون غني بالمواد المضادة للأكسدة التي يمكن أن تساعد في تعزيز الجهاز المناعي.
    • يساعد كل من الفلفل الأسود لاحتوائه على البيبرين والكركم في تخفيف أعراض الحساسية.
    • تحتاج لإعداد الكركم مع زيت الزيتون:
      • 1 ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم.
      • ربع ملعقة صغيرة من زيت الزيتون.
      • رشة من مسحوق الفلفل الأسود.
      • كأس من الماء.
    • طريقة إعداد الكركم مع زيت الزيتون:
      • أضف مسحوق الكركم وزيت الزيتون إلى الماء.
      • أضف مسحوق الفلفل الأسود إلى الخليط.
      • حرك المكونات معًا.
كم مرة يمكنك تناول الكركم مع زيت الزيتون؟ استهلاك هذا مرة واحدة يوميًا سيساعدك على التخفيف من الحساسية الموسمية.

“اقرأ أيضًا: الفراخ المشوية بالبابريكا على الفحم؛ سر التتبيلة لأسهل الأطباق الرئيسية لسفرة فطور رمضان 2022


طرق التطبيق الموضعي للكركم لعلاج الحساسية

  • العسل مع الكركم لعلاج الحساسية

العسل له خصائص مضادة للالتهابات ويمكن أن يساعد في تهدئة المناطق المصابة. الكركم له خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للالتهابات، هذه قد تساعد في مكافحة الطفح الجلدي.

طرق التطبيق الموضعي للكركم لعلاج الحساسية
العسل مع الكركم لعلاج الحساسية

نحتاج لإعداد وصفة الكركم مع العسل:

    • 1 ملعقة صغيرة من عصير الكركم.
    • 2 ملاعق كبيرة من العسل.

طريقة إعداد الكركم مع العسل:

    • يخلط الكركم والعسل.
    • يوضع على المناطق المصابة.
    • طبقها لمدة نصف ساعة.
    • قم بغسلها.
كم مرة يمكن تطبيق الكركم مع العسل على المناطق المصابة؟ مرة واحدة في اليوم، قبل الاستحمام.
  • خشب الصندل والكركم لعلاج الحساسية

يحتوي زيت خشب الصندل على خواص مطهرة، ومضادة للالتهابات، يمكن أن تساعد في تخفيف مشاكل البشرة، وبالتالي، قد يكون لمسحوق خشب الصندل أيضًا تأثيرات مماثلة ويمكن أن يساعد في تهدئة تفاعلات حساسية الجلد مع الكركم.

    • تحتاج لإعداد وصفة الكركم وخشب الصندل:
      • 1 ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم.
      • 1 ملعقة صغيرة من خشب الصندل الأحمر.
      • الماء الفاتر.
    • طريقة إعداد وصفة الكركم وخشب الصندل:
      • تمزج كميات متساوية من مسحوق الكركم وخشب الصندل الأحمر بالماء لعمل معجون.
      • ضع العجينة على المناطق المصابة.
      • دعها لمدة نصف ساعة.
      • شطف المنطقة المصابة بالماء الفاتر.
كم مرة يمكن تطبيق وصفة الكركم وخشب الصندل؟ مرتين في اليوم.

الاحتياطات الواجب إتباعها أثناء استخدام الكركم لعلاج الحساسية

على الرغم من أن للكركم فوائد علاجية وجلدية، إلا أنه قد يسبب الحساسية، وبالتالي، قبل استخدام الكركم، تحتاج إلى التأكد من بعض الأشياء:

  • معرفة ما إذا كان لديك حساسية من الكركم (الكركمين)، إذا كانت الإجابة بنعم، تجنب الكركم تمامًا.
  • لا يجب عليك أن استخدام أو استهلاك أكثر من الكمية المحددة من الكركم.
  • إذا كنت حاملاً أو مرضعة، فاحرص عند تناول الكركم، استشر الطبيب لضمان السلامة.
  • استهلاك الكركم عن طريق الفم قد يسبب الدوخة والغثيان والإسهال لدى بعض الأشخاص الذين يعانون من حساسية من الكركم. وبالتالي، توخي الحذر.
  • تناول جرعة كبيرة من الكركم، يقال أنه قد يسبب إيقاع غير طبيعي في القلب على الرغم من أن السبب وراء ذلك لا يزال مجهولًا.
  • إذا كنت تعاني من مشاكل في المرارة، فقد تتفاقم بسبب الكركم.
  • إذا خضعت لأي عملية جراحية، فتجنب الكركم لأنه قد يبطئ عملية تخثر الدم.

الكركم هو واحد من التوابل التي تعزز الصحة طويلة الأجل، ويستخدم الكركم لعلاج الحساسية ومع ذلك، كن حذرًا حول مخاطر وطرق استخدام الكركم. ابق دائمًا حذراً كلما استخدمت أي طريقة بديلة للعلاج، وعندما تراودك الشكوك، اطلب مساعدة الطبيب، دمتم سالمين.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن