مرض التهاب السحايا السلي؛ الأخطر على حياة الأطفال

مرض التهاب السحايا السلي؛ الأخطر على حياة الأطفال

مرض التهاب السحايا السلي؛ هو التهاب الطبقات المحيطة بالدماغ والنخاع الشوكي بجرثومة المتفطرة السلية، يشكل خطر كبير على الأطفال ويجب علاجه بالأدوية المضادة للسل.

مرض التهاب السحايا السلي (Tuberculous meningitis)؛ مرض خطير يسبب التهاب في الجهاز العصبي وخاصة عند الأطفال. تعرف معنا على أخطر 4 مضاعفات له وكيفية علاجه والوقاية منه لكونه من الأمراض المهددة للحياة.

ما هو مرض التهاب السحايا السلي؟

التهاب السحايا السلي (Tuberculous meningitis)، هو أحد أنواع  التهاب السحايا الجرثومي، ويصف وجود التهاب ناجم عن انتشار المتفطرة السلية في السحايا (السحايا مصطلح يشير إلى الطبقات المغلفة للدماغ والنخاع الشوكي). يعتبر هذا النوع من التهابات السحايا خطير جدًا ولا بد من معالجته بأسرع وقت.

الاسم العلمي للمرض التهاب السحايا بالمتفطّرة السليّة (عصية كوخ).
أسماء أخرى التهاب السحايا السليّ، التهاب السحايا الدّرني أوالتهاب السحايا التدرني.
تصنيف المرض من أمراض الجملة العصبية المركزية.
التخصص الطبي المعالج الداخلية العصبية، طب الأطفال اختصاص عصبية.
أعراض المرض الصداع مع الإقياء، ارتفاع الحرارة.
درجة انتشار المرض  شائع في الدول النامية الموبوءة، نادر في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.
الأدوية المعالجة الأدوية المضادة للسل.

وبائيات مرض التهاب السحايا السلي

يعتبر مرض السل أحد أكثر الأمراض انتشارًا في الدول النامية. يصاب حوالي ثلث سكان العالم به ولكن قد لا تظهر عليهم الأعراض إلا إذا مرضوا وضعفت مناعتهم مثلًا. عشر المرضى يطورون أعراض السل وعادة ما تكون الإصابة رئوية. إن مرض التهاب السحايا السلي يعتبر من أنواع السل خارج الرئوي. إن حوالي 100000 فرد مصاب بعصية كوخ سيصاب بمرض التهاب السحايا السلي أيضًا (وجود التهاب في السحايا). يزداد خطر حالات  تحول السل إلى مرض التهاب السحايا السلي بنسبة الضعف عند تشارك فيروس عوز المناعة البشري مع وجود الإصابة السلية.


أسباب الإصابة بمرض Tuberculous meningitis

إن السبب الوحيد للإصابة بالتهاب السحايا الدرني هو العدوى بالمتفطرة السلية. تحصل العدوى عادة بانتقال البكتيريا من خلال قطيرات التنفس في السعال أو العطاس في وجه الآخرين. قد تحدث العدوى السلية كجزء من السل خارج الرئوي (أي بدون ظهور أعراض رئوية) أو تحدث تالية للإصابة الرئوية بالعصية السلية وهذا الشكل الأكثر شيوعًا للسل. تستطيع عصية كوخ السلية أن تخترق الحاجز الذي يحمي الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والنخاع الشوكي) وتحدث درنات في طبقة من طبقات السحايا فإذا تمزقت الدرنة حدث التهابًا في السحايا. عادة ما يكون الأطفال هم ضحايا مرض التهاب السحايا السلي.

اقرأ أيضًا: “مرض السل – tuberculosis“.


علامات وأعراض التهاب السحايا السلي

رضيع يبكي ويعاني من أعراض التهاب السحايا السلي وعلى جبينه كمادة لتخفيض حرارته

لا يوجد علامات أو أعراض توحي بشكل مؤكد بأن المرض هو التهاب السحايا الناجم عن مرض السل، ولكن سوف نذكر أهم علامات وأعراض التهاب السحايا السلي:

  • الحمى.
  • الصداع الشديد.
  • الإقياء.
  • الحساسية الشديدة من الضوء.
  • قد يوجد أعراض لانضغاط الأعصاب القحفية (cranial nerves).
  • صعوبة حني الرأس.
  • ارتفاع الضغط داخل القحف (عظام الجمجمة).
  • تغيرات في الوعي، تبدأ بالنعاس وقد تنتهي بالسبات أو الغيبوبة.
  • الاختلاجات التالية للالتهاب السحائي.

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالمرض

سنلخص لكم أهم عوامل الخطورة التي تزيد فرصة حدوث المرض لديك بالتهاب السحايا السليّ، وهي:

  • إذا كنت ممن يعاني من السل الرئوي غير المعالج بشكل مناسب.
  • الفئة العمرية الصغيرة (الأطفال إلى عمر ال 5 سنوات).
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري إلى جانب الإصابة بالسل:
    يزيد خطر الإصابة بمرض التهاب السحايا بشكل كبير.
  • وجود الأمراض المضعفة للمناعة كالداء السكري ولا سيما غير المضبوط بشكل جيد.
  • إذا كنت ممن يتناول جرعات العلاج الكيماوي.
  • العيش في البيئات الموبوءة بالسل (tb) أو السفر إليها.
  • إدمان الكحول أو المخدرات.
  • تناول الأدوية المضعفة للمناعة كالستيروئيدات لفترة طويلة.

ملاحظة: هذه العوامل تزيد فرصة حدوث السل بشكل أساسي على اختلاف أشكاله.

تشخيص التهاب السحايا السلي؟

طبيب بيده صورة صدر شعاعية لتشخيص مرض التهاب السحايا السلي

يعتبر تشخيص مرض التهاب السحايا السلي تحديًا كبيرًا وصعبًا للأطباء. سنذكر لكم أهم الوسائل التشخيصية لهذا المرض:

  • بزل السائل الدماغي الشوكي:
    يتمثل في سحب عينة من المادة المحيطة بالنخاع الشوكي من خلال إبرة راشفة تُدخل في أربطة العمود القطني أسفل الظهر ومن ثم يتم تحليل العينة، ويمكن أن يفيد في التشخيص بشكل مهم. عند الإصابة بمرض التهاب السحايا السلي ستحتوي العينة عادة على نسبة عالية من البروتين وتعداد للكريات البيضاء مرتفع من نوع الخلايا اللمفاوية مع انخفاض نسبة السكر في السائل عن حدها الطبيعي
  • لطاخة من السائل الدماغي الشوكي ومن ثم فحصها بالمجهر لتحري وجود العصية.
  • زرع عينة من السائل المسحوب على أوساط زرع خاصة بجرثومة السل.
  • تفاعل البلمرة المتسلسل (PCR)، لتحري عصية كوخ.
  • من الممكن مراقبة العلاج باستخدام التفاعل المناعي اليسبوت.
  • قد يتم طلب الصور الشعاعية للصدر.
  • فحص قعر العين لتحري إصابة العين بالدرنات السلية.
  • قد يجرى تفاعل السلين الجلدي ولكنه غير مفيد في هذه الحالة غالبًا.

علاج التهاب السحايا السلي

يعتبر مرض التهاب السحايا السلي مرضًا خطيرًا، وعلاجه السريع والإسعافي أمر في قمة الأهمية. سوف نذكر لكم العلاج الواجب أخذه في هذه الحالة:

النقطة الأولى الواجب معرفتها أن علاج مرض Tuberculous meningitis سيكون بالقضاء على الجرثومة المسببة لهذا يجب إعطاء الأدوية المضادة للسل وهي: دواء أيزونيازيد (Isoniazid) وريفامبيسين وبيرازيناميد مع دواء إيثامبوتول (Ethambutol) أو ستريبتومايسين بشكل مستمر لمدة شهرين أو حسب ما يقرره الطبيب، يليها إيزونيازيد وريفامبيسين لمدة 7-10 أشهر، وبالمحصلة العلاج لمدة سنة كاملة تقريبًا. النقطة الثانية في العلاج استخدام الستيروئيدات لمدة يقررها الطبيب المعالج، قد تفيد في تحسين نسبة الوفيات وتخفيضها. بعض المرضى قد يوصف لهم لعض الأدوية المعدلة للمناعة، أو أدوية الخط الثاني المضادة للسل إذا لم تحدث الاستجابة على العلاج السابق المذكور.

اقرأ أيضًا: “مرض التهاب الأوتار (tendonitis)“.


مضاعفات مرض Tuberculous meningitis

طفل يعاني من مضاعفات مرض التهاب السحايا السلي ورأسه كبير جدا بسبب الاستسقاء

قد تحدث بعض الاختلاطات في حال عدم علاج مرض التهاب السحايا السلي، وتحدث بعد مدة طويلة الأمد عادة:

  • استسقاء الرأس Hydrocephalus:
    ويحدث فيه كبر في حجم الرأس بسبب تجمع السوائل، وهو الاختلاط الأكثر شيوعًا.
  • شلل الأعصاب القحفية.
  • مشاكل في الساحة البصرية ومن الممكن حدوث فقد البصر.
  • الشلل، الصرع.

كيفية الوقاية من مرض التهاب السحايا السلي

يمكن الوقاية من الإصابة بالتهاب السحايا السلي من خلال لقاح الـ BCG. هذا اللقاح فعّال عند الرضع والأطفال الصغار. يوصى أيضًا باللقاح للعاملين في مجال الرعاية الصحية من أطباء وممرضين، والذين قد يتعرضون لمرض السل من مرضاهم. يمكن الوقاية من مرض التهاب السحايا السلي من خلال تخفيف أو منع شرب المخدرات أو الكحول، أو من خلال تناول الأطعمة التي تساعد في دعم جهازك المناعي. حاول ألا تختلط بالمرضى المصابين بالسل وعدم التعرض المباشر للحديث معهم وارتداء الكمامة الطبية عند الضرورة لذلك.


هل يمكن الشفاء من التهاب السحايا السلي؟

نعم، وهذا في حال الالتزام بالأدوية مع الاستمرار بها لمدة سنة كاملة، أو حسب ما يقرره طبيبك.

كم يوم تستمر اعراض التهاب السحايا السلي؟

يمكن أن تظهر الاعراض بشكل خفيف في بداية المرض  لمدة أسابيع أو أشهر ويكون قد تحول للإزمان. عادة ما تسبب أعراضه إزعاجا كبيرا للمريض فيحال للمستشفى قبل أن يصيب مزمنا.

هل يمكن أن تكون مصابًا بالتهاب السحايا السلي وبدون أعراض؟

من الممكن أن يصاب الشخص ببكتيريا السل، لكنه لا يصاب بأعراض المرض. تعرف هذه الحالة بالسل الكامن ولا يمكن أن تحدث التهابا بالسحايا إلا حدث طارئ كتناول مثبطات المناعة مثلا.

ختامًا، نتمنى للجميع الحرص على الأطفال بشكل خاص من هذا المرض وعدم التهاون بشكواهم من صداع أو حرارة. يجب أن تكون الآن قادرًا على نشر الوعي بمرض التهاب السحايا السلي (Tuberculous meningitis) وتعرف الآخرين بأهم أعراضه وعلاماته وعوامل الخطورة التي تزيد حدوثه مع معرفتك للعلاج المناسب وطرق تشخيصه مع ضرورة أخذ اللقاح المخصص للسل، ولا سيما في البلدان التي يتوطن فيها مرض السل، أي المناطق الموبوءة مثل أفريقيا وجنوب شرق آسيا.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق