عملية ربط قناة فالوب

Tubal ligation

عملية ربط قناة فالوب - Tubal ligation هي إحدى وسائل منع الحمل، فما هي خطوات هذه العملية، وما فوائدها، وهل لها آثار جانبية، هذا ما سنتعرف عليه من خلال شبكة فهرس.

كتابة: رئيس التحرير | آخر تحديث: 16 مايو 2020 | تدقيق: إسراء أحمد
عملية ربط قناة فالوب

تعتبر قناة فالوب إحدى الأجزاء الرئيسية في الجهاز التناسلي الأنثوي؛ والتي ترغب النساء في ربطها كوسيلة من وسائل منع الحمل، فما هي عملية ربط قناة فالوب وما إجراءاتها؟


ما هي عملية ربط قناة فالوب

ربط قناة فالوب – Tubal ligation: هي عملية جراحية تسمى أيضًا بعملية ربط الأنابيب أو ربط البوق، وهي شكل من أشكال تحديد النسل الدائم. والتي تعتبر إحدى الطرق المشهورة المتبعة لتعقيم الإناث.

تنطوي هذه العملية الجراحية على قطع أو سد قناتي فالوب لمنع وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة.

يعتبر الغرض الرئيسي من ربط قناة فالوب هو منع الحمل. هذا الإجراء يجعل من المستحيل على البويضة أن تنتقل من المبيض، عبر قناة فالوب إلى الرحم.

إذا لم تتمكن البويضة من الوصول إلى الرحم ليتم تخصيبها بواسطة حيوان منوي، فلا يمكن أن يحدث الحمل.

يمكن للطبيب أو الجراح إجراء عملية ربط قناة فالوب كإجراء مستقل بذاته أو أثناء الولادة القيصرية. 

كما يمكنه محاولة عكس ربط قناة فالوب بجراحة أخرى، ولكن وفقًا للكلية الأمريكية لأطباء التوليد وأمراض النساء (ACOG)، لا تستطيع العديد من النساء الحمل بعد عكس هذه العملية، ويزداد خطر حدوث مضاعفات مثل الحمل خارج الرحم.

أحيانًا يتم الخلط بين الربط البوقي واستئصال الرحم، لكنهما مختلفان تمامًا. فعند الخضوع لعملية استئصال جزئي للرحم، تتم إزالة جزء فقط من الرحم.

حيث سيستمر التبويض ولكنكِ لن تكوني قادرة على حمل طفل. كما يتضمن استئصال الرحم الكامل إزالة الرحم والمبيضين، مما يؤدي إلى انقطاع الطمث على الفور.

في المقابل بعد إجراء عملية ربط البوق، تستمر الإباضة والحيض حتى يحدث انقطاع الطمث بشكل طبيعي.


دواعي إجراء ربط فناة فالوب

تعتبر جراحة ربط قناة فالوب الخيار الأمثل لكِ في حالة:
  • إذا كنتِ لا ترغبين في الحمل مرة أخرى.
  • إذا كان الحمل سيعرض صحتك للخطر.
  • إذا كان لديك اضطراب وراثي لا ترغبين في نقله.

يعتبر الربط البوقي شكلاً دائمًا من وسائل منع الحمل. لا يعتبر هذا الحل المثالي لكِ إذا كنتي غير متأكدة من عدم إنجاب المزيد من الأطفال، أو إذا كان زوجك يضغط عليكِ لإجراءها.


كيفية الاستعداد لعملية ربط قناة فالوب

يمكن أن يكون إجراء ربط البوق قرارًا كبيرًا، ويجب على الشخص استشارة مقدم الرعاية الصحية حول الفوائد والمخاطر والآثار المحتملة مسبقًا.
بمجرد اتخاذ قرار إجراء ربط قناة فالوب، سيقوم طبيبك بإجراء فحص شامل للحوض وتقييم صحتك. هناك عدة طرق لإجراء هذه العملية، والتي سيشرحها لكِ طبيبك بالتفصيل.

تتطلب الجراحة تخديرًا، لذا تأكدي من ذكر أي أدوية ومكملات غذائية تتناولينها، سواء كانت تستلزم وصفة طبية أو لا. فقد تضطرين إلى التوقف عن تناول هذه الأدوية في مرحلة ما قبل الجراحة. 

اسألي طبيبك إذا كان يجب عليك مؤقتًا استخدام طريقة احتياطية لتحديد النسل بعد الجراحة. من المهم أيضًا أن تخبري الجراح بوجود أي حالات صحية تعانين منها.

عادة ما يقوم طبيبك بإرشادك إلى متى تتوقفين عن الأكل والشرب قبل الجراحة. عادة، يكون ذلك بعد منتصف الليل في الليلة السابقة.

كما يجب عليكِ أن تقومي بارتداء شيء فضفاض ومريح وسهل الارتداء والخلع ليوم الجراحة.


اقرأ أيضًا: وسائل منع الحمل


ماذا يحدث أثناء عملية ربط قناة فالوب

تقوم العديد من النساء بمزامنة الخضوع لعملية ربط قناة فالوب مع توقع حدوث حمل. في حالة عدم وجود حمل، يمكن أن يتم الإجراء بعد ذلك بوقت قصير. خلاف ذلك، قد يرغب طبيبك في إجراء اختبار الحمل قبل الجراحة مباشرة.

ربط قناة فالوب بالجراحة بالمنظار

يمكن إجراء الربط البوقي عن طريق الجراحة بالمنظار. سيقوم الفريق الطبي بتركيب الكانيولا للتحكم في طريقة التخدير وتسهيل حقن السوائل الأخرى. قد تتضمن أيضًا تجهيزات المريضة تركيب أنبوب في حلقها للمساعدة في عملية التنفس أثناء الجراحة.

يقوم الطبيب بعد التخدير بضخ الغازات في التجويف البطني للشخص لتوضيح الرؤية. ثم يقوم بإدخال أنبوب رفيع ومضاء يسمى منظار البطن من خلال شق صغير بالقرب من منطقة السرة.

يقوم الجراح بعمل شق ثانٍ صغير للوصول إلى قناة فالوب. يمكن قص الأنابيب أو ربطها أو قطعها وإغلاقها. يتم إغلاق كلا الشقين بشريط أو بعض الغرز والضمادات.

التعقيم بتنظير الرحم

طريقة أخرى لإجراء هذه العملية هي التعقيم بمنظار الرحم. يتم إدخال أداة تسمى منظار الرحم من خلال المهبل وعنق الرحم.

من داخل الرحم، يقوم الطبيب بوضع أجهزة صغيرة في فتحات قناتي فالوب. أثناء التعافي، تتكون ندبات تمنع الحيوانات المنوية من الدخول إلى الأنبوب والوصول إلى البويضة.

يمكن إجراء هذه العملية تحت التخدير العام. ويتم ذلك أحيانًا في عيادة الطبيب باستخدام التخدير الموضعي فقط.

في كلتا الحالتين، تستغرق الجراحة حوالي نصف ساعة. وعادة ما يكون الشخص قادرًا على العودة إلى المنزل بعد قضاء بضع ساعات في غرفة الاستشفاء.

بعد الولادة القيصرية

تتضمن الولادة القيصرية إجراء شق في أسفل البطن والرحم لتوليد طفل واحد أو أكثر.

أثناء العملية، يكون الرحم خارج الجسم وتكون قنوات فالوب مرئية بوضوح. إذا رتبت المرأة لإجراء ربط أنبوبي خلال هذا الوقت، فقد يقوم الطبيب بقص أو ربط قناتي فالوب قبل إعادة الرحم لداخل الجسم وإغلاق شق البطن.

يستخدم الأطباء عادةً التخدير الوريدي الناحي لهذا النوع من الربط البوقي. وهذا يعني أن المرأة تتلقى حقنة مخدر موضعي في ظهرها لتخدير المنطقة السفلية فقط كم أنها تظل مستيقظة أثناء العملية.

عادةً ما يزول تأثير التخدير الناحي في غضون ساعات قليلة.


فترة الاستشفاء بعد العملية

فترة التعافي بعد التعقيم بالمنظار قصيرة. ربما ستتمكنين من استئناف حياتك الطبيعية في غضون أسبوع.

قد تظهر بعض الأعراض في هذه الفترة كآثار جانبية مثل:

  • دوخة.
  • غثيان.
  • ألم في الكتف مؤقت.
  • الانتفاخ وتراكم الغازات.
  • تقلصات في البطن.
  • التهاب الحلق إذا تم استخدام أنبوب التنفس.

خطر حدوث مضاعفات منخفض ولكنه يشمل إصابة الأوعية الدموية أو المثانة أو الأمعاء. حدوث النزيف والعدوى وضعف رد الفعل بسبب التخدير ممكنان دائمًا بعد الجراحة.

فترة التعافي بعد التعقيم بمنظار الرحم قصيرة أيضًا. حيث أنه لن يكون لديك أي شقوق مؤلمة. إذا كنتي قد خضعتي للتخدير الموضعي أثناء العملية، فربما لن تعاني من الدوخة أو الغثيان.

قد تتمكنين من استئناف نشاطك الطبيعي في غضون 24 ساعة إلى أسبوع واحد.


مخاطر ربط قناة فالوب

فيما يلي بعض المخاطر المحتملة من إجراء عملية ربط قناة فالوب:

يمكن أن يتعرض الرحم أو قناتي فالوب للإصابة أثناء جراحة التعقيم بمنظار الرحم، مما قد يتسبب في انزلاق الأجهزة من مكانها.

هذا يعني أنكِ معرضة لان تحملي في أي وقت، بالإضافة إلى أنه قد تحتاجين إلى إجراء جراحة لإزالة الأجهزة.

قد لا تسد الأجهزة قنوات فالوب بالكامل، أو قد لا يربط الجراح قناة فالوب جيدًا، مما يجعلك عرضة للحمل.

نادرًا ما تعاني بعض النساء من ألم طويل الأمد في منطقة أسفل البطن بعد الجراحة. في هذه الحالات، يجب إزالة الأجهزة جراحيًا.

إذا أصبحتِ حاملاً بعد ربط قناة فالوب، فهناك احتمالية كبيرة لحدوث حمل خارج الرحم، وهي حالة طبية طارئة تهدد الحياة.


اقرأ أيضًا: عملية استئصال قناة فالوب


نصائح يجب أن تُتبع بعد الخضوع للعملية

  • عادة ما سيُطلب منك عدم رفع أي شيء ثقيل لبضعة أسابيع.
  •  يمكن لمعظم النساء استئناف النشاط الجنسي بعد أسبوع، ولكن يجب أن تسألي طبيبك متى يكون ذلك آمنًا لك.
  • بلغي الطبيب على الفور إذا كنتِ تعانين من أعراض غير عادية مثل الحمى أو وجود ورم أو سوائل تخرج من الجرح.
  • يجب الالتزام بمواعيد زيارة طبيبك للتحقق من عملية التئام الجرح وإزالة الغرز.
  • بعد حوالي ثلاثة أشهر من التعقيم بالمنظار، ستحتاجين إلى إجراء اختبار تصوير للتأكد من انسداد قناتي فالوب.

هل ربط قناة فالوب جيد لمنع الحمل

التعقيم بمنظار الرحم من الطرق الفعالة للغاية في منع الحمل. بالنسبة للنساء اللواتي يخضعن لهذه الجراحة، فإن معدل حدوث الحمل لديهن هو 18 إلى 37 من أصل 1000 امرأة في غضون 10 سنوات.

بعد التعقيم بالمنظار، يستغرق انسداد ندوب قناتي فالوب حوالي ثلاثة أشهر. خلال تلك الفترة، ستحتاجين إلى استخدام وسيلة لمنع الحمل  احتياطيًا.


هل يمكن عكس عملية ربط قناة فالوب

يجب أن تضعي في اعتبارك أن هذا الإجراء هو وسيلة دائمة لمنع الحمل، ولكن يوجد إجراء جراحي لإعادة ربط الأجزاء المسدودة من قناتي فالوب.

ومع ذلك يعتبر هذا الإجراء، ناجح فقط بنسبة 50 إلى 80 في المائة، كما أنه يزيد من خطر الحمل خارج الرحم.

نظرًا لأن ربط قناة فالوب لا يتضمن إزالة المبيضين أو الرحم، فلا يزال الإخصاب المجهري متاحًا.


يعتبر ربط قناة فالوب – Tubal ligation وسيلة آمنة وفعالة لتحديد النسل، ولكن يجب عليكِ أن تكوني متأكدة أنكِ لا ترغبين في الحمل مرة أخرى قبل إجرائها.

المراجع

  1. Healthline, What You Should Know About Having Your Tubes Tied, www.healthline.com, Retrieved, 16/5/2020.
  2. MedicalNewsToday, What to know about tubal ligation, www.medicalnewstoday.com, Retrieved, 16/5/2020.
306 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق