جعل الأزهار الزغبي

Tropinota squalida

تعد حشرة الجعل الزغبي من الجعلان والآفات التي تصيب أزهار النباتات وتسبب أضرار محدودة وبسيطة، فما هي هذه الحشرة وما أهم المعلومات عنها؟

تعتبر حشرة جعل الأزهار الزغبي (Tropinota squalida) من الآفات الزراعية التي تصيب الورد والأزهار والحمضيات والإجاص والكرز والعنب والأشجار المثمرة، كما أنها تصيب عددًا كبيرًا من النباتات الأخرى، وقد تؤدي هذه الحشرة إلى أضرار بسيطة ومحدودة، فما هي دلالات وعلامات الإصابة بجعل الأزهار الزغبي، وكيف يمكن مكافحة جعل الأزهار الزغبي في حال اضطر المزارع لذلك؟


حشرة جعل الأزهار الزغبي

إن حشرة جعل الأزهار الزغبي من الحشرات الاقتصادية المصنفة كآفة على الأزهار. تصيب هذه الآفة أزهار الكثير من الأعشاب النجيلية والبقولية ومنها الفول، والحمص. كما تصيب الأشجار المثمرة كالحمضيات، والخوخ، والدراق والكرز، والعنب. أيضًا فهي تصيب أشجار العائلة الوردية، وبعض أزهار نباتات الزينة. تنتشر هذه الحشرة في بعض بلدان أوروبا، ووسط آسيا، ودول حوض البحر المتوسط.


الوصف

كثيرًا ما تشبه حشرة جعل الأزهار الزغبي باقي حشرات رتبة غمدية الأجنحة كالجعل الذهبي الزمردي مثلاً. إن الحشرة الكاملة خنفساء بطول حوالي 8-13مم. أما اللون العام فهو البني أو الأسود. كما يكسو جسم الحشرة زغب أصفر مخضر وتوجد على الغمدين مناطق ذات شعيرات كثيفة بيضاء. أما اليرقة فهي مقوسة بيضاء اللون.


الإصابة بجعل الأزهار الزغبي

جعل الأزهار الزغبي
مظاهر وعلامات الإصابة بالحشرة

 

تتجلى أعراض الإصابة بجعل الأزهار الزغبي من خلال مهاجمة الحشرات الكاملة (الخنافس) للأزهار. كما تتغذى الحشرات الكاملة على رحيق الأزهار والندوة العسلية ومكونات الزهرة الداخلية. نتيجة لذلك، يتلف عدد من الأزهار وهذا يؤثر بشكل محدود على كمية الثمار التي ستتشكل. من المعروف أن هذه الحشرة من الحشرات ذات الأهمية الاقتصادية الثانوية لأن ضررها يكون محدود وغير ملاحظ.

“اقرأ أيضًا: خنفساء المشمش الذهبية


دورة الحياة

تمتاز حشرة جعل الأزهار الزغبي بنشاط ربيعي، رغم أن دورة الحياة غير معروفة تمامًا. وفي ما يلي دورة الحياة بالتفصيل:

طور التشتية

من المعتقد أن الآفة تقضي فصل الشتاء بطور الخنفساء الكاملة. غالبًا ما تكون هذه الخنفساء في التربة مختبئة وتجهز نفسها لطور النشاط في ما بعد. رغم ذلك، فمن غير المعروف أن هذا الكلام دقيق حتى الآن.

طور النشاط

أما نشاط الحشرة فيحصل مع بدايات الربيع في نيسان/ أبريل. تنشط الخنافس في التربة وتغادرها وتطير إلى أزهار العائل. بعد ذلك، تتلف الخنافس الأزهار وتبقى تتغذى فيها لفترة معينة. تتزواج الحشرات وتضع الأنثى البيض في التربة على عمق 3-5 سم. يفقس البيض بعد حوالي عشرين يومًا حسب درجة الحرارة ورطوبة التربة. بعد ذلك، تخرج اليرقات وتتغذى على المواد العضوية المتحللة في التربة وتحتاح لشهر أو شهرين حتى تصل لطور الحشرة الكاملة أو الخنفساء. كما تمر اليرقة بثلاثة أعمار قبل الطور الكامل. تتحول اليرقات إلى عذراى ضمن خلية طينية في التربة وتتحول العذراء إلى حشرة كاملة بعد شهر.

أجيال جعل الأزهار الزغبي

إن عدد الأجيال غير محدد وغير معروف بصورة دقيقة. رغم ذلك، يعتقد على الأغلب أن للحشرة جيل واحد في العام كغالبية أنواع الخنافس التي تصيب الأزهار وتنتمي إلى رتبة غمدية الأجنحة.

“اقرأ أيضًا: حشرة التين الشمعية


معلومات مثيرة عن الحشرة

إن لهذه الحشرة سلوكيات ذكية تقوم بها كحماية من العوامل المختلفة، ومن الأعداء التي تحيط بها. ومن ضمن السلوكيات:

  • إن هذه الجعلان تضم أرجلها إلى بطنها وتقلب على ظهرها مدعية الموت عندما يقترب منها أي كائن حي خطير أو عدو غريب.
  • كما أن هذه الجعلان تمتاز بأطوارها الكاملة بتنظيف جسدي مستمر ومبالغ فيه، ويعتقد أن هذا للوقاية من الفطور والبكتريا والمتطفلات التي تصيبها.

من المعلومات المثيرة عن هذه الجعلان أنها لا تستطيع الطيران من دون شمس، كما أنها تموت إذا استمر انقطاع الإشعاع الشمسي لأيام. تشترك هذه الحشرة في المعلومات السابق ذكرها مع حشرة كابنودس اللوزيات، وكابنودس البقعة القلبية، وكذلك الجعل الذهبي Cetonia aurata وخنافس أبو العيد.


مكافحة جعل الأزهار الزغبي

جعل الأزهار الزغبي
سبل مكافحة هذه الحشرة

 

نادرًا ما يتم اللجوء لمكافحة جعل الأزهار الزغبي، وهذا للأسباب التالية:

  • إن أضرار الحشرة قليلة ولا تستدعي المكافحة.
  • كما أن نشاط الحشرة يترافق مع نشاط وانتشار النحل الذي يسهم في تلقيح الأزهار؛ واستعمال المبيدات سيضر بالنحل ويمنع التلقيح.
  • أيضًا فإن تأثير المبيدات سيكون عكسيًا وسيضر بالبيئة أكثر من نفعه.
  • كما أن تكلفة استعمال المبيدات ستكون من دون جدوى.

في حال رغبة المزارع بالمكافحة، يوصى قدر الإمكان التخفيف من كمية المبيد المستخدم. كما يحرص المزارع على استعمال مبيدات حشرية (فوسفورية- جهازية) لكي لا تتأثر الأعداء الحيوية المنتشرة في البيئة كخنافس أبو العيد Coccinella وحشرات أسد المن Chrysoperla. أيضًا يجب استعمال مستخلصات لا تضر بالنحل ودود القز كمستخلص نبات القاصيا Quassia أو مستخلص جذور شجرة النيم neem seeds. يمكن استعمال المبيد باراثيون ميثيل Parathion- methyl ولكن بشكل خفيف جدًا.

“اقرأ أيضًا: حشرة الفواكه القشرية


إجراءات الإدارة المتكاملة للبستان

تتم الإدارة المتكاملة لجعل الأزهار الزغبي في حال تداخل آفات أخرى مع هذه الحشرة كالتالي:

  • يعتني الفلاخ بصورة جيدة ببستانه بأشجاره وذلك عن طريق خلال عمليات الري.
  • كما يتخلص المزارع من أي بقايا مصابة (أزهار) ويحرقها بعيدًا عن البستان.
  • بالإضافة لذلك، ينشر المزارع مصائد خاصة على الأشجار، أو مصائد كرتونية أو شبكية بين الأشجار لصيد فراشات الأنفاق.
  • كما يجب على المزارع القيام بمراقبة دورية للأشجار والبستان والتأكد من خلوها من أي إصابات ويتم ذلك مع بداية الربيع.
  • لا تتم مكافحة الجعلان إلا في حال التداخل مع آفات أخرى.
  • في حال التداخل مع آفات فراشات الأنفاق يتم استعمال المبيد كارباريل (Carbaryl).
  • أما عند التداخل مع آفات ماصة للعصارة النباتية يستعمل المبيد مالاثيون Malathion.
  • أما في حال وجود حفارات الفروع والخشب يدهن المزارع الأماكن المصابة بزيوت مقواة بالمبيد السابق.

بذلك؛ نكون قد تعرفنا على حشرة جعل الأزهار الزغبي وأضرارها المحدودة والبسيطة. كما يكون المزارع قد ألم بشيء ما عن هذه الحشرة التي تتواجد حوله من دون أن يعرف ما هي ومستوى خطورتها. لا بد أن المزارع يجب أن يعرف شيئًا عن الحشرات التي تنتشر في حقله ليحدد الحشرات الضارة كثيرًا والحشرات الأقل ضررًا لكي يعرف سبل التعامل معها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

اشترك في النشرة البريدية
اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد