لماذا لا نذهب إلى برمودا؟

لماذا لا نذهب إلى برمودا؟

وائل الشيمي
مقالات
وائل الشيمي
نشرت منذ 4 أسابيع يوم 31 ديسمبر 2020-15 مشاهدة

السياحة في برمودا أمر يبعث على الريبة. نظراً لوجود مثلث برمودا هناك. لكن لا تنخدع! فهذه الجزر التي تدخل جزر الكاريبي هي ملاذ السياح في العالم. فما هي أفضل الأماكن السياحية في برمودا؟

نبذة عن برمودا

تعد برمودا واحدة من أقاليم ما وراء البحار الذي كان تحت حكم الإمبراطورية البريطانية في السابق، يقع هذا الإقليم في موقع مثالي وسط المحيط الأطلسي، على بعد رحلة قصيرة بالطائرة من المدن الشمالية الشرقية الرئيسية في الولايات المتحدة.

سميت هذه الجزر بهذا الاسم نسبةً إلى البحار الاسباني خوان دي بيرموديز الذي يعتبر أول شخص وصل الى جزر برمودا في عام 1503.

تتميز جزر برمودا بالكثير من أماكن الجذب السياحي من الكهوف المذهلة والشواطئ الرملية الوردية الرائعة إلى المدن الجذابة والمتاحف التاريخية المخصصة لتاريخها في الملاحة البحرية.

اقرأ أيضًا: أجمل جزر البحر الكاريبي


أفضل شهور السياحة في برمودا

السياحة في برمودا ؛ جزر الكاريبي
أهم ما يميز برمودا هي طبيعتها الخلابة والأماكن التاريخية فيها

أفضل وقت لزيارة برمودا هو إما مارس أو أبريل عندما يصبح الطقس معتدلاً ولطيفًا. حيث يساعد الطقس الدافئ على الاستمتاع بالعطلة نظراً لان معظم الأنشطة السياحية هناك قائمة على المغامرات البحرية والشاطئية.

اقرأ أيضًا: جزيرة تينيريفي


أفضل أماكن السياحة في برمودا

مثلث برمودا ؛ الأماكن السياحية في برمودا
تتوافر العديد من الفنادق في جزر برمودا الواقعة وسط جزر الكاريبي

تتميز برمودا بالكثير من الأماكن السياحية الترفيهية والثقافية، وتشتمل هذه الأماكن على ما يلي:

شاطئ خليج هورسشو (حدوة الحصان)

يمكن القول إن إحدى أجمل جزر أوروبا تقع في ساوثهامبتون في برمودا على الشاطئ الجنوبي. حيث يجذب هذا الشاطئ الرملي الأحمر أعداداً كبيرة من السياح كل عام. كما تتوافر غرف تغيير الملابس، وتأجير المعدات على طول الساحل. وبكل تأكيد سيحب الأطفال بناء القلاع الرملية والتزلج على الماء ولعب الكرة الطائرة هناك. كما يتميز هذا الشاطئ بمياه هادئة ضحلة. لذا فهو مناسب أكثر للعائلات.

هاملتون

تعد هاملتون هي عاصمة برمودا، وتتميز العاصمة بأجواء عالمية وحيوية. حيث تنتشر فيها المباني التاريخية والشوارع الخلابة التي تصطف على جانبيها المنازل الملونة المطلة على الميناء. كما أنها القلب الثقافي والتجاري للجزيرة، فهناك العديد من المطاعم التي تقدم الاطعمة الممتازة، والمتاجر لمحبي التسوق، والعديد من المتاحف والمعارض لمحبي الثقافة والفن.

شارع الواجهة البحرية هو المنطقة الأكثر ازدحاماً في المدينة، وغالباً ما يرتادها الزوار من السفن السياحية الأصغر والعبارات والقوارب السياحية التي تتنقل بين الجزر، وخلال فصل الصيف يتحول هذا الشارع لمهرجان أسبوعي يطلق عليه ليالي هاربور، ويضم راقصين وموسيقيين وتنتشر الاطعمة في الشارع. حيث يجد السائحون في هذا المهرجان الكثير من المرح العائلي.

تتميز هاملتون أيضاً بمباني يعود تاريخها إلى القرن التاسع عشر، مثل الكاتدرائية الأنغليكانية في الثالوث المقدس، وكنيسة سانت أندرو، وكنيسة بولس، ومبنى برمودا كابيتال الذي عقد فيه مجلس برمودا النيابي في دورته الأولى عام 1620، ويعد أقدم برلمان في نصف الكرة الغربي.

مستوطنة سانت جورج

على الطرف الشرقي للجزيرة تقطن أقدم مستوطنة إنجليزية في العالم الجديد. حيث تمثل سانت جورج موقع المستوطنين الأوائل الذين جاءوا إلى هنا منذ عام 1612. وتتميز هذه المستوطنة بالعديد من المتاحف التاريخية. لذا فهي أهم أماكن السياحة في برمودا.
أما أهم ما يميز سانت جورج هو شاطئ خليج توباكو، ولقد تم تسمية شاطئ  توباكو على اسم التبغ البري الذي تم العثور عليه عند وصول المستوطنين الأوائل. هذا المكان يوفر تجربة مثالية. نظراً لأن شواطئه تشتهر بتكويناتها الصخرية من الحجر الجيري ومياهها الصافية الضحلة، وهي مثالية للغطس والسباحة. في هذه الشواطئ يمكنك استئجار معدات الغطس وألواح التجديف وعوامات الأطفال في الأكشاك الموجودة على الشاطئ.

مركز رويال نافال دوكيارد للتسوق

جزر الكاريبي ؛ الأماكن السياحية في برمودا
تعد برمودا واحدة من أهم مناطق الجذب السياحي في جزر الكاريبي

يعد مركز رويال نافال دوكيارد الميناء الرئيسي للسفن السياحية، كما أنه واحد من أشهر المراكز التجارية في برمودا. يمكنك هناك أن تتسوق وتتناول الطعام وتذهب في جولة لاستديو هات الحرف اليدوية والترفيهية.

متحف برمودا الوطني واجهة السياحة في برمودا

يضم المتحف الوطني في برمودا مجموعة رائعة من القطع الأثرية والمعارض التي تتعمق في تاريخ برمودا البحري. بُني هذا المتحف كحصن لحماية القاعدة البحرية بأكملها، ويضم سبعة حصون وأسوار. يمكن للزوار التعرف على حطام السفن والمعارك هناك.

منارة تل جيب

تعد منارة تل جيب واحد من أهم الأماكن السياحية في برمودا، وللحصول على مناظر مثالية لبرمودا عليك بتسلق 185 درجة لتصل إلى قمة منارة تل جيب التي يبلغ ارتفاعها 117 قدماً. بُنيت هذه المنارة عام 1846، وتعد واحدة من منارتين فقط من الحديد الزهر في العالم، وهي الأقدم من بينهما. تطل المنارة على الشاطئ الجنوبي، وتوفر إطلالات على الشواطئ ومدينة هاملتون وحوض بناء السفن البحري الملكي، وفي الربيع يمكنك مشاهدة الحيتان المهاجرة من خلالها.

الكهوف الكريستالية

تعد الكهوف الكريستالية أحد أهم أماكن السياحة في برمودا. يمكنك الوصول الى هذه الكهوف عن طريق المشي على عوامات عائمة تطل على المياه الزرقاء الصافية لأحواض السباحة الجوفية، وكلها مضاءة بأحدث أنظمة الإضاءة لإبراز جمالها الطبيعي. في هذه الكهوف ستستمتع بالتشكيلات الصخرية المذهلة لأعماق البحيرة والجليد الجيري المتساقط من السقف مثل الشلالات المجمدة وأنت تشق طريقك عبر الكهوف.

حوض أسماك برمودا ومتحف التاريخ الطبيعي وحديقة الحيوانات

هذا الحوض بسعة 140 ألف جالون، ويتكون من عدة خزانات كبيرة تضم 200 نوع من الأسماك والشعاب المرجانية الموجودة في المياه المحيطة بالجزيرة. كما أن هناك معارض للسلاحف والفقمات. أما متحف التاريخ الطبيعي فيحتوي على معروضات عن البيئة والجيولوجيا في برمودا إلى جانب عروض عن الحياة البرية، ويتميز بالعديد من الأنشطة التفاعلية للأطفال. أما حديقة الحيوانات فتضم 300 نوعاً من الزواحف والطيور والثدييات من الجزر حول العالم داخل أماكن تحاكي بيئتها الطبيعية.

الغوص في أماكن حطام السفن أهم أماكن السياحة في برمودا

على مر القرون واجهت العديد من السفن الكثير من المنحدرات المائية في منطقة مثلث برمودا. هذه المنحدرات هي التي أدت في النهاية إلى غرق السفن، وهذا الأمر هو ما نالت هذه الجزر سمعتها بسببه. لقد أدى ذلك إلى تسمية مثلث برمودا بمثلث الشيطان. لكن على الرغم من أن هذه الشعاب المرجانية كانت خطرة على البحارة منذ قرون. إلا أنها تقدم الآن بعضاً من أفضل أماكن الغوص في المحيط الأطلسي. حيث يمكن للغواصين استكشاف السفن الغارقة التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر وحتى أواخر التسعينيات.

يقع بعضها على أقل من 30 قدماً من الماء. مما يجعلها في متناول الغواصين. يوجد في هذه المنطقة حطام اكبر سفينة، وهي سفينة إسبانية فاخرة بطول 499 قدماً غرقت عام 1936. هذا الحطام يعد أشهر مناطق الغوص في برمودا، مما يمنح الغواصين ساعات من التنقيب تحت الماء نظراً لحجم السفينة الهائل والعدد الكبير من الحياة البحرية.

معهد برمودا للتنقيب تحت الماء (BUEI)

إذا كنت قد تساءلت يوماً ما إذا كانت هناك أي حقيقة في مثلث برمودا، فيمكنك معرفة ذلك في معهد برمودا للاستكشاف تحت الماء (BUEI). حيث يقع المتحف في هاملتون، ويضم قطعاً أثرية ومعروضات تفاعلية لفهم محيطاتنا، وخاصةً المنطقة المحيطة بمثلث برمودا.


يعد إقليم برمودا أحد أهم الأماكن السياحية الغامضة في العالم. كما تتمتع هذه الجزر بطبيعة خلابة تصلح لقضاء عطلة سياحية لن تنساها أبداً.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *